أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بابلو سعيدة - قصّة فتىً من هذا الزمان الروائية السورية faeza daud














المزيد.....

قصّة فتىً من هذا الزمان الروائية السورية faeza daud


بابلو سعيدة

الحوار المتمدن-العدد: 5102 - 2016 / 3 / 13 - 10:53
المحور: الادب والفن
    


87 قصّة فتىً من هذا الزمان تمّ تدجين قوى العمل ومنهم " احمد " بطل القصّة الوحيد وحوّلوا إلى كائنات هزيلة وضامرة وطيّعة أحمد عاش الاحباط واضناه التعب بحثاً عن عملٍ في سوق العمل . ومن لا يستطيع أن يشكّل اسرةويؤمّنغرفة سكن يجد فرصة عمل فليس له .... وطنٌ.ورغم فقره المدْقع لم يرض ان يبيع " كليتاه " إنّه عالم القيم وقد أمّن عملاً بعد أن فرض على ذاته او فُرِضَ عليه شرطاً يستدعي (( أن يكون طالب العمل اعمى . وأخرس . وأطرش وعليه ان يكون بلا عينين ولسان وأذنين . وصار أحمد حمامة وحماراً ونعامة وبداً يهدل كالحمام وينهق كالحمار وتخيّل نفسه في المرآة حماراً بجناحين ويضع راسه في حُفرة عميقة ولم يكن هذا التخيّل يزعجه ، لأنّه ببساطة تخيّل جميع الناس على شاكلته )) أمّة عمياء ، وخرساء ، وطرشاء ، وحمقاء ولا تقرأ في هذا الزمان سوى كتب فنّ الطبخ وتفسير الاحلام والابراج ، وسلسلة كتب الكلمات المتقاطعة هي أمّة منسيّة ، لأنّها تضع ذاتهاأمّا الأمّة التي تقرأ وتؤمّن فرص عمل لمواطنيها وتضع الاستبداد والخصخصة والفساد في المتحف إلى جانب الفأس والمغزل فهي امّة جديرة بالحياة ، لأنّها تضع ذاتها داخل التاريخ .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,761,073,008
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 88 -
- 7 قصّة فتىً من هذا الزمان . الروائية السورية faeza daud
- 86 قصّة مقطع video . مقطع تصويري ...
- - المُقنّع - مجموعة قصصيّة : قراءات انطباعيّة قصة حداء ومواء ...
- 85- الروائية السورية فائزة الداؤود
- 84 رواية جنة عدم . الروائية FAEZA DAD
- 83 رواية - جنّة عدم . الروائية السورية faeza daud
- 82 . حوار مع الروائية السورية faeza daud
- جوارمع الروائية فائزة الداؤود - 81 - .
- حوار مع الروائية فائزة الداؤود - 81 - .
- 80 حوار مع الروائية السورية فائزة daud
- حوار مع الروائية السورية faeza daud - 80 -
- حوار مع الروائية السورية فائزة الداؤود 79
- حوارمع الروائية السورية فائزة الداؤود - 78 -
- حوارمع الروائية السورية فائزة الداؤود - 77 -
- 76 . حوار مع الروائية السورية faeza daud
- حوار مباشر مع الروائية السورية - 75 faeza daud -
- 74 حوار مباشر مع الروائية والقاصة faeza daud
- الروائية السورية فائزة الدارود - 73 - .
- الروائية السورية فائزة الداؤود - 72 -


المزيد.....




- مسرحية شكسبير التي تنبأت بتعامل إدارة ترامب مع جائحة فيروس ك ...
- رغم الألم... أطباء يواجهون ضغوط -كورونا- بالرقص والغناء... ف ...
- أُمسية مع الشاعرة هند جودة في -طلات ثقافية-
- -الثقافة- تُطلق أغنية -خليك بدارك-
- وهبي يطيح برئيس فريق البام بالبرلمان
- أبودرار يرد على وهبي: قرارك باطل وتصرفك مؤسف
- متابعة أشغال الجلسات العمومية لمجلس النواب ستتم عبر بوابته ا ...
- واشنطن تعترض على تعيين الجزائري لعمامرة مبعوثا أمميا في ليبي ...
- حسن بناجح -.. من -قومة المرشد- إلى قومة الفايسبوك-
- قراءة إلكترونية نافعة في الحجر المنزلي.. مكتبات تفتح أبوابها ...


المزيد.....

- ديوان غزّال النأي / السعيد عبدالغني
- ديوان / السعيد عبدالغني
- مأساة يغود الجزء الأول : القبيلة، الدولة والثورة / امال الحسين
- البحث المسرحي بين دراماتورجيا الكتابة والنقد المقارن / أبو الحسن سلام
- رواية الملكة ودمعة الجب كاملة / بلال مقبل الهيتي
- قصة قصيرة الناس و التمثال / احمد دسوقى مرسى
- قصة قصيرة الناس و التمثال / احمد دسوقى مرسى
- الأسلوبية في السينما الغربية / جواد بشارة
- مقالات في الرواية والقصة / محمود شاهين
- مسرحية الطماطم و الغلال (مسرحية للأطفال) / زياد بن عبد الجليل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بابلو سعيدة - قصّة فتىً من هذا الزمان الروائية السورية faeza daud