أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مقابلات و حوارات - سهيله عمر - موقف من اعدام المغدور محمود اشتيوي بحجة تجاوزات في سلوكياته واخلاقياته :















المزيد.....

موقف من اعدام المغدور محمود اشتيوي بحجة تجاوزات في سلوكياته واخلاقياته :


سهيله عمر

الحوار المتمدن-العدد: 5069 - 2016 / 2 / 8 - 18:19
المحور: مقابلات و حوارات
    


موقف من اعدام المغدور محمود اشتيوي بحجة تجاوزات في سلوكياته واخلاقياته :

اكدت الكتائب اعدامها لمحمود إشتيوي ببيان رسمي صدر عنها على تهم متعلقة بتجاوزاته السلوكية والاخلاقية. وارغب من في مقالي هذا ان اعبر عن امتعاضي من اعدام محمود اشتيوي من قبل القسام بحجة تجاوزات في سلوكياته واخلاقياته.

ما يلاحظ على مجتمعنا الفلسطيني انه يسوده الغدر والحقد بكافة اشكاله، حتى بات الشخص يرى ان يلتزم بيته ولا يحتك مع الناس خشية الفتنه او ان يتم الغدر به ممن حوله. احد النماذج انه اذا وجد شخص عالي التأهيل ويتوجب عليه وفق تخصصه العمل في مؤسسه يتم منعه من التعيين في هذه المؤسسة خشية الوصول لمنصب عالي . ومثال على ذلك انني حاصله على دكتوراه هندسة كهربائية وتم منعي بكافة اساليب اللف والدوران من العمل في سلطة الطاقة وشركات الكهرباء بقطاع غزه خشية ان اصل لمنصب عالي بإدارتهم الموقرة قبل الانقسام وبعد الانقسام.
اما اذا وفق الله شخص للحصول على فرصة عمل بمؤسسه حكومية او اهليه، يوضع تحت رحمة مديره بالعمل. ان شاء مديره ان يستفيد منه، فله مطلق الحريه في ذلك، لكن ما يحدث ان المدير الضعيف في مؤهلاته واخلاقياته عندما يشعر ان هذا الموظف ذكي وعالي في مؤهلاته وممكن ان يصل بسرعه، يعمد الى تهميشه في العمل ليشيع عنه انه غير صالح للعمل. وعندما يرفض الموظف سياسة المدير، يلجأ للبحث لتطوير العمل. عندما يستمر حال المدير معه بالتهميش يرفع رسائل للإدارة يطالب بتفعيله بالعمل او نقله لا داره اخرى. لكن أي رسائل يجب ان تمر من خلال المدير وفق قوانين العمل التي تحتم التسلسل الاداري، فيعلق المدير عليها كما يشاء، بان الموظف سيء السلوكيات والاخلاقيات ولذلك لا يوكل له عمل، وهذا من منطلق ان الهجوم خير وسيله للدفاع السياسه السائده في فلسطين. ثم تبدا تكملة الصراع للتآمر على الموظف كأن يتم الاتفاق مع مجموعة مدراء بالعمل بكتابه تقارير كيديه ضد الموظف لتصفيته انه لا يصلح للعمل بسبب سلوكياته واخلاقياته، ولا يحميه الا قانون الخدمة المدنية الذي يضع لوائح صارمه ضد محاولات تصفية الموظف. وعندما تاتي تبحث عن سلوكيات واخلاقيات السيئة للموظف التي يعاني منها، تجد انه حصل على امتياز في جميع الدورات التي ارسل اليها من خلال العمل وقام باعداد العشرات من الابحاث لتطوير العمل قام بنشرها في مجلات علميه، وكل ما يطالب به التفعيل بالعمل او نقله لا داره اخرى مع مدير يتفاهم معه. وعندما يتظلم الموظف للمجلس التشريعي او مجلس الوزراء او النيابة لرفع شكوى على من يكيدون ضده، ترفض شكوته بحجة ان هذه مشكله داخليه يجب حلها فقط في المؤسسة ويقد يحال للتحقيق لرفعه شكوى لجهات خارجيه. أي جميع الابواب مغلقه في وجه الموظف، ويبقى الحل النهائي لهذا السيناريو ان يمن الله عليه بتغيير الطاقم الاداري في هذه المؤسسة ليأتي اشخاص اعلى تأهيلا وصلاحا لا دارة الاقسام. للأسف هذا سيناريو يتكرر في جميع مؤسساتنا ويفسر ما حدث في قضية محمود اشتيوي .
اعلنت عائلة اشتيوي في بيان لها ان ابنها شغل مهام جهادية كثيرة ، في كتائب القسام ، اعدم "ظلماً" بعد خلافات مع مسئوله المباشر في الكتائب عزالدين القسام، واعتقل لمدة عام كامل في سجون القسام ، وتعرض للتحقيق الشاق ، وانقطعت اخباره على مدار أشهر ، وتم التواصل مع قيادات نافذة في حركة حماس سعياً للافراج عنه ، بضمان سيرته الجهادية وجهده المقاوم ، ودم الشهيد شقيقه أحمد الذي قضى بعد مسيرة جهادية مريرة ، وهدم منزل العائلة ، وقد وعدت هذه القيادات بمعالجة ملف محمود وانهاءه ، ولكن أي من الوعود لم تنفذ ، حتى جاء نبأ اعدامه صدمة كبيرة للعائلة .

باعتقادي اعدام محمود اشتيوي لم يخرج من السياق الذ ذكرته، فتم تصفية محمود اشتيوي بسبب خلافه مع مسئوليه وان اختلفت طريقة التصفية ووصلت للإعدام بعيدا عن حكم القضاء والحكومة. هل ممكن توضيح ما هي السلوكيات والاخلاقيات التي اعطت كتائب القسام الحق في اعتقال واعدام محمود اشتيوي بعيدا عن القانون ؟؟ هل عوقب على فروسيته في مهماته الجهادية مما اثار غيره اقرانه ام انه رفض تنفيذ اومر خارجه عن مبادئه ام ان له انتقادات على فساد في صفوف حماس وتم تصفيته حتى لا يكشف عنها؟؟ وهل يوجد نص شرعي يفيد ان يتم تنفيذ حكم الاعدام فيمن اخل باخلاقيات وسلوكيات لا يعلن عنها للراي العام. كنا نسمع عن اعدامات عسكريه تتم بسريه تامه في صفوف القسام بعيدا عن القانون بحجة ان من تم اعدامهم عملاء وبدون تقديم ادله وسط صمت جميع الجهات القانونيه والحكومية خوفا من مسائلة الجهة الحاكمة بامر الواقع في القطاع حماس. فهل اصبحت الاعدامات لتصفيات داخليه تحت مسمى السلوكيات والاخلاقيات نهج جديد في القسام ؟؟ وماذا تفرق تصفيات الاحزاب لعناصرها بعيدا عن القانون عن المافيا الشائعة في انحاء العالم. لقد عشت في مختلف دول العالم ولم ارى أي دوله تسمح ان يصفي فيه الاحزاب عناصرهم بعيدا عن القانون حتى باكثر دول العالم مافيات كجنوب افريقيا وامريكا، ام اصبحت المافيا تحت مسمى حزب في غزه. هل نتوقع ايضا غدا ان يقبل ان تصفي عائلات بناتها باسم الشرف او ان تثأر عائلة لدم ابنها بعيدا عن القانون؟؟ عائلة اشيوي عندما نفذ في ابنها حكم الاعدام خارج دائرة القانون لجأوا للشعب. الم يعرفوا ان من اعدموه هو ابن الاسلام وابن فلسطين قبل ان يكون ابن عائلة اشتيوي او القسام. تحت أي نص قانوني او شرعي يعملون. الم يقل الله تعالى: للتاكيد على تحريم قتل النفس الا بالحق: (مَنْ قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا )، (وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا)، (وَلاَ تَقْتُلُواْ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلاَّ بِالْحَقِّ وَمَن قُتِلَ مَظْلُومًا فَقَدْ جَعَلْنَا لِوَلِيِّهِ سُلْطَانًا فَلاَ يُسْرِف فِّي الْقَتْلِ إِنَّهُ كَانَ مَنْصُورًا)

واختم براي المستشار القانوني محمد التلباني بهذا الصدد: ((هل من موقف للقضاء النظامي والقضاء العسكري أو للنيابة العامة والنيابة العسكرية القائمين في قطاع غزة من اعدام " ابو المجد شتيوي " ؟هل القضاء والنيابة التي انشأته حكومة الامر الواقع في قطاع عزة بعد الانقسام الداخلي غير مؤتمن على هكذا قضية ؟ ألا يعد هذا الاعدام اعتداء على اختصاصات القضاء والنيابة العامة ؟هل تحقق للمنفذ بحقه الاعدام اي ضمانات الدفاع عن النفس او ضمانات المحاكمة العادلة ؟هل مجرد اتهام شخص بالعمالة (وهو شيء غير مستبعد وممكن الحدوث ) يجرد المتهم من كل الحقوق ؟هل الاعتراف وحده كاف لاصدار حكم بالاعدام ؟الا يمكن ان ينتزع الاعتراف انتزاعا تحت التعذيب او التهديد ؟هل يحق لعائلة شتيوي وغيرها من الناس ان تشك في نزاهة وقانونية الحكم ؟كيف يمكن ان نصف سيادة القانون في قطاع غزة هل هي باحسن حال ؟موقفي الشخصي وقف العمل بعقوبة الاعدام في فلسطين لمدة (10) سنوات حتى نقيم قضاء مستقل قادر محايد تحترم احكامه ووجوده ، وبعد سن قانون عقوبات واجراءات جنائية تتوفر فيهما مقومات العدالة ويتوافق مع المبادئ الدستورية .هل انا آمن على نفسي في غزة ؟ الاجابة : كلا بالمطلق )).
Sohilaps69@outlook.com





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,712,016,141
- تحليل لتصريحات النائب السابق مروان كنفاني:
- اعدامات بدون وجه حق:
- يا كهرباء غزه لا تنهاري
- مقارنة بين تعرفة الكهرباء بقطاع غزه بالنسبة لباقي دول العالم ...
- فلسطين بين تركيا العثمانيين وتركيا اوردغوان:
- تحليل لتصريحات مسئولي الطاقه في غزه ورام الله في البرنامج ال ...
- جامعات فلسطين للواسطة او التجربة او التطوع:
- مقترحات للسفير القطري محمد العمادي في قطاع غزه:
- الى الدكتور اسامه حمدان .. سلموا المعبر!!
- تحليل لتصريحات القيادى الحمساوى خليل الحية حول قضايا قطاع غز ...


المزيد.....




- الصين: فيروس كورونا يواصل حصد الأرواح في الصين وحصيلة الوفيا ...
- قطر تتهم السعودية بعرقلة مشاركتها في اجتماع حول فيروس كورونا ...
- مسلحون موالون لتركيا في إدلب حاولوا استهداف -سو-24- روسية (ف ...
- رسالة غريبة تصل مستخدمي هواتف سامسونغ!
- إيطاليا تسجل رابع حالة إصابة بفيروس -كورونا-
- الرياض تعترض صواريخ بالستية أطلقها الحوثيون باتجاه مدن سعودي ...
- بدء التصويت في الانتخابات التشريعية الإيرانية وتوقع بفوز الم ...
- الرياض تعترض صواريخ بالستية أطلقها الحوثيون باتجاه مدن سعودي ...
- بدء التصويت في الانتخابات التشريعية الإيرانية وتوقع بفوز الم ...
- النودلز وأصابع الدجاج.. سموم يلتهمها أطفالنا


المزيد.....

- كيف نفهم الصّراع في العالم العربيّ؟.. الباحث مجدي عبد الهادي ... / مجدى عبد الهادى
- حوار مع ميشال سير / الحسن علاج
- حسقيل قوجمان في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: يهود الع ... / حسقيل قوجمان
- المقدس متولي : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- «صفقة القرن» حل أميركي وإقليمي لتصفية القضية والحقوق الوطنية ... / نايف حواتمة
- الجماهير العربية تبحث عن بطل ديمقراطي / جلبير الأشقر
- من اختلس مليارات دول الخليج التي دفعت إلى فرنسا بعد تحرير ال ... / موريس صليبا
- أفكار صاخبة / ريبر هبون
- معرفيون ومعرفيات / ريبر هبون
- اليسار الفلسطيني تيار ديمقراطي موجود في صفوف شعبنا وفي الميد ... / نايف حواتمة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مقابلات و حوارات - سهيله عمر - موقف من اعدام المغدور محمود اشتيوي بحجة تجاوزات في سلوكياته واخلاقياته :