أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - خليل الجنابي - رسالة من منظمات المجتمع المدني العراقية في نيوزيلندا إلى السيد حيدر العبادي رئيس مجلس الوزراء العراقي














المزيد.....

رسالة من منظمات المجتمع المدني العراقية في نيوزيلندا إلى السيد حيدر العبادي رئيس مجلس الوزراء العراقي


خليل الجنابي

الحوار المتمدن-العدد: 4906 - 2015 / 8 / 24 - 09:01
المحور: المجتمع المدني
    


عقدت منظمات المجتمع المدني العراقية في نيوزيلندا يوم الأحد المصادف 23 / 8 / 2015 إحتفالاً تضامنيآ مع أبناء شعبنا العراقي في مظاهراتهم وإحتجاجاتهم العارمة في معظم المدن العراقية للمطالبة بالإصلاحات السياسية والإقتصادية والثقافية وتوفير الخدمات ومحاربة الفساد وسراق المال العام ومحاربة داعش ومن معهم … وفي نهاية الحفل رفعوا رسالة إلى السيد حيدر العبادي رئيس مجلس الوزراء العراقي هذا نصها :

السيد رئيس مجلس الوزراء العراقي الدكتور حيدر العبادي المحترم
تحية طيبة

تتابع منظمات المجتمع المدني العراقية في نيوزيلندا زخم المظاهرات التي عمت معظم المدن العراقية والتي يُشارك فيها مئات الألوف من جماهير الشعب العراقي التواقة إلى الحرية والتنمية وتوفير ألخدمات التي تليق بكرامة المواطن ، وتوفير الأمن والسلام من خلال مواجهة فاعلة مع داعش والارهابيين المتهمين بإنتهاكات حقوق الإنسان بمسمياتهم المختلفة.
إن زخم المظاهرات وديمومتها وشمولها لمختلف المدن العراقية يؤكد على تراكم معاناة الشعب نتيجة مظاهر ألفساد وسوء الإدارة وإستمرار نظام المحاصصة الطائفية وتوظيف الدين في العمل السياسي ، وإنتهاك الحريات وسياسات إقتصادية أقل ما يقال بشأنها أنها عمقت وجهة الإقتصاد الريعي ووفرت الأرضيّة المناسبة لنمو الطبقات الطفيلية وبؤر المافيات ومحاولات السيطرة على النشاط الإقتصادي العام في البلد لتكريس السيطرة السياسية . لقد نجم عن هذه السياسات ألهدر الكبير في المال العام والتراجع المخيف في الإحتياطي النقدي وإيقاف العجلة السلمية للإنتاج الإقتصادي في البلد ، إضافة إلى سوء الإدارة في ملفات هامة كالكهرباء وألماء وألنفط ، ومحاربة الفساد المالي والإداري .
 وإيمانا منا بقدرة الشعب وإرادته في تحقيق التغيير الإجتماعي نحو التمدن والتنمية ، نعلن عن تضامننا التام مع مطالب المتظاهرين وخاصة مايتعلق بإنهاء نظام المحاصصة الطائفية وألحد من توظيف الخطاب والفكر الديني في العمل السياسي والتأكيد على أسس الدولة المدنية الديمقراطية والتي تبدو واضحة  في شعارات المتظاهرين . إننا نعرب عن تضامننا ألتام مع المتظاهرين المطالبين بتوفير الخدمات ، وتعرية الفساد ومحاسبة المفسدين ، وإدانة سوء الإدارة والمحاصصة ، وتعزيز التصدي للإرهاب.
إننا مع  القرارات التي اتخذتها الحكومة العراقية التي تستهدف وضع حد للإمتيازات غير الشرعية ، وتقليص النفقات، وتخفيض المخصصات والرواتب، وإلغاء مناصب المجاملة، وترشيق الحمايات وتوجيه الفائض من تمويلها لتعزيز قوى الدفاع والداخلية ، وإعادة فتح ملفات ألفساد والتعجيل في محاسبة الفاسدين ، وإسترجاع الأموال العامة من سراقها ، كما نرى أن هذه القرارات تشكل فقط بداية لعملية إصلاح يجب أن تكون شاملة ولا تأتي ثمارها إلا من خلال ديمومتها وإستمرارها عبر التأكيد على متابعتها خوفاً عليها من المماطلة والتسويف ، كما ندعو إلى معالجة قضايا النازحين من أبناء شعبنا كافة وخاصة من المكونات الدينية الأخرى كالأخوة المسيحيين  والأيزيديين والصابئة المندائيين والشبك وغيرهم وإعادتهم إلى بيوتهم وتأمين ظروف عيشهم  في الحياة الحرة الكريمة . وبناء الوطن على أُسس سليمة وإعلاء الهوية الوطنية  .
إن تحقيق التظاهرات ومعظم النشاطات الجماهيرية المتنوعة لأهدافها الحقيقية رهن بعدم إستغلال هذه التحركات الجماهيرية حزبيا أو من أجل تأليه شخصية معينة . فألنتائج العملية لمطالب المتظاهرين تكمن في تنفيذ وجهة الإصلاح الشامل ، وإنجاز حزمة من القوانين والتشريعات التي تضمن عمليات الإصلاح في كافة المجالات وتنجز سياسات عملية فاعلة تصلح ما خربته الحكومات السابقة . وفي ألنهاية نرى بأن تحقيق ألنصر في هذه العملية ألنضالية رهن بحماية التوجهات الأساسية للتظاهرات وإنتهاج الطريق الديمقراطي السلمي ، إضافة إلى التأكيد على وحدة أبناء شعبنا القومية والدينية والمذهبية في إيجاد البديل الديمقراطي المدني والعراق الموحد وتحقيق العدالة الإجتماعية .

ندعوكم إلى  الأمام من أجل الإصلاح وتلبية مطالب الجماهير المشروعة ، ويستوجب الآن التمهيد لتعديل الدستور على أساس وطني لا طائفي  وتحريم الميليشيات وحصر السلاح بيد الدولة وتعزيز قدرات الجيش العراقي وضرورة تشريع قانون الأحزاب وتعديل النظام الإنتخابي بما يضمن مشاركة كل القوى السياسية الوطنية فيه ،  فالشعب بكل قومياته وأديانه وطوائفه قد وقف إلى جانبكم وكذلك أيدته المرجعية الدينية الكريمة ، فإضرب بيد من حديد من سرق قوت الشعب وبدد ثرواته .
وتقبلوا منا خالص الشكر والإحترام .

الجمعية الكلدانية المتضامنة 
جمعية نينوى الآشورية
الحركة الديمقراطية الآشورية - محلية أُوكلاند
اللجنة الخيرية الآشورية في أُوكلاند
جمعية الثقافة العربية النيوزيلندية
جمعية المرأة العراقية النيوزيلندية الثقافية
جمعية الصابئة المندائيين في نيوزيلندا
التيار الديمقراطي العراقي في نيوزيلندا


- نسخة إلى السفارة العراقية في استراليا





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,475,260,028
- دعوة من منظمات المجتمع المدني العراقية في نيوزيلندا إلى جالي ...
- دعوة لتشكيل لجنة جماهيرية لقيادة التظاهرات ومتابعة مطالبهم
- الإحتفاء في نيوزيلندا بالفنان الخلاق خليل شوقي
- نحتفي بخليل شوقي ... الفنان الخلاق
- ندوة ثقافية للتيار الديمقراطي العراقي في نيوزيلاند
- سيبقى 8 شباط 1963 يوماً أسوداً في تأريخ العراق المعاصر
- منظمات المجتمع المدني العراقية في نيوزيلاند تساند أهلنا المس ...
- الحملة التضامنية مع أهلنا المسيحيين في العراق ضد عصابات الإر ...
- سِلال الطماطة .. ما أشبه اليوم بالبارحة .
- تموز ... هل عاد إلينا التتار من جديد ؟!
- حسن سريع لك المجد ولرفاقك الأبطال .
- بيان من التيار الديمقراطي العراقي في نيوزيلاند بشأن الخطر ال ...
- لائحة أخلاقيات وشرف المهنة - قَسَّم المهنة .
- جمعية الثقافة العربية النيوزيلندية المتضامنة تحتفل بعيد الأم ...
- تقرير سريع عن نتائج الإنتخابات البرلمانية العراقية في نيوزيل ...
- من أجل عراق أفضل , من أجل عراق مدني ديمقراطي , لنساهم جميعاً ...
- محاضرة حول موضوع الإنتخابات للأساذ ( صبحي مبارك مال الله ) م ...
- تهنئة وتبريكات بمناسبة أعياد الميلاد والعام الجديد 2014
- من أجل عراق أفضل
- الكلمات التي أُلقِيّت في المؤتمر الأول للتيار الديمقراطي الع ...


المزيد.....




- الانتقالي الجنوبي في عدن يطالب بوجوب تمثيله في أي مفاوضات قا ...
- -اليونيسيف-: 1.9 مليون طفل إفريقي غادروا مقاعد الدراسة بسبب ...
- الداخلية التونسية تصدر بيانا بشأن اعتقال المرشح الرئاسي نبيل ...
- الأمم المتحدة: وفاة 54 شخصا وتضرر 194 ألف آخرين جراء الفيضان ...
- الأمم المتحدة: مصرع 54 شخصا وتضرر نحو 200 ألف جراء الفيضانات ...
- اتفاق بين 6 دول أوروبية على استقبال مئات المهاجرين من سفينة ...
- على السودان إعطاء الأولوية للعدالة والمساءلة
- لواء سابق في الجيش المصري: مصر تستطيع الدفاع عن حدودها دون ا ...
- ترمب لخطة احتجاز مديد لأطفال المهاجرين في معسكرات اعتقال
- 20 منظمة حقوقية تطالب ماكرون بالضغط على السيسي لوقف انتهاكات ...


المزيد.....

- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - خليل الجنابي - رسالة من منظمات المجتمع المدني العراقية في نيوزيلندا إلى السيد حيدر العبادي رئيس مجلس الوزراء العراقي