أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - الكبير الداديسي - الفيدرالية الديموقراطية للشغل تكسر روحانيات ليالي رمضان بأنشطة نقابية














المزيد.....

الفيدرالية الديموقراطية للشغل تكسر روحانيات ليالي رمضان بأنشطة نقابية


الكبير الداديسي

الحوار المتمدن-العدد: 4855 - 2015 / 7 / 3 - 08:35
المحور: المجتمع المدني
    


الفدش تكسر المعتاد في آسفي
بأمسيات رمضانية بنكهة نقابية
ذ.الكبير الداديسي
في إطار دورها الإشعاعي التنويري وتكوين منخرطيها ، نظمت النقابة الوطنية للتعليم العضو في المركزية النقابية الفيدرالية الديمقراطية للشغل لقاءين تكوينين احتضنتهما قاعة الاجتماعات بالمصلحة التربوية التابعة لنيابة وزارة التربية الوطنية بآسفي حضرهما عدد من المنخرطين ورجال التعليم والمهتمين ، تميزا بنقاش عميق وهادف استمر حتى وقت متأخر من الليل وانتهى كل لقاء بحفل عشاء جماعي :
- كان اللقاء الأول ليلة الجمعة 26 يونيو 2015 وأطره الأستاذ محمد ابرية مفتش تعليم ابتدائي حول موضوع حقوق الطفل، ويدخل العرض في أطار مشروع أعم تنخرط فيه النقابة مع عدة شركاء محليين، جهويين، وطنيين ودوليين لمحاربة ظاهرة تشغيل الأطفال، والاهتمام بحقوقهم باعتبار الطفل ( المبتدأ والمنهتى بل هو المشروع في كليته ) كان اللقاء مناسبة ليفصل المؤطر في خلفيات حقوق الطفل ومرتكزاتها ومرجعياتها الدينية ،الحقوقية، والفكرية وضرورة حماية هذه الحقوق في مختلف الفضاءات التي يتواجد بها الطفل : الأسرة، المدرسة، الفضاءات العامة ,داخل الفصل الدراسي .. دون أن تكون حماية هذه الحقوق سببا في منع الطفل من اللعب ، ليركز المؤطر على ضرورة توظيف اللعب البيداغوجي كوسيلة لشحذ المهارات المكتسبة والكامنة لدى رجال الغد
- وكان اللقاء الثاني ليلة الإثنين 29 يونيو 2015 وأطره الأستاذ عزيز فضلاوي مفتش ونائب وزارة التربية الوطنية سابقا حول موضوع (التواصل ) وفيه ميز بين بين محورين أساسيين :
أ – التواصل داخل التنظيمات نقابية كانت أو سياسية أو غيرها
ب ــ التواصل لأنجاح مشروع
ودون إغراق في المفاهيم والتعريفات ركز المؤطر على البعد الوظيفي والبعد الاستراتيجي للتواصل مبرزا كيف يساهم التواصل في توفير الأخبار الضرورية ، وكيف يساهم في خدمة المؤسسات وتحقيق استراتيجياتها ، بتوطيد العلاقات وتوحيد الرؤى ن وقبول الاختلاف داخل التنظيم. ليكون التواصل بذلك أهم سبل المواكبة والتحفيز وتكريس روح الانتماء للتنظيم وللمشروع ، إنه حسب المؤطر (ضرورة حتمية داخل أي تنظيم وضامن بقائه واستمرار) مقابل ذلك يكون الإقصاء والتهميش سبيلا نحو التدمير الذاتي ، وقد سار النقاش بعد مداخلة المؤطر في اتجاه ضرورة تكريس التواصل القائم على الحوار في مختلف التنظيمات ولارتكاز على خلفيات ديموقراطية تتيح للجميع حق الوصول إلى المعلومة وإنتاجها ونشرها ، دون إقصاء مع الاعتراف بالحق في الاختلاف ، واحترام الآخر ، وأن التواصل ليس مجرد كلام وإنما هو أفعال سلوكية
وهذا وقد أثنى كل الحاضرين على فكرة تنظيم أمسيات رمضانية بنكهة نقابية ، يجتمع فيها النقابيون للنقاش ودراسة القضايا العامة التي تشغل بال الراي العام الوطني والتعليمي خاصة، داعيين إلى تكثيف هكذا لقاءات





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,556,617,098
- النجاح المر ؟ التمييز في النجاح
- الدين والجنس بين المدنس والقدس في رواية العفاريت
- سلسلة الخواسر : هل حان موعد قراءة الفاتحة على العربية في الم ...
- الواضح والمرموز في تسريبات امتحانات البكالوريا
- مثل العرب مثل امتحاناتهم
- العقوبات البدلية جيل جديد من العقوبات في الجنائي المغربي
- ورشة الكتابة الصحفية والاقتصاد المحلي
- سهرات مهرجان موازين تتثير نقاشا بين المغاربة
- الدورة الثانية لملتقى الرواية دكالة عبدة
- الرواية النسوية من خلال في اليمن من خلال رواية(زوج حذاء لعائ ...
- مهرجان مسرح الثانويات التأهيلية
- لأول مرة ثلاث نقابات تخرج في مسيرة شعبية واحدة
- في نظرية الرواية العربية المعاصرة
- جداية التسامح والتعصر في رواية ( في قلبي أنثى عبرية) للتونسي ...
- بحث المرأة العربية عن اليوتوبيا خلف الجفون من خلال رواية ورا ...
- أزمة الجنس بين الأزواج في الرواية العربية النسوية رواية اكتش ...
- سعار المرأة بعدما يعضها رجل من خلال رواية سعار لبثينة العيسى
- معاناة الشتات العراقي من خلال رواية طشاري لأنعام كجاجي
- رواية العمامة والطربوش أو عندما تغتال التقاليد المرأة الجزائ ...
- نقابة الفدش تنتفض ضد بن كيران في المغرب


المزيد.....




- مطالبة الصليب الأحمر بدور أكبر تجاه الأسرى الفلسطينيين المرض ...
- موريتانيا: اتخذوا خطوات أساسية لدعم حقوق المرأة
- النيابة الكويتية تأمر باعتقال أمير من العائلة الحاكمة
- وكالة إغاثة تعلق عملياتها في شمال شرقي سوريا وتجلي موظفيها ا ...
- رئيس اللجنة العربية لحقوق الانسان يشيد بالمستجدات التي اتخذت ...
- تعذيب وتهديد مقابل كلمة سر الهاتف.. حبس إسراء عبد الفتاح 15 ...
- الأمم المتحدة: 160 ألف نازح إثر الهجوم التركي شمال سوريا
- نصائح تكنولوجية وخرائط أمان.. هكذا يتحايل المصريون لتجنب اعت ...
- بعثة الأمم المتحدة في ليبيا تدين القصف الجوي على مناطق مدنية ...
- الأمم المتحدة: 160 ألف نازح جراء الهجوم التركي في سوريا


المزيد.....

- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب
- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - الكبير الداديسي - الفيدرالية الديموقراطية للشغل تكسر روحانيات ليالي رمضان بأنشطة نقابية