أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سيتى شنوده - الأزهر يحرض علناً على قتل إسلام البحيرى ..!!؟؟ الجزء الأول - بقلم دكتور سيتى شنوده















المزيد.....



الأزهر يحرض علناً على قتل إسلام البحيرى ..!!؟؟ الجزء الأول - بقلم دكتور سيتى شنوده


سيتى شنوده

الحوار المتمدن-العدد: 4778 - 2015 / 4 / 15 - 10:21
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



فى المناظرة مع الباحث الإسلامى الدكتور إسلام البحيرى يوم 4/4/2015 فى برنامج " القاهرة 360 " , على قناة " القاهرة والناس " تقديم الإعلامى أسامة كمال , قام عبد الله رشدى ممثل الأزهر بالتحريض العلنى على قتل إسلام البحيرى , و قال له فى نهاية المناظرة وبالتحديد فى الدقيقة 1.37.00 : { احنا ما بنكفرش حد .. ولكن انت قلت الكلام ده , و الإمام الشوكانى رحمه الله قال ( وقد عَلم كل مَن كان من الأعلَام ان التكفير بالإلزام من مواضع زلل الأقدام , فمن أراد المخاطرة بدينه فعلى نفسه جنى .. ) .. وانت قلت الكلام ده , يعنى انت كافر .. وداعش بتصطاد كلمة , تقول انت قلت الكلام ده .. يعنى انت كافر .. وتقتلك .. والأزهر غير مسئول عما يحدث لك ..} ..!!؟؟؟؟
.. وكان ممثل الأزهر يقول هذا الكلام وكأنه يلقى بيان مُكلف بإلقائه من جهه ما ..!!؟؟؟؟؟؟؟
و من الغريب ان هذا التهديد العلنى قد تم حذفه من كثير من نسخ الفيديو التى تم نشرها للمناظرة , ولكن مازال موجوداً فى هذه النسخة :
{ المناظرة بين إسلام البحيرى وممثل الأزهر :
} https://www.youtube.com/watch?v=EQFO38s2dxw

و استخدم عبد الله رشدى فى المناظرة أساليب الكذب والخداع والمراوغة والتلاعب بالكلمات , ومثال ذلك تحريفه لكلمة " حد " وهى كلمة عامية مصرية تعنى " احد الأشخاص " , ووظفها رشدى وحولها الى كلمة " حد " بمعنى أحد الحدود الإسلامية , وادعى ان إسلام البحيرى يهاجم ويرفض الحدود الإسلامية ..!!؟؟؟؟؟؟

ومن الملفت ان عبد الله رشدى كان يتواصل طوال المناظرة مع أشخاص آخرين خارج الأستديو كانوا يوجهونه ويحددون له ما يقوله فى المناقشة عبر برنامج " الواتس أب " , وقال له إسلام البحيرى : {.. سيب " الواتس أب " و خليك معايا احسنلك .. }

و نقلت جريدة البوابة أراء بعض القراء فى المناظرة , وقولهم { .. أن ممثل الأزهر الذي ظهر أمام البحيري في المناظرة ، لم يستطيع أن يهزمه في أي من المناقشات، بل حاول أن يسطو على التصريحات، ويفبرك الكلام، حتى أنه لم يقدر على أن يعبر عن الفيديوهات كما قالها بحيري , ولكن قام بالفبركة واستخدام لفظ مكان لفظ . . } ( جريدة البوابة فى 8/4/2015 )


****************************

و أعتبرت وزارة الأوقاف ان ما فعله عبد الله رشدى ممثل الأزهر فى المناظرة مع إسلام البحيرى قد أضر بسمعة الأزهر لظهوره فى مستوى أقل من المستوى المطلوب ، وقامت بتحويله الى الرقابة والتقويم بوزارة الأوقاف للتحقيق معه ,

و قال الشيخ محمد عبد الرازق عمر، رئيس القطاع الدينى بوزارة الأوقاف ، أن مذكرة التحقيق تتضمن أقوال "رشدى" وردوده، و قد أُحيلت إلى سمير الرفاعى رئيس الإدارة المركزية للرقابة والتقويم بوزارة الأوقاف للفصل فيها، وإصدار القرار التأديبى المناسب لحجم المخالفة .
( جريدة اليوم السابع وموقع الموجز فى 10/4/2015 , و 11/4/2015 )

و جاء فى تقرير نشرته جريدة فيتو الصادرة يوم 5/4/2015 عن غضب الأزهر بعد فشل عبدالله رشدى ممثل المشيخة فى المناظرة : { .. سادت حالة من السخط بين أوساط العاملين في قطاعات الأزهر المختلفة، بسبب ضعف الباحث عبد الله رشدي، وعدم تمكنه من مجاراة إسلام بحيري أثناء المناظرة التي عقدت بينهما بالأمس على فضائية القاهرة والناس.
وعبر العاملون بالأزهر الشريف عن غضبهم، جراء الدفع بالباحث عبد الله رشدي، الذين أكدوا عدم امتلاكه أدوات التحليل الجيدة، وفشله في التصدي فيما ادعاه إسلام بحيري، حول الموضوعات الدينية التي أثيرت خلال المناظرة، أهمها “إجماع الأئمة على زواج الصغيرة ”، الذي وصفه البحيري بالعفن.
وأكد العاملون أن الحلقة التي أذيعت بالأمس، ستؤدي إلى تصديق الكثير من العامة لكلام بحيري بسبب ضعف ممثل الأزهر، وعدم امتلاكه الحجة القوية للرد على إسلام البحيرى ..}

*****************
وتحدثت جرائد ومواقع عديدة عن إنتماء عبد الله رشدى ممثل الأزهر الى جماعة الإخوان المسلمين الإرهابية , ونشرت جريدة المصرى اليوم الصادرة فى 5/4/2015 نبذه عن عبد الله رشدى الذى أختاره الأزهر ليمثله فى المناظرة مع إسلام البحيرى , وقالت عنه انه عمل مع جماعة الإخوان المسلمين , و انه قدم برنامجًا أسبوعيًا فى عام 2011 على قناة «الشباب» المملوكة لرجل الأعمال الإخوانى سعيد توفيق صاحب قناة " الناس " , و ان رشدى كان يؤيد الشيخ حازم صلاح أبوإسماعيل، ونشر صورة بصحبته وعلق عليها: «مع الشيخ حازم صلاح أبوإسماعيل».
كما ذكرت انه هاجم الأقباط عقب مذبحة ماسبيرو - التى تم فيها قتل وذبح وإصابة المئات من الأقباط - وقال في لقاء له على قناة "الشباب ": { .. الاعتداء بدأ من الأقباط بسبب رغبتهم في بناء كنائس جديدة } ..!!؟؟ كما قالت الجريدة ان رشدى يرى أن التصوير حرام وغير جائز شرعا , كما كتب على صفحته على الفيس بوك .

**********************

وقد أصدرت وزارة الأوقاف بيان رسمى تدعم فيه إسلام البحيري وترفض تكفيره وإهدار دمه , وقال الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف في البيان : { .. ان القول بإهدار الدم هو قول غير مسئول، ولا يقره الإسلام ولا العقل السليم ..
مضيفًا: أن الحكم على الناس بالتكفير أو الإعدام ليس حقًا لأحاد الناس ولا لعمومهم بل هو اختصاص القضاء وحده ودون سواه.
مشددًا على أن ما يحدث يعود بنا إلى سنوات القتل والظلام التي مارستها بعض الجماعات والتيارات المحسوبة على الإسلام السياسي، فاتخذ بعض أعضائها من أنفسهم قضاة وسفاحين يحكمون على من خالفهم بالكفر، ليستحلوا بعدها ماله ودمه، وهو ما لم يعد العالم قادرًا على تقبله ولا يمكن أن نقبل أو نسلم به، أو يقبله العقل ..} ( موقع الأقباط متحدون فى 6/4/2015 )

http://www.copts-united.com/Article.php?I=2226&A=197359

ومن الغريب والمريب ان هذا البيان الخطير الصادر عن وزارة الأوقاف قد تم التكتم عليه تماماً وتجاهلة و فرض " مؤامرة صمت " عليه من معظم الصحف المصرية ..!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

********************

ومن الجدير بالذكر ان جماعة الإخوان المسلمين أخترقت كل الأجهزة والمؤسسات المصرية منذ ان أخرج " الرئيس المؤمن " انور السادات قادتها من السجون عام 1972 وسمح لهم بإختراق كل مناحى الحياة فى مصر , ومن هذه المؤسسات التى تم إختراقها منذ سنوات عديدة مشيخة الأزهر وجامعة الأزهر , و قد ذكر الصحفى والإعلامى ابراهيم عيسى فى برنامج 25/30 على فضائية " أون تى فى " يوم 2/12/2014 ان الأزهر مخترق من جماعة الإخوان المسلمين , وان الشيخ عباس شومان وكيل الأزهر " إخوانى " ينتمى الى هذه الجماعة الإرهابية , وكذلك حسن الشافعى مدير المكتب الفنى لشيخ الأزهر الذى كان عضواً فى الميليشيات الإرهابية المسلحة ( النظام الخاص السرى ) للجماعة , وتم إعتقاله لذلك فى عام 1954 وعام 1965 , بالإضافة الى محمد عبد السلام المستشار القانونى لشيخ الأزهر المنتمى الى جماعة الإخوان المسلمين , والذى طلبت الجماعة من شيخ الأزهر تعيينه بالأسم مستشاراً قانونياً له ..

و جاء رفض الأزهر لتكفير عصابة داعش الإرهابية و اعتبار انهم " مؤمنون " , بالرغم من كل الجرائم الوحشية التى ترتكبها هذه العصابة فى حق المسلمين من قتل جماعى و حرق و ذبح للأسرى وإغتصاب النساء والأطفال وذبحهن , وبالرغم من ان الأزهر قام من قبل بتكفير الكثير من الكُتابْ والأدباء و المفكريين , ودافع عن قاتليهم ..!!؟؟؟؟؟؟

و رفض وكيل الأزهر الشيخ عباس شومان - المنتمى الى جماعة الإخوان المسلمين – فى حديث لجريدة البوابة يوم 9/4/2015 الإجابة عن سؤال حول إنتماء عبد الله رشدى ممثل الأزهر الى جماعة الإخوان المسلمين , وقال للصحفية الشيماء عبد اللطيف { .. لا داعى للدخول في مناقشات حول هذا الموضوع ..} ..!!؟؟؟؟؟؟
كما دافع شومان عن تنظيم الإخوان المسلمين الإرهابى , وقال " الإخوان " هم جزء من المجتمع.. ولم يخرج من بيننا إرهابى واحد ..!!؟؟؟؟
و أعترف وكيل الأزهر بأنه يوجد فى الأزهر 8 آلاف مدرس " إخوانى " .. و دافع عن عنف الطلاب والعمليات الإرهابية من قتل وحرق وتخريب التى يقومون بها وبررها بأنها رد فعل للإعتقالات ..!!؟؟؟؟؟

وفى سؤال حول تنقية المناهج فى الأزهر من وجود بعض المواد والدروس التى تحمل تحريضًا على العنف , أجاب الشيخ شومان : { .. ليس لنا علاقة بما يقال حول المناهج، فأغلبه لا أساس له من الصحة ..} ..!!؟؟؟؟ (جريدة البوابة يوم 9/4/2015 )

******************

وناشد وزير الأوقاف الدكتور محمد مختار جمعة الأزهر الاستجابة لدعوات تجديد الخطاب الديني , و طالب الأزهر بتطهير صفوفه من المتطرفين , وقال علينا معشر الدعاة وسائر المؤسسات الدينية سرعة تطهير جميع المؤسسات الدينية والفكرية والثقافية والتعليمية والتربوية في مصر والعالم العربي كله من جميع العناصر التي تحمل فكرًا متطرفًا أو متشددًا يناقض سماحة الإسلام وسعة أفقه، أو تلك العناصر التي تنتمي إلى الجماعات أو الكيانات الإرهابية أو تتبنى فكرها وتؤازرها، ولا بد من إعلاء قيمة ومفهوم الدولة الوطنية على كل الولاءات الأخرى.

( موقع الأقباط متحدون فى 8/4/2015 )

******************

والى جانب تحريض ممثل الأزهر العلنى على قتل الباحث الإسلامى إسلام البحيرى , قام الشيخ محمد عبد الخالق الشبراوى، شيخ عموم الطريقة الشبراوية الخلوتية ورئيس جبهة الإصلاح الصوفى، عقب المناظرة مباشرة بإهدار دم الباحث “إسلام بحيرى” علناً وفى برنامج تلفزيونى ( شبكة الإعلام العربية – محيط يوم 5/4/2015 ) وكأن ما يحدث هو توزيع للأدوار بين الأزهر وبعض شيوخ التطرف والإرهاب لإحكام الحلقة على البحيرى , والدفع لقتله بكل الوسائل ..!!؟؟

*******************

و قال الدكتور كمال مغيث، السياسي والخبير التربوي، إن "كل بضاعة الأزهر هي المراوغة والتكفير، متسائلا: "متى كان الأزهر مع العقل أو مع التجديد؟".
وأضاف عبر حسابه على "الفيسبوك": لقد كفروا محمد عبده، ومنصور فهمي، وطه حسين، وفرج فودة، ونصر أبوزيد، وسيد القمني، وأخيرا إسلام البحيرى. .!!؟؟.
وتابع، أن "وقف وزير الاستثمار لبرنامج إسلام البحيري به انتهاك واضح لمواد الدستور التي تكفل حرية الرأي والتعبير"، وتساءل: "أليس على الرئيس السيسي، وهو يملك السلطة التشريعية والتنفيدية، أن يحمي الدستور الذي جاء به؟".
وأكمل: "الدستور المصري ينص في المادة 65 على أن (حرية الرأي مكفولة، ولكل إنسان حق التعبير عن رأيه بالقول أو الكتابة أو التصوير، أو غير ذلك من وسائل التعبير والنشر".
وشدَّد على "أن الأزهر يشن هجمة الجديدة على الاستنارة"، وتابع: "أحاديث رضاع الكبير.. وزواج الطفلة.. وعدم الإنفاق على الزوجة المريضة.. وقتل الأسير، وغيرها من أحاديث موجودة في الكتب المعتبرة عند أهل السُّنة، أثارت الجدل والغضب، كل هذا ولم يسع الأزهر للاجتهاد في البحث عن منهج للتعامل معها، وهي أحاديث تتصادم مع العصر وقيمه، وكانت كل بضاعته المراوغة والتكفير".
وأشار إلى أنه "عندما حاول إسلام بحيري استخدام منهج لغوي وتاريخي، ووضع أسسا عقلية للتعامل مع التراث الفقهي، كفَّره الأزهر، وسعى لإسكاته ( وكالة إم سى إن يوم 7/4/2015 )

***********************

و قال الدكتور عز الدين الصاوي، نائب رئيس جامعة الأزهر السابق عن إسلام البحيرى : { .. هو أولا وأخيراً , وسواء اتفقنا معه أو اختلفنا , فهو صاحب فكر والفكر يرد عليه بالفكر مثله وليس بالهجوم والتكفير }

بينما قالت الدكتورة آمنة نصير، أستاذ العقيدة والفلسفة والعميدة السابقة لكلية الدراسات الإسلامية بجامعة الأزهر، أنه لا مانع أن نكمل بعضنا البعض بحيث نقدر علماءنا السابقين ونقتدى بهم وبتراثهم الذي تركوه، وفى نفس الوقت لا نصادر على الدعاة المعاصرين , بل نترك لهم الفرصة ونسمع لهم ونستفيد من الجانب الإيجابى لهم ونقوم السلبى، حتى يتواصل سير العلماء ولا يحدث لدينا فجوة.
وأضافت الدكتورة أمنه نصير أنه لو أدرك كل طرف من الأطراف سواء من المؤسسة المنوطة بذلك أو الشباب الذي يجد في نفسه من العلم والأداء المقبول لدى الجمهور فلا مانع ولا نصادر عليهم، وأن ندرك أن هذا من باب تواصل العلماء والأجيال والرواد كل في موقعه وفيما يستطيع. . وأوضحت نصير أنه علينا ألا نقف بالمرصاد لبعضنا البعض فصاحب التخصص من المؤسسة التي يتخرج منها لا يقف متربصا بالطرف الذي دخل في الدعوة جديدا، وإنما تكون بالنصح وبالشكل المهذب الذي لا يجرح، وبعيدا عن الجمهور فنحن في حاجة إلى المبدأ الأخلاقى بالتناصح مع بعضنا البعض والابتعاد عن التشهير أو التقليل من شخص أو حرمان شخص من هوايته في الأداء، وأنا أرى أن هناك العديد من الشباب دخل إلى باب الدعوة جديدا وعلينا أن نرحب به ونقيم لهم ونحتويهم ونرشدهم حتى يزدادوا علما وينضج أداؤهم.
( جريدة البوابة 9/4/2015 )

********

و مما يثبت ان هناك " جهات متنفذه " تقف وراء الهجوم على إسلام البحيرى , وتسعى لقتله , فقد قامت جهه مجهولة بقطع الإرسال عن قناة القاهرة والناس يوم 9/4/2015 أثناء تقديم الإعلامى اسامة كمال برنامج " القاهرة 360 " و مطالبته بتجديد الخطاب الدينى , وكذلك تم قطع الإرسال عن قناة " صدى البلد " اثناء تقديم الكاتب والصحفى حمدى رزق لبرنامجه ,
, ونفت " النايل سات " قيامها بقطع الإرسال ، بدليل عدم توقف بث قنوات أخرى تعمل على نفس التردد
( جريدة الوفد وجريدة البوابة فى 9/4/2015 )

كما بدأت حملة إعلامية " رسمية " تقودها بعض الصحف والصحفيين المحسوبين على النظام بشن حملة إعلامية منظمة منذ عدة ايام ضد إسلام البحيرى تهدف الى إغتيالة معنوياً – للتمهيد لإغتياله جسدياً – وذلك بالإدعاء ان هناك قضايا عديدة مرفوعه ضده لأنه تهرب من دفع فاتورة التليفون وإيجار الشقة التى يسكن فيها ..!!؟؟؟؟؟؟

**********************

وبالرغم من ان وزارة الداخلية ليست جهه دينية أو ثقافية او علمية , فقد قام وزير الداخلية اللواء مجدى عبدالغفار – رجل أمن الدولة الذى عينه مرشد الإخوان فى منصبه السابق مديراً للأمن الوطنى - بالتدخل فى الأمر ضد إسلام البحيرى , وقام بزيارة للشيخ احمد الطيب شيخ الجامع الأزهر يوم 6/4/2015 عقب مناظرة إسلام البحيرى مباشرة وأعلن تأييده للأزهر فى موقفه من البحيرى , وهاجم ما سماه " الأفكار الظلامية " التى تحاول تشويه صورة الإسلام السمحة ( جريدة المصرى اليوم فى 7/4/2015 )

كما قام وزير الداخلية فى اليوم التالى 7/4/2015 بزيارة الرئيس السيسى ( جريدة الوفد فى 7/4/2015 )

ومن الجدير بالذكر ان ممثل الأزهر عبد الله رشدى و الشيخ الشبراوى لا يمكن ان يقوما بإرتكاب جريمة التحريض العلنى على قتل إنسان فى برنامج تلفزيونى على الهواء – وهى جريمة جنائية يعاقب عليها القانون – بدون الخوف من أى عقاب , لو لم يكن قد حصلا على ضوء أخضر من جهات عليا بحمايتهم من التحقيق والعقاب .. والدليل انه لم يتم التحقيق معهما حتى اليوم ولم يتم حتى سؤالهما فى هذه الجرائم العلنية للتحريض على القتل .. ولن يتم ..!!؟؟؟

****************

كما ذكر الأستاذ صلاح عيسى فى مقاله بجريدة المصرى اليوم الصادرة فى 10/4/2015 ان الأزهر أرتكب مخالفة قانونية يعاقب عليها القانون , و { .. ان اتهام الأزهر لإسلام البحيرى بالكفر فى البلاغ المقدم للنائب العام يشكل مخالفة للمادة 20 من القانون 96 لسنة 1996، التى تحظر الطعن فى إيمان الآخرين، والمادة 22 من القانون ذاته التى تعاقب على ذلك بالحبس مدة لا تزيد على سنة وبغرامة تتراوح بين خمسة وعشرة آلاف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين.. } ومع ذلك لم يتم التحقيق فى أى من هذه الجرائم المؤثمة بقوة القانون المصرى ..!!؟؟

وكانت مشيخة الأزهر قد تقدمت ببلاغ رسمى للنائب العام ضد إسلام البحيرى قالت فيه انها تعترض على ما يبثه من أفكار شاذةٍ، تمس ثوابت الدين، وتنال من تراث الأئمة المجتهدين المتفق عليهم، وتسىء لعلماء الإسلام، وتعكر السلم الوطنى ، وتثير الفتن ، وبعد استفحال خطره..!!؟؟؟. ( جريدة المصرى اليوم فى 7/4/2015 )

و لكن إسلام البحيرى قال أنه إذا أثبت القضاء ضده هذه التهم التى أتهمه بها الأزهر فإنه سيوقف برنامجه بنفسه، معرباً عن اندهاشه مما وصفه بـ«اتفاق فكر الأزهر مع ما يروج له السلفيون وجماعات الإسلام السياسي، من أجل وقف البرنامج»، لافتاً إلى أن أحد قيادات الصوفية قد أهدر دمه، كما وصفه قيادي سلفي بأنه «مدسوس من إيران»، وأكد أن هناك العديد من الأحاديث والتقارير التي تتعلق ببرنامجه «قد تم تزويرها»، بحسب تعبيره.( جريدة بوابة القاهرة فى 7/4/2015 )


*******************

فهل ستقوم الأجهزة الأمنية المصرية بالتنسيق مع الأزهر بقتل إسلام البحيرى , بعد ان فشل الجميع فى الرد على ما يقول به ويوثقه من أمهات الكتب والمراجع , أم سيتم تكليف تنظيم داعش - أحد الأجنحة العسكرية التابعة لجماعة الإخوان المسلمين - بتنفيذ هذه المهمة ..!!؟؟؟؟؟؟؟؟

*****************

وقد ردد الرئيس السيسى مرات عديدة فى خطبة وإجتماعاته الدعوة لتجديد وتصويب الخطاب الدينى " من أجل إرساء خطاب عصري ومستنير " , وقال فى كلمته فى في الندوة التثقيفية يوم 31/3/2015 :{ مسألة الخطاب الديني سأتصدى لها .. إلى أن ألقى الله !! ؟؟ }
, ولكنه لم يقوم بأى خطوة فعلية لتنفيذ هذه الدعوة , ولم تخرج تصريحاته عن كلمات وألفاظ مرسلة يرددها فى المناسبات المختلفة , ليُخلى مسؤليته عن تستره على الخطاب المتطرف المسيطر على الإعلام والثقافة والمساجد و الأزهر , و كل مناحى الحياة فى مصر , و الذى نجح فى تجنيد المزيد من الإرهابيين الى جماعة الإخوان المسلمين – التى ينتمى اليها الرئيس – والى السلفيين المتحالف معهم , و الى تنظيم داعش الإرهابى ..!!؟؟؟؟؟؟
ويقول نقيب الأئمة المصريين ان الدعوات التى يطلقها الرئيس السيسي لتجديد الخطاب الديني { هى ضجيج بلا طحين } ( جريدة الوطن فى 2/4/2015 )

و قمت بنشر دراسة من 9 أجزاء وثقت فيها إنتماء الرئيس السيسى لجماعة الإخوان المسلمين منذ صغره و حتى اليوم , عن طريق قسم الوحدات الذى يقوم بتجنيد ضباط الجيش والشرطة لجماعة الإخوان المسلمين .. وانه كان " رجل الإخوان " فى الجيش , و واحد من أهم " الخلايا النائمة " للإخوان فى الجيش المصرى , وانه يستخدم ذكاءه الشديد و التقية لإخفاء هويته الإخوانية .
{ رابط الدراسة عن إنتماء الرئيس السيسى لجماعة الإخوان المسلمين
}http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=462251

********************

ونشرت جريدة البوابة نيوز يوم 8/4/2015 تحقيق صحفى عن رأى الكثير من المصريين فى إسلام البحيرى , وجاء فى التحقيق الصحفى :

** مؤيدو إسلام بحيري: نتابعه لأنه صوت العقل ولا يعتمد على الغيبيات.. كل شيء بخلاف كتاب الله ورسوله قابل للتشكيك .. والفكر أساس الدين لأنه علم
** وتؤيد منال الشيمي، كل ما يقوله إسلام بحيري على مدى 210 حلقات تابعته خلالها حيث تقول: الإسلام لا يدعو لتكفير الآخر وقتل كل من يختلف أو يفكر، وهو ما يدافع عنه إسلام بحيري، فلم نجده يكفر شخصا ما أو يقول عنه أنه خارج الملة، ولم نجده يقول أن هذا حلال وهذا حرام إلا بمحض كتاب الله، ولا يتبع تفسير شخص ما أو حتى مذهب ما من أي من المذاهب.
** ويقول عارف ممدوح، انا أشاهد برنامج إسلام بحيرى لأنه يحدث عقلي ، فهو يقنعني بالعقل أن الدين موجود من أجلي، لسعادتي وتقويمي ليس من أجل ترهيبي أو حتى وضع حدود لحياتي ما انزل الله بها من سلطان، فالدين منتج لك لا عليك كما يقول بحيري.
** وتؤكد سما محمود، أنها لا تفوّت حلقة واحدة لـ"إسلام بحيري" منذ نحو 5 شهور، فهو الوحيد بين رجال الدين الذي يحاول الحفاظ على المرأة، خاصة ونحن نسمع مفتي السعودية يقول: يحق للزوج أكل زوجته، وهناك من يبيح زواج الأب بابنته، وهنا يجب أن نسمع لصوت العقل المتمثل في إسلام بحيري وفقط.
** و يقول أحمد الكامل، أن إسلام بحيري هو الوحيد الذي أرى فيه عقل الدين، فهو يمرر كل النصوص غير القرآن على العقل، وهو ما نبتغيه في كل علماء الدين الآن، فالدين علم والعلم عقلي وليس غيبيا، وهو ما أحبه في إسلام بحيري.

***************

ويتحدث الباحث الإسلامي المستشار "أحمد عبده ماهر" عن موقف الأزهر تجاه الباحث الشاب "إسلام بحيري"، قائلاً: من موقف الأزهر يتأكد لنا إن من لم يؤمن بكتاب البخاري سيدخل النار باعتباره كافر.
مضيفًا عبر حسابه الرسمي بالفيسبوك، ومن ثم ستقوم القيامة على كل الخلائق بينما لن تتأثر ثوابت الأزهر، من حيث ضرورة قتل المرتد وتارك الصلاة وكل رافض لاعتناق الإسلام، والاستيلاء على الدول وقهر أهلها ووطئ نساءها وبيع أطفالها حتى يدخلوا في دين الله أفواجًا.
مستطردًا بشكل ساخر: "شكرًا لعلماء الأزهر الذين أناروا لي طريق أبوال الإبل بينما كنت أرفض تناولها جهلاً مني بالطريق السليم للصحة البدنية، وكنت أركل النعمة ولا أشرب من كوب وقعت فيه الذبابة، وكم فاتني من الخير إذ لم أتزوج على زوجتي فتاة صغيرة تبلغ من العمر خمس سنوات أو ستة من اللائي تم تجربتهن أنهن يطقن الوطء، وبخاصة السمينات منهن، بينما كانت نفسي الأمارة بالسوء ترفض، فعذرًا لرجال الأزهر فقد قصرت في حق نفسي كثيرًا".
وأختتم بقوله: الإخوان والسلفيين والأزهر باتوا في كفة أفكار واحدة.
( موقع الأقباط متحدون فى 6/4/2015 )

******************

ويقول الكاتب والصحفى الأستاذ حمدى رزق فى مقاله بعنوان " إسلام البحيرى والعياذ بالله !؟ " بجريدة المصرى اليوم الصادرة فى 3/4/2015 :
{ .. شيطنة إسلام بحيرى لن تجدى نفعاً فى معركة فكرية حانت مع جماعة النقل التى تزدرى العقل، والاستعاذة من إسلام، أعوذ بالله من فعل القاعدين الخاملين عن المواجهات الفكرية، وإيقاف برنامج «مع إسلام» على «القاهرة والناس» بطلب من الأزهر لن يفض الناس من حول إسلام، سيتحلقون حباً أو كرهاً أو من باب حب الاستطلاع.. ماذا يقول إسلام؟
إسلام باحث أخطأ حيث أصاب، وأصاب حيث أخطأ، إسلام خرج علينا إذ فجأة بأفكار صادمة، لم يخرج علينا بكلاشينكوف، ظهر على الشاشة يخاطب عقول المشاهدين، لم يكمن فى الدغل يسفك دماء العابرين، إخراج إسلام من الإسلام ليس من الإسلام، والتقول بأنه نصرانى مدفوع من الشيطان، وافتكاس اسم مسيحى لإسلام.. من قبيل اللغو.
إسلام ما جاء ليصرع الأئمة الأربعة، جاء ليقف أمامهم لائذاً بالقرآن الكريم وسنة سيد الخلق أجمعين، لم يأت بمذهب جديد، مذهب الإمام إسلام بحيرى، فقط هو يجتهد ويفكر، لا يهرف ولا يخرف ...} .
ويستطرد الأستاذ حمدى رزق ويقول : { ... ما طلع به إسلام بحيرى على الناس ليس بجديد، طلع به كثير قبلا، واستنكفه كثير، هذا ليس زمن التجديد، زمن الوعد والوعيد، ولكنها فرصة سنحت أمام علماء الأزهر الشريف لمناقشة فكرية مع إسلام وغير إسلام من القائلين بغير الثابت، والمختلفين مع ما هو كائن، والمحبذين لإعمال العقل فى ظلال مدرسة النقل المسيطرة على العقل الجمعى على نحو أغلق أبواب الاجتهاد بالمزلاج.
الأزهر الشريف لن يكسب معركة إسلام بحيرى عن طريق هيئة الاستثمار، يكسبها عن طريق هيئة الأفكار، لِمَ لا يقف مجمع البحوث الإسلامية فكرياً من أطروحات إسلام وغير إسلام، ناقداً لها، عاملاً عليها، على المشتبهات، وتحصين الثوابت، وتصويب الأخطاء، فى مواجهة فكرية تنتهى بمناظرة بين العلماء الأجلاء مع فريق إسلام، مواجهة تجلى الصحيح والثابت، وتنحى المغلوط والفاسد، مواجهة لا غالب ولا مغلوب، الرابح فيها الأزهر الشريف الذى ينطلق من قاعدة «وجادلهم بالتى هى أحسن»؟!
الرد على إسلام لا يكون بإغلاق الباب فى وجهه، حتما سيداهمكم من الشباك، إيقاف البرنامج ليس حلا، والأفكار الممنوعة هى الأكثر رواجاً وتأثيراً، يكفى أنها ممنوعة لتروج، أخطر من إسلام إيقاف برنامجه «مع إسلام»، وتحويل إسلام إلى ضحية الظلامية، واستدعاء تراث محاكم التفتيش، واتهام علماء الأزهر الشريف الوسطى بالداعشية، كلها مترادفات لمعركة خاسرة خصماً من رصيد الأزهر الشريف.. ربحها السلفيون . ..}

************************

و فى خطاب مفتوح من الكاتب والصحفى الاستاذ صلاح عيسى الى شيخ الأزهر نشره فى جريدة المصرى اليوم الصادرة فى 10/4/2015 يقول فيه عن البلاغ الذى قدمه الأزهر للنيابة العامة ضد إسلام البحيرى : { .. إن ما ورد فى البلاغ هو مجرد لغو قانونى ودستورى لا صلة له بالمهام التى يحددها كل من الدستور والقانون للأزهر، وإن التهم الجزافية التى انهال بها الذين صاغوا البلاغ على رأس المشكو فى حقه لا صلة لها بأى مادة فى قانون العقوبات أو فى أى قانون آخر، بل إن صياغة البلاغ نفسه تنطوى على مخالفة للقانون، تجيز لإسلام بحيرى أن يقاضى الذين صاغوه، إذ هى تنطوى على اتهام صريح له بالكفر، وهو ما يشكل مخالفة للمادة 20 من القانون 96 لسنة 1996، التى تحظر الطعن فى إيمان الآخرين، والمادة 22 من القانون ذاته التى تعاقب على ذلك بالحبس مدة لا تزيد على سنة وبغرامة تتراوح بين خمسة وعشرة آلاف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين. }
كما يتحدث الأستاذ صلاح عيسى عن تراجع الأزهر عن الإدعاء بأن الدستور ينص فى مادته السابعة على أن الأزهر هو " المرجع الوحيد فى الشأن الإسلامى " , ويقول : { .. وكان هذا هو ما دفعهم للبحث عن أى مادة فى الدستور، تصوروا أنها تدعم حقهم فى تقديم البلاغ، فاستندوا إلى مواد لا صلة لها بالموضوع، بل هى كلها فى صالح المبلغ ضده إسلام بحيرى، منها المادة 53 التى تحظر التمييز بسبب الدين أو العقيدة أو الجنس أو الأصل، وتعتبر الحض على الكراهية جريمة يعاقب عليها القانون.. والمادة 59 التى تعتبر الحياة الآمنة حقاً لكل إنسان، وتلزم الدولة بتوفير الأمن والطمأنينة لمواطنيها ولكل مقيم على أرضها.. ويصل هذا اللغو الدستورى إلى ذروته باستشهاد البلاغ بالمادة 67 من الدستور، التى تنص على حرية الإبداع الأدبى والفنى والفكرى وتحظر تحريك الدعوى العمومية لوقف أو مصادرة الأعمال الفنية والأدبية والفكرية أو ضد مبدعيها إلا عن طريق النيابة العامة، وتحظر توقيع عقوبة سالبة للحرية بسبب علانية المنتج الأدبى والفكرى.
وهى كلها مواد دستورية لن تجد سلطة الاتهام فيما أذاعه إسلام بحيرى ما يدل على أنه خالفها، إذ لم يسمعه أحد يوماً يدعو للتمييز أو يحض على الكراهية، أو يدعو المسلمين للإخلال بالأمن، بل إن كل جهده مركز على أن يثبت العكس، وعلى أن يبرهن للناس أن الإسلام يُنكر كل دعوة للعنف أو استخدام القوة ضد المختلفين فى الدين أو المذهب، ولم يسمعه أحد يوماً يشرح لمتابعى برنامجه الطريقة الإسلامية فى صنع زجاجات المولوتوف لتفخيخ السيارات، أو ينسب للرسول أحاديث تحلل قتل رجال الشرطة والجيش وتفجير محطات الكهرباء ومسارات القطارات، وتشرح لهم الطريقة الشرعية فى ذبح المسالمين. ..}
ويقول الأستاذ صلاح عيسى ان الأزهر كان عليه ان يساند إسلام البحيرى فى رفضه للإرهاب والقتل بأسم الدين , ويقول : { .. تلك مهمة كان ينبغى، يا فضيلة الإمام الأكبر، أن يتصدى لها الأزهر، بدلاً من أن يلوم إسلام بحيرى وغيره من المجتهدين، وبينهم أساتذة أجلاء من شيوخ الأزهر نفسه، لأنهم يقومون بها كفرض كفاية حِسْـبَةً لله، ودفاعاً عن أديانه، فيجابهه ويجابههم بهذا العدوان الذى لا مبرر له، بأن يتسقط ما قد يقوده الحماس من فلتات لسان ليست هى أصل الموضوع، الذى يستطيع كل من قرأ البيانات والبلاغات التى قدمها الأزهر أن يكتشف بين سطورها، أن غضبه لنفسه أكثر من غضبه للإسلام الذى لم يمسسه إسلام بحيرى بشىء، وإلا فلتأذن يا صاحب الفضيلة لأحد معاونيك بأن يدلنى على كتاب واحد أصدره الأزهر يرد به على فقه الإرهاب الذى يتفجر تحت أقدامنا ومن حولنا، وتتبناه القاعدة وداعش وأجناد مصر وأكناف بيت المقدس.
وهل يستطيع الأزهر أن يفسر لنا كيف تحولت جامعته من جامعة لتعليم العلوم الإسلامية وإبراز وسطية الإسلام، إلى مصدر رئيسى للعنف بين صفوف الحركة الطلابية المعاصرة، حتى وصل الأمر ببعض طالباتها إلى الاعتداء على أستاذاتهن فى بيوتهن ومحاولة تعرية إحداهن فى مكتبها.. وحتى أصبحن يستخدمن زجاجات المولوتوف والشماريخ فى إحراق مبانى الدراسة، وكأنهن طالبات فى «جامعة المعلمة شطة فتوة الحتة» وليس فى جامعة تعلم الدين الذى قال رسوله إنه بُعث لكى يتمم مكارم الأخلاق؟ ..}

**************

وفى مقال الكاتب والصحفى الأستاذ نبيل فاروق بعنوان " ممنوع الإقتراب والتفكير " المنشور فى جريدة التحرير الصادرة فى 5/4/2015 , يقول : { .. اليوم يسعى الأزهر إلى تحويل نفسه إلى معبد مقدّس، لا يجوز الاقتراب منه والتفكير، وربما يعلقها لافتة على بابه، أو يجعلها شعارا له.
المفترض أن الأزهر مؤسسة قوية، تؤمن بما تنادى به وتسير عليه، ولكن أن تعجز عن مواجهة شخص واحد، يختلف فكره عن فكرها، فهذا يقلقنى أنا شخصيا، ويشككنى فى الأزهر ومفكريه.. وأنا واثق من أن بعض علمائه سيلجؤون إلى الرد التقليدى، الذين لا يعرفون سواه، عندما يقرؤون هذا المقال، وهو اتهامى بمحاربة الدين وازدراء الأديان، وغير ذلك من سبل محاكم التفتيش القديمة، وهذا يزيد من القلق حول قدرة الأزهر على مواجهة أى فكر يخالفه، فالتكفير والصراخ والإساءة هم سلاح العاجز، والمأساة أن كل هذا ليس فى سبيل الله عزّ وجل، ولكن فى سبيل الأزهر.. والبخارى!!!
قال علماء الأزهر إن البخارى هو أصدق كتاب بعد القرآن الكريم، وعلى الجيل الحالى والأجيال القادمة أن تغلق عقولها، وتسد أفواهها، وتصم آذانها، وتتبع هذا دون مناقشة، وإلا كان هذا (على حد المصطلح الذى يستخدمه علماء الأزهر) تشكيكا فى ثوابت الدين!!!
سؤال لهؤلاء العلماء الأفاضل: ما الذى تعتبرونه بالضبط «ثوابت الدين»؟!.. ولماذا هى «ثوابت»؟!.. ما تعلمته منذ طفولتى وأسير عليه هو أن ثوابت الدين هى الإيمان بالله سبحانه وتعالى ورسله وملائكته واليوم الآخر، وإقامة الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصوم رمضان، وحج البيت من استطاع إليه سبيلا.. ثم جاء التطرّف فى النصف الثانى من السبعينيات، وأضاف الحجاب واللحية، وأكّد أنهما من ثوابت الدين، وبعدها توالت علينا الثوابت، من كل صاحب رأى، مع العبارة الأشهر عند علماء الدين «ممنوع الاقتراب أو التفكير»، وهو ما هدم مصداقيتهم، وكان سببا فى انتشار التطرّف… }

*****************

ويتحدث كثير من المدونين المسلمين على صفحاتهم عن معركة إسلام البحيرى مع الأزهر , فتقول السيدة رشا فاروق :

{ .. الدستور نص على أن الأزهر هو المرجع "الأساسي" وليس " الوحيد " للشئون الإسلامية .. وفي فرق كبير!!
النص ده تحديداً تم التصويت عليه من المصريين لهدف واضح ومحدد ..
وهو أن الأزهر كمؤسسة عريقة متزنة ومنضبطة ووطنية لن تكون مصدر
إرهاب فكري كما يفعل السلفيين وغيرهم .. وينكدوا على المجتمع عيشته , وبالتالي فهذا النص الهدف منه حماية المصريين والحريات والدفاع عن حق المصريين في حرية الإعتقاد ومن باب أولى التفكير دون تكفير, وليس العكس .. باعتبار أن الأزهر هو الملجأ للمصريين وغيرهم ضد الممارسات الإرهابية لجماعات الإسلام السياسي ..

يبقى بالتأكيد النص ده لا يجوز إستخدامه ضد شخص مفكر وبرنامج تلفزيوني "أوله وآخره كلام" .. وليس قتل وذبح كما تفعل داعش , التي قرر الأزهر أنه لا يمكن تكفيرهم .. ولكنه سَن الرماح واستخدم نص دستوري! وحرفه ليعلن الحرب على برنامج باعتباره خطر على ثوابت الدين ..!!؟؟؟؟
فهذا النص شٌرع للقضاء على الإرهاب بكل أنواعه المادي والفكري , وليس العكس !!

الإرهابي ليس فقط هو من يستعمل السلاح والقنابل...
لكنه أيضاً من يٌرهب معارضيه باسم الدين ويسعى لفرض وصايته عليهم...
الرأي العام لا يُعَرف الإرهاب بدقة.. هو فاكر الارهابيين هدفهم قتل وتدمير فقط!
لأ! النصر عند الارهابي مش بس إنه يرعب الناس ويأذيهم بدنياً.. مش بس كدة!
كمان وده الأهم.. إنه يجبر المجتمع إنه يتغير تحت ضغط الخوف ليتبنى أفكاره هو .. كما يراها كحل "وحيد" ولا يقبل أن يفكر الآخرين بطريقة مختلفة.. ولا التعبير عن أفكارهم بالطبع..
الإرهابي مش بس هدفه يفرض السلطة.. هدفه إنه يسيطر علي حياة المحيطين وأفكارهم وتصرفاتهم.. هو ده تعريف الإرهاب الحقيقي..

الوضع للأسف مربك بالنسبة لشيوخ الأزهر والخطأ متوقع .. سطوتهم في خطر .. ويبدو أن سحر السلطة أقوى من جلال ووقار المهمة الأصلية .. خاصة مع الاختراقات الرهيبة للتيارات الداعشية بداخله .. والضغط الشعبي والإعلامي أقوى من قدرات الشيوخ المتهالكين نفسياً وثقافياً .. قدراتهم لا تؤهلهم للتعامل مع جيل شاب قوي جريء ومثقف وواعي..

ومن المناسب هنا أن أضع رابط لما قلته سابقاً
"الميزة أن البحيري لم يعد يحتاج أن يضيف كثيراً
.. بدأت موجة عودة الوعي واللي كان كان .. سبق السيف العزل.. الأفكار لا تموت..
وهو لو كان يؤمن بهذه الأفكار وحده ماكنش إحتاجوا يوقفوا البرنامج .. ولقى مليون واحد يتلقف ولو جزء من كلامه بلهفة.. لا أهمية كبيرة لشخصه أو لبرنامجه وهو نفسه أقر بذلك ..

https://www.facebook.com/RFaroukEG/posts/822642127818904:0

*****************************

و نورد بعض الفتاوى التى رفضها الباحث الإسلامى إسلام البحيرى وقال انها
==========================================
تسئ الى الإسلام , و التى أدت الى شن حملة شرسه ضده من الأزهر
=======================================
وجماعة الإخوان المسلمين والسلفين تدعو الى تكفيره وإهدار دمه علناً :
======================================

أولاً - نكاح الطفله الرضيعه اذا كانت تتحمل " الفحل " وتطيق الجماع , ولا يُضبط بسن لانه ليس فى الشرع تحديد لسن الزواج
, وجاء فى فتح الباري بشرح صحيح البخاري الجزء التاسع صفحة 27 : [ وقال ابن بَطّال: يجوز تزويج الصغيرة بالكبير إجماعا ولو كانت في المهد ]
..... ولكن إذا جامع زوجته فماتت , فإن كانت صغيرة أو مكرهة أولا تطيق الوطء تلزمه الدية اتفاقاً".

http://www.mezan.net/radalshobohat/3Nekah.htm ==

https://www.youtube.com/watch?v=SQZURBqpAzA ==

https://www.youtube.com/watch?v=N8464s6_J1k&feature=youtu.be&t=7m41s ==

http://www.masress.com/youm7/39967 ==


ثانياً - حديث رضاع الكبير كتاب صحيح مسلم - كتاب الرضاع - باب رضاعة الكبير
:

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?idfrom=4336&idto=4344&bk_no=53&ID=645 ==

http://hadith.al-islam.com/Page.aspx?pageid=192&BookID=25&PID=2712 ==


ثالثاً — فتاوى تفتى " بقتل المرتد وتارك الصلاة والزانى المُحصن ومن عليه قصاص وأكل لحمه نيئاً , وإن لم يأذن الإمام في القتل، لأن قتلهم مستحق " ..!!؟؟؟؟؟؟؟؟
, و هو ما يتم تدريسه فى كتاب "الإقناع في حل ألفاظ أبي شجاع" - الصادرعن قطاع المعاهد الأزهرية للصف الثالث الثانوي الأزهرى -
فى مدارس الأزهر .. الذي يعتبر رمز الاعتدال الأول في العالم الإسلامي ..!!؟؟؟؟
==http://www.alalam.ir/news/1680074

==http://sudaneseonline.com/board/480/msg/%D9%83%D8%A7%D8%B1%D8%AB%D8%A9-…-%D9%8A%D8%AC%D9%88%D8%B2-%D9%82%D8%AA%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B1%D8%AA%D8%AF-%D9%88%D8%A7%D9%83%D9%84-%D9%84%D8%AD%D9%85%D9%87—1420452289.html

==https://www.youtube.com/watch?v=1_46NMGCwmY

https://www.youtube.com/watch?v=1_46NMGCwmY


رابعاً – فتوى بتكفير من لا يشرب بول البعير وإعتباره ملحد و زنديق ومرتد

https://www.youtube.com/watch?v=cuauiDRXyms

خامساً – فتوى بتكفير من يقول أن الأرض كروية !!

https://www.youtube.com/watch?v=OGfXApLAO6s

سادساً - فتاوى تبيح الزنا بالحيوانات , وزنا الخرساء والأخرس , وزنا العاقلة بالطفل , ورؤية المخطوبة عارية , وردت فى الجزء التاسع من كتاب فتح الباري فى صحيح البخارى صفحة 149 طبعة دار إحياء التراث – الرابعة, و كتاب الفقه على المذاهب الأربعة للجزيري - كتاب الحدود – زنا العاقل بالمجنون، الطبعة الأولى لدار ابن حزم – بيروت , وغيرها من كتب التراث :

http://www.dotmsr.com/details/%D9%81%D8%AA%D8%A7%D9%88%D9%89-%D9%85%D8%B6%D8%AD%D9%83%D8%A9-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AB-%D8%AA%D8%A8%D9%8A%D8%AD-%D8%A7%D9%84%D8%B2%D9%86%D8%A7-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AC%D8%A7%D9%86%D9%8A%D9%86-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%8A%D9%88%D8%A7%D9%86%D8%A7%D8%AA


*********

و لنا سؤال لفضيلة الإمام الأكبر الشيخ احمد الطيب شيخ الجامع الأزهر :
=======================================
هل الإسلام الحقيقى هو الذى ينادى به الأزهر ويدرسه فى كتبه عن ذبح المرتد وتارك الصلاة واكل لحمه نيئاً , و الذى تطبقه جماعة الإخوان المسلمين وكل تنظيماتها الإرهابية التى تتخفى وراء أسماء مختلفة , مثل تنظيم داعش والقاعدة وأنصار بيت المقدس , والذى يتم فيه ذبح المسلمين والمسيحيين وحرقهم أحياء وقطع رؤوسهم , وذبح الأسرى وإغتصاب النساء والأطفال بالقوة , وتكفير المخالف حتى لو كان من نفس الدين والمذهب .. أم هو الإسلام الذى ينادى به إسلام البحيرى و ابراهيم عيسى وفاطمة ناعوت والشيخ محمد نصر و المستشار محمد عبده ماهر , ومن قبلهم الشيخ محمد عبدة والشيخ شلتوت والشيخ طنطاوى , الذين يرفضون أحاديث وفتاوى القتل والذبح وقطع الرؤوس و نكاح الرضيعة و إرضاع الكبير والتداوى ببول الأبل ..!!؟؟؟؟؟

ومن الذى يشوه سمعه الإسلام ..!!؟؟؟ هل هى عصابة داعش و جماعة الإخوان المسلمين الذين ينسبون الى الإسلام القتل والذبح وقطع الرؤوس وذبح الأسرى وإغتصاب النساء والأطفال , وذبح المرتد وتارك الصلاة و أكل لحمه نيئاً , ونكاح الرضيعة , ورضاعة الكبير ..!!؟؟؟؟؟ أم الذى يرفض كل هذه الأقوال والأحاديث المسيئة للإسلام .. ويتحدث عن الإسلام المتسامح الذى يُكرم الإنسان , ويعترف بحريته فى الإختيار , ويقول " لكم دينكم ولى دين " ..!!؟؟؟

*******

إذبحوا المخالفين .. إذبحوا كل صاحب فكر و رأى لإسكات صوته .. ولكن الأفكار لا تموت ..
أذبحوا إسلام البحيرى .. أذبحوا ابراهيم عيسى .. أذبحوا فاطمة ناعوت .. أذبحوا الشيخ محمد نصر .. أذبحوا المسشار محمد عبده ماهر .. كما ذبحتم من قبل الدكتور فرج فودة , و الحلاج , و الصحابى عبد الله بن الزبير , ومحمد بن أبى بكر الذى وضعه عمرو بن العاص في جوف حمار ميت وأحرقه , والنسائى صاحب السنن , والصحابى حجر بن عدى , وعبد الله بن المقفع الذى قطعوا أطرافه و قاموا بشيها فى النار امامه حتى مات .. !!؟؟؟
إذبحوا المخالفين .. إذبحوا كل صاحب رأى ..
ولكن لن تستطيعوا وئد صوت او فكر حتى لو ذبحتم صاحبه واسكتم صوته , و سينتشر هذا الصوت وهذا الفكر أكثر , وسيجذب اليه الملايين , وسيتحول صاحب هذا الصوت الى شهيد ونبى له ملايين المؤيدين والمدافعين عن رأيه وأفكاره ..!!؟؟؟؟

دكتور سيتى شنوده
14/4/2015





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,466,456,471
- هل تحالف الرئيس السيسى مع جماعة الإخوان المسلمين – الجزء الت ...
- ذبح الشهداء الأقباط فى ليبيا .. وفزع الإخوان ..!!؟؟ الجزء ال ...
- ذبح الشهداء الأقباط فى ليبيا .. وفزع الإخوان ..!!؟؟ الجزء ال ...
- إرهاب الصحفيين المصريين .. وذبح فاطمة ناعوت ..!!؟؟ الجزء الأ ...
- تهديدات جديدة ..!!؟؟؟؟؟ بقلم دكتور سيتى شنوده
- هل شارك الرئيس السيسى فى مذبحة الأقباط فى كنيسة القديسين ..! ...
- هل تحالف الرئيس السيسى مع جماعة الإخوان المسلمين ..!!؟؟ الجز ...
- هل تحالف الرئيس السيسى مع جماعة الإخوان المسلمين ..!!؟؟ الجز ...
- هل تحالف الرئيس السيسى مع جماعة الإخوان المسلمين ..!!؟؟ الجز ...
- هل نفذ الرئيس السيسى مذبحة الأقباط فى ماسبيرو ..!!؟؟؟؟؟ الجز ...
- تهديدات بالقتل ..!!؟؟ بقلم دكتور سيتى شنوده
- رسالة الى الرئيس السيسى .. إحذر ..!!؟؟؟
- هل تحالف الرئيس السيسى مع جماعة الإخوان المسلمين..!!؟؟ الجزء ...
- هل تحالف الرئيس السيسى مع جماعة الإخوان المسلمين ..!!؟؟ الجز ...
- هل تحالف الرئيس السيسى مع جماعة الإخوان المسلمين..!!؟؟ الجزء ...
- الإضطهاد المنهجى و خطف وقتل المسيحيين فى مصر – الجزء الرابع ...
- الإضطهاد المنهجى و خطف وقتل المسيحيين فى مصر – الجزء الثالث ...
- الإضطهاد المنهجى و خطف وقتل المسيحيين فى مصر – الجزء الثانى ...
- الإضطهاد المنهجى و خطف وقتل المسيحيين فى مصر – الجزء الأول - ...
- السلفيون والأجهزة الأمنية .. و مذبحة الأسرة المسيحية بالأسكن ...


المزيد.....




- بالفيديو.. جبل جليدي ضخم ينهار فجأة أمام سائحين بألاسكا
- العثور على كاميرا غارقة التقطت آخر لحظات شاب توفي قبل عامين ...
- الحوثيون يعلنون استهداف منشآت نفطية شرق السعودية بـ10 طائرات ...
- جماعة الحوثي تهاجم منشآت نفطية في الشيبة بالسعودية بعشر طائ ...
- شاهد: مهرجان الفوانيس الصيني ينير سماء إيطاليا
- المكسيك ترحل أمريكيا "متطرفا" للاشتباه بدعوته للجه ...
- ما هي جزيرة غرينلاند التي يريد ترامب شراءها؟
- جماعة الحوثي تهاجم منشآت نفطية في الشيبة بالسعودية بعشر طائ ...
- المكسيك ترحل أمريكيا "متطرفا" للاشتباه بدعوته للجه ...
- بـ 10 طائرات مسيرة.. الحوثيون يشنون أكبر هجوم على منشآت نفطي ...


المزيد.....

- التربية والمجتمع / إميل دوركهايم - ترجمة علي أسعد وطفة
- اللاشعور بحث في خفايا النفس الإنسانية / جان كلود فيلو - ترجمة علي أسعد وطفة
- رأسمالية المدرسة في عالم متغير :الوظيفة الاستلابية للعنف الر ... / علي أسعد وطفة
- الجمود والتجديد في العقلية العربية : مكاشفات نقدية / د. علي أسعد وطفة
- علم الاجتماع المدرسي : بنيوية الظاهرة الاجتماعية ووظيفتها ال ... / علي أسعد وطفة
- فلسفة الحب والجنس / بيير بورني - ترجمة علي أسعد وطفة
- من صدمة المستقبل إلى الموجة الثالثة : التربية في المجتمع ما ... / علي أسعد وطفة
- : محددات السلوك النيابي الانتخابي ودينامياته في دولة الكويت ... / علي أسعد وطفة
- التعصب ماهية وانتشارا في الوطن العربي / علي أسعد وطفة وعبد الرحمن الأحمد
- نقد الاقتصاد السياسي، الطبعة السادسة / محمد عادل زكى


المزيد.....


الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سيتى شنوده - الأزهر يحرض علناً على قتل إسلام البحيرى ..!!؟؟ الجزء الأول - بقلم دكتور سيتى شنوده