أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ارنست وليم شاكر - كذبة ابريل الموافقة 12 من جمادي الآخرة .. والآخرة خير وأبقى ..














المزيد.....

كذبة ابريل الموافقة 12 من جمادي الآخرة .. والآخرة خير وأبقى ..


ارنست وليم شاكر

الحوار المتمدن-العدد: 4767 - 2015 / 4 / 3 - 15:14
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


كذبة ابريل الموافقة 12 من جمادي الآخرة .. والآخرة خير وأبقى ..
.
كما اننا نكتب من اليمين لليسار عكس باقي خلق الله، والحمد لله.. قررت أن أكتب لكم كذبة أبريل "بالشقلوب" فقبل السرد على انها حقيقة ، اخبركم أنها والعياذ بالله من لهو الحديث الغير مباح .. فبذلك لا نتشابه مع الكفار خوفا من أن يكون في تشبهنا بهم ولاء .. وهذا ما نبرأ منه كل البراء ...
.
فلهو الحديث للثاني عشر من جمادي الآخرة، يا ساده يا كرام .. من أهلي وعشيرتي ومن تخلق بخلقي وأنكر الكفر ولعن اليهود والنصارى المغضوب عليهم والضالين إلى يوم الدين ، هي كالآت واسمعوا وعوا ..
.
أولا وأولها ، والله الأول والواحد وكفر من قال واحد أو أول بغير ذكر الله .. فإن شيوخ السلفية بلا استثناء والداعين إلى الجهاد سيذهبون بأنفسهم، أو سيرسلون أولادهم ، للجهاد قبل أن يدعوا أحد إلى القتال ولبس الأحزمة الناسفة، والعمليات الانتحارية المباركه،..
ومَن لا يفعل ذلك سيقال من مشيخته ويلتزم الصمت بجانب زوجاته ومحظياته في بيته ، والله يكفله بالطعام والشراب وخلافه .. وربما هُريرة تلحس بدنه فلا يتراكم "الجلخ" على صدغه .. وتكون عليه بردا وسلام فإقامته شرعية بإجماع أهل العلم والتكية ...
.
ثانية ، وليس لله شريك ولا ولد ولا اتخذ له صاحبه .. قررت وبالإجماع كل الهيئات الإسلامية ، وكلها ممولة من السعودية وقلة من أمراء الكويت قبل أن تدخل قطر في تعداد الداعين للصلاح من خلف حجاب .. عدم المداوة أو التداوي أو التطبب أو الإبراء من داء، إلا بالعلاج النبوي حسب القرآن والسنة ، فقد ثبت وتأكد علميا وطبيا وفيثيولوجيا وميكروبوليجيا وقلونيليجيا وبضانيجيا .. أن الأدعية والرقية والحجامة والفصد والقرص وغدر النمله، والتمر والعسل وحبة البركة ، وفوق الكل بول الناقة.. كفيلة بالحفظ والوقاية، والعلاج والحماية .. من كل عين وعمل، حجاب وجان، حسد وغيرة .. ومن كل مرض وداء ووباء وآفة .. فنصير قدوة بأذن الله ، في التقوى والإيمان بما جاء في صحيح المنصوص ولو خالفته العقول المتلونة الملتوية كفانا الله شرها وشرور أنفسنا الضالة...
وعلى ذاك تقرر ما هو أك : لا رحلات علاجية بطائرة ومضيفات (ما ألطفهن، لهلوبات بنات الجنية) .. !! ..
ولا دخول لمستشفى تستعيذ عن التقوى بمحاليل طبية .. فلا أمصال بعد هذه الصبحية .. ولا عمليات جراحية نحن لا نعرف بعد اليوم غير العمليات الانتحاريه ..
فلا نسمع بعد هذا التاريخ الهجري المبارك غير فتوى ابن الأشعث وابن تيمية فكل ما ليس به نص حرام حرام حرام ، ... وعلى رأس القائمة الممنوعات المشتراة من الصيدالية ، "اللبوسة" الفاحشة العابثة بمؤخرة أهل القبلة ...
.
ثالثة .. وكفر الذين قالوا أن الله ثالث ثلاثة .. ثبت لنا نحن علماء الأمة ، صدق الوهابية في رفض المذياع – راديم- والعلبة الجنية المدعوة تلنفاز – راديم بصور- أنها نتاج الإمبريالية العالمية بالتعاون مع شركات صهيونية وأعوانها من عهد بيبسي كولة إلى عائلة صاويرص الطهطاوية .. فكل ذلك دخيل على دينينا الحنيف وعادة ذمية ذميمة ..
ونعود لإلقاء الدروس في الخلاء أو تحت الأعمدة .. فنتقي الله ولا نثير شهوة أو فتنه .. ففي مثل هذه الأجهزة تقترب الصورة لوجه الشيخ ، ووجه الشيخ جميل الطلعة .. فيدخل البيوت وفيها البنت والحرمه .. فيكون غواية من حيث لا يدري ولا يفقه .. وربما صادف عبث الفتاة في ذات اللحظة بخيارة أو جزرة .. ومع صورة يوسف قطعت العذارى ما لا يقطع إلا بمهر وشبكه .. فكل هذا لا يجوز شرعا ..
فلا خروج لمشايخ على الفضائيات بعد الليله .. أما الراديوم الذي يحمل صوت المشايخ الفحول البنية صلاب الحنجرة مشدودي الوتر والوتيره .. ففيه اختلف العلماء الخبره .. وأخذا بالحيطة ،، قررنا عدم الظهور على شاشات المذياع أيضا _الرديوم _ بصورة كان أم بسره..
.
راباعا .. وقبل أن تناموا منا عباد الله ، قررنا باختصار واستقطاب وتلخيص المذكرة .. الأمتناع عن الجلوس على المؤخرة.. فيجلس الرجل ولو كان شيخ بالمقعدة على مقعد أو أريكة .. فيأتي الجان ويفعل به أفعال خبيثة ، وقد شهدن نسوة هجرن فجر الجلسة المستريحة، التي تغري الشيطان بفعل كل قبيحة ، فقد صدق العلامة جهبذ الجهابذة الحبيب بن سالم بن جالس بن حفيظة على حيله .. حين قال قولته الشريفة الشهيرة: الجلوس على الكراسي أو الأرائك قد يُحبل العانس .. ويأتي بالبواسير لكل فتى أو شيخ ولو كان فقيه وبلغ من العمر مائه ..
فالنصيحه لوجه الله الخالصه، لو أضررتم للجلوس فأقعدوا بالراحه .. بعد التأكد من خلو القاعدة من عفريت هائج فتجدك على حجره جالس و بلا لزمه لابس.....
.
.. نلقائكم مع لغو الكلام في العام القادم الموافق ذي القعدة ، لو بقي الكاتب حي يرزقه الرحمان من سعه، ويبعد عنا جهالة قوم لن يهمدوا حتى يفصل الله بيننا وبينهم يوم القيامة..
.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,389,687
- سيسقط آل سعود في بضع سنيين مما تحسبون ..
- -فرخنده- الشهيدة التي لن يضيع دمها قبل أن يثمر ثورة..
- بين زيدان وإسلام .. سقطت ورقة التوت، وتكشفت العورات.
- الغرب المضروب على القفا .. متى يفيق؟!!
- مَن يريدها بردا وسلاما ، وادخلوها آمنين ... لا يلعب بالنار.. ...
- رائف بدوي .. المُمات كل يوم، كيف ننساه..؟ مملكة إبليس وصليب ...
- حلمنتيشيات قرضاويه // عاش الرجل الذي قال : ومالو..!!
- نعم القرضاوي مجرم حرب .. ونعم ، يجب أن يحاكم ولو كان في أرذل ...
- هرطقات إيمانية // يكفي الإنسان أن يلقى ربه وهو نزيها، ولو كا ...
- يا أماه : بيعي شرفك... وأشتري لي كفنا..
- الكلمة المغموسة بالسم ذبحت، والسيف بريء..
- لو ثقلت عليك رأسك، فأقلعا وألقها عنك .. ومت كريما..!!
- الخروج من مستنقع -المتفنقهين-..
- الأزهر والوسطية الداعشية .... حتى أنت يا -طيب-..!!
- هرطقات إيمانية // تقيؤنا يرحمكم الله .. تقيؤنا تصحوا .. !!
- هرطقات إيمانية // إما السعادة .. إما الموت !!
- هرطقات إيمانية // مصر المولد والميلاد
- على مَن وماذا، ولماذا نثور؟؟
- اليوم الذي كذبت فيه السماء..!!
- عندما أخطأ البابا.. وأصابت امرأة !!


المزيد.....




- حركة النهضة الإسلامية تعتبر رئاستها للحكومة الجديدة في تونس ...
- بحماية قوات الاحتلال.. مئات المستوطنين والمتطرفين اليهود يقت ...
- أردوغان: الإسلام تراجع في إفريقيا بسبب الأنشطة التبشيرية وال ...
- لبنان.. عندما تتخطى الاحتجاجات الطائفية والمناطقية والطبقية ...
- زعيم حماس يحذر من خطورة مخططات إسرائيل لـ«تهويد» المسجد الأق ...
- الخريطة السياسية للقوى الشيعية المناهضة للأحزاب الدينية
- تقرير فلسطيني: الاحتلال يستغل الأعياد اليهودية لتصعيد الاعتد ...
- واشنطن بوست: الانتقام الوحشي من النشطاء في مصر يمكن أن يغذي ...
- بعد استهداف معبد يهودي.. إجراءات بألمانيا لمواجهة -إرهاب أقص ...
- لجنة الشؤون الدينية في مجلس النواب المصري تضع 10 إجراءات لتج ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ارنست وليم شاكر - كذبة ابريل الموافقة 12 من جمادي الآخرة .. والآخرة خير وأبقى ..