أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ممدوح السباعي - كلام صعايدة















المزيد.....



كلام صعايدة


ممدوح السباعي

الحوار المتمدن-العدد: 4767 - 2015 / 4 / 3 - 01:32
المحور: الادب والفن
    




كلام صعايدة

كلمات من قلب الصعيد الجوانى

يقدمها الشاعر
ممدوح السباعى


كتاب شعاع الأدبى
لنشر الإبداع والفن الراقى
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هيئة الإشراف : شريف جادالله
: ممدوح السباعى
: أكرم عبد السميع
: أحمد موسى

جمهورية مصر العربية ـ سوهاج ـ البلينا ـ الغابات
محمول 01001069256 ـ 01115953655
01227390455 ـ 01229536991
Email : sharifgadallah@gmail.com

اســـــــم العمــــــــــــــــــل
: كلام صعايدة
المـــــــــــــــــــــــــــــــؤلف
: ممدوح السباعى
نــــــــــــــــــــــوع الكتاب : مجموعة أدبية
الطبعـــــــــــــــــــــــــــــة
: الأولى
الناشـــــــــــــــــــــــــــــــر
: كتاب شعاع الأدبى
المطبعـــــــــــــــــــــــــــــة
: مطبعة المنار ... البلينا... سوهاج
تصميم الغلاف والإخراج الفنى
: شريف جادالله
رقـــــــــــــــــــــــــم الإيداع
:

* حقوق الطبع والنشر محفوظة لكتاب شعاع الأدبى

* الآراء الواردة فى الكتاب لا تعبر إلا عن وجهة نظر المؤلف




الإهداء
إلى كل أبناء الصعيد الشرفاء
تحمست أن أنقل لآفاق المثقفين بعضاً من كلماتكم والتى اقتربت من الاندثار بفعل التمدين وآفاق الأطباق العالمية وما يسمى بالدش وهذه المحاولة منى هى رد لجميلكم الذى طوقنى طوال العمر
ممدوح السباعى
















بسم الله الرحمن الرحيم











مقدمة كلام صعايدة



يقول الحق تبارك وتعالي في كتابه العزيز
بسم الله الرحمن الرحيم " وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا ان اكرمكم عند الله اتقاكم " صدق الله العظيم ايها القارئ المحترم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته جعل الله تعالى الناس شعوبا وقبائل وعرب وعجم ثم حدثت تقسيمات اخري دنيوية وادارية من صنع البشر فوجدنا القارات والدول والمحافظات والمراكز والقري والنجوع والكفور وقبلي وبحري وصعايدة وفلاحين ...... الخ وتختلف لهجات كل مجتمع عن الاخر من حيث المعني وطريقة النطق واللغة وبما انني من جنوب مصر أي من الصعيد والذي افخر انني انتمي اليه واعيش علي ارضه الطيبة وجدت بعض الكلمات التي كنت اسمعها من جدي ووالدي بدأت تندثر وتنتهي من قاموس كلماتنا خصوصا بعد الانتشار الكبير للفضائيات والانترنت وانواع الدراما التي تقدمها الميديا فاستشعرت الخطر من ذلك لانني اعتبر ان كل كلمة تراث لا بد من الحفاظ عليه فهناك مصطلحات صعيدية تحتاج الى ترجمة وشرح وتوضيح ولقد بدأت بعون الله تعالى جمع هذه الكلمات فى بحث اسميته ( كلام صعايدة ) اتناول فيه الكلمة ومعناها وطريقة نطقها بشكل صحيح واستخداماتها وقسمت الكتاب الي ثماني فصول منها ما هو مأكولات ومنها ما هو خاص بالرجال ومنها ما هو خاص بالنساء ومنها ما هو خاص بالحيوانات الي اخره والله الموفق والمستعان












الفصل الأول


مأكولات



( رغفان ) : بضم الراء وتسكين الغين وفتح الفاء وهي جمع رغيف سواء كان بلدي او شمسي وفي وجه بحري نسمع " ارغفة " فتختلف طريقة النطق من مجتمع لاخر
( قرقوش ) : بفتح القاف وتسكين الراء وضم القاف الثانية وهو الناشف من العيش فالمرأة الصعيدية عقب نهايتها من الخبيز تقوم بشق الرغيف الي نصفين ثم تقوم بادخاله الي الفرن مرة اخري لمدة ربع ساعة بعدها يخرج الرغيف ناشف او مقرقش وقد يتم تخزينة لمدة شهرين او ثلاثة ويبلل بالماء قبل اكله
( شريك ) : بكسر الشين والراء نوع من المخبوزات الصعيدية له خميرة مخصوصة يتم تجهيزها من الليل ليتم الخبيز صباح اليوم التالي ويتم عمل هذه الخميرة من لبن الماعز وبعض الفول المدشوش وبعض السمن وفي الصباح يضاف هذا الخليط الي كمية الدقيق المراد خبزها ويضاف ماء ويقلب جيدا ثم يتم تقطيعة علي شكل أصابع طولية طول الأصبع 10 سم وتقوم المرأة الصعيدية برصه في صواني معدة مسبقاً لذلك ثم يترك لمدة ثلث ساعة في الشمس ثم يدخل الفرن لمدة عشر دقائق ثم يتم اخراج الصواني من الفرن ثم تتركه المرأة خارج الفرن حتي يبرد ثم يعاد الي الفرن مرة اخري لمدة عشر دقائق اخري يخرج بعدها " مقرقش " ويؤكل مع الشاي او اللبن ومؤخرا وجدنا ان بعض الافران التي تقوم بعمل الحلويات والمخبوزات التنوعة تقوم بعمل الشريك ولكن يطلقون عليه اسما اخر وهو " الفايش " .
( شلولو ) : بفتح الشين وفتح اللام وهي طبخة صعيدية سريعة التحضير ويطلقون عليها اسما اخر
" الكسلانة " ومكوناتها عبارة عن : بعضا من الملوخية الناشفة وملح وفصين توم وليمون يتم اضافة كل هذه المقادير الي بعضها في طبق واحد ويقلب جيدا ثم يتم تقديمه مع بصل اخضر وكل ذلك علي البارد أي لا تستخدم فيه النار .
( ويكة ): بكسر الواو وسكون الياء وفتح الكاف وهي البامية ولكن في الصعيد تسمى ويكة وتؤكل خضراء او ناشفة والناشفة هي الخضراء ولكن يتم تقطيعها الي قطع صغيرة ثم يتم وضعها في الشمس حتي تتيبس ويتم طبخها مع اللحم او الفراخ .
( نوعمة ) : بضم النون وفتح العين وهي باختصار كبد أي نوع من الطيور بعد طهيها تؤكل ويطلق علها في الصعيد " نوعمة " .


الفصل الثاني

زراعات



( قيضي ) : بكسر القاف زراعة صيفية ومحصول هام بالنسبة للصعيدي وهي الذرة الرفيعة وسبب تسميتها قيضي ان فصل الصيف في الصعيد يطلقون عليه قيض فنسبوا هذا المحصول الي فصل الصيف فسمي قيضي
( جراو ) : بفتح الجيم وفتح الراء وهي زراعة صيفية ايضا وبذورها من الذرة الشامية يقوم برشها الرجل الصعيدي في مساحة ارض يريد زراعتها ثم يحرثها ثم يرويها وبعد اربعين يوماً يقوم بحشها بالمنجل والجراو هذا غذاء مفيد جداً للحيوانات من جاموس وبقر وغنم .
( قالوح ) : بفتح القاف وقالوح جمع قالوحة والقالوحة هي القطعة الخضراء التي توجد في اخر عود القصب وتسمي في اماكن اخري " الزعزوعة " وهي غذاء ايضا للبهائم .
( دفرة ) : بكسر الدال وتسكين الفاء نوع من الحشائش التي تنمو في الاراضي الزراعية وهي تنمو رغم عن انف الفلاح الصعيدي ويعمل جاهدا علي تنقية ارضه منها لانها تضر بالزراعات الاخري وهي غذاء ايضا للبهائم
( غف ) : بضم الغين وتسكين الفاء وهو الناعم من التبن الذي يخرج اثناء عملية درس الذرة الرفيعة والقمح ويخرج علي هيئة عفار وللاسف الشديد فهو ضار جدا لصدر الانسان وعينه اذا دخل فيها لذا يحاول كل من يعمل فيه يحاول ان يتلاشاه ويتجنبه
( ذر ) : بكسر الذال وتسكين الراء وهو عبارة عن الغلاف الموجودة بداخلة حبة الذرة الرفيعة فاذا ما تم جمع المحصول ودرسه بالالة نجد ان الحبوب أي الغلة تخرج من مكان والتبن يخرج من مكان والذر هذا يخرج من مكان وايضا يستخدم كغذاء للبهائم .
( نارخ ) : بفتح النون وكسر الراء وهو البلح في بداية بزوغة ونموه ويكون لونه اخضر وتجد مفردة
" طقش نارخ " بضم الطاء وذلك قبل مرحلة تحويلة الي اللون الاحمر او اللون الاصفر والتي يسمي عندها بلح .
( صيص ) : بكسر الصاد والياء وتسكين الصاد الثانية وهو بلح رفيع جدا ولا يصلح للاكل لذا يتم فرزة بعيدا عن البلح الصالح وبعد ابعادة عن البلح السليم يتم تقديمه ايضا كغذاء للبهائم
( كعروب ) : بضم الكاف وتسكين العين وضم الراء وهي جزء يتبقي من بوص الذرة او القصب بعد جمعة او كسره كما نطلق عليه ويكون مدفون في الارض يتم التنقيب عنه وجمعه لنظافة الارض منه ويستخدم كوقود للتدفئة او كوقود للفرن البلدي اثناء الخبيز



الفصل الثالث


أدوات زراعية وأشياء خاصة بالزراعة




( منجل ) : بكسر الميم وتسكين النون وفتح الجيم وهي عبارة عن قطعة حديد مشرشرة تشبه الهلال يصنعها الحداد ولها يد خشبية صغيرة يصنعها النجار ويستخدمها الرجل الصعيدي في حصيد القمح أي جمعه وفي حش البرسيم والجراو وتسمي في الوجه البحري " شرشرة "
( شقرف ) : بضم الشين وتسكين القاف وضم الراء وهو عبارة عن قطعة حديد بعرض 10سم ولها يد خشبية بطول 10سم وهو يشبه سكينة المعجون التي يستخدمها النقاش اما الشقرف فيستخدمه الرجل المزارع او الفلاح في تقليع الخضروات من الارض مثل الجرجير والفجل والخص وخلافه
( طورية ) : بضم الطاء وهي قطعة حديد وزنها يتراوح ما بين 5 : 8 كيلو جرام من الحديد وطولها حوالي من 25 : 30 سم ولها يد خشبية طويلة بطول متر مثلا تسمي الهراوية او الهراوة وتستخدم في عزق الارض ولها عدة استخدامات اخري عند الفلاح سواء في الوجه البحري او الوجه القبلي الا انها في الوجه البحري تسمي فاس
( قطاوي ) : بفتح القاف وفتح الطاء شئ يشبه بزير المياة لانها واسعة من اعلي وضيقة من اسفل الا ان القطاوي لها فتحة من اسفل يتم فتحة وغلقة بواسطة حبل من ليف النخيل ويتم صنعها من الليف وسعف النخيل ولا بد ان تكون بالجوز أي اثنين لانها عادة ما يحملها الفلاح علي الحمار وتتدلي القطاوي من فوق ظهر الحماروينقل بها السباخ البلدي من المنازل الي الارض .
( قفة ) : بضم القاف وتسكين الفاء وهي مصنوعة من سعف النخيل الاخضر والليف تشبه نصف البرميل الحديدي ويستخدمها الصعيدي في نقل الاشياء من والي الارض الزراعية وسميت قفة لان حجمها كبير
( سيالة ) : بكسر السين وتسكين الياء وهي ممر صغير يتم حفرة في الاراضي الزراعية ليروي منها الارض وهي اصغر من الترعة ويقال لها قناية .
( فحل ) : بفتح الفاء وتسكين الحاء وهو ممر مائي صغير اصغر من السيالة ايضا ليروي الرجل المزارع ارضه ( بطال ) : بفتح الباء وتشديد الطاء وهو الحد الفاصل بين زراعة شخص وزراعة شخص اخر وهو جسر من تراب الارض ليعرف كل مزارع حدود ارضه الفصل الرابع اشياء خاصة بالرجال .
( ملفحة ) : بكسر الميم وتسكين اللام وفتح الفاء والحاء وهي العمامة التي يضعها الرجل الصعيدي علي رأسه فتعطيه هيبة ووقاراً وهي قماش من الشاش الابيض يلفها الصعيدي علي رأسة لفات متتالية او ياتحف بها من هنا سميت ملفحة وتسمي ايضا عمة بكسر العين .
( شمروخ ) : بفتح الشين وتسكين الميم وهي عصا خشبية غليظة طولها حوالي متر ونصف يمسك بها الصعيدي بيده اثناء المشي وقد يستخدمها في المعارك ويسمي ايضا زقلة بفتح الزاي وبضمها أيضاً فى بعض المناطق .
( مصطبة ) : بضم الميم وبكسرها أيضاً وتسكين الصاد وفتح الطاء وهو بناء منتشر في كل قري الصعيد يجلس عليه الرجال ويتحدثوا في كل امور الحياة سياسية اجتماعية دينية وتكثر هذه المصاطب امام الدواوير والمضايف وايضا امام المساجد .





الفصل الخامس


أشياء خاصة بالمرأة



( مشخلعة ): بكسر الميم وفتح الشين وتسكين الخاء وهي قطعة من الذهب تلبسها المرأة وتتحلي بها ليلة عرسها مثل الكردان والكوليه وتسمي ايضا لبة بكسر اللام .
( خرفشة ) : بضم الخاء وتسكين الراء وكسر الفاء وفتح الشين وهي حجر صغير من الطوب الاحمر الذي نستخدمه في البناء ويعتبر من ادوات الحمام التي تستخدمها المرأة في تنعيم اقدامها واعتذر عن كتابة باقي الاشياء الخاصة بالمرأة نظراً لخصوصيتها الشديدة











الفصل السادس

أدوات منزلية




( اصطفة ) : بوضع همزة اسفل الالف وتسكين الصاد وضم الطاء كانت المنازل في الصعيد تعتمد في الطبخ وعمل الشاي وما شابه ذلك علي الكانون وهو من الطين ثم تطور الامر وجاء وابور الجاز وكلنا نعرفه ثم جاء " الاصطفة وهي عبارة عن جهاز يعمل
بالكيرو سين وله ثمانية شرايط من القطن تكون مبللة دائما بالكيروسين بمجرد ان تشعل فيها النار تشتعل من ثمان فتحات او ثمان عيون ثم تضع عليه ربة المنزل الشئ المراد طبخة مثلا ويسمي ايضا سخان ابو شرايط
( منقد ) : بكسر الميم وتسكين النون وفتح القاف وهو عبارة عن حوض صغير يتم صنعة من الطين ويتم وضع الحطب او الخشب او البوص فيه واشعاله للتدفئة ويجتمع حوله اهل المنزل في الشتاء للتدفئة ويتم ايضا عمل الشاي فيه وقد يكون جروانة من الحديد .
( الكانون ) : بفتح الكاف وضم النون وهو شئ تصنعه ربة المنزل الصعيدية من الطين للطبخ وعمل الشاي وتسخين الماء فهو بمثابة البوتجاز وله فتحتين من اعلي لوضع الاواني عليه وهذه الفتحات هي الشعلة وهو موجود في بعض المنازل الصعيدية حتي الان ولكنه يستخدم بقلة .
( دكة ) : بكسر الدال وتسكين الكاف وهي الكنبة التي يجلس عليها الناس في المنازل وقد تختلف الدكة عن الكنبة في ان الدكة لها اربع ارجل ولها مداد خشبي بطول الدكة ليتكأ عليه الجالسون وهي مرتفعة عن الارض اكثر من الكنبة
( دقداق ) : بكسر الدال وتسكين القاف وفتح الدال الثانية ويقال له مدهاس بكسر الميم وهو عصا خشبية طولها 25سم ويتم تركيب قطعة خشب مثل القرص او العجلة الصغيرة في اسفل العصا الخشبية و كان يستخدم في المطبخ الصعيدي قبل ظهور الخلاط وكانت المرأة الصعيدية حينما تطبخ بصارة مثلا تدهس الفول بالدقداق ولهذا سمي دقداق او مدهاس .
( مفراك ) : بضم الميم وتسكين الفاء وهو قطعة عصا خشبية مثل التي سبق الحديث عنها في الدقداق ويتم عمل فتحتين عكسيتين في اسفل العصا الطويلة ويدخل في كل فتحة عود صغير من الخشب بحجم السيجارة ويكونان عكس بعض ويستخدم في المطبخ الصعيدي لفرك او فرم البامية الخضراء او الملوخية الخضراء بعد نزولها من علي النار وهو يعتبر بمثابة الخلاط في ايامنا هذه .
( جرار ) : بفتح الجيم وتشديد الراء وهو عبارة عن قطعة من جريد النخيل طولها متر او اكثر يتم تركيب قطعة خشب في اخرها تشبه الكف وتستخدمه المرأة الصعيدية في سحب وجر العيش من الفرن بعد استوائه لذلك سمي جرار .
( نشابة ) : بكسر النون وفتح الشين وهي عصا من الخشب يصنعها النجار طولها متر رفيعة من الطرفين وغليظة من الوسط تستخدمها ربة المنزل الصعيدية في فرد العجينة ويقال نشبها لو كانت تريد خبز وعمل الفطير تقول نشبت المرأة الفطير أي فردت عجينة الفطير بالنشابة .
( مطرحة ) : بضم الميم وتسكين الطاء وهي عصا خشبية ايضا طولها متر ونصف ويتم تركيب قطعة خشب تشبه القرص في اخرها بحجم رغيف العيش ويوضع عليها رغيف العيش وهو عجين ثم تقوم المرأة الصعيدية بادخالها بالرغيف في الفرن وتسمي ايضا طراحة بضم الطاء .
( ضرابة ): بضم الضاد وتشديد الراء وهي من الخشب طولها ايضا متر رفيعة من جانب وغليظة من الجانب الاخر حتي يتم حفر في الجانب الغليظ هذا الحفر يشبه الكف وتستخدمة المرأة الصعيدية في تقليب العجين وضربه حتي يكون جاهزا للخبز .
( الفودة ) : بضم الفاء وهي قطعة جريد طويلة ويلف في اخرها قطعة قماش ويتم بلها بالماء ويتم مسح الفرن من الداخل قبل عملية وضع العيش فيها .
( طبطابة ) : بضم الطاء وتسكين الباء وهي تشبه صينية الاكل الكبيرة وكانت تصنع من الطين ومن اشياء اخري ثم تترك في الشمس حتي تنشف وتستخدم في تقطيع العيش عليها ويتم وضعه في الشمس حتي يتخمر ويصبح جاهزا للخبز ولكن الان يتم صنعها من ورق الكتب القديمة وطبطابة مفرد جمعها طباطيب .
( مقرصة ) : بضم الميم وتسكين القاف وفتح الراء وهي نفس الطبطابة ولكنها لا تسع الا رغيف واحد وايضا يوضع عليها الرغيف في الشمس حتي يصبح جاهزا للخبز لذلك نجد في كل منزل صعيدي مجموعة كبيرة جدا من المقارص والمقارص جمع مقرصة .
( نطالة ) : بضم النون وتشديد الطاء وهي مثل الطبطابة الا انها تزيد عنها القاعدة التي تحملها او التي تقف عليها حتي تكون مرتفعة عن الارض وتستخدمها ربة المنزل الصعيدية في عمل الفطير وتستخدم معها ايضا النشابة .
( منطال ) : بضم الميم وتسكين النون وهو مصنوع من الفخار يشبه قدرة الفول ولكن بشكل صغير وهو مصنوع خصيصا لعمل الفول المدمس فيه في المنزل وله اسماء اخري منها ملذ بفتح الميم ودماس بفتح الدال .
( ماجور ) : بفتح الميم وضم الجيم وهو اناء واسع من الفخار تستخدمه المرأة الصعيدية لتعجن فيه العجين وهذه الايام تم استبداله بماجور من الالمونيوم ايضا ارتبطت كلمة ماجور بشئ اخر وهو حلب الجاموسة او البقرة لان المرأة الصعيدية تحلب الجاموسة او البقرة في ماجور من الفخار اصغر حجما من ماجور العجين ويسمي ماجور اللبن .
( طبلية ) : بفتح الطاء وتسكين الباء وهي بمثابة سفرة الاكل الصعيدية وهي من الخشب ويتم صنعها باحجام مختلفة ولها ارجل تقف عليها لترتفع عن الارض .
( علاوة ) : يكسر العين وفتح اللام وليس المقصود بها العلاوة المادية التي نحصل عليها من وظائفنا مثلا وانما العلاوة التي نحن بصدد توضيحها مصنوعة من الفخار ايضا وتستخد كثلاجة مياة لاننا في الصعيد نضع فيها الماء وتجدها في الصيف اجمل من الثلاجة الحالية والكبير منها يسمي علاوة والصغير منها يسمي " بلاص " والاصغر منهما "القلة " وايضا للعلاوة استخدامات اخري فمثلا يتم وضع الجبن الابيض الصعيدي ويتم غلقها غلقا جيدا محكما لمدة قد تصل الي سنة بعدها يتم فتح العلاوة لتجد ان الجبنة البيضاء تحولت الي جبنة " قديمة " فمن هنا نعرف ان البديل للثلاجة الكهربائية التي نعرفها عند الصعايدة
زير ـــــــ علاوة ـــــــــــــــ بلاص ـــــــــــــ قلة .
( ذقيبة ) : بفتح الذال وكسر القاف وهي اكبر من الشوال او الجوال ويستخدمها الصعيدي في تعبئة حبوب القمح فيها وحملها علي ظهر الحمار اذا اراد طحنها او يعبأ فيها ملابس قديمة يريد تخزينها فهي بمثابة حقائب .
( معلاق ): بكسر الميم وتسكين العين وهو حبل ممدود بين جدارين وتستخدمه المرأة الصعيدية في نشر الغسيل عليه وكان قديما قبل الدواليب كان يمد الحبل او المعلاق لتعليق الهدوم عليه وكان يوجد في الغرفة حبل او معلاق لملابس الرجل واخر لملابس المرأة واخر لملابس الاطفال .
( مقطف ) : بضم الميم وتسكين الطاء وهو يشبه القفة التي تحدثنا عنها من قبل يتم صنعة من سعف النخيل وله يدان من الليف ويستخدم في تخزين العيش ولا غني عنه في المنزل الصعيدي حتي الان .
( علاقة ) : بكسر العين وفتح اللام وهي ايضا من سعف النخيل ولها يدان من الليف وهي اصغر من المقطف بقليل واستخداماتها اكثر من المقطف فتأخذها المرأة اثناء ذهابها للسوق لتضع فيها ما تشتريه من السوق او تأخذ فيها الاكل لزوجها اذا كان يعمل في الارض او تأخذ فيها بعض الفاكهه او الطيور اذا كانت ذاهبة الي لزيارة احد اقاربها .
( كن ) : بضم الكاف وتسكين النون وهو شئ مصنوع من الطين ليعيش فيه الحمام ويبيض فيه ويتكاثر فيه لذلك ارتبط اسمه بالحمام فيقال " كن حمام " وهو يتسع لجوز من الحمام ذكر وانثي .
( جرجر ) : بفتح الجيم وتسكين الراء وهو الجردل ولكن تختلف كيفية النطق وله استخدامات عدة .









الفصل السابع


أشياء خاصة بالبهائم


( وتت ) : بفتح الواو وفتح التاء الاولي وتسكين الثانية وهو الوتد ولكن في الصعيد يتم نطقه وتت وهو قطعة من الخشب يصنعها النجار وله رأس غليظة من اعلي وسن رفيع من اسفل حتي يتم دقة في الارض ويتم ربط البهائم فيه من خلال حبل طويل وله أحجام مختلفة بحسب نوع البهيمة التي سيتم ربطها فيه .
( صريمة ) : بفتح الصاد وكسر الراء وهو حبل يتم ربط الجاموسة او البقرة فيه من رقبتها من طرف والطرف الاخر يتم ربطه في الوتت .
( مربط ) : بضم الميم وتسكين الراء وهو عبارة عن حبل ايضا من الليف ويختلف عن الصريمة في انه يتم ربط الجاموسة او البقرة من رجليها من طرف المربط والطرف الاخر يتم ربطه في الوتت .
( مخول ) : بكسر الميم وتسكين الخاء وهو شئ مصنوع من الطين وقد يتم عمله من الاسمنت لوضع التبن والعلف فيه لتأكل من البهائم وهي مربوطة لذلك مكانه دائما بالقرب من مكان البهائم وحديثا تم استبداله بنصف برميل من الحديد ويؤدي نفس الغرض .
( طباق ) : بكسر الطاء وفتح الباء وهي شوال يتم تعبئته بالعفش والقش ويتم خياطته باحكام وبطريقة معينه ويوضع علي ظهر الحمار حتي يركب الراكب بارتياح وهناك البردعة وهي افخر من الطباق .
( حو ) : بكسر الحاء وهي لفظ عفوي يقال للجاموسة اذا هاجت وثارت عند ذلك يقول لها صاحبها حو لتهدئتها .
( حر ) : بكسر الحاء لفظ ايضا يقال للحمار اذا تكاسل في المشي او ثار ايضا .
( شي ) بكسر الشين وتقال للحمار ايضا اذا تباطأ في المشي .
( تر ) : بكسر التاء لفظ يقال للجاموسة اذا قدمت لها الماء لتشرب فاذا عزفت الجاموسة عن الماء فيقال لها تر فتشرب .
( بوهج ) : بضم الباء وكسر الهاء وهي لفظ يقال للبقرة اذا قدمت لها الماء ايضا لتشرب وسبحان الله اذا قلت تر للبقرة لا تشرب واذا قلت بوهج للجاموسة لا تشرب لذلك نجد ان تر للجاموسة وبوهج للبقرة .
( بعر ) : بفتح الباء وتسكين العين وهي حبات تشبه حبات السبحة لونها اسود وهي روث الغنم الصغيرة من ماعز وغنم وحتي الارانب ومفردها بعرة .
( صول ) : بضم الصاد وهو روث الحمير والبغال والخيول .
( زاطة ) : بفتح الزاي وهي روث الجاموس والبقر اذا اختلط ببولها فيصبح زاطة .
( كعل ) : بضم الكاف وضم العين وهو روث المواشي عامة ويتم عمل الجلة منه التي كانت تستخدم في وقود الافران المنزلية وذلك بعد تجفيفة في الشمس.





الفصل الثامن


كلمات ومصطلحات متنوعة




( شكفاية ) : بفتح الشين وتسكين الكاف جميع اواني المنزل الصعيدي من الفخار فاذا انكسر احد الاواني المنزلية تتحول الي قطع صغيرة تسمي كل قطعة منها شكفاية .
( اجلح ) : بوضع همزة اسفل الالف وتسكين الجيم وهي فعل امر بمعني " نط " يقال اجلح في الترعة أي نط في الترعة او بمعني اقفز .
( سنبلة ) : بكسر السين وتسكين النون وهي فتحة في الجدار اصغر من الشباك ويتم فتحها للتهوية او الاضاءة وخلافة .
( ازرق ) : وهي ايضا فعل امر بوضع ضمة فوق الالف وتسكين الزاي ومعناها ادخل او عدي .
( دنشة ) : بكسر الدال وتسكين النون وفتح الشين وهي الجزء من الشيئ فمثلا يقال اعطني " دنشة من لحم " أي قطعة وهناك مصطلح اخر بنفس المعني وهو قنشيرة ( نقرة ) : بضم النون وتسكين القاف وفتح الراء وهي الحفرة الصغيرة التي يتم حفرها لغرض ما .
( ربراب ) : بضم الراء وتسكين الباء وتطلق علي خليط الماء بالتراب ولو وضعناها في جملة مفيدة مثلا نقول نهارك مربرب او نهارك ذي الربراب .
( هربيض ) : بفتح الهاء وكسر الراء وتسكين الياء وهو اختصار لكلمتين هما " نهار ابيض " فيقال هربيض انهردة اللي جيت زرتنا .
( هركحل ) : نفس نطق هربيض ضالا ان المعني يختلف اولا هركحل اختصار لكلمتين هما نهار اكحل أي اسود وتقال عند حدوث مكروة او شر .
( ذنقور ) : بفتح الذال وتسكين النون وضم القاف وهو الركن او الزاوية من المكان .
( مخربط ) : بكسر الميم وفتح الخاء وتسكين الراء وهو مصطلح يقال للشئ الغير مظبوط فيقال له محربط وايضا يقال لمن يريد الهدم " خربط " بمعني اهدم
( طرشق ) : بفتح الطاء وتسكين الراء وفتح الشين وهذا المصطلح معناه انفجر فنقول مثلا لكاوتش السيارة اذا انفجر " طرشق " .
( ستيرة ) : بفتح السين وكسر التاء وهي بعضا من بوص الذرة الرفيعة يتم رصها بجوار بعض وربطها بالحبال جيدا ويتم وضعها فوق النازل التي يعجز اصحابها عن سقف المنزل بالخرسانة وسميت ستيرة لانها تستر المنزل ومن فيه ويقال لها ايضا ستارة .
( ملطم ) : بضم الميم وتسكين اللام وفتح الطاء وهو عبارة عن اسمنت ورمل يضاف لهم ماء ويقلبوا جيدا وتسمي الخلطة " ملطم " ويستخدم في البناء .
( حمار ) : بضم الحاء وتشديد الميم وهو الطوب الاحمر الذي نبني به منازلنا اذا تم تكسيرة حتي يشبه التراب يسمي " حمار " وتستخدمة المرأة الصعيدية في في عمل الافران المنزلية .
( رطاط ) : بفتح الراء وتسكين الطاء وتقال للشخص كثير الكلام او الثرثار .
( عيط ) : بفتح العين وكسر الباء وتشديد الطاء ومعناها نادي نقول مثلا عيط ابوك بمعني نادي ابوك وبالمصادفة اثناء بحثي في الكلمات الغريبة وجدت ان بلاد الشام عندهم مصطلح عيط معناها نادي اما عيط في وجه بحري في مصر معناها البكاء .
( ملقة ) : بفتح الميم واللام والقاف وهي تعني المكان فمثلا يقول شخص لاخر اقعد لك في ملقة أي اقعد لك في مكان أي اجلس لك في مكان .
( قعمز ) : بفتح القاف وتسكين العين وكسر الميم ومعناها اجلس وقد يقال ايضا " قمبر "
( لاول ) : بفتح اللام وهو مصطلح معناه " لا " كأن يسأل الرجل الصعيدي ابنه مثلا رحت المدرسة انهردة يا ولد فيقول الولد " لاول " بمعني لا .
( اهني ) : بوضع همزة اسفل الالف وهو مصطلح يقال لاي شئ لا تتذكر اسمه أي ان هذا اللفظ يطلق علي أي شئ مجهول يقابل هذا اللفظ في وجه بحري " بتاع " ( قيالة ) : بكسر القاف وكسر الياء وهو وقت الظهيرة ويكون فيها الجو حاراً وذكر هذا المصطلح في اغنية للمطرب الشعبي الريس " متقال " حينما قال يا بت بيقولك ابوكي ما تطلعيش في القيالة .
( نقارة ) : بضم النون وتشديد القاف وهو الفرح الصعيدي الذي يكون بالمزمار البلدي و" الغوازي " ويسمي نقارة .
( خرارة ) : بفتح الخاء وتشديد الراء وهو مكان يلقي فيه الناس المياة الغير نظيفة ونسمع للماء صوت الخرير اثناء القائه فمن هنا سمي خريراً
( الكولة ) : بضم الكاف اسم يطلق علي مكان يلقي فيه الناس الاتربة والمياة وروث المواشي حتي يرتفع عن الارض ويسمي كولة .
( الكبسة ) : بفتح الكاف وتسكين الباء وهي مكان يشبه الكولة الا انه مستوٍ وغير مرتفع عن الارض .
( عوين ) : بفتح العين ويقال له ايضا " ملال " وهو الرماد المتبقي من الحطب والبوص او الخشب بعد اشعاله وهو يشبه التراب إلا أنه أنعم من التراب ويستخدم كسباخ بلدي للارض .
( مرطوط ) : بفتح الميم وتسكين الراء وضم الطاء نقوله في الصعيد لمن سقط في ترعة مثلا بملابسة فحينما يخرج من الترعة والماء يخر ويتاسقط منه نطلق عليه " مرطوط " بمعني " مبلول " .
( مرطرط ) : بكسر الميم وفتح الراء وتسكين الطاء وهو مصطلح يقال لمن هو في حالة ضعف جسمي او لمن هو هزيل لا يقوي علي حمل شئ فمن يعجز عن حمل شئ في الصعيد نقول له انت " مرطرط "


التعريف بالشاعر

* ممدوح السباعى
* ولد في 22 يوليو 1974
* بقرية بنى حميل مركز البلينا محافظة سوهاج
* درس فى جامعة الازهر وحصل على ليسانس
اصول الدين والدعوة
* شاعر عاميه صدر لى ديوان بعنوان
( امسحى دموعك يا مصر )
* سكرتير نادى ادب البلينا
* نشرت لى العديد من الصحف والمجلات


الفهرس

الاهداء .................................................................. 3
مقدمة كلام صعايدة ....................................................... 5
الفصل الأول مأكولات ...................................................
13
الفصل الثاني زراعات........................................................ 19
الفصل الثالث أدوات زراعية وأشياء خاصة بالزراعة................
27
الفصل الخامس أشياء خاصة بالمرأة .........................................
35
الفصل السادس أدوات منزلية .................................................... 39
الفصل السابع أشياء خاصة بالبهائم ......................................... 57
الفصل الثامن كلمات ومصطلحات متنوعة..............................
65
الشاعر ...............................................................................
78


صدر من هذه السلسلة

اعترافات عاشق عاطف السفيرى شعر
الحلم وأشياء أخرى عبد العليم حريص شعر
حالة ضياع أحمد حفنى الحلفاوى شعر
مكابدات الزمن المعاند شريف جادالله أحمد عيد شعر
للحلم طيور تنشدنا الألما شريف جادالله أحمد عيد شعر
امسحى دموعك يا مصر ممدوح السباعى شعر
القدس يغرق أحمد موسى شعر
ليالى الحزن والفرح أحمد عثمان البرديسى مجموعة قصصية
متى تجمعنا الأقدار محمد كمال الدين عزام شعر
تاجر أحاسيس محمد منصور النظامى شعر
الشعر الباكى حاتم الخطيب شعر
صرخة قلم محمد على أحمد شعر
شذرات بوح معروف عمار شعر
همس الروح صلاح علامة شعر
نبض المشاعر صلاح علامة شعر
أسيل الزهر صلاح علامة شعر
صبح الصباح صلاح علامة شعر
شمس ومركب وبحر حزين مجدى فنوش شعر
كلام صعايدة ممدوح السباعى دراسة

الإصدارات القادمة

وهل تبقى لمثلى أمنيات شريف جادالله أحمد عيد شعر
الليلة المحمدية شريف جادالله أحمد عيد شعر



مطبعة المنار البلينا

رقم الإيداع بدار الكتب المصرية


الترقيم الدولي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,075,233
- شعر
- قصيدة شعر بعنوان - النمرة طلعت غلط -
- لقاء لا يمكن حدوثه


المزيد.....




- برلماني يجمد عضويته في حزب الميزان.. لهذا السبب
- اختفاء ممثل فائز بجائزة سينمائية فرنسية
- حياة صاخبة ومركز للقضاء.. غزة قبل الاحتلال في سجل وثائق نادر ...
- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام غرفتي البرلمان
- بالصور والفيديو... أول فنان عربي في ممر المشاهير بدبي
- النجم التونسي ظافر العابدين لإعلامية مصرية: أنا رومانسي
- البام يدفع بصحافية لخلافة إلياس العماري على رأس جهة طنجة
- من مؤتمر العدالة بمراكش.. وزير العدل يعلن عن 7 إجراءات لتحسي ...
- 100 فنان من 26 جنسية يشاركون في إطلاق دبي العد التنازلي لـ«إ ...


المزيد.....

- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو


المزيد.....


الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ممدوح السباعي - كلام صعايدة