أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عباس ثائر الحسناوي - في الخامسة والعشرين














المزيد.....

في الخامسة والعشرين


عباس ثائر الحسناوي

الحوار المتمدن-العدد: 4563 - 2014 / 9 / 3 - 11:39
المحور: الادب والفن
    


12/25
في الخامسة والعشرين
من شهر الختام
مولدٌ لعيسى المسيح
ومقتلي أنا..!
لم تكن امي تدري
اذا سقط الندى على سطح الأرض
يسحق بالاقدام
لم تكن تعلم حين ولدتني جنينا
أنني الندى ولا إصلح لغير الورد
ولدتني في عالم ذو صحراء كبيرة
ولم تكن
تفقه بأن الصحراء ليس فيها إلا الشوك
فسقطت ندى يرطب خد الشوك
تناست ثم نست أنني خلقت حصراً للزهور
لم تكن تدري في هذا اليوم مولد عيسى
لو أنها علمت بذلك فما ولدتني
خوفاً أن اصلب
كما صلب المسيح عيسى.
في هذا اليوم قتلتني امي
ظنت أنها احيتني
ولم تكن تدري
بأن الجنين حيا في بطن أمه
ويموت..
عندما يولد بين أناس
تقتل الفقيه وتقبل يد السفيه
لم تكن تعلم معذورة أمي
حسبت أن الناس مثلها
تقبل خد الله وكفه
وتبصق بوجه أرباب حديثة الوجودية
لم تكن تعلم بأني جرح في الأرض
وضعه الله في جسم الأرض عقابا للفاسقين
مثل التي سبقت كجرح الغرق
وجرح الخسف وجرح المسخ
فأنا جرح ولدت لاعذب نفسي
لم تكن امي تعلم
أن صلاتي فيها شك
لأنني
طالبت كثيرا بأن يأتي بالقبلة نحو العراق
استندت لبيت إبراهيم
ورأس الحسين
وكف العباس
والتل المبحوح صوته
المنادي نور عيني ياحسين
وبيت علي وجرحه هامته
فلماذا إذاً اتجه هناك.؟ أ ليهدم ضريح جعفر الصادق
أم لتستلب من السجاد صحيفة
فيها وضع الله بصمة ابهامه؟
لهذا أشك أن صلاتي فيها شيء
لكنني قتلت حين ولدتني امي
ندى يسقط في كأس الشوك
فيشربني ويثمل بي





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,421,304,836
- دعاء معطل !
- ( ارغفت الحب )
- (خاصرة الطريق)
- اصبع الهواء
- صلاة الله الى ربه


المزيد.....




- حزب الكتاب يطالب بالاسراع باخراج القانون الاطار للتربية والت ...
- للمسافرين.. ميزات جديدة لتطبيق الترجمة من غوغل
- بالفيديو.. في الذكرى الثالثة لانضمامها للتراث العالمي الأهوا ...
- الهتك.. فيلم مصري عن معاناة الشعب في ظل العسكر
- ممثل مصري مشهور ينهار بعد وفاة زوجته.. ويبكي جمهوره بحديثه ع ...
- تونس تحل ضيفة شرف على مهرجان مالمو للسينما العربية في دورته ...
- حوار مع الشاعر والقاص عبد الحكيم ربيعي مؤسس ملتقى أدب السجون ...
- مبتكر-المفتش مونتالبانو-.. وفاة الأديب الإيطالي أندريا كاميل ...
- بوادر أزمة بين البيجيدي وذراعه الدعوي بسبب القانون الاطار
- بعد سخط نانسي عجرم في مطار بيروت ... راغب علامة ينشر فيديو م ...


المزيد.....

- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- نشيد الاناشيد المصرى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- متر الوطن بكام ؟ سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كرباج ورا سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كتاب الشعر 1 سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى
- كانت وعاشت مصر سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عباس ثائر الحسناوي - في الخامسة والعشرين