أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - السموأل راجي - التَّخْرِيب اللِّيبرالِيّ في فينزوِيلاّ















المزيد.....

التَّخْرِيب اللِّيبرالِيّ في فينزوِيلاّ


السموأل راجي
الحوار المتمدن-العدد: 4379 - 2014 / 2 / 28 - 00:23
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


فينزوِيلاّ في عُنُق الزُّجَـــــــــــــــــاجَة
مُنذ 4 فبرايِر/شباط 2014 إنطَلَقَت مَوْجة إحتِجاجَات في شَوارِع العاصِمَة الفِينزوِيلِيّة كاراكَاس وَصَلت أقْصَاها مسَاء يوم السّبت 15 فِبرايِر حَيْثُ تَجَمّعَ أكثَر من 3 آلاف شَخص وِفق المَصَادِر الإخبَارِيّة المُستقِلَّة وعلى رَأسِها الأورونِيُوز المُنَاهِضَة أصْلاً للرّاحِل شَافِيز وكُلّ ما نَتَجَ عن حُكمِهِ بِمَا في ذَلِك الرّئِيس الحالِيّ كارلُوس مادُورو.
• خَلفِيّات الأحْدَاث :
مُنذ إنتِخابَات أبرِيل/نِيسَان 2013 التِي عَقِبَت وَفَاة هوغُو تشَافِيز في 5 مارس/آذَار من ذات السَّنَة ، وبَعد خِطابٍ نَارِيٍّ للرّئِيس الجدِيد العُمّالِيّ Carlos maduro جَاء فِيه بالحَرْف :" سَيَتَرَحّم الرّأسمالِيُّون على تشَافِيز أمَام ما سَيَرَوْنهُ من نِظامِنَا البُولِيفارِيّ" ، دَشَّنَت مافِيا الحُكم في الوِلايات المُتّحِدة الأمرِيكِيّة حَمْلَة شَعْوَاء ضِدّ كارَاكَاس عَبْر تَصْرِيحات رَسْمِيّة من مسؤُولِين أو عَبْر أيادِيها في الدّاخِل الفِينِزوِيلِيّ أولئِك الذِين نَفّذُوا إنقِلاَب 11/13 أبرِيل 2002 وعلى رأسِهِم مُنافِسَه الرّئِيسِيّ المُحامِي من أصل صهيُونِيّ Henrique Capriles Radonski وأعَادَت الجَمَاهِير الشّعْبِيّة جنرَال المظلاّت المُنتَخَب في يَومَيْن لِتَصْفَع سِيناريُو شَبِيه بِذلِك الذِي أطَاح في 1973 بسلفادُور آلِّيندِي في الشِّيلِي ؛ فَـــفِي أغسطُس/آب 2013 ، أُعْلِن في كاراكاس عَن رَصْد مُخطّط إغتِيال مادُورو ورئِيس البَرلَمَان ديوسداد كابيلُّلو diosdado cabello مُمَوَّل من الإستخبَارات المركزِيّة الأمرِيكِيَّة بأيادِي عناصِر من المِيلِيشِيّات اليَمِينِيَّة الكُولومبِيَّة تَمّ إلقَاء القَبْض عليهِم وقَدَّمُوا إعتِرافَات ؛ تَوَاصَلت الجُهُود المَسْعُورَة لِخَلْخَلَة النِّظام البُولِيفارِيّ المُرتَكِز على سِياسات مُنبَثِقَة عن مَبدأ العدالَة الإجتِماعِيّة والإنحِياز للطّبقَات الشّعبِيّة بَعْد الإنتِخابات البلدِيّة في 9 دِيسمبِر/كانُون الأوّل 2013 حَيْثُ حَضِي الحِزب الإشتِراكِيّ الحاكِم بِــ196 مِن أصْل 337 مجلِس بلدِيّ أيْ حَقَّق فوزًا بِنِسْبَة 44،16% من الأصْوَات بَيْنَمَا تَوَزَّعَت البقِيَّة على كُلّ الأحزَاب المُشارِكَة في إقْتِراعٍ بَلَغَت نِسْبَة المُصَوِّتِين فِيه 59% من إجْمالِيّ المُواطنِين الذِين يَحِقُّ لهُم التّصوِيت .
ورَغم النّتَائِج وحَجم الإجمَاع غير المَسْبُوق ، فإنّ المُعارَضَة صغِيرة الحَجْم والأعدَاد لم تَهْدَأ خاصَّةً مع إستِمْرار تدَفُّق الدُّولارات والإسنَاد السِّياسِيّ من الكُونغرِس ووزارَة الخارِجِيّة الأمرِيكِيّة التي تَلَقَّت تَحْذِيراتٍ من الحُكُومة الفنزوِيلِيَّة بَلَغَت حَدّ طَرْد 3 دِيبلُوماسِيِّين أمرِيكِيِّين من بَيْنِهم القائِم بِأعمَال السّفارة في سبتمبِر/أيلُول 2013 بَعْد ثُبُوت تَخابُرِهِم مع المُعارَضَة في تَحْقِيقاتٍ قَضَائِيّة ومُستنَدَاتٍ بَيْنها تَسْجِيلات مُكالمَاتٍ هاتفِيّة ، وهُو ما أُعِيد فِعلُه في 17 فِبرايِر 2014 حيثُ أُطْرِد ثلاثة دِيبلُوماسِيِّين من جدِيد بَعْد رَصْدِ إتِّصالِهِم بِرُؤسَاء الإتِّحادَات الطُلاّبِيّة اليَمِينِيّة ودَعمِهِم مالِيًّا لِتأجِيج الإحتِجَاجَات.

• الوَقَائِع المَيْدانِيَّة :
في يَومي الإربِعاء 12 فبرَايِر 2014 ، أُعلِن عن سُقُوط 3 قَتْلَى وأعداد من الجَرْحَى نَاهَزُوا 66 في المُواجَهَات التي شَهِدَتْها كاراكاس ومُدُن أخرَى أهمّهَا سان كريستوبال وميريدا وايل فيجيا El Vigí-;-a (غرب) وفالنسيا (شمال) ، جدِيرٌ بالذِّكر أنّ إثْنَيْن من أصل الثَّلاَثَة القَتْلَى هُم من أنْصَار مادُورو الذِين نَزَلُوا بِدَوْرِهِم للشّوَارع حامِلِين الرّايَات الحَمْرَاء وصُوَر سِيمُون بُولِيفَار (1783-1830) بَطَل تحرُّر أمرِيكا اللاّتِينِيَّة ، المُناهِضُون للحُكُومة قَدَّمتهُم كُلّ وِكالات الأنْبَاء كمَا هُم فِعْلاً : أقليّة من الطّلبَة بالأسَاس يُغَطِّيهم حِزب يَمِينِيّ صغِير هُو حزب الإرادة الشّعبِيّة (Voluntad Popular ) بِقِيادَة لِيُوبُولدُو لُوبِيز (Leopoldo Ló-;-pez) الذِي سَلَّم نَفْسَه للسُّلُطات يوم الإربعاء 19 فِبرايِر بَعد إصْدَار مُذَكِّرَة توقِيف قَضَائِيَّة فِي حَقِّه وهُو إقتِصادِيّ نيولِيبرالِيّ دَرَس في الوِلايات المُتّحِدة وكان يقُود العُنف علَنًا. وقَد دَعا الحِزب الإشتراكِيّ أنصَاره للنُّزُول من أجل السِّلم ومُناهَضَة الفاشِيَّة ونُفِّذَ التجمُّع يوم الأحَد 16 فِبرايِر بِعشرات الآلاَف من المُؤيِّدِين تَلَقَّوْا خُطّة مادُورُو لِنزع فتِيل العُنف المُتَضَمَّنَة في 10 نِقاط تَجمعُ بين النّواحِي الأمنِيّة ولامركزِيّة الإدارَة والجوانِب الثّقافِيَّة ، ولَعَلّ القِراءة السّلِيمَة لِموازِين القوى الميدانِيّة والسّياسِيّة جَعَلت هنرِيكِي كابريلِيس مُبَكِّرًا يُصرِّح أنّ "الظُّرُوف الحالِيَّة غير مُواتِيَة لِرفع مَطلب إسقَاط الحُكُومَة" ، إذ من المَعلُوم أنّ القاعِدة الإجتِماعِيّة للنِّظام واسِعَة جِدًّا وآخِذَة في التنظُّم يومًا بعد يوم في إطار التّحالُف الإشتِراكِيّ مع وَلاَءٍ غير محدُودٍ للقُوّات المُسَلَّحَة الفينزوِلِيَّة للعقِيدة التي أرسَاها فيهم تشافِيز مُنذ أن أنشَأ في داخِلها تنظِيمه لِيُنَفِّذ مُحاولة الإطاحة الفاشِلة بالحُكم اليمِينِيّ بِقِيادة كارلوس أندرِيس بِيرِيز في صباح الرّابِع من فِبرايِر 1992 أو ما عُرِف بِعملِيّة زامُورا (Ezequiel Zamora) نِسْبَةً للقائِد العَسْكرِيّ ذائِع الصِّيت وبَطَل الثّورة الزِّراعِيّة التي إندلع بِسببها حرب الثّلاث سنوات إنطلاقًا من 1859، ووَاصَل تَطْهِيرِه إيّاها بعد مُحاولة الإطاحة بِه في 2002 كمَا عمِل على تَسْلِيحها رُوسِيًّا وجعَل أفرادهَا في إلتِحامٍ بالشّعب عبْر الخَدَمات الإجتِماعِيّة المدنِيّة التِي تُقَدِّمُها وجَعَل من إمرَأة وزِيرةً للدِّفاع هِي الفرِيق كارمن ميلاندِيز (Carmen Teresa Melendez Rivas) التِي كانَت رئِيسَة للأركَان بِترقِية من تشافِيز وإسنادًا حالِيّ من مادُورو.

المُحتجُّون رفعُوا يافِطة غلاء الأسعَار وتدهوُر المَقدرة الشِّرائِيَّة وإنهِيار سِعر العُملَة الوطنِيّة أمام الدُّولاَر (70 بوليفار=1دولار في السُّوق السّوداء) ، وبالفِعل ، فنزوِيلاّ تعِيش إلى اليوم تَبِعات العَجْز المُزمِن عن قَطْع دابِر إهدار المال العامّ وفَسَاد يتنَامَى خاصّة في البلدِيَّات بِسبب طبِيعة نِظام الحُكم ذاتِه الذي يَمْنَح صلاحِيّات واسِعة جدًّا بِما في ذلك الإستِقلالِيّة في التصرُّف المالِيّ للجماعات المحليَّة بِما يجعل من كُلّ بلدِيّة تحت تَسْيِير مُعارِضِين تتّجِه للإفلاس القَصْدِيّ لِتتدخّل الحُكُومة المَرْكزِيّة للتّغطِية والدّعم وتنَاقَص السُّيُولة فتضعُف القُدرَة على التّمْوِين الغِذائِيّ ودَعم الموادّ الإستِهلاكِيّة مُقابِل تأخُّر نتَائِج الإجراءات الإقتِصادِيّة لِتشافِيز من تأمِيم أراضِي وشركات نَفطِيّة وإعادة توزِيع مساحات زِراعِيّة في شَكل وَحَدَات إنتاجِيّة على مجمُواعت تعاوُنِيّة من فُقراء وصِغار الفلاّحِين ، ورَغم بُلُوغ النّاتِج الإجمالِيّ لفينزوِلاّ إلى 328 مليار دُولار سنة 2012 بَعد أن كَان 91 مليار دُولار سنة 1990 ، إلاّ أنّ البِلاد مُرَشّحة لهزّات إجتماعِيَّة تمتدُّ إليها أيادِي الولايات المُتّحدة عَبر مُنظّمات ما يُسمّى بالمُجتمَع المدنِيّ المُمَوَّل أجنبِيًّا خاصَّةً مع تواصُل المُضارَبَات الرّأسمالِيَّة وإمسَاك البُّورجوازِيّة المحليّة الطُّفيلِيّة بِزمام النّقابات العُمّالِيّة في مَشْهدٍ لا أعتقِدُ أنّ التّارِيخ سَجَّله من قَبل دلِيلاً على حَجم التعفُّن اليَمِينِيّ ، وتجدُر الإشَارة إلى أنّ تكالِيف السّياسَة الخارجِيّة النَّشِطَة للحُكُومَة في أمرِيكا اللاّتِينِيَّة لهَا تَبِعات على الدَّاخِل خاصّة مع الدَّعم غير المُنقَطِع عن كُوبَا ، وعلى العُمُوم ، في النِّقاط العَشْرَة التي أعلنَها مادُورُو أولَى أُسُس إجتِثاث التّدهوُر الإجتِماعِيّ وإقامَة سَدٍّ أمام التّوظِيف السّياسِيّ مَـــا يُرجِع المُعارَضَة الليبرالِيّة إلى مُربَّع "الــنَّــبْــذ الشَّعْبِيّ" ويحُول دُون الإطاحَة بحُكم العدالة الإجتماعِيّة.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,047,245,082
- التَّنْظِيم الدُّوَلِيّ للإخوَان يُجَدِّد تَحَالُفَاتِه مع ت ...
- الجَمَاهِير الشّعبِيَّة التُّركِيَّة : من الإحتِجاج إلى الإن ...
- نعي الأُمَمِيَّة لِهُوغو تشافِيز
- الوَضع السِّياسِيّ تُونس وملامِح إنتِفاضَة مُقبِلَة
- حَول الشّبَاب
- تفاعُلاً مع الرّفِيق علي الأسدي : تطوُّر الصِّين نحو الرّأسم ...
- إعلاَن تُونِس للنّدوة الأمَمِيّة للأحزاب والمُنظّمات الماركس ...
- نداء الحراك الأُمَمِيّ يوم 14 نوفمبر
- مُقَرَّر حول الوضع في سُورِيا
- لا للتدخُّل العَسكريّ الفَرَنسِيّ في مَالي
- قِراءة في التّجارِب الإشتِراكِيَّة العالمِيَّة : حلقة نِقاش
- مُساندةً للرّفِيق غازِي الصُّورانِيّ
- مسألة الأقليَّات في الوطَن العربِيّ
- إجابات لتساؤُلات حول الوضع في تُونس
- اليسار التُّونسيّ عرِيقٌ وفَذّ
- تُونس وملامِح إنتِفاضَة مُقبِلَة
- الدِّيمُقراطِيَّة الشّعبِيَّة
- الوضع الرّاهِن في سُورِيا
- الحِزب المَاركسِيّ اللِّينِينِيّ والعمَل الجبهَوِيّ
- حزب العُمّال الشُّيُوعي التُّونسيّ لا يُقايِض


المزيد.....




- السيسي يطلق اسم ساطع النعماني على ميدان النهضة.. فما قصته؟
- السيسي يطلق اسم ساطع النعماني على ميدان النهضة.. فما قصته؟
- صنعاء تتهم التحالف بإجبار 3 سفن نفطية على مغادرة ميناء الحدي ...
- بعد بريكست... بريطانيا ستبقى حليفا وشريكا للاتحاد الأوروبي
- ترامب يدعم مشروع قانون لإصلاح السجون
- قلادة ماري أنطوانيت بـ36 مليون دولار
- الصين ترد على مطالب تجارية أميركية
- لبنان.. عاملات مهاجرات أم نجمات عالميات؟
- حقيقة وفاة الرئيس اليمني في الولايات المتحدة
- -أوبر- تخسر مليار دولار في 3 أشهر


المزيد.....

- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين
- الصراع حول العولمة..تناقضات التقدم والرجعية في توسّع رأس الم ... / مجدى عبد الهادى
- البريكاريات الطبقة المسحوقة في حقبة الليبرالية الجديدة / سعيد مضيه
- البعد الاجتماعي للعولمة و تاثيراتها على الاسرة الجزائرية / مهدي مكاوي
- مفهوم الامبريالية من عصر الاستعمار العسكري الى العولمة / دكتور الهادي التيمومي
- الاقتصاد السياسي للملابس المستعملة / مصطفى مجدي الجمال
- ثقافة العولمة و عولمة الثقافة / سمير امين و برهان غليون
- كتاب اقتصاد الأزمات: في الاقتصاد السياسي لرأس المال المُعولم ... / حسن عطا الرضيع
- فكر اليسار و عولمة راس المال / دكتور شريف حتاتة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - السموأل راجي - التَّخْرِيب اللِّيبرالِيّ في فينزوِيلاّ