أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - عبدالرحمن إبراهيم محمد - يا عشيرتى فى الجبال صمتنا جريمة














المزيد.....

يا عشيرتى فى الجبال صمتنا جريمة


عبدالرحمن إبراهيم محمد
(Abdel-rahman Ibrahim Mohamed )


الحوار المتمدن-العدد: 4337 - 2014 / 1 / 17 - 21:44
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


يا عشيرتى فى الجبال صمتنا جريمة

البروفيسور عبدالرحمن إبراهيم محمد

قلبى تمزّقَ

أشلاءً مبعثرةً

من قسوةِ الألم

وعقلى تصدَّعَ

إذ غُيّبْتُ فى

وجعى وفى سقمى

يا ويحَ سودانَ عز

تداعى مَهيضاً

فاقـدَ القيم

فسآءلتُ نفسى

هل مازلتُ إنسانا؟

أم جُرّدت من قيمى؟

ففيم صمتى إذاً؟

و عشيرتى تمتْ إبادتُها

والكل تبكّمتْ أفواهُهم

وظلـّوا على صَمم

وفيمَ السُكوتُ

وقد لاذ الصغارُ

بأجحارِ الزواحف

وأركانُ الكهوفِ

تكرّمتْ على أهلِ

الإباءِ والشـمَم

يقتاتُون بالديدان

وكالكواسرِ بالجرذان

والأعشابِ كالبهم

هـُم أهلى أنا

وللسـودان أسـيادٌ

من سالف القدم

و بأرضهم إحتمى

الثائرُ المهديِّ

إذ كَنفوه فى كرم

فمالهم اليومَ فى

الوديان حيرى

بدائلـُهم خياراتٌ

بين الفناء والعدم

والأنتنوفُ تهيلُ

الموتَ أطنانا

من الأثقال والحمم

وجوفُ السماء

تكوّر نيراناً

تنداحُ ناشرة

فيضاً من الرجم

زخاتُ الرُصاص

وداناتُ اللظى

تترى براكيناً

من شاهق القمم

وإخواتى وأبنائى

يُسـاقونَ للموت

أوصالاً مقطعة

ونتفاً من اللحم

فها جسـدٌ

تكوّمت أطرافُهُ كُتلاً

من الأعصاب والعظم

وفكُ رضيع

بثدى الأم ملتصقٌ

ولهاتهُ برزتْ

من داخل الفم

ومخُ صبى

بالطين مخلوط

وقد حطَّ على

الكرُاس والقلم

وكعبٌ بالصخور ممزقٌ

وأصابعٌ حُزّت من القـدم

وها عجزُ عروس

وساقُ عريس

تدلت من أفرع السَلم

وإذا سألت كبيرَهم

فيم الدمارُ؟

وفيمَ تقتيلُ العباد ؟

كَـذَبوا وقالـوا

نورُ كتاب الله هاديهم!

وهُـم شُـيّاعُ للظُـلـَم

تجارٌ للحروب

سـماسرةٌ للرشـاوى

بيّاعُون للذمـم

ونحن بصمتنا هذا

حــتـــماً

شركاءُ فى الجُرم




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,883,850,074





- -رمز للأمل وسط اليأس-.. جدّة تعزف -نشيد الوداع- بمنزلها المد ...
- لماذا خرجت مظاهرات نسائية في تركيا ضد حزب أردوغان؟
- ماكرون يعرض اتفاقًا سياسيًا جديدًا في لبنان: المساعدات لن تص ...
- بيروت الحزينة.. مشاهد الدمار بعد الانفجار تشوه ملامح المدينة ...
- ماكرون للبنانيين الغاضبين: أنا هنا ليس لإصدار شيك على بياض و ...
- ماكرون: ثمة حاجة لإجراءات سياسية قوية لمحاربة الفساد وقيادة ...
- دراسة تفضح أسطورة شائعة: فيتامين (د) لن يحميك من الاكتئاب!
- جعجع يطالب بلجنة تحقيق دولية بانفجار بيروت ويدعو لاستجواب ال ...
- مقتل ضابط بالجيش الكويتي عن طريق الخطأ
- مصر.. القبض على مستشار حكومي مزيف حصل على ملايين الجنيهات (ص ...


المزيد.....

- الانتحاريون ..او كلاب النار ...المتوهمون بجنة لم يحصلوا عليه ... / عباس عبود سالم
- البيئة الفكرية الحاضنة للتطرّف والإرهاب ودور الجامعات في الت ... / عبد الحسين شعبان
- المعلومات التفصيلية ل850 ارهابي من ارهابيي الدول العربية / خالد الخالدي
- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - عبدالرحمن إبراهيم محمد - يا عشيرتى فى الجبال صمتنا جريمة