أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعاد الخراط - أ ما آن للحق أن يترجّل














المزيد.....

أ ما آن للحق أن يترجّل


سعاد الخراط

الحوار المتمدن-العدد: 4223 - 2013 / 9 / 22 - 01:46
المحور: الادب والفن
    


19/02/2011

أما آن لي أن أُغنِّيَ أغنيتي
أما آن لي أن أصلّيَ بين الجموع
أما آن لي أن أردّد ملء فمي:
"حماة الحمى
هلموا جميعا يدًا في يدٍ
نعيد الحياة لهذا الوطن"

أما آن للحقّ أن يترجّل
ويشهِر سيفا
فيرمي الغيوم بهالات عشقٍ
بحمّى التحرّر والانعتاق
يزيح الهوانَ
ويزرع في الروحِ نبض الكرامةْ

أما آن لي أن أجدّد نبضي
وأرسُم أيقونتي
وأثأر للحبّ خلف ركام الثلوجِ
أناشد لفحته الدافئة

أما آن لليل أن ينجلي
ويشرق في الكون فجرٌ بهيجْ
أما آن للحرّ أن يبتسمْ
ويطلق أجنحةً للسلامْ
وأجنحةً لفصول الكلامْ
وأجنحةً لطيور الحمامْ

أما آن لي أن أنام وأصحو
فينبض قلبي
وترتسم البسماتُ على شفتيّْ
عساني أبوح بعشقي
فأرسم شكل الرغيفِ
وأعزف أغنيةً للصباحِ
وأغنيةً للربيعْ
وأغنيةً للشبابِ البديعْ

أما آن لي أن أنامَ قليلا
أنامُ بعينين مفتوحتين
مخافةَ أنهضَ عند الصباحِ
فلا أجد الكحلَ والمرودَ
ولا السيفَ والسرجَ والمقودَ
مخافة أن أفقدَ البوصلةْ
فأين المراسي
وأين القلاعْ
وأين استقرّت شواطئ قلبي
وكيف تشكّل لون الشراعْ

أما آن لي أن أنام قليلا
أنامُ وأفتحُ نافذتي
وأُشرِع أيقونةً من دمي
أقيم جسورا هنا وهناك
تصافح أطيافنا النابضةْ
عساني أردّد أغنيتي:
"حماة الحمى يا حماة الحمى
هلمّوا هلمّوا
لنحيا جميعا
ليحيا الوطن"





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,565,281,496
- لماذا انتعلت الرغيف آخر هذا المساء
- لماذا طرقت الليالي
- يانجمة الليل
- الفلاّح
- أنا نيروز يا أبتي
- هل ننتهي هاهنا يا أبي؟


المزيد.....




- ترامب محق بخصوص روما القديمة.. فهل تعيد أميركا أخطاء الجمهور ...
- -جريمة على ضفاف النيل-.. أحدث الأفلام العالمية المصورة في مص ...
- منع فيلم أمريكي في الصين بسبب لقطات عن بروس لي
- تونس... 22 دولة تشارك في الدورة الثانية للملتقى الدولي لأفلا ...
- هذا جدول أعمال الاجتماع الثاني لحكومة العثماني المعدلة
- جبهة البوليساريو تصف السعداني بـ-العميل المغربي-!
- أمزازي لأحداث أنفو: 1? من الأقسام فقط يفوق عدد تلاميذها الـ4 ...
- الشبيبة الاستقلالية تنتخب كاتبا عاما جديدا
- حوار.. المالكي يكشف رؤيته للخطاب الملكي ومستقبل العلاقة بين ...
- بالفيديو... فتيات وموسيقى صاخبة في سجن يتحول إلى -ملهى ليلي- ...


المزيد.....

- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود
- سلّم بازوزو / عامر حميو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعاد الخراط - أ ما آن للحق أن يترجّل