أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سيتى شنوده - جماعة الإخوان المسلمين تقود الإرهاب فى مصر والعالم















المزيد.....

جماعة الإخوان المسلمين تقود الإرهاب فى مصر والعالم


سيتى شنوده

الحوار المتمدن-العدد: 3750 - 2012 / 6 / 6 - 08:56
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    



جماعة الإخوان المسلمين تقود الإرهاب فى مصر والعالم

دراسة بقلم دكتور / سيتى شنوده

الجزء الأول

الإخوان .. والمتهمون الأمريكان .. وزعيم القاعدة ..!!؟؟( الفصل الأول )


قامت عدة فرق مسلحة من الشرطة والجيش المصرى ( الصاعقة ) يوم 29/12/2011 وفى نفس التوقيت باقتحام مقرات 17 منظمة حقوقية مصرية واجنبية – منها اربع منظمات أمريكية - فى عدة محافظات مصرية ومصادرة اجهزة الكمبيوتر وعشرات الكراتين من الأوراق والملفات وتشميعها بالشمع الأحمر وإعتقال 43 من العاملين فيها منهم 19 من المواطنين الأمريكيين الذين تم منعهم من السفر من مصر .
وتم إتهام هذة المنظمات بتلقى الأموال من الدول الأجنبية لتنفيذ مخططات لتقسيم مصر والتدخل فى الشئون الداخلية المصرية , كما قامت حملة واسعة فى وسائل الإعلام الرسمية المصرية للهجوم على تلك المنظمات رددت نفس الإتهامات السابقة بالتخطيط لتقسيم مصر وتنفيذ الخطط الأمريكية والإسرائيلية ضد مصر ..

وقال المحامى والناشط الحقوقى حمدى الأسيوطى لوكالة " آكى " الايطالية للأنباء ان توقيت الهجوم على هذة المنظمات " مريب" .. فتلك المنظمات كانت تعمل فى عهد النظام السابق بكل فسادة .. ولو رأى حينها انها تهدد أمن البلد ماكان وقف مكتوف الأيدى .. (صحيفة إيلاف – 30/12/2011 ) كما أكد حقوقيون على عدم وجود أدلة حقيقية وقوية تدين تلك المنظمات والأشخاص .. معتبرين ان القضية تم إثارتها بشكل سياسى وليس قانونى ( جريدة البديل – 2/3/2012 ) .

وأدى أحتجاز المتهمين الأمريكيين ومنع سفرهم من مصر الى توتر شديد فى العلاقات المصرية الأمريكية خاصة بعد ان رفضت مصر مناشدات الرئيس الأمريكى باراك اوباما للإفراج عن المتهمين الأمريكيين ,
كما رفضت بكل قوة التحذير الأمريكى الرسمى الى مصر بحدوث " قطيعة كارثية " بين البلدين و مناشدات وتهديدات وزيرة الخارجية الأمريكية هيلارى كلينتون واعضاء مجلس الشيوخ الأمريكى بإتخاذ خطوات عقابية ضد مصر اذا لم يتم الإفراج عن المتهمين الأمريكيين ..
وقال المعهد الجمهورى الأمريكى – وهو احد المنظمات التى تم مداهمتها والقبض على موظفيها – { .. ان المعهد يعمل مع المصريين منذ عام 2005 .. ومن المثير للسخرية ان المعهد لم يتعرض لاعمال مماثلة ابان حكم الرئيس السابق حسنى مبارك .. }, وأبدت الولايات المتحدة قلقها الشديد جراء تفتيش المنظمات غير الحكومية والقبض على العاملين الأمريكيين , وقالت المتحدثة بأسم وزارة الخارجية الأمريكية فيكتوريا نولاند للصحفيين : " ان هذا العمل يتناقض مع التعاون الثنائى القائم منذ اعوام بين الولايات المتحدة ومصر" ( وكالة فرانس 24 – 30/12/2012 )
كما وصل السيناتور الأمريكى جون ماكين عضو مجلس الشيوخ الأمريكى الى القاهرة يوم 19/2/2012 على رأس وفد من الكونجرس الأمريكى ضمن المساعى المتكررة التى قامت بها الولايات المتحدة الأمريكية للإفراج عن مواطنيها المتهمين والممنوعين من السفر والذين التجأوا الى سفارتهم فى القاهرة لحمايتهم , والتقى ماكين ووفد الكونجرس الأمريكى بالمشير محمد حسين طنطاوى رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية , كما التقى أيضاً بقيادات جماعة الإخوان المسلمين ومنهم السيد خيرت الشاطر نائب مرشد جماعة الإخوان المسلمين .. !!؟؟

ولكن كل المحاولات المتكررة والزيارات و المساعى الحثيثة التى بذلتها الولايات المتحدة الأمريكية طوال أكثر من شهرين للإفراج عن المتهمين الأمريكيين بائت بالفشل .. وأعلن الدكتور كمال الجنزورى رئيس مجلس الوزراء المصرى علانية وبكل وضوح " أن مصر لن تركع للضغوط الأمريكية " .. وإزدادت حدة التوترات بين البلدين بعد إعلان القاهرة تحويل المتهمين – ومنهم المتهمين الأمريكيين وعلى رأسهم سام لحود نجل وزير النقل الأمريكى – الى محكمة الجنايات فى جلسة عاجلة تعقد لمحاكمتهم ( جريدة اليوم السابع – 5/2/2012 ) .


ولكن فى صباح يوم الأربعاء 29/2/2012 وصل فجأة الى مطار القاهرة الدولى محمد محمد أبراهيم مكاوى ( سيف العدل ) الزعيم المصرى لتنظيم القاعدة الإرهابى.. وكان بمثابة " رئيس الأركان " فى تنظيم القاعدة , و الذى حل محل إسامة بن لادن بعد مقتل الأخير فى باكستان فى مايو 2011 , وكانت الأجهزة الأمنية الأمريكية تبحث عن مكاوى منذ سنوات طويلة , ورصدت مكافأة قدرها 25 مليون دولار لمن يلقى القبض عليه او يرشد عنه , لضلوعة فى تفجيرات برجى التجارة العالمى فى 11 سبتمبر 2001 والهجمات على السفارتين الأمريكيتين فى نيروبى ودار السلام عام 1998 وإنشاء معسكرات تدريب للقاعدة فى افغانستان والسودان وغيرها من الأعمال الإرهابية , وتم وضع أسم مكاوى على قائمة مكتب التحقيقات الفيدرالى ( إف بى أى ) لأخطر الإرهابيين المطلوبين فى العالم . ..( وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية ووكالة الأنباء الألمانية ووكاله الأنباء الفرنسية وجرائد البديل واليوم السابع المصرية - 29/2/2012 )

كما اعلنت الأجهزة الأمنية فى مطار القاهرة الدولى انها كانت على علم بقرب وصول زعيم القاعدة وانها كانت تترقب وصوله الى القاهرة ( جرائد البديل و اليوم السابع المصرية 29/2/2012 وجريدة الشرق الأوسط 1/3/2012 )

وفجأة أيضاً - وبدون أى مقدمات - أعلنت السلطات المصرية بعد وصول مكاوى الى القاهرة بساعات إلغاء قرار حظر سفر المتهمين الأمريكان فى قضية التمويل الأجنبى والسماح لهم بالسفر , وتم سفر المتهمين الامريكيين التسعة عشر فى صباح اليوم التالى الخميس 1/3/2012 على متن طائرة عسكرية أمريكية وصلت الى القاهرة فى اليوم السابق (وكالة رويترز للانباء و جريدة البديل المصرية 1/3/2012) ..!!؟؟؟؟

كما تم الإفراج - بدون أى كفالة – عن مكاوى بعد ساعات من وصولة الى مصر ( جريدة الوفد وجريدة اليوم السابع المصرية وقناة العربية – 1/3/2012 ) بالرغم من انه على رأس قائمة الإرهابيين المطلوبين فى الولايات المتحدة الأمريكية وفى مصر أيضاً , حيث انه متهم فى مصر فى محاولة إغتيال الرئيس السابق حسنى مبارك فى أديس ابابا عام 1995 , وفى قضية " العائدون من أفغانستان ", وقضية محاولة قلب نظام الحكم فى مصر عام 1987 ,والقضية رقم 502 أمن دولة عليا لعام 1994 , الى جانب تولى مركز قيادى فى جماعة الجهاد الإسلامى التى قامت مع الجماعة الإسلامية بحملة عنف مسلح أسفرت عن قتل المئات من المصريين ورجال الشرطة والسياح فى مصر ( جرائد المصرى اليوم والشروق واليوم السابع المصرية فى 29/2/2012 وجريدة الوفد فى 1/3/2012 ) ..!!؟؟؟

والسؤال هنا : هل تمت صفقة بين السلطات المصرية وجماعة الإخوان المسلمين مع الحكومة الأمريكية لكى توافق أمريكا و " تصمت " عن وصول الإرهابى المصرى قائد تنظيم القاعدة محمد محمد ابراهيم مكاوى سالماً الى " مأمنه " فى مصر - بالرغم من أن أمريكا تبحث عنه منذ سنوات طويلة وتضعه على رأس قائمة أخطر الإرهابيين فى العالم المطلوبين لديها - وذلك مقابل الإفراج عن المتهمين الأمريكيين الذين كانوا بمثابة " رهائن " فى مصر والسماح لهم بالسفر من مصر .. وهل تمت هذة الصفقة فى اجتماع السيناتور الأمريكى جون ماكين ووفد الكونجرس الأمريكى يوم 20/2/2012 مع المجلس العسكرى وقيادات جماعة الإخوان المسلمين اثناء زيارتهم الرسمية للقاهرة .. خاصة وأن الحكومة الأمريكية والكونجرس الأمريكى قد وجها الشكر يوم 1/3/2012 لجماعة الإخوان المسلمين على دورها الهام فى الإفراج عن المتهمين الأمريكيين ..!!؟؟

هذا ما سنبحث عنه فى الأجزاء القادمة بإذن الله ..
( يتبع )




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,885,430,810


المزيد.....




- إعلامي بالجزيرة يحذف عبارة من منشوره عن صوامع غلال مرفأ بيرو ...
- برلماني لبناني ينسحب من التكتل الموالي للرئيس عون
- مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق: يجب أن نعود لمجلس الأمن ل ...
- تحذيرات من أزمة إنسانية في لبنان بعد انفجار المرفأ
- قاضية أمريكية ترفض الإفراج بكفالة عن رجلين متهمين بمساعدة غص ...
- ترامب يعلن مشاركته في مؤتمر عبر الهاتف لدعم لبنان 
- قاضية أمريكية ترفض الإفراج بكفالة عن رجلين متهمين بمساعدة غص ...
- البرازيل.. حصيلة ضحايا كورونا تقترب من 100 ألف شخص
- وكالة -فارس- الإيرانية: اغتيال مواطن لبناني مع ابنته شمال شر ...
- مصرع سيدة وإصابة 5 أشخاص في مشاجرة بالأعيرة النارية بأسيوط ا ...


المزيد.....

- نشوء الاقطاع ونضال الفلاحين في العراق* / سهيل الزهاوي
- الكتاب الثاني من العقد الاجتماعي ، جون جاك روسو / زهير الخويلدي
- الصين: الاشتراكيّة والاستعمار [2] / عامر محسن
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (1-2) / غياث المرزوق
- الصين-الاشتراكيّة والاستعمار / عامر محسن
- الأيام الحاسمة التي سبقت ورافقت ثورة 14 تموز 1958* / ثابت حبيب العاني
- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- الخلاف الداخلي في هيئة الحشد الشعبي / هشام الهاشمي
- نحو فهم مادي للعِرق في أميركا / مسعد عربيد
- قراءة في القرآن الكريم / نزار يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سيتى شنوده - جماعة الإخوان المسلمين تقود الإرهاب فى مصر والعالم