أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف 8 اذار / مارس يوم المراة العالمي2011 - دور المرأة في صنع ثورات الشعوب وقراءة الواقع والمستقبل والتحديات التي تواجهها - أحمد صقر - شهداء 25 يناير وعيد الأم .














المزيد.....

شهداء 25 يناير وعيد الأم .


أحمد صقر
الحوار المتمدن-العدد: 3313 - 2011 / 3 / 22 - 18:50
المحور: ملف 8 اذار / مارس يوم المراة العالمي2011 - دور المرأة في صنع ثورات الشعوب وقراءة الواقع والمستقبل والتحديات التي تواجهها
    


شهداء 25 يناير وعيد الأم
د. أحمد صقر – جامعة الإسكندرية
إن قراءة الكتب السماوية المنزلة من عند الرحمن خالق الجنان قيوم السماوات والإرض رافع السماء بلا عمد مجري السحاب منزل الأمطار مفجر الأنهار جامع الناس ليوم لا ريب فيه , يتوعد الظالمين المتجبرين منافسي رب العباد في الألوهية مدعوا القدرة علي العطاء والمنع ,صغار القامة في الدنيا بأفعالهم حقيرين المنزلة بظنهم أنهم لا يسألون , سرابيلهم في جهنم من قطران , هم وقود النار وهم في أدني منزلة في قاع جهنم تسمع أصواتهم وهم يئنون من العذاب المهين ولا يتحركون قيد أنملة ولا يخفف عنهم العذاب وهم لا يرحمون .
نعم إن استعراض ما قام به أعوان النظام السابق البائد من سلوكيات وأفعال لا يمكن أن تنسي , رغم أن الله قد سجلها لهم وعليهم , إلا أن الصورة التي حفروها في مشهد البطش والتنكيل بشباب 25 يناير حري بأن يذكرنا ما حيينا بهم حتي لا ننسي أو تغطينا سحب النسيان لأننا سنسألهم في الدنيا القصاص وسنحصل علي حقوقنا وسنتربص بهم يوم الموقف العظيم حينما ينادي قيوم السموات والأرض ياعبادي أنا الواحد القهار أنا الملك الجبار ياعبادي لمن الملك اليوم , يوم تفتح الصحائف ويسألهم رب العباد وهم ناكسي رؤسهم في ذل وهوان لا تحميهم مناصبهم ولا حراساتهم ولا قناصيهم ولا مرتزقتهم يومها من بطش الرحمن .
ولكن لماذا يبطش بهم الرحمن :
1- قنصوا شبابا عزل مصريون وليسوا أعداءهم , ولماذا ؟ لأنهم أرادوا تخليص الشعب من ظلمهم وبطشهم .
2- اطلقوا كلابهم علي الشعب يدهسون الناس بالسيارات والمركبات , لماذا ؟ لأنهم تجرعوا الكثير من الحرمان وصبروا علي الفاسدين وجاعوا بينما افتري السفلة وعاسوا في الأرض فسادا حتي أنهم حرموا الفقراء حق البقاء .
3- وصل بهم الفجر والتطاول علي الله أن اغرقوهم بخراطيم المياة أثناء الصلاة في مشهد لم يفعلة الصهاينة المعتدين , ضاربين المثل بمدي تعاليهم علي من خلقهم وله يسجدون ظانين أن عصيهم وأعوانهم سيفلتون من قبضة الملك الرقيب الحسيب, هيهات هيهات , بل اتركهم يمنون أنفسهم, سيلقون الأقرع والسرابيل في انتظارهم في قبورهم وسيتركون لمصيرهم بلا عسس ولا معين .
4- أحرقوا ودمروا الكثير من أقسام الشرطة ومراكز أمن الدولة وما تحويه مكاتب المسؤلين - منهم الفاسدين - من وثائق في مباني المحافظة , والأحياء , والمرور وغيرها كثير, والهدف واحد , هو ضياع ملامح جرائمهم في محاولة للخروج من ملاحقة القانون.
5- قيام الاعلام بتضليل الشعب وابعادهم عما يحدث ظنا منهم أنهم قادرون علي اخفاء الحقائق.
وبعد ماذا علينا أن نقول في أول مناسبة لعيد الأم ...
علينا أن نحتفل ونهنأ الأمهات المصريات جميعا , أنهن انجبن هذا الشباب الرائع الذي تمكن من تغيير خريطة البلاد والعباد , الذي اعطي دروسا عظيمة للإنسانية . وعلينا أن نجعل أعياد الأم القادمة مناسبات تعطرها ذكري شبابنا الشهداء لانهن أصبحن ممن يشملهم الشهداء ويشفع لهم , لذا فقد توجها أبنها الشهيد بطوق الشفاعة والرفعة والعزة ,
وما أجمله من طوق فهم أحياء عند ربهم يرزقون احتسب لهم المنان مكانة لا تضاهيها مكانة إلا مكانة النبين .
فلتفرحي ياأم الشهيد لن تتدني ليضع لك هذا المنافق المتسول العقد المسروق حول عنقك, لا فمكانتك لن تضاهيها مكانة من ظنت أنها طوقت بعقد الفراعين , فهي ليست المرأة الأولي إلا في دخولها النار مع زوجات الطغاة المتجبرين , بينما أنت في مكانة لا يدانيها مكانة .
أفرحي ياأم الشهيد سواء قرأت كلماتي أم لا فمشاعري ودموعي وابتساماتي وفرحاتي اليوم تجعلني أتنمي علي الخالق أن يقبضني علي الشهادة لأنال هذه المكانة التي تفوق مكانة من ظنوا أنهم أسياد الأرض مستحضرا قول العاقل من بسطاء الناس عندما يقول: لقد جئنا هذه الدنيا خفافا وسنرحل عنها خفافا اللهم خفف عنا اوزارنا واطرح عنا خطايانا وزد لنا في رضاك ولا تحرمنا لذة النظر إلي وجهك الكريم . رحم الله شهداء ثورة 25 يناير وبارك الله في أمهاتهم وابقاهم لنا رموز العزة والرفعة ينابيع لا تنضب بالخير والعطاء لمصرنا المعطائة





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- المسرح المصري في السبعينيات وقضايا الانفتاح الاقتصادي .
- الكوميديا في المسرح المصري (دراسة في نظرية الكوميديا العربية ...
- مشروع المسرح الفيدرالي وانعكاساته الايجابية علي استمرار الدر ...
- الشخصية النسائية في مسرح توفيق الحكيم .
- العلاقة بين المسرح بوصفه ظاهرة احتفالية اجتماعية وبين الحيز ...
- مسرحية السلطان الحائر .. الرؤية الإخراجية وضياع القضية ( رؤي ...
- صورة المرأة بين المسرح النسائي ومسرح نصرة المرأة .
- قراءة نقدية تحليلية في مسرح نجيب سرور .
- رسالة عاجلة إلي وزير التربية والتعليم العالي
- الكوميديا في االمسرح المصري ..دراسة في نظرية الكوميدية العرب ...
- لا .. لسارقي أحلام شباب 25 يناير .قراءة في ثقافة المتسلقين .
- الخطاب المسرحي في مسرحية مغامرة رأس المملوك جابر التراثية (ر ...
- مسرح المونودراما وخصوصية البنية النصية والعرض .
- ماذا ننتظر وينتظر مبارك من بقائه في شرم الشيخ .
- الثورة المصرية بين وطنية النشأة وعولمة العلاج في التصدي لها
- المونودراما ... ظاهرة المسرح الفردي بين القبول والرفض .
- ملفات الفساد
- المسرح المدرسي وإشكالية مسرحة المناهج .
- المسرح المدرسي ..تعريفه..أهميته..مصادره..ومقوماته الفكرية وا ...
- مستويات الزمان والمكان في مسرحية الزفاف الدامي للكاتب الأسبا ...


المزيد.....




- حماس تتوعد إسرائيل: موعد السداد قد اقترب.. والقدس ستظل فلسطي ...
- سيئول تجري تدريبات عسكرية ناجحة
- شاهد بالفيديو.. القبة الحديدية تعترض صاروخين أطلقا من غزة عل ...
- مقتل شخصين جراء انهيار عمارتين بالقاهرة
- دي ميستورا: سوريا معرضة للتفكك في حال لم يتم التوصل للسلام
- المؤبد لأفراد مليشيا مسلحة في الكونغو تغتصب رضيعات!
- بقع مضيئة غريبة تثبت أن كوكب سيريس لم -يمت-
- صحيفة تكشف تفاصيل جديدة عن الحملة الانتخابية لترامب في 2016 ...
- موسكو قد تطرح موضوع توريد الأسلحة إلى أوكرانيا في مجلس الأمن ...
- وزير خارجية ليبيا لـRT: تدفق السلاح سيؤدي إلى حرب أهلية


المزيد.....

- مشاركة النساء فى حرب الشعب الماوية فى النيبال (الفصل الثالث ... / شادي الشماوي
- الإعداد للثورة الشيوعية مستحيل دون النضال ضد إضطهاد المرأة! ... / شادي الشماوي
- من الرائدات : أميرة الفكر والأدب , الكاتبة المبدعة مي زيادة ... / مريم نجمه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف 8 اذار / مارس يوم المراة العالمي2011 - دور المرأة في صنع ثورات الشعوب وقراءة الواقع والمستقبل والتحديات التي تواجهها - أحمد صقر - شهداء 25 يناير وعيد الأم .