أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - مصطفى حقي - لباس غير محتشم تعاقب بالجلد ، ومن أباح العري عقوبته ...!؟














المزيد.....

لباس غير محتشم تعاقب بالجلد ، ومن أباح العري عقوبته ...!؟


مصطفى حقي
الحوار المتمدن-العدد: 3219 - 2010 / 12 / 18 - 15:16
المحور: اخر الاخبار, المقالات والبيانات
    


الكاتب الرائع خليل خوري وبالقلم العريض أعلن وعلى منبر الحوار المتمدن عبر مقاله المجرم عمر البشير يجلد النساء السودانيات كالتالي : اظهر شريط فيديو تم بثه على شبكة الانترنت اثنين من رجال الشرطة السودانية وهما يجبران شابة على الركوع في الشارع العام وسط حشد من المارة . في اللقطات الاولى حاولت الشابة الافلات منهما ولكن احدهما بعد ان دفعها الى لارض راح يجلدها بسوط في اماكن مختلفة من جسمها .الغريب ان الشرطيين كان يقهقهان كلما ازداد صراخ الشابة نتيجة الالم ! اي جريمة اقترفت هذه الشابة حتى الهب الشرطيان جسدها بلسعات سياطهما واسالا دماءها هل كانت جريمتها انها بصقت في وجهيهما ام لانها ضبطت وهي تمارس الفحشاء ؟ من حديث المارة الذين تحلقوا لللاستمتاع بهذا المشهد او ربما ليكونوا شهودا عليه سمعنا احدهم يقول بنبرة استنكارية ان الشابة تستحق الجلد لانها ترتدي لباسا غير محتشم ! دققت في لباس الشابة فلم ار في ردائها ما يخالف الحشمة ربما جلدوها لان لون الثوب كان فاقعا او لان المسكينة قد ضيقته عند مؤخرتها او رفعته قليلا بحيث بانت سيقانها . حتى لو كان لباسها غير محتشم فهل يحق لشرطة عمر البشير ان تجلد هذه الشابة ومن قبلها الاف النساء السودانيات في الشوارع ومتى كان اللباس غير المحتشم جريمة حتى يطلق البشير كلابه المسعورة على النساء السودانيات ؟؟ في ظل السلطة الدينية التي يقودها السفاح عمر البشير لا تتعرض النساء للجلد في الشوارع بسبب ارتدائهن سراويل الجينز ا و فساتين قصيرة او لاقترفهن جريمة التخاطب بصوت عال او القهقهة في الاماكن العامة (تم) وأتساءل أي أمة تلك التي تتبجح بانها الأفضل ، والمجرمة في عرفهم المتخلف ليس العري بل بتغيير الزي ، وبالمناسبة أليس بنطال الجينز أستر وأفضل من السروال العربي والشروال ، ألم يكن شق الثوب عند الصدر مفتوحا قبل اختراع الأزرار، وجاءت آية بوجوب حجب هذا الجيب المثير للفتنة ، وبرغم من تكفينهم للمرأة بالسواد إلا من عينيها ، وأخيراً استكثروا عليها ذلك ، وقرروا حجب حتى تلك العينين إن كانتا تثيران الفتنة والذي يقرر ذلك هو الجاسوس والمراقب من عسس الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ( بالجلد والحجب وأشياء أخرى) وإذا الأمر بالمعروف ينقلب إلى سلطة دكتاتورية مهينة وكان الأجدر النصح بالمعروف لأنه الأفضل إنسانياً وحضارياً في الوقت الذي يملكون فيه زمام الإعلام وعندهم من الشيوخ الملسنين الزعّاقين على المنابر ما يكفي ويزيد بإبداء النصح تحت طائلة العقوبات الأخروية المرعبة ، والطلب من المخالفين حضور جلسات النصح والهداية وليس الجلد والزجر والإهانة والبصبصة في العيون الفاتنة التي تهز حراس الفضيلة وتثيرهم جنسياً وكأن الخالق كان غبياً عندما خلق أدم وحواء عراة ، وهي زوجة النبي الأول للبشرية، وننتقل الآن إلى جزء من مقال الأخ نضال نعيسة من مقاله (خرافة الحجاب والنقاب : لماذا نزلت أمكم حواء عارية من السماء؟) والمنشور في الحوار : أن الصحويين، والفقهاء، ما انفكوا يقولون لنا بأن الدين هو دين الفطرة، أي على الطبيعة، وكما نعلم فالرضيعة الصغيرة التي حللوا تفخيذها، تأتي فطرياً وطبيعياً بدون حجاب ولا نقاب، أي الفطرة أن تكون عارية، وإلا لكانت السماء قد أرسلتها بطريقة فيها "شوية" حشمة وستر، كي لا ينقض عليها الأطباء وفريق التوليد، بالمناسبة ما حكم انكشاف عورة الرضيعة على فريق التوليد، وبعضهم يكون من النصارى والمشركين والعياذ بالله؟
وثالثة الأثافي هو أن أمنا "حواء" نزلت عارية من السماء إلا من ورقة التوت، وربي كما خلقتني، وهذه أم البشر ورمزهم وقدوتهم وحظوتهم وأقنومهم المحتذى، حسب الأساطير الدينية، ولم تنزل لا بنقاب ولا بحجاب، ولم يحجبها الله، ولم يطلب منها ذلك، وكانت عارية حسب الفطرة، أمام الله، وهذا يعني أن الله لم يغضب من عورتها، وكان موافقاً على ذلك، كما لم يفكر بحشمتها، ولو كان هذا الأمر وارداً بتفكير الله وعلى تلك الدرجة من الخطورة التي يصورها بدو الصحراء وفلاسفتهم، لحجبها ونقبها وصلى الله وبارك، كي لا تثير غضبه، أو غريزة إبليس اللعين والشيطان الرجيم، (تم) وأخيراً أسأل مع الأخ خليل خوري والحال عليه في هذه الأمة العظيمة والأفضل ألم يحن الأوان لاختراع إبرة وتنمية الزراعة وعدم استيراد رغيف خبزها واحترام هذه المخلوقة الرائعة حواء ...؟





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- فضائية الحوار المتمدن حلم أم أضغاث أحلام ..؟
- حلم سلطاني ...؟
- الدين والقومية خارج اللعبة السياسية والعلمانية هي الحل ....؟
- إذا كانت عينا المرأة المنقبة تثير الفتنة ، فما هو حكم حواء ا ...
- نسل أبناء آدم وحواء ، هل هم أبناء حلال أم أبناء ....؟
- هل البشر جميعاً من نسل آدم وحواء ....؟!
- ثورة الحواري والغلمان ...؟
- علمانية حقيقية وعلمانيات مزيفة ...؟
- الحكم بالخلود المؤبد .؟..
- الحوار المتمدن جرعة رائدة في وصفة العلمانية ...؟
- لاعلمانية بدون إنسان علماني ...؟
- جيوش البرغش ( البق) تهاجم الأمريكان في نيويورك ..!؟
- شريعة الغاب مستمر ، ولا حسد ؟! ...
- شهر الكسل و الخمول والجوع وأشياء أخرى ...؟
- كردستان التضحيات العظام .. دولة أصولية ... صدّق ، أو لا...!؟
- جن مؤمنون متواجدون في الحمامات بين المسلمين ، والمسلمات..؟
- هشام الصالح يدافع عن اللغة العربية والعامية تهاجمها في عقر د ...
- حتى أنت يا بخاري ....؟
- هل كلام الله غير واضح وغير كامل ...؟
- النجار يدين القمني بالاستسلام وهوشنك استحالة عبور المسلم إلى ...


المزيد.....




- بيرث..-عاصمة- أستراليا الجديدة لمحبي السياحة
- معرض يظهر بوتين كبطل خارق.. سوبر بوتين! 
- روحاني: اختلاف آرائنا يجب ألا يعيق الدفاع عن القدس
- حريق هائل يلتهم أعلى برج خشبي في آسيا!
- حريق يلتهم 100 متر مربع من -فيدنخا- في موسكو
- كوريا الشمالية: كيم يسيطر على الطقس!
- الجيش الروسي يتسلم مجمعا لاختبار الروبوتات البحرية
- أمين مفتاح كنيسة القيامة يرفض استقبال بينس
- الضربة لحزب الله والصين هي المستهدفة
- 12 قتيلا في -غارة للتحالف- بقيادة السعودية على سجن في صنعاء ...


المزيد.....

- فيما السلطة مستمرة بإصدار مراسيم عفو وهمية للتخلص من قضية ال ... / المجلس الوطني للحقيقة والعدالة والمصالحة في سورية
- الخيار الوطني الديمقراطي .... طبيعته التاريخية وحدوده النظري ... / صالح ياسر
- نشرة اخبارية العدد 27 / الحزب الشيوعي العراقي
- مبروك عاشور نصر الورفلي : آملين من السلطات الليبية أن تكون ح ... / أحمد سليمان
- السلطات الليبيه تمارس ارهاب الدوله على مواطنيها / بصدد قضية ... / أحمد سليمان
- صرحت مسؤولة القسم الأوربي في ائتلاف السلم والحرية فيوليتا زل ... / أحمد سليمان
- الدولة العربية لا تتغير..ضحايا العنف ..مناشدة اقليم كوردستان ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- المصير المشترك .. لبنان... معارضاً.. عودة التحالف الفرنسي ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- نحو الوضوح....انسحاب الجيش السوري.. زائر غير منتظر ..دعاة ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- جمعية تارودانت الإجتماعية و الثقافية: محنة تماسينت الصامدة م ... / امال الحسين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - مصطفى حقي - لباس غير محتشم تعاقب بالجلد ، ومن أباح العري عقوبته ...!؟