أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليدالجنابي - اللغة.. وتأثيرها ا لحضاري














المزيد.....

اللغة.. وتأثيرها ا لحضاري


وليدالجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 3155 - 2010 / 10 / 15 - 01:38
المحور: الادب والفن
    


اللغة هي التصاق وجداني بالذات البشرية بوعي وبدون وعي وهي رمز للهوية الوطنية و حتى القومية واللغة ليست حرب الكلمات بل هي بوتقة الحضارة والتاريخ والتراث للشعوب والامم الحية... وا ن اول ما يسهم في اثراء اللغة وانتشارها هو تطويرالثقافة المعرفيةعبر بناء معرفية الثقافة التي تسهم بشكل او باخر في تغييرالعالم..
ان الدفاع عن ثقافة ووجود اللغة أمرا ضروريا جدا لان نفوذ الآخرين يشتد ويقوى... والصراع السياسي والتسقيط الاثني يدفع المجتمع الى حصانة الثقافة الوطنية كمرشح هام برزالى الساحة الحضارية في العالم و بعض الناس لايحترمون لغتهم وقدلايولوها أي قدرمن التفكيرمطلقا ولاتربطهم بها اية اهمية عاطفية وخاصة الشعوب النامية وقد تكون يتيمة الثقافة والتابعة للاقوى ..ففي الامم الاوربية استبدل الكتاب المقدس والسيف بمعلم اللغة الانكليزية ودعم صندوق النقدالدولي (بالنسبة للغة الانكليزية)...يقول فيليبسون في كتابه الامبريالية اللغوية( امجادادبنا اسهاماتنا في الفنون والعلوم واسهامنا البارز في الممارسات السياسية ان تقديرهذه الاشياء يمكن انجازه على اكمل وجه عن طريق تشجيع دراسة لغتنا في الخارج )
ويقول الدوز هكسلي(ان الثقافة البشرية والسلوك الاجتماعي والتفكيرلاتوجد في غياب اللغة )
فاللغة تجعل المجتمع يتصرف ويفكر بالطريقة الطبيعية و العالم لايرى الاخرين الا من خلال لغته لانها تساعد على التفكير وتساعدعلى النمو وينطوي هذاالموقف على ان المتحدثين باللغات المختلفة لديهم ادراكات ورؤى متنوعة عن العالم والحتمية اللغوية لكل شعب ..
يعتبرالبعض ان اللغة مراة للثقافة تعكسها وتعكس خصائصها الاساسية ومن يرى ان اللغة نفسها هي التي تشكل الثقافة وتحدد معالمها ...وفي هذا السياق يقول فنك لايجب ان ننظرالى اللغات الا بوصفها اثارا معبرة عن عقل الشعوب وان تكون البداية من العقل الذي يخلق اللغة ..
فهناك لغات مشتركة في العديد من الدول وتتكلم بها الكثير من الشعوب لكنها لاتشكل ثقافة مشتركة ولاتمثل بيئة ثقافية واحدة وتشكل هنا مجموعة عوامل مؤثرة تحول دون ذلك...
فلايمكن فصل لغة المجتمع عن ثقافته بشكل نهائي لان علاقة اللغة بالثقافة علاقة دينامية تفاعلية ..
اما في لغتنا العربية فقد يكون الامر مختلف بعض الشيئ فنحن العرب ذوثقافة مشتركة تحكمها الروابط المشتركة اكثرمن اية امة وجوهرها ان العرب يتكلمون لغة واحدة هي الفصحى رغم وجود لهجات محلية قطرية بل لهجات متباينة داخل كل قطروالتشابه في الثقافة هو تشابه في الاطرالعامة وبلا شك فهناك اختلافات ثقافية فرعية ضمن الشعوب العربية ...
ونحن العرب احد ضحايا الاضطهاداللغوي والثقافي فلغتنا تمتاز بتراث فكري ثري وتتقدم على اية لغة اخرى لانها لغة القران الكريم ولغة الضادالذي لم يتوفرفي اية لغة اخرى ...ففي لغتنا تتوحد وحدتنا القومية والاسلامية فهي تعزز افكارنا وحوارنا الحضاري من خلال ادراك التجانس الموضوعي بين اللغة والثقافة والافكار ليشكل اطارا قويا يرتبط في الفلك العالمي .

ان الصراع الثقافي هو بوتقة انتاج المعرفة واعادة انتاج الثقافة كما يقول جوناثان...قد يؤدي الى عد م ادراك مكونات التقدم والحداثة والتراث التي تشكل اللغة القومية عمادها الحضاري ورمزها الثقافي وامتدادها التاريخي...
ان لغتنا العربية هي احدى اللغات التي تهدد صيرورة اللغة الانكليزية بوصفها لغة عالمية اضافة الى اللغات الصينية والهندية وهي لغات مشتركة بديلة انطلقت بتوسع هائل في تعليمها وانتشارها بين العديد من شعوب المعمورة ولا ننسى ان اللغة العربية واللغة الصينية قد اقرت عبر الأمم المتحدة من عقود أنها لغات عالمية ورسمية تتداول في اروقة الامم المتحدة ...
ان الجغرافيا والتاريخ والحضارة والثقافة تحتم علينا اليوم اكثرمن اي وقت مضى الحفاظ على لغتنا العربية لأنها رمز هويتنا و الدفاع عن ثقافة هذه اللغة... لان نفوذ الآخرين يشتد ويقوى...وان الصراع السياسي في العالم والتسقيط ألاثني يدفعنا وبقوة الى حصانة ثقافتنا الوطنية وصيانة لغتنا القومية ..





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,093,655,071





- بوريطة يتباحث بمراكش مع وزير الشؤون الخارجية الكولومبي
- كتاب جديد يستعرض تجربة الحكم الرشيد في قطر
- باسل الخياط يحتفل بعيد ميلاد زوجته في دبي (صورة)
- الحكومة تعقد اجتماعها الاسبوعي.. وهذا جدول أعماله
- العربي الكويتية.. 60 عاما من تثقيف العرب
- -قرطاج-... ممثل سوري يتعرى تماما على المسرح أمام الجماهير
- الأوسكار يواجه طريقا مسدودا يهدد الحفل القادم!
- في حادث حريق محزن .. زوجان مغربيان يفارقان الحياة بإيطاليا
- ديكارت في بلاد الحرمين.. الفلسفة تدخل السعودية بأيد بريطانية ...
- جنازة الممثل المصري محمود القلعاوي حملت عنوان -لم يحضر أحد- ...


المزيد.....

- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين
- رجل من الشمال / مراد سليمان علو
- تمارين العزلة / محمد عبيدو
- المرأة بين المقدمة والظل، عقب أخيل الرجل والرجولة / رياض كامل
- الرجل الخراب / عبدالعزيز بركة ساكن
- مجلة الخياط - العدد الثاني - اياد الخياط / اياد الخياط
- خرائب الوعي / سعود سالم
- شعرية الإخصاء في رواية - عرس بغل- / الحسن علاج
- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - وليدالجنابي - اللغة.. وتأثيرها ا لحضاري