أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فتحى غريب - شعر الدراما الواقعى














المزيد.....

شعر الدراما الواقعى


فتحى غريب
الحوار المتمدن-العدد: 3138 - 2010 / 9 / 28 - 14:27
المحور: الادب والفن
    



فتحى غريب يكتب:
الحياه
نولد من رحم إمرأتاً ,
نركب قاطره العمر

نتشبث فيها,نخاف أن نسقط منها
لكن يوما تنحل أصابعنا
عن أخرمقبض نمسكه
الموت
البشر الاحمق فقد العنوان
لكن حقيقه هذا العبث هو رحله دوران
الكل يتسائل مندهشا
لما جئنا فى رحله لانملك فيها قرار؟

وتريد من مجنون متمرد فيها نشيد
فأسمع منى ماشاب بهِ الان وليد
صبُ لى كأساً يارجل نشربه
فكل المطروح لنعرفه هزيان الانسان
نحن فيها .بلا زمن .. ولامكان
وانت يارجل ألمحك كألقبرٍ ممدود
تخردت القيم أو قل:
ضاعت هيببتها, فسلطان المال سيدها
إجعله يأمر.. يأتيك بماتريد
أتجرب؟
صب لى يارجل كأساً من نارٍ
وإفتح قاموس الكذب البشرى
وقل لى هل من مزيد؟
أتظن ولدنا احرارً؟
كيف؟
والارض سجناً دواراً
أنظر فوق لحياها بشراً .
.صنعته فوق لحيتها عبيد
صب لى يارجل أكثر
مازالت فينا جينات أفاعى وقرود

أما تنظرهذا السحر الاعجب؟
لمجرات الكون فى بحر الليل السرمد
.. فى لحظٍ تولد شمسأ وتموت نجوماً
وفى لحظِ يولد فى الاسر وليد
صب لى يارجل أكثر
أترى الانسان من سجن الارض
يحطم قيداً أويهرب
قد يتحقق لكن مازال الحلم بعيد

صب لنا كأساً يارجل وتجرع
لاتخبر هذا المجنون الاحمق ..ماذا تدين؟
لاتخبر هذا المجنون الاحمق..عن مال
أو سلطان ,أوفلسفه وعبيد وجديد
كم حرب دارت فى متعه قتل الانسان
وألانسان مغتصب العقل مُسخر
قتلوه يارجل..خدعوه بما أسكره مثلك
دفنوه ورحلوا للهو وضحكوا
وعدت إلى قبره
أتدرى ماذا كتبوا؟
أسمعك الان
حقا كذبوا ..قد كتبوا شهيد





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- ربما يتحقق الخوف


المزيد.....




- ستون فيلماً عربياً وأجنبياً في مهرجان رام الله السينمائي
- مسرح -بيلسان-.. بصيص نور لأطفال صبرا وشاتيلا
- محمد سعيد ناود .. سيرة لن تغيب!
- الناقد إسماعيل إبراهيم عبد ودراسة عن الرواية
- -عائلة سورية- يدشن مهرجان الواحة السينمائي ببلجيكا
- عيد اسطفانوس: المحطة المهجورة
- دعوات لإدراج اللغة الأمازيغية في المناهج الدراسية بالمغرب
- انطلاق النسخة 22 من -المهرجان الدولي للآلات الوترية- بالرباط ...
- كاتب فرنسي للشباب: انفضوا غبار الواقع الافتراضي بالقراءة
- مشروع قانون المالية 2018 .. تخصيص أزيد من 4 آلاف منصب شغل لق ...


المزيد.....

- تسيالزم / طارق سعيد أحمد
- وجبة العيش الأخيرة / ماهر رزوق
- abdelaziz_alhaider_2010_ / عبد العزيز الحيدر
- أنثى... ضوء وزاد / عصام سحمراني
- اسئلة طويلة مقلقة مجموعة شعرية / عبد العزيز الحيدر
- قراءة في ديوان جواد الحطاب: قبرها ام ربيئة وادي السلام / ياسين النصير
- زوجان واثنتا عشرة قصيدة / ماجد الحيدر
- بتوقيت الكذب / ميساء البشيتي
- المارد لا يتجبر..بقلم:محمد الحنفي / محمد الحنفي
- من ثقب العبارة: تأملات أولية في بعض سياقات أعمال إريكا فيشر / عبد الناصر حنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فتحى غريب - شعر الدراما الواقعى