أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - فاطمة الفلاحي - كيفية التعامل مع الرجل وفق الابراج






















المزيد.....

كيفية التعامل مع الرجل وفق الابراج



فاطمة الفلاحي
الحوار المتمدن-العدد: 3005 - 2010 / 5 / 15 - 23:23
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    



بما أن الشمس هي مصدر الحياة لجميع المخلوقات وبالتالي فإنها لو اختفت لهلك جميع الكائنات على سطح الأرض، وكذلك تأثير القمر على الزرع والحصاد وعلى مواسم تكاثر الحيوانات، بالإضافة إلى تأثير الفصول الأربعة وهي ناتجة عن حركة الشمس والكواكب. وبالتالي فهناك تأثير كبير للكواكب على الإنسان على معظم ما يتعرض له من أمراض وحوادث وحالات نفسية.

وهذا التأثير يجعل لكل برج جانبا إيجابيا وآخر سلبيا
فلكل انسان له برج اسمه : ( البرج الصاعد) يتم حسابه بمكان وساعة الميلاد بالضبط، وهذا يعني بأن يكون البرج الصاعد لأحد أفراد برج الثور هو العقرب وسيكون هذا الشخص عنيد جداً لأن برجه الأساسي الثور ، والثور عنيد، ويأتي برجه الصاعد وهو العقرب ليدعم هذه الصفة أكثر لأن العقرب بطبعه أيضا عنيد، وممكن جداً أن يحدث العكس إذا كانت صفة البرج الصاعد معاكسة لصفة البرج الأساسي.



"وعهداً مني للصديقة قارئة الحوار المتمدن ، وبعض الاخوة والاخوات الذين راسلوني بشأن اعداد مادة عن كيفية التعامل مع الرجل وفق برجه "



ساترككم والمواصفات السلبية والايجابية لكل شخص.. وهذا ماعثرت عليه في اثناء بحثي ، احببت ان اشرككم به أيضاً

" الحمل "

الكوكب المريخ
ارقام الحظ 10 ,19, 28, 37, 46, 55
الاحجار الياقوت-الماس
البرج ناري
يتوافق مع الاسد - القوس-الجوزاء-الدلو


الاعمال الملائمة
رجل إطفاء، طبيب، ميكانيكي، طبيب أسنان، لاعب رياضي محترف أو رجل أعمال
ايجابيات محب للمغامرة- متميز- شجاع- متحمس- لديه ثقة بنفسه- سريع البديهة


سلبيات
أناني- سريع الغضب- متهور- عديم الصبر- الطيش



(من 21 مارس - الى 19 ابريل )

"برج الحمل"

"الصفات العامة لبرج الحمل"
يرمز برج الحمل إلى الولادة أو الطفولة المتـفائـلة السعيدة أبدا , وكما الطفل ينسى العالم من حوله ويتـلهى بأصابع يديه وقدميه هكذا إنسان برج الحمل , نجده يدور في فلك ذاته مهتماً بحاجاته أولا ً وأخيراً , إذا سعى إلى شيء قام بالمستحيل من أجل الوصول إليه . العالم مهم في نظره بقدر ما هو مرتبط بكيانه ووجوده , هل هي الأنانية ؟ نعم إذا اعتبرنا الأطفال أنانيـين . والحقيقة أن هـذا الإنسان لا يعي تماما ما يفعل , انه بريء براءة الطفل الذي يشفع لتـلك العدائية التي عُرفت عنه.

براءة أم سذاجة ؟ لا فرق ! إنها الصفة التي تحفظه في مأمن من الخوف . إنسان برج الحمل لا يخشى أحداً أو شيئاً ما لم ينله الأذى فعلا ً , لكنه هنا أيضا ينسى بسرعة ويقع من جديد في التجربة . هو صادق غير مخادع ، يؤمن بالأشخاص والظروف ، ويكره الكذب على الرغم من تمسكه بالأحلام والأوهام . وهو إلى جانب ذلك نراه يرد على المشاكسة أو المجابهة بالصراخ والضجيج لجهله أسلوب اللف والدوران . من حسناته تعلّقه بالمثالية . يدافع عن مبادئه بكل قواه . وبما أنه حرّ الضمير والرأي نراه يحمل سيف الحق في يده ويحارب الغدر والظلم أينما وُجدا .

لنتساءل هل إنسان برج الحمل ضعيف حقا ؟ إن كان كذلك فضعفه من نوع خاص لأنه يُفضل الموت على الظهور بمظهر المقهور . إذا تألم بكى من الداخل . دموعه عزيزة لا تظهر إلاّ في حالات قليلة يفوق فيها ألمه حدّ الاحتمال .

في ميدان العمل مكانه القمة . إذا عاكسته الظروف ولم يبلغها ظهرت عليه بوادر النقمة والكرب , فهو يكره بشدة أن يكون تابعا ومرؤوساً .

يغلب على مواقفه التحرر والفردية . يجود بوقته وماله وممتلكاته وإن كان يفتقر إلى التواضع والرقة واللباقة . وهو أيضا قليل الصبر سريع الانتقاد . إذا وجد في مكان عام – مطعم أو مقهى أو فندق مثلا – لا يتردد في التذمر والشكوى وإن كان في النهاية يجزل العطاء دون حساب .

جرأة إنسان برج الحمل تدعو إلى الحيرة والاستغراب ؛ فبينما نراه يشق طريقه بعزم وثبات وتحد لجميع المخاطر نجده يرتعش وينكمش أمام الأوجاع الجسدية . مثلا , لا يذهب إلى عيادة طبيب الأسنان إلاّ مُكرها . ولما كان برج الحمل كثير التفاؤل فإنه يستطيع التغلب سريعا على الأمراض المزمنة والأوجاع الناجمة عن الكآبة والانقباض . ثم إنه , إلى جانب ذلك , نشيط دؤوب يحمل نفسه أكثر من طاقتها ولو وصل به الأمر إلى حدّ الانهيار .

من بين الصفات التي يفتقر إليها هذا الإنسان الدبلوماسية والتحايل واللباقة وإن كان غير مستبعد أن يحصل عليها مع الوقت وبعد تجارب عديدة قاسية . هذا ولا تأتيه الثروة بسهولة ولكنه كثيرا ما يعين غيره على جنيها . يندر أن يمتلك بيتا أو عقارا . إذا نضب المال بين يديه لا يشعر بالأسى لأن أهدافه كثيرة وليس المال أوّلها . ومع أنه محور نفسه إلاّ أنه يتمتع بروح دافئة معطاءة قلما توجد في الأبراج الأخرى . إذا خـُيـّر بين المال والشأن اختار الأخير . يحبّ المديح والثـناء ويحمل لواء الواقعية والمثالية في آن واحد . وهو أيضا سريع الغضب سريع النسيان والهدوء . يؤمن بالأعاجيب ويرفض الفشل . لديه طاقات عمل وكدّ ترهق المحيطين به . إذا أراد الهدوء والجد نجح في اكتسابهما ولكنه قلما يسعى إليهما قبل سن الشيخوخة أو على الأقل النضوج التام . إنسان برج الحمل أيضا ماهر في فرض آرائه على الآخرين , وفي كسب الرأي العام إلى جانبه , لكنه فاشل في السياسة . وإذا وُجد بعض مواليد هذا البرج بين كبار السياسيين العالميين اعتبر في الواقع في الأعمال التجارية والفنون الخلاقة والتخطيط والتصميم .

أما في ميدان الصداقة فهو محبّ وفيّ وكريم النفس واليد وخصوصا حين يلقى تجاوبا من الآخرين يهب من ماله وجهده ووقته ويتوقع الشكر والتقدير مقابل ذلك . من فضائله عدم التردد في إسداء الخدمات حتى لو لم ينل التقدير اللازم .

من شيمه الأخرى المواظبة والإقدام . مثله في ذلك مثل القائد الباسل الذي يتقدم الجند إلى ساحة القتال . طبيعته الصلبة تضمن له نجاحا أكيدا وحياة طويلة وزاخرة . إنه باختصار المشعل الذي ينير الطريق أمام جميع الذين يؤمنون مثله بالمبادئ والمثل .




"الرجل الحمل "
إذا درسنا عن كثب مولدا كهربائيا يعمل , أو مشعلا ناره متوهجة , أو قنبلة في لحظة الانفجار , أمكننا أن نكوّن فكرة إجمالية عن هذا النوع من الرجال , فهو رجل الإثارة بلا منازع وإن كان خيرا للمرأة التي تنشد الاستقرار أن تبتعد عن دربه . إنه مشتعل العاطفة تارة , بارد كدبّ القطب الشمالي تارة أخرى . إذا وقع في الحب فعلا غاص فيه حتى أذنيه , وإذا تحطّم ذلك الحب بسبب من الأسباب عمل ما في وسعه لجمع أجزائه المبعثرة وصبّها في قالب جديد . أما إذا استحال ذلك أهمل القضية بصورة نهائية وراح يبحث عن مصدر إلهام جديد.
لا تـنقصه الوسائل للتعبير عن حقيقة شعوره . الشرود والتنهدات والشعر . . . كل شيء جائز وممكن , المهم أن يكشف عن نفسه تماما وألا يبقى في منتصف الطريق , فأنصاف الحلول ليست من مبادئه .
الإخلاص رائده , لا يضاهيه في هذا الميدان أحد . وبما أن الصدق مبدأه يبقى مخلصا لمن يحب حتى في التفكير . أهدافه العاطفية تتسم بالنبل والجد متخطية العلاقة العابرة أو إشباع الغرائز . يتطلب من المرأة التي يحبّ مقابل ذلك البقاء عند حسن ظنه وبذل الجهود لإرضائه وجذبه والاحتفاظ به أطول مدة ممكنة , فإذا فشلت تركها وراءه وراح يبحث عن أخرى ترضي مزاجه العاطفي الجيّاش .
أي سلاح ينجح مع هذا الرجل؟ إذا لجأت المرأة معه إلى الغزل الصريح المكشوف هرب بعيدا آلاف الأميال. يهرب أيضا إذا نظرت إلى غيره من الرجال مجرد نظرة عابرة لأن من صفاته الرئيسية الغيرة وحب التملك . ومع أنه يتوقع من حبيبته الإخلاص التام إلاّ أنه يأبى – ولو ظاهريا – مبادلتها بالمثل . فهو مضطر – بحسب اعتقاده – إلى إقامة بعض العلاقات البريئة التي تفرضها مهنته ومكانته الاجتماعية .
هذا الرجل متمرد بطبيعته . يهوى تحدّي السلطة لاعتقاده أنه أذكى وأفصح من أربابها . كثيرا ما تحدث له المشاكل لعدم انصياعه لغيره ولتـفضيله دور السيد لا التابع . لا يُستبعد أن يحاول البعض تلقينه دروسا قاسية في التواضع والامتثال . وبهذه المناسبة يجدر بالمرأة التي يحبها رجل برج الحمل أن تقف دائما إلى جانبه ضد أعدائه وأن تحب من يحب وتكره من يكره . هذا إذا أرادت حقا الاحتفاظ به أطول مدة ممكنة .
قلنا من قبل أن مولود الحمل يجهل الكذب والتحايل ويتبع الأسلوب المباشر في جميع تحركاته وتصرفاته . في ميدان الحب مثلا يستحيل عليه التمثيل إذا هدأت عاطفته , لأن كل شيء فيه يُشير عندئذ إلى حقيقة شعوره : يظهر في صوته ونظراته البرود , ويغلفه الضجر وقلة الصبر . لكنه نبيل على الرغم من كل شيء . إذا حصل بينه وبين الحبيبة سوء تفاهم بادر إلى الاعتذار ولو كان الحق بجانبه . وفي الأوقات العادية يشبعها مديحا وثناء ويلازم سريرها في أوقات المرض ولا يتردد في الإنفاق عليها بسخاء بالغ . إنه يتمناها أنثى بكل ما في الكلمة من معان , وفي الوقت نفسه يُنمّي فيها روح الاستقلال والفردية , شرط ألاّ تتخطى حدودها وتتبوأ مكان الصدارة الذي هو من حقه وحده . وإن كان لا يعني تماما ما يقول . ولما كانت العواصف تمر عليه بسرعة مذهلة دون أن تترك أثرا يتوقع من حبيبته النسيان والمغفرة مهما بلغت درجة الأسى الذي سبّبه لها . إذا أمام مولود برج الحمل احتمالان لا غير : إمّـا أن يسود أو أن يترك البيت من غير عودة . وعلى زوجته بدورها ألاّ تكون سلبية أو خجولة أكثر من اللازم .
سخاء هذا الرجل لا يُضاهى . فهو لا يبخل على حبيبته بشيء مهما قلّت سبل العمل والمورد . خير لها إذا أن تمد يد المساعدة بدورها فتدخر ولو القليل لتفاجئه به عند الحاجة . وما أكثر أوقات الحاجة عند رجل برج الحمل . يكفي برهانا على ذلك إيمانه بالمثل القائل : " اصرف ما في الجيب يأتك ما في الغيب " .
الرجل الحمل , كأب , عطوف محب يحدب على أولاده ويرعاهم ويؤمن لهم جميع فرص اللهو واللعب . يتجاذب معهم الأحاديث ويشاركهم الهوايات والرياضة والنزهات وغير ذلك . كثيرا ما يدعوهم إلى وجبة غداء أو عشاء في أفضل الأماكن العامة . والغريب أنه على الرغم من هذه العاطفة يكره أن تهمله زوجته في سبيلهم .
في استطاعة زوجته العمل خارج البيت . لا مانع لديه شرط أن تبقى محتفظة بأنوثتها وعذوبتها وتبعيتها له . أما استقلاله هو فأمر مقدس لا يحق لها مناقشته من قريب أو بعيد . غير أنها – إن كانت على شيء من الذكاء والفطنة – تستطيع التدخل في شؤونه في الوقت الملائم , وبالتالي أن توجهه بأسلوب لبق يشعره بأنه لا يزال السيد المطاع .
حالما يكتشف إنسان برج الحمل أنه فقد سيادته وسيطرته , سواء أكان ذلك في البيت أو في العمل , ينطوي على نفسه ويصبح عديم التفاؤل والحيوية . إنه لا ريب عنوان الرجولة الصحيحة , ويستحق نوعا مميزا من النساء . امرأته المفضلة تقف بين تلك التي لا تعرف من دنياها سوى النوادي والجمعيات وتلك التي تكتفي بحياكة الصوف في إحدى زوايا البيت . متى وجد ضالته المنشودة تحوّل إلى سيد المتيمين وجعل من حبيبته أسعد النساء قاطبة .


"المدير الحمل "
إن رجل برج الحمل في مركز الرئاسة رب عمل جاد وصلب لا يطيق الكسل ولا يغفر الإهمال . إذا أراد موظفوه كسب رضاه عليهم أن يتحلوا بالمثابرة والاندفاع , وأن يعتبروا المؤسسة ملكهم فيعطوها من جهدهم وإخلاصهم بقدر ما يعطيها هو . مقابل ذلك يدفع أجورا سخية , ويُرقي من يستحق الترقية , ويتغاضى عن التأخير والتغيّب متى وُجدت الأعذار . وبقدر ما هو سخي ومتفهم يتوقع من الآخرين الاندفاع والإخلاص والصدق . إذا حدث خطأ ما يُبدي الملاحظات القاسية ولا يتردد في فرض بعض الأعمال الإضافية إذا دعت المصلحة العامة إلى ذلك . يجزل العطاء في الأعياد والمناسبات وينتظر مقابل ذلك الشكر والتقدير . لكن الكلام المعسول والمديح الفائض قلما يؤثران فيه وخصوصا إذا شعر أن محدثه يبغي من وراء ذلك منفعة ما . ومع أنه قوية الشخصية صلب الإرادة إلاّ أنه يشعر بحاجة مستمرة إلى مودة الآخرين وإعجابهم به , ويسيئه بالتالي ألاّ يفهموا تصرفاته ويوافقوه على مبادئه وأساليبه .

ثم إنه جريء , يهوى المغامرة ويلاحق أبعد الأهداف وأكثرها مثالية . إذا خسر ماله أو فاتته الفرصة يظل محتفظا بإيمانه وتفاؤله . ولما كان من طبعه الابتكار والمبادرة , فإنه يُقدّر كل من يتمتع بهاتين الحسنتين ولا يتردد في تبني المقترحات التي تصدر عن سواه .

قلما يُصاب بالإعياء أو المرض . إذا توعك أو ارتفعت حرارته تناسى الأمر وتوجه إلى عمله كالمعتاد . والطريف أن الانغماس في الأشغال كثيرا ما يريحه ويشفيه . وبكلام آخر إن نشاطه الجسماني منبثق من حالته النفسية وروحه المعنوية اللتين لا يتجاريان .

على الرغم من تلك الصفات الحسنة يحتاج إنسان برج الحمل إلى دعم الآخرين ومساندتهم , ومتى تحقق له ذلك ضمن السعادة والاستقرار لنفسه وللعاملين معه .


"الموظف الحمل"
يميل مواليد برج الحمل إلى التغيير والتبديل , ولا يُستبعد أن ينتقلوا من وظيفة إلى وظيفة ومن مؤسسة إلى أخرى . لكن إذا استثنينا تلك الظاهرة التي لا تشفع لهم كثيرا عند أرباب العمل اعتبروا من أفضل الموظفين وأكثرهم تجاوبا مع رؤسائهم شرط أن يُحسن هؤلاء معاملتهم واستغلال مواهبهم .
يُبدي الموظف – الحمل في بداية عمله حماسا واندفاعا كبيرين , ثم لا يلبث أن ينتابه السأم واللامبالاة فيبدأ اختلاق الأكاذيب والأعذار للتهرب من أجواء العمل والمسؤوليات . في هذه الحالة على رب العمل – إذا أراد تفادي المشكلة من البداية – أن يُلحق الموظف المذكور بمركز مستقل يتيح له حرية التفكير والمبادرة . أمر آخر يُسيء إلى الموظف الحمل ويُقعده عن القيام بواجبه وهو أن يفرض عليه نظام معيّن ودوام محدّد . والواقع أن هذا النوع من الرجال يستطيع أن يحقق في ساعتين ما يُحققه غيره في أربع أو خمس ساعات . يجب أن يُعذر إذا ظهر منه بعض التمرد أو الفوضى . ولا يُستبعد مقابل ذلك – وهو ما يُشفع له – أن يواصل العمل بعد الدوام , وأن يصرّ على القيام بأعمال إضافية ليست من اختصاصه . إذاً يمكن القول أن الموظف الحمل لم يُخلق للرتابة والأعمال الروتينية وأن ميدانه الإبداع والابتكار . ولا يعتبر المال هدفه الرئيسي وإن كان الوسيلة الوحيدة التي يضمن بها المستوى اللائق الذي ينشده . طموحه الأكبر تحقيق النجاح , وحافزه الأول تشجيع الآخرين وتقديرهم لمزاياه . من الصفات التي تثير حنق البعض عليه تدخله فيما لا يعنيه وفرض آرائه على الجميع دون استثناء .
أهم الميادين التي يبرع فيها هي العلاقات العامة والأعمال التي تـتطلب الحركة والتنقل . يصعب عليه تلقي الأوامر إلاّ من قلة الناس يؤمن بأنهم يفوقونه ذكاء ومهارة . ولهذا يُفضل أن يكون دائما في القمة . وإذا لم يتسنى له ذلك اكتـفى بما هو أقل شرط أن يشعره الآخرون – وخصوصا رئيسه – أنه عنصر مهم وضروري لنجاح المؤسسة . في هذه الحالة يندفع في العمل بإخلاص وجدّ وتفان , مثله في ذلك مثل البحار الذي يأبى مغادرة السفينة المشرفة على الغرق .
هذا ولا يحتاج إلى التوبيخ إذا أساء التصرف لأنه أول من يرى عيوبه ويحاول الاعتذار منها والتعويض بما هو أفضل . وإذا أحسن عمله توقع الثناء وساءه ألاّ يناله . يشعر بشيء من الغيــرة تجاه زملائه , وبالتالي يُزعجه أن ينالوا التـقدير والإعجاب في حضوره . وهو لا يتردد في ترك عمله إلى غيره حالما يشعر أم الجوّ لم يعد ملائما وأن استمراره بات صعبا وشاقا .
ومهما تكن سيئات هذا الرجل تبقى حسناته ومواهبه أضعافها . لذا من واجب كل رب عمل أن يُفتـش عن أمثاله مهما كلّفه الأمر , وأن يجذل لهم العطاء لأن ما يُنفقه عليهم يكاد لا يُذكر بالنسبة إلى ما يُقدمونه من أعمال وخدمات .





(من 20 ابريل - الى 20 مايو )

"برج الثور"


الكوكب الزهرة
ارقام الحظ 11, 29, 29, 37, 56
الاحجار الزمرد,الفيروز
البرج ترابي
يتوافق مع برج العذراء - الجدي- السرطان- الحوت


الاعمال الملائمة
موظفي بنك- فنانين- محاسبين-موسيقيين- عمال
ايجابيات صبور- يمكن الاعتماد عليه- محب- الإصرار والتصميم- هادئ ويحب الطمأنينة


سلبيات
محب للتمك، كثير الرفض للأمور، غير مرن، منطوي على الذات، طماع وجشع- غيور



"الصفات العامة لبرج الثور"
إن أسهل طريقة نتعرف بها إلى أحد مواليد برج الثور الإصغاء إلى حديثه . فإذا بدا مقتضباً مقتصراً على كلمتين نعم ولا , ورافق ذلك في الوقت نفسه هدوء في الملامح وبأس في المظهر العام أمكننا التأكيد أنه ينتمي حقاً إلى ذلك البرج العظيم . إنه رمز الصمود بكل ما في الكلمة من معنى . يقف في وجه الصدمات والعقبات كالجبل الأشم , منتصب القامة مكتوف الذراعين مطبق الشفتين لا يحرك ساكناً ولا يتزحزح قيد شعرة عن الطريق الذي اختاره لنفسه . قلما يرد على الهجمات بمثـلها . أقصى مناه أن يُترك لشأنه . صبور كثير الاحــتمال , يتظاهر بالبرود التام وقتا طويلا ثم ينفجر لأتــفه الأسباب , حاله حال القشة في كوب ملآن . من الخير عندئذٍ لمسبب العاصفة أن يختـفي من دربه لأن مولود برج الثور يهيج بين الحين والآخر هيجاناً مريعاً يجعله يندفع كالمجنون حاملا ً الخراب والدمار لكل من يعترض سـبـيله .
ينجذب هذا الإنسان بقوة نحو أفراد الجنس الآخر لكنه يفضل بطبعه الأسلوب السلبي بدلا من ملاحقة أهدافه بصورة إيجابية . هذه الظاهرة تجعله يلازم بيته في معظم الأوقات مكتفيا من حياته الاجتماعية بدور المضيف أو صاحب الدعوة لا الزائر .
من العادات التي يأبى ممارستها – ولا يجيد استعمالها حتى لو أراد – إظهار القلق والعصبية وقضم الأظافر وما شابه ذلك . إذا واجهته مشكلة أخذ يشحذ فكره لإيجاد الحل الملائم دون أن يظهر عليه ما يشير إلى تنازع الأفكار أو المشاعر . ومع أن دماغه يعمل بســرعة في الأزمات إلا أنه يُفضل التروي في اتخاذ المواقف النهائية .
تُشير الدلائل جميعا إلى أن هذا الإنسان خُلق للحياة العائلية والاستقرار . من أهدافه الرئيسية امتلاك بيت يضمن له الراحة والرفاهية . لا يطيق التغيير , ويتمسك بالعادات والتقاليد , ويلازم الأرض والطبيعة والهواء الطلق . إذا اضطرته ظروفه إلى العيش وسط المدينة عمل المستحيل لإحاطة نفسه بالنبات والزهر وكل ما يوحي بحياة الريف . وإن بدا على غير ما ذكرنا كان السبب تأثيرات فلكية معينة حوّلت طريقه وأكسبت شخصيته جوانب إضافية .
يتمتع مواليد برج الثور بعافية شديدة تصمد أمام المرض , لكنهم إذا اعتلوا تماثلوا للشفاء ببطء , وسبب ذلك بُعدهم عن التفاؤل والحيوية ورفضهم الامتثال لأوامر الأطباء . يظلون أكثر عافية من غيرهم شرط أن يقوا السمنة المفرطة والجراثيم والأوبئة .
عناد برج الثور معروف وإن كان أصحابه يرفضون تسميته عنادا . إنه في اعتقادهم صبر واحتمال وحكمة ومنطق . لهذا السبب يصعب عليهم تقبل النقد أو اللوم . إذا طــُـلب منهم تبرير مواقفهم فشلوا في إعطاء أسباب وجيهة . إنهم هكذا والسلام !
يصعب تخيّل هذا النوع من الرجال ودودا محبا لعائلته . ولكنهم هكذا وأكثر . إنهم يستحقون أرفع الأوسمة تقديرا لشجاعتهم واحتمالهم المصاعب في سبيل من يحبون . هم أوفياء لأصدقائهم أيضا , يندفعون في سبيلهم بجميع الوسائل والطرق ولا يرفضون لهم أي طلب ما عدا التخلي عن عنادهم .
روح الفكاهة عندهم مبعث حيرة الآخرين . إذا ألقيت أمامهم نكتة بارعة تدل على العمق وسرعة الخاطر ردوا عليها بالصمت المطبق . أما إذا تزحلق أحد أمامهم ووقع أرضا قهقهوا فرحين كالأطفال . مرحهم واقعي خشن بعض الشيء لكنه خال من كل أثر للؤم والشماتة .
من الناحية الاقتصادية يبدو إنسان برج الثور والمال كتوأمين سياميين يستحيل فصلهما . ولا يعني ذلك أن جميع مواليد هذا البرج هم من أصحاب الأملاك الشاسعة والثروات الطائلة . لكن قلما يوجد بينهم فقير معوز . يبني هذا الإنسان عموما حياته الاقتصادية بحذر وبطء معتمدا قبل كل شيء على الأساس المتين والحسابات الدقيقة . ومتى تسنى له جمع ما يلزم من مال وممتلكات أعطى نفسه إجازة طويلة تاركا للآخرين هموم السعي والركض . إن المال في اعتقاده مواز للسلطة والجاه , ويستحق أن يُحافظ عليه , لكن البخل ليس من شيمه .
كل ما هو ضخم يثير مولود هذا البرج , فمثلا كلما زادت الأبنية ارتـفاعا ازداد إعجابه بها وإذا دخل حديقة حيوانات وقف مشدودا أمام الفيلة غير مبال بالقردة ذات الذكاء الواضح والحركة المســتمرة . والطريف أنه يخشى الأحجام الصغيرة لا الكبيرة من هذه الحيوانات فيطلق ساقيه للريح أمام فأر حقير بعد وقفة لا مبالاة أمام نمر هائج مثلا .
معظم مواليد برج الثور يتمتعون بأصوات جميلة تجعل من بعضهم مطربين محترفين , كما أن أكثرهم يتذوق الموسيقى والرسم والنحت ولا يُستبعد أن يكون بينهم هواة عديدون في مختلف المجالات الفنية .
وبكلمة مختصرة : إنه كبير . . . كبير في كل شيء , في عقله وقلبه ومشاعره . وهناك كلمة أخرى تـُعبّر عنه وهي العناد التام .




"الرجل الثور"
لا نكون مخطئين إذا استـنـتجنا مما ذكرناه في صفاته العامة وطفولته أن رجل برج الثور حريص رزين قليل الحركة بطيء التفكير . لكن الخطأ كله أن نعتقد أنه بارد الشعور عديم العاطفة كما يتصوره البعض . أمر لا يُصدق ولكنه الواقع : هذا الإنسان القوي الضخم يُسيره كوكب السلام والحب المعروف باسـم فينوس أو الزهرة . من النادر أن يقع في الحب من أول نظرة , أو أن ينغمس فيه حتى أذنيه بالسرعة التي اشتهر بها البعض . لكنه متى استقر رأيه وتأكدت له حقيقة شعوره اندفع نحو مصدر إلهامه وحبه بكامل ما يملك من قوة وحيلة ووسائل . وهو في هذا المضمار لا يعرف الكلل والملل . يدأب مثلا على إرسال الأزهار إلى الحبيبة يوميا . يستعين على صدها ودلالها بالشعر أو الغناء أو العزف أو الرسم أو أي ملكة أخرى يتمتع بها . وبما أنه شهواني الطبع يطري مفاتـنها الجسدية كنعومة جلدها أو جمال شعرها أو شذى عطرها . قد لا يكون أسلوبه في التعبير رفيعا وشاعريا إلى الدرجة التي يُجيدها البعض ولكنه يعرف حتما كيف يُلين قلبها في النهاية بفضل التكرار والمثابرة . ويطغي عليه عامل التناقض في جميع تصرفاته وتحركاته . مثلا قد يُهدي حبيبته يوما معطف فراء باهظ الثمن , وتمر الأيام تلو الأيام دون أن يُقدم لها شيء , ثم فجأة يشتري لها باقة بنفسج متواضعة من بائعة عجوز ينقدها أضعاف الثمن لا لسبب سوى أنها تـُذكره بأمه .
يُضاف إلى هذا أن وسائل التعبير عنده متعددة متلونة . يلجأ تارة إلى أرقى الفنادق والمطاعم , وأخرى تكفيه نزهة في الغابة أو سباق في ضوء القمر . كثيرا ما يعتمد على الموسيقى والأغاني لشرح مشاعره , ولا يُستبعد أن يختار أغنية أو لحنا معينا يرمز به إلى مكانة الحبيبة عنده . إلى جانب ذلك نجده واقعيا قليل الأحلام لا يستعمل لغة الأوهام كغيره من المحبين . فبدلا من أن " يقطف لحبيبته النجوم والقمر وينقلها على بساط الريح إلى جزيرة بعيدة لا تضم سواها " , وبدلا من كر الكلام والأحلام يأتي إليها حاملا بيده خريطة منزل من حجر وإسمنت حقيقي . إذا وعد وفى وإذا أقدم على مشروع حققه من حسابه الخاص لا بالدين أو الرهن أو غير ذلك . وهو أيضا مخطط بارع , يسخر حاضره لغده , كالسنجاب النشيط الذي يجمع في الصيف غذاء الشتاء .
لا نستطيع القول أن حياة المرأة مع هذا الإنسان سعادة مستمرة , وخصوصا إذا ظهر منها ما لا يقره . من الأشياء التي يبغضها فيها الصراخ والعنف والتحدي . ومع أنه يُقدر الذكاء إلا أنه يُفضل عليه المنطق والرجاحة . من الخير لزوجة مولود برج الثور أن تتصرف بصورة لائقة في الأماكن العامة وإلا واجهها أحد احتمالين : إما أن يرد بعنف يصل إلى حد الصفع واللكم أو يتظاهر بالإهــمال والاحتــــقار , وفي كلا الموقفين ما يُربك الزوجة ويُخجلها دون ريب , ومن الأفضل لها أن تصون كرامتها في البداية .
من ناحية أخرى يهوى رجل برج الثور الريف والطبيعة والأزهار والنزهات الطويلة وكرة القدم وصيد الأسماك والتخيـيم في الهواء الطلق , كما يحب المطالعة ويُفضل الأبطال والناجحين على القصص البوليسية المعقدة أو المواضيع الفلسفية العميقة . ومع أنه يرتاد المطاعم والفنادق إلا أنه يُفضل طعام البيت ويتمنى أن تـُجيد زوجته الطهو ولو اضطرت إلى تعلمه من كتاب أو صديقة . ذلك لا يعني أنه يريدها طاهية لا غير , والبرهان على ذلك دعواته المتكررة وإغداقه الثياب والحلي عليها وكل ما من شأنه أن يُظهرها بالمظهر اللائق.
يقوم رجل برج الثور بدور الوالد على أفضل وجه . فهو يعتز بأبنائه الذين يحملون اسم العائلة , ويخص بناته بالعطف والدلال . وهو صبور طويل البال لا يُسيئه مثلا أن يتعلم أولاده ببطء ما داموا مستمرين في التقدم . ومن الصفات التي يسعى لتنميتها فيهم الاعتدال والطموح والمحافظة على المال والأملاك . وهو فوق ذلك سخي لا يبخل عليهم شيء , ولكنه لا يتردد في تأديبهم متى دعت الحاجة إلى ذلك . وبما أن رجل برج الثور دؤوب كثير العمل فإنه يحتاج إلى الراحة بين الحين والآخر , فإذا لم يجدها أصبح قلقا عصبي المزاج . يسيئه جدا أن يتهمه البعض – وخصوصا زوجته – بالكسل . إنه بطيء ولكن غير كسول . والزوجة الفطنة هي التي تدرك الفرق بين الظاهرتين . من ناحية أخرى إذا أرادت حقا إسعاده وإرضاءه عليها أن تخصه بمقعد وثير يؤمن له الراحة والاسترخاء , وأن تحيطه بجو ساكن تتخلله الموسيقى الخفيفة , وأن تغطي جسمه في أوقات البرد بغطاء صوفي ناعم لأن من طبع هذا الإنسان حب الأشياء ذات الملمس الناعم .
إذا تأمنت جميع هذه الشروط لرجل برج الثور أصبح من خيرة الأزواج إن لم يكن أفضلهم . يكفي أنه في حالات الشكر والامتنان يغض الطرف عن أخطاء كثيرة ينتقدها الرجال الآخرون في المرأة عادة .




"المدير الثور"
لا بد لبعض الأشخاص أن يعملوا في خدمة رجل برج الثور . وعلى هؤلاء – إذا أرادوا أن يضمنوا لأنفسهم النجاح والاستمرار – أن يضعوا نصب أعينهم النصيحة التالية : " لا تستغلوا صبر الثور إلى النهاية " . لماذا هذه النصيحة ؟ لأن مولود برج الثور صبور فعلا إلى أبعد حدود الصبر . وهو كما أشرنا سابقا طيب القلب والسريرة مما يقود البعض إلى الحكم عليه – خطأ – بالضعف والخنوع وبالتالي إلى استغلاله دون خوف أو وجل . لكنه في الواقع أبعد الناس عن روح الهزيمة والسلبية هذه . إذا سكت على الخطأ وأغمض عينيه عن التقصير كان مراد ذلك غايات أخرى في نفسه . فهو يُدرك أن كل مبتدئ مُعرض لارتكاب الهفوات أكثر من مرة . لذلك نراه يسكت ويتظاهر بعدم معرفة الأمور . لكنه في الوقت نفسه ينتظر من المُخطئ أن يُقـوّم نفسه بنفسه وأن يعود في النهاية إلى الطريق السوي . وهو لا يتردد في منحه الفرصة تلو الفرصة والمناسبة بعد المناسبة . فإذا نجحت المحاولة سارت الأمور بين الرئيس والمرؤوس على أفضل ما يرام , وإذا لم تنجح وجد الموظف التعيس نفسه في الشارع . وعليه في هذه الحالة ألا يلوم إلا نفسه .

إذاً يصبر رجل برج الثور على الخطأ والبطء والنسيان وهفوات أخرى كثيرة يعتقد أنها لا تؤثر كثيرا في سير الأعمال وفي نجاح المؤسسة التي يُديرها . أما الأشياء التي تحمل طابع التهديد أو حتى العرقلة فإنه يرفضها رفضاً تاماً لا رجوع عنه ولو آمن بها الباقون . عناده في هذا المضمار لا يُوصف . لنضرب مثلاً لذلك : يرفض رجل برج الثور أحيانا أساليب العمل الحديثة التي تعتمد على الآلة ويُفضل عليها طرقه التقليدية على الرغم من سخرية البعض ومنهم سكرتيرته . لكن لتطمئن هذه الأخيرة . فمن الجائز أن تنهار شركات ومؤسسات عديدة تحمل الطابع العصري وتبقى مؤسسته سائرة قدما إلى الأمام . وليس من تعليل لذلك سوى حرص هذا الإنسان العاقل وقدرته على المثابرة وطموحه الكبير إلى تحقيق النجاح والثروة وإن كان مظهره لا يُوحي بشيء من هذا القبيل . فهو أشبه بالسلحفاة الثقيلة الخُطى التي تحدّت أرنبا وكسبت الرهان بفضل مثابرتها وإصرارها .

من بعض الأمور التي يرفضها رجل برج الثور في نفسه وفي غيره التطويل أو اللف حول موضوع ما أو قضية . إنها ناحية أساسية يجب ألا تغيب عن ذهن السكرتيرة أو الموظف الذي يعمل لديه .

أمر آخر تعافه طبيعته وهو الجدل العنيف والصراخ الذي لا طائل منه . من الطبيعي أن يُفضل عليه أسلوب الحكمة والمنطق والهدوء . هذا لا يعني أنه بارد عديم الخيال , فهناك أشياء كثيرة يتأثر بها ويسعد . منها الأناقة , والعطر الجميل , والألوان الزاهية كالأزرق والوردي , والطعام الجيد أيضا . نصيحة إلى سكرتيرة هذا الرجل : اعملي معه بصمت . تعطري والبسي ثوبا أزرق بين الحين والآخر . اطلي أظافرك بلون وردي شفاف ولا تترددي في دعوته إلى مائدتك شرط أن تقدمي له الأطباق التقليدية التي تـُذكره بطعام والدته . نصيحة مماثلة إلى الموظفين الذين يعملون لديه : احسنوا هندامكم ولا تستعملوا الألوان الصارخة . ضعوا ربطة عنق زرقاء بين الحين والآخر ولا تهملوا اللياقة .


"الموظف الثور"
أمران لا غنى لإنسان برج الثور عنهما في حياته المهنية : الشعور بالاطمئنان وضمان سُبل العيش . لذا قلما يميل بفطرته إلى دور العميل أو الوسيط الذي ينال جزءاً من الربح مفضلاً عليه المركز المضمون الذي يُعطيه مرتبا معروفا – وإن كان ضئيلاً – بالإضافة إلى العلاوة التقليدية بين الفترة والأخرى . لا يقتات هذا الموظف من المجهول , ولا يُؤمن به , ويفشل بالتالي في ترويج بضاعة وهمية أو غير محسوسة . إذا شاءت له الظروف أن يُصبح بائعاً كان عليه أولاً إقناع نفسه بحسنات البضاعة ومن ثم إقناع الآخرين بها .

أكثر ما ينجح في بيع الأراضي والعقارات . آراؤه في هذا المضمار مدعاة للثقة وطرقه البعيدة عن الخبث والالتواء أفضل ضمان لمن يريد توظيف المبالغ الطائلة .

صوته الجمهوري العذب يهيئه أحياناً لدور مذيع في الراديو أو التلفزيون , وخصوصاً إذا وُجدت في حياته تأثيرات صادرة عن برج الجوزاء . أما تأثيرات برج الحمل فتعده لإحدى وظائف التنمية والعلاقات العامة . ومهما تكن المهنة التي يُزاولها يبق متحلياً بروح المسؤولية والواجب ناشداً الكمال في كل ما يعمل . استقامته مضرب الأمثال وخُلقه العظيم يحميه من مركب العظمة أي أنه يظل محتفظا بالدماثة التي اشتهر بها في بداية عمله ولو وصل إلى أعلى درجات سلم النجاح والمسؤولية .

حاجته إلى التقدم والاطراد تقف وراء انتقاله من عمل لآخر . فبعد أن يصل إلى نهاية الطريق في مؤسسة ما لا يُستبعد أن يتركها إلى مؤسسة أخرى في طور النمو حيث يُتاح له فرصة أكبر لإثبات جدارته . قد يسعى أيضا لتأسيس عمل خاص يكون فيه سيد نفسه , لكنه في جميع الأحوال دبلوماسي ناعم يخضع للأوامر ويقبل النُصح ولا سيما إذا صدر عن أصحاب المنطق والنية الحسنة .

كرامته أثمن ما يملك . إذا مسّها أحد ردّ بالعنف والقوة . وبقد ما هو صبور كثير الاحتمال تتخذ قراراته طابع اللارجوع . فإذا عزم على الاستقالة لأسباب وجيهة في اعتقاده أصبح بقاؤه مستحيلاً .

وتجدر الإشارة إلى أن أفضل الحقول بالنسبة إليه تربية المواشي والطيور والزراعة وبيع الأزهار والمواد الغذائية والهندسة بالإضافة إلى بيع واستثمار الأراضي والعقارات كما ذكرنا سابقا . ينجح أيضا في بعض المجالات الفنية التي تـُتيح له الخلق والإبداع بواسطة حواسه المرهفة .

من ناحية أخرى تعتبر الموظفة المنتمية إلى برج الثور كالحلية النادرة قيمة وقدراً . ففي صوتها العميق المنخفض وأسلوبها الرفيع التهذيب راحة وسلوى لرب العمل المرهق . ومع أنها أبطأ من غيرها في تسيير الأعمال إلا أن قربها من الكمال يغفر لها مثل هذا النقص . أفكارها العملية ونظرتها الواقعية تهيئها للوظائف الإدارية , وجديتها وميلها إلى الزواج والاستقرار يحولان دون العلاقات العابرة أو السطحية . إلى جانب ذلك تتأنق وتتعطر باعتدال وذوق وتكره التدخين الأمر الذي يُعتبر فضيلة عند أرباب العمل .

وباختصار أن العامل أو الموظف الذي ينتمي إلى برج الثور – ذكرا كان أو أنثى – يبقى جديراً بالثقة , صبورا ومندفعاً ما دام يُلازمه الشعور بالاستقرار المادي والمعنوي .




(من 21 مايو - الى 20 يونيو )

"برج الجوزاء"


الكوكب عطارد
ارقام الحظ 12-21-30-48-47
الاحجار العقيق
البرج ترابي
يتوافق مع ميزان - حمل - اسد -قوس


الاعمال الملائمة
برامج حوارية - تجار - مكتشفين - مترجمين -كتاب - ناشرين
ايجابيات ذكي ،متقد الذهن، فصيح ،لدية روح الشباب ،متعدد المواهب، اجتماعي، متأقلم


سلبيات
متوتر ،غير ثابت على حال،عصبي،ماكر، فضولي



"الصفات العامة لبرج الجوزاء"
إذا نظرت إلى أحد مواليد برج الجوزاء وقيل لك أنك ترى شخصين منفصلين ومختلفين تماما لا تعتب على عينيك أو تتهم نفسك بالجنون لأن برج الجوزاء هو في الواقع برج الازدواجية . يُقال عن الإنسان برج الجوزاء أنه زئبقي الطبع . والكلمة مشتقة من معدن الزئبق المعروف ومن الكوكب عطارد الذي يتحكم في هذا المولود . أما المقصود بكلمة زئبقي فهو أن من الصعب جدا إن لم يكن من المستحيل تحديد ما يمر في خاطر إنسان برج الجوزاء أو ما يرتسم على قسماته في اللحظة الواحدة . قد يكون الحب أو الكراهية أو الذكاء أو المثالية أو الطيش أو الندم أو الفرح أو الضجر أو كل هذه الأحاسيس معا . وهي تتلاحق في داخله وفي مظهره الخارجي كما تتلاحق المشاهد الضوئية بالطريقة ( البسيكولية - النفسية ) الحديثة . إن اللحاق به سواء جسديا أو فكريا يقطع الأنفاس ويسبب الدوار , فهو يبدّل ثيابه وعمله وحبه وأماكن وجوده بالسرعة نفسها التي يبدّل بها آراءه وأفكاره . هذه الصفة الفريدة تظهر بصورة خاصة في طريقته في المطالعة . يقرأ بسرعة مذهلة , وكثيرا ما يبدأ بالصفحة الأخيرة ثم يعود القهقرى مقلبا الصفحات بعصبية , ولا يُستبعد أن يشعر فجأة بالملل فيترك الكتاب وهو لا يزال في منتصفه .

على كل من يريد اكتشاف مكان مولود هذا البرج أن يذهب إلى حيث يوجد احتكاك أو تلاحم بشري : إلى دور الإذاعة وشركات التلفزيون ومؤسسات العلاقات العامة ودور النشر وصالات العرض وقاعات الاستقبال . هناك في أحد تلك الأماكن يجده متيقظا متحمسا كأنما تصدر عنه موجات أو ذبذبات من العصبية والدينامية . سريع الحديث , سريع الإصغاء , سريع القرار . يعرف بالضبط ماذا يريد على الأقل في اللحظة الأخيرة .

مولود برج الجوزاء ذكي ســـريع الخاطر سليط اللسان - إذا أراد - فضولي محب للاستطلاع , يجيد عمل شيئين أو أكثر في آن واحد وبسرعة تفوق سرعة من يقوم بعمل واحد . يكره الروتينية والنظام - إلا في حال تـأثره ببرج آخر كبرج العذراء مثلا - ولا يرتبط بالمواعيد . يشغل عن الأصدقاء بأي شيء يمكن أن يثيره ومع ذلك تغفر أخطاءه دون أدنى صعوبة .

ثم إنه محدث بارع يتمتع بطلاقة لسان لا تضاهي , قادر على إخفاء نواياه , يتصرف عكس ما يضمر . ماهر في السياسة , يجيد فن الإقناع إلى درجة تغيـير عقائد الآخرين . موهوب في التحرير والتأليف , يجيد كتابة المسرحيات والقصص والمحاضرات والإعلانات والوثائق . يكره شيئين : الرد على الرسائل والتعرض لقصة حياته . يفضل التوقيع بأسماء مستعارة . قاموس مفرداته غني لا يُجاريه أحد في هذا المضمار . يجيد لغات عدة . يبرع في الكذب ولكنه يأباه بسبب مثاليته . إذا حرّف الوقائع كان السبب اتساع خياله . حبه للسخرية يقوده إلى ارتكاب الخطأ عن قصد وفي حالات نادرة جدا يصل به الأمر إلى حد الإجرام .

وبما أن عقل مولود برج الجوزاء يعمل بصورة مستمرة تصبح حاجته إلى النوم مضاعفة , لكن الأرق كثيرا ما يُصيبه . أعصابه المشدودة وخلاياه التالفة تتطلب الراحة والتجدد . تـفيده الشمس والهواء النقي والأجواء الخالية من التلوث .

أهداف مولود برج الجوزاء متعددة متباينة . فهو يطمح إلى المال والشهرة والحب وأشياء أخرى تدفعه دائما إلى الأمام . يستهويه المجهول , وبالتالي السفر واستكشاف كل ما هو جديد بعيد المنال .

مولود برج الجوزاء باختصار ذكي سريع الخاطر ناعم قليل الصبر والمثابرة . أهواؤه ومشاعره في تنازع مستمر صديقه المفضل نصفه الثاني : ألم نقل في البداية إنه شخصان ؟




"الرجل الجوزاء "
من أبرز صفات الرجل برج الجوزاء القلق وعدم الارتباط , فيجب ألا تغيب هاتان الظاهرتان عن ذهن المرأة التي تنوي ربط مصيرها بمصير زوج من هذا النوع , وأن تعلم أن الحب في نظره شيء والانسياق وراء مزاجه الخاص شيء آخر . هذه النظرية وحدها كفيلة بهدم أسعد البيوت وأكثرها استقرارا إلا إذا بلغ حب الزوجة وإخلاصها واستعدادها للتضحية الحدّ الأقصى . وفي هذه الحالة تـنـقلب حياتها إلى نعيم دائم , لأن في رجل برج الجوزاء مزايا قلما توجد في مواليد الأبراج الأخرى . يكفي أن الوقت يمرّ إلى جانبه كلمح البصر , وأن الرتابة والملل يغيبان عن دنياه بلا رجعة . وإذا قال لزوجته أحبك , قالها بعشرات الأسباب واللهجات . وفي دعواته لها طرافة ما بعدها طرافة . يقودها إلى المطاعم والمسارح ودور اللهو والمتاحف والشاطئ والجبل وإلى أماكن أخرى لا تخطر ببالها . يُحدثها عن كل أمر وموضوع لأنه بحكم إطلاعه وثقافته العامة يعرف الكثير ولا يكاد يجهل شيئا . إلى جانب ذلك لا يُستبعد أن يخرج من بيته على أمل الرجوع بعد ساعة وتمضي الأيام وهو غائب , أو أن يبدو مشغول الفكر تائه النظرات موجودا في الجسم فقط مما يجعل زوجته تتساءل عن الأسباب وتحسب ألف حساب .

رجل برج الجوزاء - حبيبا كان أو صديقا أو زوجا - ذكي مرح مثير سريع الضجر هوائي ومتقلب . إذا أهمل أصدقائه أو نسيهم تماما لا يكون السبب قلة الوفاء بل تغيرات تطرأ على نفسيته فتجعله بحاجة إلى نمط عيش جديد . لهذا السبب أيضا يصعب عليه التعلق بالماضي سواء كان ذكريات أو أماكن أو غير ذلك .

يكره هذا الإنسان العزلة و الانفراد فترات طويلة , ويُفضل مخالطة فئات متباينة من البشر . إنه محدّث لبق دقيق الملاحظة سريع الخاطر يُضفي على كل جمع المرح والسرور . لو خُـيّر لاختار الزواج أكثر من مرة . وبما أن القضية ليست بهذه السهولة يستعيض عنها بأشياء أخرى يقتني منها أزواجا مثل البيوت والسيارات والهوايات وغيرها . هذه الازدواجية تظهر أيضا في قضايا المال , إذ يبدو تارة سخيا إلى أبعد الحدود وطورا بخيلا إلى درجة الشح .

رجل برج الجوزاء محبوب من الأطفال عامة ومن أطفاله خاصة , تربطه بهم علاقات حميمة تقوم على الثقة والمكاشفة وتبادل الآراء والمعلومات . من سيئاته القليلة كأب فشله في فرض النظام و إكثاره الوعود التي يصعب عليه تحقيقها. حدة لسانه تسيء لكرامة أولاده في بعض الأحيان لكن طيبة قلبه غالبا ما تمحو أخطاءه.

انه قليل الغيرة لبعده عن روح التملك سواء لنفسه أو لغيره . الحب في رأيه أكثر من ارتباط جسدي . إنه المشاركة الروحية والعقلية والجسدية معاً . جاذبيته للمناسبات لا تــُـقاوم . يكره ملاحقة الفرص لكن يقبلها عن طيب خاطر إذا أتت بدون عناد.
يُقال أن ازدواجية هذا الرجل تجعله يسعى إلى حبين في آن واحد , ولا يعني ذلك إنه يحن إلى امرأتين في وقت واحد. يبدو الأمر من قبيل الأحاجي , أليس كذلك ؟ من الصعب على كل حال أن يرضى رجل برج الجوزاء بالمرأة القليلة الذكاء , ولن يختار إلا صاحبة الفطنة والحيلة والمرونة . وليس يصعب على هذه أن تدرك سر طبيعته و أن تبدو على النحو الذي يُرضيه ويُرضي ازدواجيته.




"المدير الجوزاء"
لو قـُدّر للعامل أو الموظف الذي يعمل في خدمة رجل برج الجوزاء أن يقرأ أفكار رئيسه ويتكهن بتصرفاته المتوقعة لأصبحت حياته نعيما حقيقيا . وبما أن الأمر مستحيل , فلا يسعنا سوى أن نقول : كان الله في عون أفراد المؤسسة التي يديرها رب عمل من هذا النوع الفريد . يكفي للدلالة على صعوبة التعامل مع هذا الرجل أنه شخصيا يجهل حقيقة شعوره ومزاجه وتوقعاته في اللحظة القادمة فكيف بالآخرين ؟ إنه مثال الرجل الذي يُغمض عينيه عن الخطأ الفادح يوما وفي اليوم التالي يُقيم المكتب ويُقعده بسبب هفوة بسيطة .

هذه الظاهرة لا تمنع أن يكون مولود برج الجوزاء في ميدان الرئاسة شخصية رائعة بكل معنى الكلمة وذلك نتيجة العديد من الصفات التي يتمتع بها ويفتقر إليها غيره من الناس . ومع ذلك فيه نواح تحول دون استمراره في هذا الدور , منها ميله إلى الحركة والتنقل وكرهه للأماكن المغلقة التي تفرض عليه جمودا يُشعره بالتعاسة الحقيقية . لهذا السبب نجده يُفضل على أدوار الرئاسة المركز الأقل كمركز ملحق أو مستشار أو نائب رئيس .

إن رب العمل المنتمي إلى برج الجوزاء عموما إنسان ماهر في تداول الآراء والأفكار والغيبيات , سريع البحث والتنفيذ , يُهمل التفاصيل الهامشية وغير الضرورية ويتـقيد بصلب الموضوع . يأبى التمسك بالتقاليد والعادات المألوفة ولا يتردد في فرض أسلوبه الخاص لا على سير العمل فحسب بل حتى على ترتيب أثاث المكتب . والطريف أنه على الرغم من طبيعته الانفرادية المميزة هذه يرفض انفرادية الآخرين ولا ينظر إليهم إلا من خلال المخطط العام الذي يستوحيه من نفسه وأفكاره . آراؤه قابلة للتغيير , ومواقفه يتخللها مد وجزر . لكن تفكيره يظل أبدا صافيا واضح المعالم الأمر الذي يتيح له اكتشاف مواطن الضعف والخطأ في أقصر وقت ممكن .

رجل برج الجوزاء أيضا عقلاني أكثر منه عاطفي على الأقل في المظهر . والواقع أن قلبه ينطوي على طاقات حب عظيمة تجذب نحوه الكثيرين فيقعون ضحية سحره الذي لا يُقاوم . على الرغم من إحاطة نفسه بالآخرين وسعيه الدائم للتلاحم معهم والاحتكاك بهم يعيش هذا الإنسان داخل صومعة بعيدة يخيم عليها التعالي والبرود .

يتمتع رجل برج الجوزاء أيضا بروح الفكاهة والسخرية وسرعة الخاطر , ويتحسس بالأشياء المفرحة أكثر منه بالأشياء القاتمة القابضة للنفس . إنه ماهر بالغزل , يوقع في حبائله معظم السكرتاريات والموظفات اللواتي يعملن معه دون أدنى جد أو استمرار على الأقل من طرفه .

إذا أردنا تلخيص هذه الشخصية قلنا إنه ذكي محاور لبق متيقظ الدماغ قليل الارتباك سريع التنفيذ كثير التنقل . قلبه إجمالا خال من الحسد أو الكراهية وذلك لقلة صبره وعدم اهتمامه الكلي بأي كان .



"الموظف الجوزاء"
تعتبر السرعة العامل الأكثر تحكما في تصرفات الموظف من مواليد برج الجوزاء . إذا تحدث أو تحرك أوحى أنه صاروخ منطلق . يُضاف إلى هذا عامل آخر يميزه من الموظفين الآخرين وهو عامل الشباب الذي يصبغ روحه ومظهره وكل ما يصدر عنه من أعمال وأقوال . من صفاته الإيجابية السحر والجاذبية والثقافة والخيال ورباطة الجأش أمام الأزمات والمشاكل , ومن ظواهره السلبية الافتقار إلى الصبر وروح التعاون والتذمر من رتابة العمل .

إذا أريد استغلال هذا الموظف على أفضل وجه وجب توكيله بالأعمال التي تحمل طابع الحركة والتنقل والاحتكاك بأعداد بشرية كبيرة . بينما تـقييده بمكتب ودوام يقتل فيه الطموح والمسؤولية , ويحوله إلى إنسان عصبي المزاج وفي غاية التعاسة . وبكلام آخر لا تثير المراتب العالية موظف برج الجوزاء بقدر ما تثيره الأعمال التي تضمن له الحرية التامة ولو كان فيها بعض الغبن والإجحاف .

ثم أن هذا الموظف الفضولي في العمل يجيد مراقبة الناس ودرس مزاياهم واكتشاف دخائلهم , الأمر الذي يخوله القيام بدور البائع على أفضل وجه , وخصوصا لأنه يتمتع بقوة إقناع هائلة أكثر ما يُـثيره المنافسة والأعمال التي تحمل طابع المغامرة الفكرية لا المادية . عيبه عدم المثابرة أو التكرار حتى في حالات النجاح . وهو بطبعه عفيف شريف , وإذا شذ عن ذلك فبسبب طبيعته التي ترفض العرف والتقليد , قد يوصله هذا التمرد إلى ارتكاب سرقة أو تزوير وإن كان الاحتمال بعيدا . بالنسبة إلى أنثى برج الجوزاء يُقال أن سرعتها في الاختزال والضرب على الآلة الكاتبة مضرب الأمثال . تجيد الأعمال الإدارية بوجه عام وتنجح في تبوء مراكز الاستقبال والضيافة خاصة بفضل المرونة واللباقة اللتين عُرفتها عنها .

إنسان برج الجوزاء - ذكرا كان أو أنثى - ماهر في حقل الرياضة , يُفضل ممارسة الألعاب التي تجري في الهواء الطلق والأماكن الفسيحة . وتعتبر هذه الهواية بمثابة وسيلة تـنـفيس عن عصبيته وحيويته المعهودتين . من ناحية أخرى يفيده التعب الجسماني ويساعده على قهر الأرق الذي ينتابه بين الحين والآخر . كذلك يحتاج هذا الإنسان إلى نوم عميق طويل كي يتمكن من استقبال نهاره بالنشاط والاستعداد الضروريين .

من العبث محاورة مواليد برج الجوزاء في قضايا المال , إذا قرّ رأيهم على شيء - مهما بدا مستحيلا - توصلوا إليه بفضل ذكائهم وقوة إقناعهم . ليس بالمستغرب على أحدهم أن يطالب رئيسه بضعف مرتبه مثلا . وفي هذه الحالة لا يبقى أمام الرئيس المسكين سوى احتمالين : إما الرضوخ أو رؤية صاحب الطلب يُغادر المكتب إلى غير رجعة .

حيث يوجد إنسان برج الجوزاء يوجد المرح والضحك , والحديث الممتع , والقصص الغرامية . طبعا صفاته عديدة وقابلة للتغيير والتبديل . إذا أريد التعبير عنه بصدق قيل إنه الإنسان ذو المشاعر المراهقة والعقل المُحنـّك .


( من 21 يونيو - الى 22 يوليو )


"برج السرطان"


الكوكب القمر
ارقام الحظ 13- 22-31-40- 48- 57
الاحجار اللؤلؤ،العنبر-الياقوت
البرج مائي
يتوافق مع العقرب- الحوت- الجدي- الثور


الاعمال الملائمة
أطباء، صيادلة، مدرسون، أخصائيو تغذية، شيف، سماسرة
ايجابيات عاطفي، محب، صاحب حدس وبديهة، صاحب خيال واسع


سلبيات
عنيف وذو انتقادات لاذعة، حذر، يدافع عن نفسه ومتعاطف مع الغير قابل للتغيير، مزاجي، عاطفي بشكل مفرط، سريع الغضب، متشبث بالأشياء وغير قادر على عدم إتعاب عقله



"الصفات العامة لبرج السرطان"
يفتـش عن مواليد برج السرطان في الليالي المقمرة على الشواطئ قرب الماء . إذا أسعفك الحظ ولقيت أحدهم – ولا بد من أن يكون مشغولاً عنك وعن العالم بأحلامه وأوهامه – تأمله ملياً وقل ألا يذكرك بذلك الكوكب الفضي السابح في كبد السماء؟ لا تضحك فمولود برج السرطان يُشبه القمر فعلا من حيث الشكل , أما من حيث النفسية فهو يتأثر بجاذبية القمر تماماً كما تـتأثر مياه المحيط في حالة المد والجزر . والسرطان – كما نعلم – هو ذلك الحيوان الصغير الذي يعيش نصف وقته في الماء ونصفه الآخر على اليابسة حيث تتسنى مشاهدته لمحبي النزهات الليلية . من هذه النقطة بعينها علينا أن ننطلق في رحلتـنا الاستكشافية لشخصية مولود برج السرطان .

أبرز ما في مولود برج السرطان ضحكته " القمرية " المشـــهورة . إنها تبدأ من حنجرته مكتومة مبحوحة بعض الشيء ثم تتصاعد تدريجيا وتصبح مثل قرع الطبول , وتلك حالة من أشهر حالاته . حالة أخرى مماثلة تقوم على إرسال النكت والدعابات بصورة متلاحقة لا تـُجارى , وتبدو غريبة من إنسان يسوده الهدوء عادة . حالة ثالثة عكسية هذه المرة يبدو فيها منقبضاً منحط الشعور إلى الحد الذي يجعل كل من يقترب منه يشعر بمثل ما فيه . وبالإضافة إلى ذلك تنطوي نفسه على مخاوف كثيرة لا أساس لها في كثير من الأحيان , تلازمه في الليل والنهار على الرغم من مهارته الفائقة في التمويه . إنها نقطة ضعفه التي تحول أحياناً دون تحليقه كما يجب في سماء خياله الخصب , وقد تكون أيضاً مصدر التشاؤم الذي يقف له بالمرصاد دوماً . دموعه الغزيرة تنصب لأبسط الأسباب , وهي دموع صادقة لا شبه بينها وبين دموع التمساح الشهيرة . إذا تألم بشدة اعتكف وراء جدار من الصمت والعزلة التامين . نوباته العصبية يصحبها الشعور بالبرد وانخفاض درجة الحرارة .

مشاعر مولود برج السرطان حادة بعيدة عن السطحية , تخرج من أعماقه وتتضاعف بفعل خياله وقوة ذاكرته . محوره – بالإضافة إلى القمر – الأزمنة البعيدة والأشياء القديمة التي يجمع منها الكثير . حبه للتكتم يجعله محط أسرار الآخرين ولكنه يرفض مقابلة الصراحة بمثلها فهو كالبئر العميقة بالنسبة إلى شؤونه الخاصة تماماً كما هو بالنسبة إلى شؤون الآخرين . كرمه في المشاعر لا غبار عليه لكنه بخيل في الأمور المادية . إذا رق قلبه لمحتاج تردد طويلاً قبل أن يمده بالعون آملاً أن يسبقه غيره إلى ذلك . يتبع أسلوب اللف والدوران في الســير نحو أهدافه . يحسب الحسابات قبل كل عمل أو تجربة . الاندفاع ليس من طبعه , والاطمئنان إلى النتائج شرط أساسي في نظره . جميع تحركاته تنطلق من أسس متينة , وإذا جاءت النتائج عكس ما كان متوقعاً أحس بالندم والحسرة وقتاً طويلاً .

مولود برج السرطان يُقدس بيته ولا يجـد الــراحة والسعادة إلا فيه . يعود إليه من بعد السفر والتجوال مشتاقاُ يتـقاذفه الحنين . حبه لأفراد العائلة أيضاً لا يوصف . فالأمومة من طبعه وفي فطرته , وهي التي تـُملي عليه جميع تصرفاته مع الأهل والأصدقاء . إلى جانب البيت والعائلة يحب المال ويحرص على جمعه ولا ينفق منه إلا القليل الضروري . يؤمن بالمثل القائل : " دع قرشك الأبيــض ليومـــك الأسـود " . يتظاهر بالقلة ولو كانت في حوزته الآلاف . يظهر هذا الحرص أيضاُ في طريقة تجميعه الحاجات والمؤن . بيته الذي يغص بالمعلبات وغيرها يوحي بأن العالم على شفا حرب أو مجاعة .

مولود برج السرطان ينجذب إلى الشاطئ والماء وجميع الألعاب الرياضية التي تجري في هذا الإطار . أمراضه نفسية أكثر منها عضوية بسبب مخاوفه الخيالية . أكثر ما يخشاه الفقر والموت . أفضل علاج واق لمولود برج السرطان هو المرح والضحك والتفاؤل .

إذا أردنا اختصار الأمور التي يهتم بها هذا الإنسان وجدناها لا تتعدى ثلاثة رئيسية هي : الطفل والمال والطعام . وإذا أردنا إعطاء صورة صادقة عنه رسمناه على شكل مخلوق نصف عاقل ونصف مجنون , سارح في ضوء القمر تضحكه وتبكيه أشياء لا وجود لها إلا في خياله .



" الرجل السرطان"
التكتم كلمة مرادفة لهذا الرجل الذي يجهله أقرب المقربين إليه . فإذا كانت ثـقته بهؤلاء على هذا النحو فكيف إذاً تكون بالنسبة للغرباء ؟ على كل حال , وسواء أقلت أو كثرت , يظل تهذيبه ولطفه كاملين غير ناقصين . وكذلك صدقه مع نفسه , فهو لا يتبدل مهما تـقلبت الظروف والحالات .

يتأرجح هذا الرجل بين التعمق والسطحية , بين الثبات والتقلب , وتـنتابه في بعض الأحيان نوبات قريبة من الجنون . إذا خشي فقدان شيء عزيز على قلبه أصبح لئيماً سيئ المزاج . احتكاكه بالناس يُولد فيهم شعورا غريبا يبدأ بارداً أول وهلة ثم يتحوّل إلى حرارة ودفء . حريص , لا يُفرط في نقوده أبداً يتظاهر بالعوز وينجح في هذا الدور إلى الحد الذي يجعل البعض يعرض عليه المال دون أن يدري أنه يملك منه الكثير في البنوك وغيرها . اقتصادي من الطراز الأول يعرف متى وكيف يُـنفق . إذا أسرف مرة لأسباب مرة لأسباب قاهرة لا يُعيد الكرة مهما حدث . يرتاد المطاعم الفخمة لعلمه أن ما يأكله فيها يستحق ما يدفعه من مال . يرتدي الملابس الفخمة بعد أن يحصل عليها في موسم التـنزيلات . يقتـني الأشياء الثمينة التي تدوم طويلاً .

لا بد لزوجة هذا الرجل من أن تشعر بالطمأنينة وعدم الخوف من مستـــقبل أسود . فالمال موجود , والتوفير مضمون , والديون غير واردة . من الجائز أن ينغص عيشها أمر واحد إن كانت ذات طبيعة حساسة أكثر من اللازم وهم شغل زوجها بتكديس الأموال . لتعلم على كل حال أن الثروة عنده غاية لا وسيلة .

رجل برج السرطان نظيف أنيق لا يُحب الظهور ويفضل اللباس الرسمي أو الكلاسيكي على غيره . إذا قرر شراء سيارة اختار الأجود والأثمن لعلمه أنها أمتن وأطول بقاء من غيرها . معطف زوجته من الفراء الأصلي للسبب نفسه . على الرغم من حرصه ووعيه يتعرض ما فقده بمثله وأكثر منه . حب الفن أمر مستغرب من مثل هذا الرجل , ولكنه فنان يميل بصورة خاصة إلى التصوير الفوتوغرافي والرسم , ولا يُستبعد أن يُنتج لوحات جيدة يستغلها للتجارة والربح .

في ميدان الحب يتردد رجل برج السرطان طويلا قبل الإقدام ليقينه أن المرأة التي تستحقه نادرة الوجود قد يكون أحد الأسباب التردد تعلقه ببيت ذويه وبأمه التي يجلها ويقدرها أعظم تقدير . إذا أحبّ امرأة تمسك بها بكل قواه وعاملها معاملة الأطفال , لكنه يتردد في مكاشفتها بحقيقة شعوره في البداية مُفضلاً أن تخطو هي الخطوة الأولى . سلاح الحبيبة معه الثوب الأنيق والعطر الذكي والجو الذي تخيم عليه الموسيقى والأزهار . هذه الوسائل كفيلة بسلب عقله وقلبه . لكن إذا أرادت لحبهما أن يستمر عليها أن تجيد فن الإصغاء عندما يُحدثها عن أصله وعائلته وماضيه , وخصوصاً أمه التي تكاد تكون منافستها وغريمتها في حبه .

رجل برج السرطان أب عطوف صبور , يُشرف بنفسه على راحة أولاده وطعامهم ونومهم , يخص بناته بجزء كبير من رعايته . وسواء أكانوا صبياناً أو بناتاً يُسيئه جداً أن يكبروا يوماً ويستقلوا .

رجل برج السرطان – باختصار – زوج مثالي في نظر المرأة التي تسعى لضمان العيش ولاقـتـناء كل نفيس وغال . يـقال أن في بيت كل زوج ينتمي إلى هذا البرج معطف فراء واحد على الأقل . لكن لا يُستبعد أن يظهر إلى جانب الفراء حذاء قديم أو سترة بالية يأبى صاحب البيت التخلي عنها .


"المدير السرطان"
يختلف رجل برج السرطان في مكان الرئاسة عما يتوقعه الآخرون , إذ ليس من الضروري أن يُلازمه في أوقات العمل المرح الذي اشتـُهر عنه . إنه – على العكس – صارم بعض الشيء , يتطلب من العاملين معه الجد في التفكير والتنفيذ وحُسن الهندام والسلوك . شيئان لا يفترقان عنه داخل مكتبه : صورة أمه وصورة عائلته إن كان متزوجاً . أول ما يسترعي الأنظار فيه التيقظ وسرعة الانتباه . قليلون هم الذين يستطيعون مجاراته في هذا المضمار . وليس سريع الانتباه فحسب بل يتمتع أيضاً بذاكرة حادة تـُدوّن كل كبيرة وصغيرة . يستطيع مثلاً أن يذكر عدد المرات التي خرج فيها الموظفون من غرفهم , أو عدد الساعات الإضافية التي قام بها كلٍ بمفرده . وبما أن قوة الذاكرة مقترنة عنده بالاستقامة نجدها تعود على موظفيه بالفائدة لا بالسوء .

غايته الأساسية جمع المال , وحب التجارة يجري في عروقه , فهو يُدرك بالسليقة متى وكيف يُمكنه فرض سلعة ما على الذين يستهلكونها . وليس في ذلك غرابة إذا علمنا أنه مثال الرجل العصامي الذي كوّن نفسه بنفسه مُفضلاً النزول باكراً إلى المعترك العملي . إنه أيضاً مثال الطالب الذي قطع دراسته عمداً أو تابعها وعمل في آن واحد . إن كلمة عصامي لا تعني بالضرورة أنه نشأ من العدم . قد يكون ورث المال والجاه عن أهله , لكنه بدلاً من أن ينام على أكاليل الغار فضل تحقيق ما يصبو إليه بوسائله الخاصة .

انسان برج السرطان – إن كان رئيساً – حساس مرهف قلق الشعور . جرحه في الصميم أمر من السهولة بمكان . إذا تألم انطوى على نفسه مدارياً عذابه بالصمت والعُزلة . لكنه على الرغم من ذلك طيب القلب والسريرة , يمد يد المساعدة إذا اقتضت الحاجة وإن كان إيمانه شديداً بالقول السائر : " ابدأ بنفسك ثم بالآخرين " . في نجاحه الأكيد تعويض من مخاوفه الكثيرة . الحب بالنسبة إليه أمران : العاطفة والمال . هذا الشعور بالذات يقود بعض نساء برج السرطان إلى أعمال الرجال بدلاً من القيام بالدور المفترض فيهن , وهنّ ينجحنّ بكل تأكيد بفضل رقتهنّ الظاهرة وصلابتهن المبطنة .

وسواء أكان رب العمل رجلاً أو أنثى لا شك في أنه يتمتع بحس مُرهف وإدراك شديد وقدرة عجيبة على قراءة الأفكار . أساليب عمله مثيره ومفيدة في آن واحد . يتعلم موظفوه منه في شهر أكثر مما يتعلم الآخرون من غيره في سنة . وقد تكون حُسن المعاملة أفضل ما يأخذه عنه تلامذته . فهو مستقيم – حتى في مجال المنافسة – يكره الاستغلال ويتبع الإنصاف والعدل . من أفضل مزاياه أيضاً الصبر والتيقظ وتحين الفرص . لكنه من ناحية أخرى يبدو كثير التخيلات والأحلام وإن كان معظمها يقوم على أساس متين وواقعي . حبه للمرح واضح , مهارته في سرد النكت لا يُضاهيه فيها أحد . ومع أن ضحكته الشهيرة تخرج من أعماقه وتسري بين الحضور إلا أن أكثر ما يُغيظه محاولة موظفيه تسخير أوقات العمل للتهريج والتنكيت .

إذا اختصرنا شخصية هذا الإنسان في دور الرئاسة قلنا عنه إنه عصامي كريم القلب واليد , عقله دائماً بالمرصاد لكل ما يبدر عنه أو عن سواه .



"الموظف السرطان"
يعتبر الحصول على موظف ينتمي إلى برج السرطان من حُسن حظ أرباب العمل لأنه أصدق مثال على الإنسان الذي يعمل دون توقف . أما مصدر تلك المثابرة فهو غاية أساسية في نفسه هي الكسب الجيد الذي يضمن عيشاً كريماً . ذلك وحده هدف الموظف الذي ولد في السرطان , وكل ما عداه لا يُثيره على الأقل في الحاضر . همه الوحيد أن يتقدم الخطوة تلو الخطوة وأن يظهر في عمله تحسناً ملموساً يصبح معه في وضع أفضل وينال عنه بالتالي مرتباً أكبر . إنه عنوان الرجل الدؤوب المثابر .

إذا تطلع إلى ارتفاع معنوي ومادي فذلك من أجل جميع الأشياء التي يحلم بالحصول عليها ويعلم أنها تـُكلف الكثير . من هواياته المتعددة كتب التاريخ القيمة والأشياء القديمة ( الأنتيكة ) واللوحات النادرة والصور الفوتوغرافية الجيدة والبيوت ذات الطابع الزمني الغابر . وهو يعلم أن المال ضروري أيضاً للطعام الجيد , ولحفظ مستوى العائلة , ولمساعدة قريب أو صديق في حالة العوز . في سبيل هذه الأشياء مجتمعة يتحلى هذا الموظف بالصبر والطاعة قدر استطاعته على الرغم من أن طبعه القيادة لا التبعية , ولكنه يخضع لمن هم أعلى منه في انتظار الفرصة التي تضعه في مركز إداري جيد إن لم يكن على رأس الإدارة .

حاجته إلى العاطفة توازي حاجته إلى المال وذلك أمر يجعله يستعيض من المكسب المادي بالتقدير المعنوي في بعض الأحيان . هذا ويُعتبر الصدق من شيمه . أما لطف الآخرين فبلسم جراحه النفسية . أما الموظفة فمعروف عنها التكتم والخجل أمام الغرباء . لكنها تتصرف في أثناء عملها بجرأة واحترام وخصوصاً إذا صدر عن رئيسها ما يُشير إلى إمكان ارتباط عاطفي بينهما . في هذه الحالة تـُسرع مبادلته بالمثل أو أكثر إن كانت عزباء , أما إذا كانت مرتبطة بغيره فإنها ترفض اللعبة العاطفية رفضاً باتاً . هناك احتمال بأن يكون رب العمل متزوجاً وتنشأ بينهما علاقة ما . هنا يُصبح الأمر أكثر تعقيداً إذ لا يمكن لأنثى برج السرطان المحبة التخلي بسهولة عمن تـُحب .

الموظف الذي ينتمي إلى السرطان – من الجنسين – يُقدس بيته وأفراد عائلته ولا يتوانى عن التضحية بمركزه – مهما كان مرموقاً – في سبيل راحتهم , كما أنه لا يتردد في نقل مشاكله الخاصة إلى حيث يعمل , وكثيراً ما يخيم الوجوم والتعاسة بسببه على جو المكتب , وأحياناً كثيرة يُشاركه الزملاء البكاء والنحيب . ومن أهم المشاكل التي تعترض حياته الانفصال أو الطلاق أو أي أمر يُهدد العائلة بالتفكك . ثم إنه يجد سعادته في اللقمة الطيبة , ويشرب السوائل بكثرة , ولكنه قلما يُدمن الخمرة . وهو سريع الخاطر , طلق اللسان إذا أراد , يُفضل سرد الفكاهة بدلاً من سماعها لخوفه من أن يسخر منه البعض ويجرح كرامته . وهو إلى جانب ذلك صدوق ودود , يسعى لخدمة الآخرين – لكن بعد تردد – ويعاف الاستغلال على الصعيدين المادي والمعنوي .

الموظف من برج السرطان ماهر في أعمال البيع والشراء وخصوصاً المواد الغذائية وأدوات الديكور ولوازم الأطفال والعقارات . من الأعمال الأخرى التي يًجيد ممارستها الزراعة والتدريس والأعمال المصرفية والسياسة والنقل البحري وإدارة المتاحف . يُحب الأطفال والأزهار والصور والموسيقى والطعام الجيد والمال , طبعاً , ويُفضل الدفء على البرد في أثناء العمل .

إنه باختصار مُهذب مستقيم بعيد الخيال . وأهم من ذلك كفاءته وشعوره بالمسؤولية مما يبعث في نفس رئيسه الطمأنينة ليقينه أن باستطاعته الاتكال عليه في غيابه وحضوره .




( من 23 يوليو - الى 22 اغسطس )

" برج الاسد"


الكوكب الشمس
ارقام الحظ 14- 13- 32-41- 50
الاحجار الياقوت،العنبر
البرج ناري
يتوافق مع القوس - الحمل،الدلو


الاعمال الملائمة
مدراء، مهندسين معماريين، مخترعين، مدرسين، رياضيين ومدراء
ايجابيات كريم، دافئ القلب، مبدع، حماسي، واسع العقل، وفي محب



سلبيات
يحب المفاخرة والغطرسة، متسلط، يتدخل بشؤون الغير، متشدد وغير صبور



"الصفات العامة لبرج الأسد"
لا أحد يجهل أن حيوان الأسد ملك الوحوش عامة . وإذاً فلا بد من أن يكون الرجل الذي استحق لقب الأسد زعيم أهله وعشيرته أو ملكاً على بيته وعائلته على أقل تقدير . إن جميع الدلائل تشير في الواقع إلى أن مواليد برج الأسد يتمتعون بجميع صفات الزعامة والسلطة , وأن في مظهرهم العام الكثير مما عند ملك الغاب وإن كانوا في بعض الأحيان يبدون كالهررة المسكينة . لكن هذه المظاهر يجب أن لا تغر أحداً . حتى أكثرهم صمتاً وهدوءاً واستكانة يظل في قرارة نفسه أسداً متعالياً متكبراً يتحين الفرصة لاعتلاء العرش وفرض السلطة بالصورة التي يريد .

نظرة إلى أحد مواليد برج الأسد – رجلاً كان أو امرأة – تـُرينا إياه أشبه شيء بالأسد أو اللبؤة الحقيقية . فمن نظراته الكسلى , إلى شعره الكثيف الذي يُتوج رأسه , إلى خطواته الصامتة المنزلقة , إلى مهابته وقدره , كل شيء فيه تقريباً يذكرنا بذلك الحيوان العظيم . إذا مشى فبتؤدة , وإذا تكلم فبهدوء ورزانة , وإذا التفت نحو الآخرين بدت قسماته إمارات التعالي والوقار . وجوده في أي مجلس يُلفت إليه الانتباه سواء تحدث أو لم تحدث , ومعظم الناس يشعرون تجاهه بالهيبة حتى وهو في الهزار والمزاح . شعر رجل برج الأسد متموج ومصفف بطريقة أقرب إلى الفوضى منها إلى التنسيق . أما أنثى الأسد فتتمتع بعينين عذوبتهما لا توصف وإن كان يتطاير منهما الشرر بين الحين والآخر .

يجيد مولود برج الأسد تنظيم الأعمال وتوزيعها على الآخرين بصورة تحفظ له حق معالجة القضايا الأساسية دون القضايا الهامشية أو التي لا طائل منها . إذا أمر أطيع حالاً , وإذا أبدى رأيه عنى كل كلمة . صريح في توجيه النقد والثناء على حد سواء , ومهما تبدلت لهجته ودوافعها تبقى لكلماته أقوى الأثر .

كرم مواليد برج الأسد يُعيد إلى الأذهان ذكرى العصور الغابرة حيث كان الملوك والأمراء يعيشون حياة البذخ والإسراف . إذا دعوا إلى مائدتهم قدموا الطعام والشراب بكثرة وأحاطوا مدعوينهم بكل ضروب الوجاهة والعز . من الطبيعي أن يتعرض بعضهم للخسائر المادية , حتى للإفلاس , بين الفترة والأخرى . ومع ذلك يرفضون المساعدة ولا يقبلونها إلا مُكرهين وفي حالات استـثـنائية . ومقابل ذلك لا يردون محتاجاً ولو اضطروا إلى الاستدانة من أجله .

حب المقامرة في دمائهم والتبذير عندهم هواية ولذة والحرص لغة يجهلونها . كثيراً ما يُحمّلون أنفسهم فوق طاقتها مما يؤدي بهم أحياناً إلى التأفف والشكوى . ومع ذلك يأبون الاتكال على الغير أو التـنازل عن زمام القيادة لأحد . وإذا تلقوا النصح ضربوا به عرض الحائط ليقينهم أنهم أعلى شأناً من الجميع فلا يجوز لهم الاعتراف بأن غيرهم أعلى منهم .

أينما وُجد مولود برج الأسد وُجدت النساء الجميلات أو على الأقل امرأة واحدة جميلة . فهو إما مرتبط أو يوشك أن يرتبط , أو عاشق أو مشرف على العشق , أو خارج للتو من محنة عاطفية . على كل حال من الصعب جداً إيجاد عازب أو أرمل ينتمي إلى هذا البرج لأن غياب العاطفة عن دنياه مُرادف في نظره للعدم . ولا يمنع ذلك أن تـتـقوض حياته العاطفية أحياناً بسبب كبريائه الشديد ولكنه يُواجه مشاكله بالشجاعة والتـفاؤل اللذين عُرفا عنه , وكثيراً ما ينسى أو يتـناسى الإهانة ويعود إلى سابق عهده .

بين مقومات شخصية برج الأسد نجد حب التـنظيم والتـنسيق تارة والفوضى والإهمال تارة أخرى , والميل إلى الثرثرة وإلى معرفة ما يدور بين الناس من أحاديث وأقوال . هذا الإنسان تـتسلط عليه أحياناً فكرة معينة فلا يعود يستطيع التحرر منها . تتجاذبه الحيوية والكسل في آن واحد , ولكنه يعرف كيف يوزع أوقاته بين الجد واللعب دون أن تـتشابك الحالتان فتـُعرقلا سير حياته .

إنه بكل تأكيد صديق ودود مخلص وعلى أتم استعداد لإسعاف المظلومين والمحتاجين . وهو يقف دائماً إلى جانب الحق حتى بالنسبة إلى أعدائه . حيويته خلاقة وقلبه من الذهب النقي تماماً كخلقه . ما يُزعج الآخرين بعض الشيء كبرياؤه وعزة نفسه اللتين لا حدود لهما . اعتداده بنفسه يُـثير السخرية في بعض الأحيان لكن مهابته وشجاعته تكفلان له الاحترام والتـقدير , يكفي أنه أكثر الناس تحسساً بالواجب وأقلهم تهرباً من المسؤولية .

وباختصار يمكن القول أن أكثر ما يميز هذا الإنسان المتفائل ذا الأحلام الوردية من سواه هو تأجج العاطفة لا بالنسبة إلى الأشخاص فحسب بل بالنسبة إلى الحياة نفسها أيضاُ .



"الرجل الأسد"
ليس بالخبز وحده يعيش رجل برج الأسد . هذه الحقيقة يجب ألا تغيب عن ذهن شريكة عمره إذا أرادت له حقاً حياة كريمة مملوءة بالسعادة والرضى . ولتعلم أن أهم العوامل التي يتغذى بها على الصعيدين النفسي والجسدي هي الحب والاحترام والثناء . ولتكن دائماً على حذر من مظهره الوديع لأن وراءه روحاً أبيّة لا تـُمَس , وإذا مُسّت ردّ بعنف وتحدّ غير متوقعين .

رجل برج الأسد مع المرأة خلوق عاطفي ومتسلط في آن واحد , يتمتع بطاقة حب عظيمة قابلة للتفجر عند أول إشارة . إذا لم يستطع التنفيس عنها ذبل وأوحى بأنه يعيش مأساة حقيقية .

وإذا أسعفه الحظ ولقي رفيقته المثالية انقلب إلى بركان حيّ يطلق حمم الغرام والإعجاب والبذخ . وسائله مع الحبيبة وسائل ملتهبة , ودعوات متلاحقة , وهدايا فاخرة , وغير ذلك من المغريات التي يصعب بل يستحيل مقاومتها . مقابل ذلك لا بد للمرأة التي تحصل على مثل هذا الحب العظيم من أن تدفع ثمنه من حريتها وأعصابها أحياناً . ذلك بأن رجل برج الأسد أشبه بالسجّان وإن كان سجنه من ذهب . إنه يغار على حبيبته من جميع الرجال , ويتدخل في شؤونها الكبيرة والصغيرة , ولا يتردد في إظهار العنف إذا راوده الشك في سلوكها وإخلاصها . بالنسبة إلى زوجة هذا الرجل عليها أن تـُظهر له الطاعة , وأن تـُبدي إعجابها به , وأن تـُغمض عينيها عن مركب العظمة الذي يبدو فيه بوضوح , وأن تـُواجه حماسه واندفاعه بالرزانة والتعقل .

من الأمور التي يرفضها رجل برج الأسد بإصرار عمل الزوجة في الخارج . ولعل سبب ذلك خشيته المنافسة . بالمقابل لا يتردد في إظهارها أمام الأصدقاء وهي على أتم هندام وزينة مما يُشعره بالسعادة والفخر . إلى جانب ذلك تـتسم معاملته لها دائما ً بالنبل والكرم والحماية . حياتهما الاجتماعية ملآنة وإن كان يمارس حياة العزوبية بين الفينة والأخرى فيخرج عندئذٍ مع الأصحاب إلى مقهى أو مطعم أو غيره . مشكلته الأساسية المقامرة والمغامرة بالمال . وعلى زوجته أن تعمل ما في وسعها ليبقى بعيداً عن المزايدات والبورصة وكل ما يشكل خطراً على أوضاعه الاقتصادية . ليس التبذير هوايته الوحيدة لحسن الحظ فهو ميكانيكي من الطراز الأول يفهم الآليات والمحركات وغير ذلك . حقل الكهرباء لا يُستعصى عليه وكذلك النجارة ومشتـقاتها , حتى البناء . وقد يصل به الأمر إلى حد صنع مفروشات البيت أو بناء غرفة إضافية .

في الحفلات يُعتبر عنصر تسلية ومرح . لكن الهزاز لا يُفقده شيئاً من كرامته وقدره . وبما أنه يُحب الجمال ويُقدره حق قدره يبدو أحياناً مشغولاً عن زوجته بتأمل الوجوه الحسنة . لكن تصرفه هذا يخلو من سوء النية ولا يُشكل سبباً للغيرة . على كل حال ابتسامته المشرقة وقلبه الطيب كفيلان بمحو هفواته سواء عند زوجته أو عند الآخرين , وكثيراً ما يتزوج من امرأة دونه مستوى كي يظل محتفظاً بدور السيد المطلق . وإذا أساء الاختيار وشعر أن زوجته تنافسه في العرش بدا تعيساً مُعكر المزاج . من الطريف أن لا ينجب رجل برج الأسد العديد من الأولاد مع أنه والد عطوف كثير الرعاية لأبنائه .

شخصية هذا الإنسان إجمالاً مُحيّرة , فجميع الذين يتعاملون معه يجدون أنفسهم أمام سلسلة من التساؤلات : " هل هو حقاً معطاء أم أنه رجل أناني لا يُحب سوى نفسه ؟ هل عنده صفات الزعامة أم يتظاهر بأنه يملكها ؟ هل هو اجتماعي كما يدّعي ؟ " . شيء واحد على الأقل موجود عنده ولا يستطيع أحد إنكاره وهو كفاءته في الحب والأعمال .

أخيراً عقدة رجل برج الأسد الخوف . . . الخوف من الفشل ومن سخرية الناس . إذا لقي التشجيع اللازم عاد لا يرهب شيئاً . العيش إلى جانبه متعة إذا تمكنت المرأة من إنكار ذاتها واحترامه في آن واحد .


"المدير الأسد "
جميع الذين يتعاملون مع أرباب العمل المنتمين إلى برج الأسد يعترفون بأنهم إداريون من الدرجة الممتازة . فهم لا يجيدون تنظيم الأعمال وتوزيعها فحسب وإنما يستطيعون أيضاً وضع الخطوط العريضة لأية قضية بأسلوب فذ إلى درجة يصبح معها التـنفيذ من السهولة بمكان . لهذا السبب كثيراً ما يهملون الجوانب الهامشية في أي موضوع مكتفين بالأساس , تاركين الباقي لمن دونهم مرتبة وخبرة . وإذا صدرت عن هؤلاء الآخرين أفكار ومقترحات جيدة ومبتكرة أسرعوا إلى تبنـّيها وإلى الادعاء بأنها من وحي عقولهم دون أدنى ارتباك أو حرج .

مكتب رب العمل ضخم بكل معنى الكلمة لما يحتوي عليه من المقاعد الوثيرة والسجاد الفاخر واللوحات الثمينة وأواني الزهر وأجهزة الموسيقى وغير ذلك . ولا بد من أن تظهر أيضاً شهادات صاحب المكتب معلقة على الجدران إلى جانب صور تمثله مع غيره من أرباب العمل الناجحين والشخصيات المعروفة في مختلف الحفلات والنشاطات الاجتماعية . غير أن ازدهار أعماله لا يقوم على هذه المظاهر وحدها وإنما في الدرجة الأولى على حيويته التي لا تـُجارى . والواقع أن أكثر موظفيه كفاءة واندفاعاً يبدو مقصّراً إذا قيس به . ليس نشيطاً ومتحمساً فحسب بل أيضاً كريم جواد يمنح الهدايا والمكافآت ولا يتردد في مساعدة جميع العاملين معه على الصعيدين المعنوي والمادي .

من الطبيعي أن تؤدي هذه الحسنات إلى إعجاب مولود برج الأسد بنفسه . فهو يعتقد عن إيمان أنه أفضل الجميع , لكنه لا ينكر على الآخرين فضائلهم بل يُثني عليها علناً , ولكنه في الوقت نفسه يشير إلى السيئات بصراحة وبساطة تقربان من الوقاحة أحياناً . ثم إنه متفائل جريء خلاق يتطلب من موظفيه أن يتحلـّوا بمثل صفاته .

رب العمل هذا يكره الانطوائية والتخفي عند الآخرين كما يكره الدسائس التي تــُحاك عادة في معظم المكاتب والمؤسسات . وهو فضولي , يحشر نفسه فيما لا يعنيه ولو عن نية حسنة وبقصد المساعدة . إحدى هواياته توزيع النصائح والإرشادات وإلقاء المحاضرات والمشاركة في كل نقاش أو حديث يجري أمامه .

يبدو هذا الرجل غريب الأطوار أحياناً . فهو إمّا يثور بعنف لأتفه الأسباب أو يغلق على نفسه باب غرفته ويبقى الساعات صامتاً معتكفاً . أفضل علاج لغضبه السريع وحسه المرهف الإطراء والمديح . هذه الوسيلة كفيلة بمسح جراحه وبعث ابتسامته المشرقة . هذا من ناحية , من ناحية ثانية لباسه أنيق , وأكله جيد , ونومه هانئ , وكرمه لا يوصف , وسحره لا يُقاوم , وعزة نفسه أثمن ما عنده . وهو يحب الأضواء والشهرة وإن كان يتظاهر بعكس ذلك .

يُقال إن الرجل مولود برج الأسد يسعى دائماً لنيل الإعجاب . وهو حسناً يفعل لأنه يستحق الإعجاب دون أدنى ريب . إنه إنسان عظيم بكل ما في الكلمة من معنى , والشرط الأساسي الوحيد كي تـتـفجر فيه هذه الطاقات العظيمة حُسن معاملة الآخرين له .



"الموظف الأسد"
يستطيع الموظف المولود في برج الأسد أن يبرز من بين عشرات الموظفين بفضل وسائله الخاصة المتعددة . فهو يندفع في العمل حيناً , ويتصرف بطريقة تلفت للأنظار حيناً آخر . فإذا لم تـنفع هذه الوسيلة أو تلك لجأ إلى مدح نفسه أمام الزملاء عامة وأمام رؤسائه خاصة . وعلى كل حال من الأوفق لرب العمل ألا يهمل هذا الموظف مهما بدا هادئ الطبع لين العريكة .

مهما تكن درجة وظيفته يبدو رجل برج الأسد عظيم الهيبة والشأن . وهو لهذا السبب يسعى لنيل الألقاب أكثر من سعيه لنيل العـلاوات والمنح المادية . لو خـُيـّر بين مركز مرموق يعطيه دخلا ً قليلا ً ومركز مغمور يعطيه دخلا ً مضاعفاً لاختار المركز الأول دون أدنى تردد ليقينه أنه إنسان عظيم يستحق التقدير والتبجيل قبل المكافآت المادية .

طبيعة هذا الموظف تفرض عليه دور القائد والزعيم . فإذا حالت الظروف دون ذلك استعاض من هذا النقص بالنصائح والإرشادات والخدمات التي يسديها لأي ٍ كان دون مقابل . إن أكثر ما يُسعده حاجة الآخرين له , فإذا خلت حياته من العطاء أصبح تعيساً لاقتـناعه بأنه إنسان غير مفيد أو مرغوب فيه . والطريف أنه كلما زاد شعوره بالغبن وعدم التـقدير زاد ميله إلى مساعدة الناس والمساهمة في حل مشاكلهم .

الموظف الذي ينتمي إلى برج الأسد مخلص لعمله متمسك بمسؤولياته يثابر بجد وثبات على أمل الوصول إلى القمة . غير أنه حالما يتبين استحالة هذا الأمر يفقد اندفاعه ويترك عمله لغيره وهو حزين مكسور الخاطر . إنه لا يحس بالمسؤوليات إلا في مرحلة النضوج التام بينما يظهر في سن المراهقة والشباب لعوباً يهوى النساء والسهر والمزاح . ولا يعني ذلك أنه عديم الفائدة , بل ينجح بسهولة في حقل البيع والدعاية والترويج , ويستطيع أن يكسب العديد من الزبائن بفضل ابتسامته المشرقة وقلبه الطيب .

تحت ستار الجرأة والإقدام يخفي هذا الإنسان شعوراً بالقلق النابع من شكه في نفسه ومن خوفه ألا تكون شجاعته حقيقية . وعلى الرغم من ذلك تظل تصرفاته متسمة بطابع الغرور والعظمة . وتبدو منه بين الحين والآخر الميوعة والكسل , لكن ما أن يقع حادث طارئ مهم حتى يواجهه بشجاعة ووعي غير متوقعين منه . وهكذا نجد أن قوته الحقيقية لا تـتـفجر إلا بضغط الظروف والحوادث العصيبة .

من الوظائف والمهن التي يميل إليها التدريس والمحاماة والطب والكتابة والدعاية والإعلان والبيع . يميل أيضاً إلى وظيفة محاضر أو مرشد سياحي . وعلى كل حال ليس نوع العمل الشيء المهم في نظره لأن الأهم هو منحه فرصة إثبات جدارته , إن تشجيعه وإطراءه يحثاه على بذل كل الجهود , بينما يفقده الإهمال وعدم التقدير جزءاً كبيراً من حيويته مما يعود على المؤسسة التي يعمل فيها بالخسارة . وينطبق المبدأ ذاته على الموظفة مولودة برج الأسد التي يُعرف عنها – بالإضافة – حبها للونين البرتقالي والأصفر .

بقي القول إن هذا الموظف يحتاج إلى مرتب عال كي يستطيع أداء عمله على أفضل وجه , إذ من الصعب على من كان مثله أن يتفرغ لواجباته ومسؤولياته وهو قلق على أوضاعه المالية شاعر بأنه لا يستطيع الإنفاق كما ينـبغي . ثم إنه يتطلب علاوة على المال الاستقلال في العمل والتحرر من النظام الصارم .

لذا يجب على كل رب عمل ذكي أن يؤمن لهذا الموظف جميع العوامل التي ذكرناها وأكثر . إذ لا بد من أن يستوفي ما يوازي أضعافها من إخلاص هذا الإنسان العظيم ووفائه .




( من 23 اغسطس - الى 22 سبتمبر )

"برج العذراء"


الكوكب عطارد
ارقام الحظ 6- 15- 24- 33- 42- 51
الاحجار العقيق
البرج ارضي
يتوافق مع الجدي -الثور،السرطان،العقرب


الاعمال الملائمة
كيميائيين- أطباء-محققين- أخصائيي تغذية- أطباء بيطريين- مدراء- مقاولين
ايجابيات متواضع، خجول، دقيق، يمكن الاعتماد عليه، عملي، مجتهد، ذكي ويميل إلى التحليل



سلبيات
سريع الانزعاج، كثير القلق، كثير الانتقاد، قاسي، يسعى نحو الكمالية ومحافظ



"الصفات العامة لبرج العذراء"
بما أن كلمة العذراء ترمز إلى الطهارة والعفة قد نجد بين مواليد هذا البرج العديد من الأشخاص العازبين والمنادين بمبدأ الارتباط العذري . غير أنه لا يجوز تعميم القاعدة لأن الكثيرين أيضاً يتزوجون ويستـقرون وكثيراً ما ينجحون في دور الأزواج والآباء إلى أقصى حد . من الظواهر التي لا يختلف فيها اثنان ظاهرة بُعد هؤلاء الأشخاص عن الحشود والاحتـفالات وما شابهها وذلك لسببين رئيسيين : الأول مزاج خاص يجعل اختلاطهم بالناس صعباً ويحول بالتالي بينهم وبين وسائل الترفيه والسلوى , والثاني نداء الواجب الذي يشغلهم عن التـفاهة والسطحية .

مولود برج العذراء قليل الأحلام والتصورات , يرفض التلهي بفقاقيع الهواء وقصور الرمال . كل من يراه أول وهلة يعتـقد أنه مشغول الفكر بقضية عويصة تـنتظر منه الحل أو قلق من جراء أزمة نفسية تـتـنازعه . والواقع أن هموم هذا الإنسان عادة متأصلة فيه . إنها وليدة طبعه ومزاجه ولا يد لأحد فيها . حتى الابتسامة المشرقة على وجهه تظهر مشحونة بالقلق والتـفكير . ومع ذلك تبدو قسماته هادئة مسترخية في معظم الأحيان الأمر الذي يُناقض الأثر الذي يتركه في الناس أول وهلة .

هذا الإنسان الذي عُرفت عنه الكفاءة والبرود وصفاء الذهن قلق في قرارة نفسه إلى الدرجة التي يهتـز معها توازنه النفسي والصحي , ومع ذلك يسعى للقيام بواجبه حتى النهاية وإن كان يقبل التظاهر بالمرض في بعض الأحيان ليستطيع رفض أمر ما فـُرض عليه . وفيما عدا ذلك هو صادق الرأي والكلمة , جدير بتسلم المهام والمسؤوليات , يمكن الاعتماد عليه في أقصى الظروف وأكثرها تعقيداً . إنه أيضاً قليل الأوهام تجاه الناس والحياة , يدرك حقيقة الأشياء ويعرف تماماً إلى أين يسير حتى وهو غارق في الحب . إلى جانب ذلك له مواقف معينة بالنسبة إلى أكله وشربه وصحته ونظافته وعلى الخصوص هذه الأخيرة التي لا يجاريه فيها أحد .

ليس مواليد برج العذراء جميعاً عقلانيين متمسكين بالواقع , فبعضهم يبدو مغلفاً بالأحلام على الرغم من عقله الذي يرفض ذلك . لكن مما لا شك فيه أنهم جميعاً دون استـثـناء يكرهون في سواهم الإهمال والتـقصير والكسل والغباوة , ولا يُستبعد أن تـثير فيهم تلك النقائص والعصبية على الرغم من عذوبتهم الطبيعية التي فيها راحة وبلسم للمرضى , ولهذا السبب هناك ممرضات عديدات ينتمين إلى برج العذراء . حتى من لم يمتهن منهم التمريض يحرص على صحته وصحة غيره بواسطة الأدوية والعقاقير مع أن مولود برج العذراء يرفض تناول أي دواء ما لم يعرف الكثير عن تركيبه وكيفية استعماله وفوائده .

مواليد برج العذراء أكثر الناس تمسكاً بالعادات وأمهرهم في فن الجدل والنقاش . إذا بحثوا أمراً غاصوا في تـفاصيله وتعرجاته إلى درجة إثارة جنون البعض , لكنهم أقدر الناس على فك الرموز والعقد وإعادة الأمور إلى مجراها الطبيعي . وهم أيضاً على استعداد تام للمساعدة , وكثيراً ما يسرعون إلى انتشال الآخرين من الضياع دون أن يطلب منهم ذلك . إن أكثر ما يساعدهم على النجاح في مثل تلك المهمات الصعبة عقلهم المنظم إلى حدّ بلورة الأهداف وحذف كل الهوامش التي من شأنها أن تـُعرقل سير القضايا . انطلاقاً من ذلك يمكن القول إن هؤلاء الأشخاص يتمتعون بدقة الملاحظة وصفاء الذهن وانكشاف الرؤية بحيث يصبح سهلا ً عليهم تلمس مواطن الضعف عندهم وعند سواهم مع فارق بسيط هو أنهم يرفضون الإشارة إلى ضعفهم من قريب أو بعيد .

من السهل جداً اكتشاف مولود العذراء في جمع ما . فهو غير قادر على الجلوس هادئاً مدة طويلة . يُفضل زرع المكان جيئة وذهاباً , ويوحي بأن أشياء مهمة تـنـتظره في مكان آخر . في مشيته بعض الغرابة هذا إن لم يكن أعرج فعلا ً . حريص على المال والعاطفة , يكره طلب حاجة على الرغم من استعداده الكبير للمساعدة . وبما أنه يرفض الاتكال على أحد يسعى لتأمين شيخوخته بكل الوسائل . يكره جداً البطالة والتسول , لكنه لا يتردد في إعانة المعوزين والمستحقين . حرصه يمتد إلى وقته فلا يقبل أن يفرط فيه مهما تكن الأسباب .

إذا اتهم هذا الإنسان الطيب بالأنانية فبسبب تمسكه بمبادئه وإصراره على الرفض في حالة عدم اقتـناعه . من الجائز أن تنهار صحته – الممتازة أساساً – بفعل التشاؤم والهموم والضغوط النفسية والجسدية . اهتمامه بصحته وغذائه يدرأن عنه المرض لحسن الحظ .

من أفضل مزاياه الواقعية والصدق والتنظيم والاقتصاد والتمييز والوضوح . حتى مواقفه السلبية تتسم بالقوة والفعالية . والبرهان على ذلك تمرسه في النقد الذاتي في الوقت الذي يصعب فيه على الآخرين نقدهم له .

وباختصار إن في هذا الإنسان من المقدرة والشجاعة ما يكفي لتحديد مصيره بنفسه أكثر من الآخرين . وهو بتحكمه في أحلامه يبقى خارج دائرة الهوس واللامعقول أكثر من أي إنسان آخر . يُضاف إلى هذا – وهو شيء غير متوقع من هذا النوع من الأشخاص – أن مولود برج العذراء شديد الجاذبية متى علق به القلب لا يعود يستطيع الانفصال عنه في حال من الأحوال .



"الرجل العذراء"
لم يُخلق حتماً للمرأة العاطفية المتعطشة أبداً إلى عبارات الوجد والهيام , وإذا قـُدر لهذه المرأة أن تقع في حب رجل من هذا النوع فلا بد من أن تتحوّل نارها يوماً إلى صقيع بسبب برود مظهره ونظرته المادية وفكره البعيد عن الوهم والخيال . لكن واقعيته هذه أكثر ما تتناول حياته الفكرية وليس مستحيلا ً بالتالي جره إلى العلاقة الطبيعية التي تنشأ عادة بين الرجل والمرأة . إلا أنه في الحب لا يُشبه روميو جوليـيت ولا قيس ليلى لجهله فن البكاء والتحرق واللوعة , ولتفضيله وسائل التعبير الأقرب إلى الحياة العملية كحسن المعاملة والرعاية والإخلاص .

يبدو هذا الرجل أول وهلة كأنه صُنع من الفولاذ والثلج في آن واحد , ومع ذلك هناك وسائل تساعد على غزو قلبه المنيع , إلا أنها غير الغنج والملاحقة والعداء والإصرار وجميع الطرق الأخرى التي تسلكها المرأة عادة في الحب . تدور الأمور التي يهتم بها الرجل الذي ينتمي إلى برج العذراء حول نوع الحب لا كميته , لذلك قلما يقع فيه . وإذا وقع بصورة جادة سرعان ما ينكشف له حظه العاثر في هذا الميدان فيحاول دفن عذابه في عمله , ويزداد بُعده عن الناس , ويُضاعف الحيطة والحذر كي لا يقع مرة أخرى .

إن سلاح المرأة مع هذا الرجل الصبر والتأني والحذر . هذا من ناحية , ومن ناحية أخرى لتعلم أن الطهارة شيء مقدس في نظره وأن حياة العزوبة ليست ثـقيلة عليه كما يعتقد . فإذا وضع القدر بعض العراقيل على طريق زواجه حاد عنه وبقي عازباً عن قناعة ورضى . يتمتع في الوقت ذاته بسحر خفي لا يوصف . لا أحد يعلم بالضبط كيف ومتى ينجذب نحوه الآخرون ولكن الجميع يعلمون أن أكثر القلوب مناعة يهوي تحت ضغط جاذبيته الشديدة . وتـنطوي شخصيته على الفكر الحاد والمادة الصلبة . وبما أنه متواضع ومحب للتحليل والاختبار في الوقت نفسه يصعب عليه إقامة علاقات جسدية بحتة , فهو مترفع حتى في القضايا الجنسية , والحب عنده أقرب إلى الطهر منه إلى الشهوة . كل ذلك بالإضافة إلى أن ميله إلى النقد يجعله يواصل البحث طويلا ً قبل أن يجد فتاة أحلامه . وبكلام آخر إن تحريك هذا الإنسان على الصعيد العاطفي وحده صعب إن لم يكن مستحيلا ً وخصوصاً لأن في وسعه العيش وحيداً طوال حياته دون أن يشعر بأي حنين إلى شريكة العمر التقليدية .

بعض مواليد برج العذراء يقيمون العلاقات الجنسية المحضة من باب الفضول فقط , ولكي يُثبتوا لأنفسهم أنهم كاملوا الرجولة , لكن ما أن يتأكد لهم الأمر حتى يقطعوا كل علاقة من هذا النوع ويتحولوا إلى ما هو أسمى وأجدى . أما في الحب الحقيقي فكل مواليد برج العذراء تقريباً صادقون أوفياء لا يسعون لتبديل أو تغيير . من الحسنات التي اشتهروا بها في الزواج اهتمامهم بأبسط الأشياء إرضاءً لزوجاتهم , وبذل كل الجهود لإزالة العقبات من طريقهن والحفاظ على الروابط العائلية ما دامت لا توجد أسباب وجيهة تدعو إلى عكس ذلك . ومع أنهم ليسوا شديدي الغيرة إلا أن العزة والكرامة تقودانهم أحياناً إلى الطلاق .

يُفضل مولود برج العذراء المرأة التي تعني ببيتها ومطبخها ونظافة أولادها . لا يهمه كثيراً أن يُرزق أولاداً , لكن إذا ما جاءوا أحسن رعايتهم وتربيتهم وبث فيهم الخلق الرفيع والفكر السامي والمواطنة الصحيحة , وهم بدورهم يأخذون عنه حب الثـقافة واحترام العلم والآداب . لكن يُخشى أن يقوم بين هذا الرجل وبين أولاده مع الوقت جدار من البرود والجفاء لا لسبب سوى تردده في إظهار الحب والحنان .

مهما تكن عيوب هذا الرجل يبقى عنده من الحسنات والقيم ما يكفي لكي يشعر جميع نساء العالم بالغيرة والحسد تجاه الزوجة التي اصطفتها فكره وقلبه .



"المدير العذراء"
ليت كل من يعمل في خدمة هذا الرجل يظهر له الطيبة والمحبة لأنه ضمناً إنسان معذب مقهور لم يُخلق لهذا المركز بالذات . من الصعب على مولود برج العذراء ممارسة السلطة لأن في طبيعته ما يُناقض مثل هذا الدور , وإذا بدر منه العكس كان السبب تأثيرات فلكية غريبة عن البرج المذكور .

إن أفضل مكان يستطيع هذا الرجل تبوأه هو الكواليس أو الزوايا الجانبية . يستطيع أن يكون مثلا ً سكرتيراً أو نائب رئيس أو مستشار أو شيء آخر غير المدير العام أو رئيس مجلس الإدارة . فالاحتكاك اليومي بالأفراد وبهمومهم يُرهقه وهو الغارق في همومه الخاصة . هذا مع العلم بأنه أقدر الناس على تسلم القضايا المعقدة وعلى إيجاد أفضل الحلول بأسرع وقت وبأقل عدد من الهفوات والأخطاء . إن موهبته الفريدة هذه لا تحتاج إلى مركز الرئاسة لأن فرض تحقيق المعجزات منوطة بالمراكز الأكثر تواضعاً . من ناحية أخرى يتمتع رب العمل أو المدير عادة بالمرونة والليونة , حتى المواربة . فإذا طـُلب رأيه في أمر ما ابتسم ابتسامة غامضة ورد بجواب مطاط مبهم . ذلك هو سر نجاح الإنسان في المراكز العليا , وذلك هو أيضاً الشيء الوحيد الذي يفشل فيه رجل العذراء .

من الصفات التي اشتـُهرت عنه تسميته الأشياء بأسمائها الحقيقية دون تحوير أو تطوير , والحياد عن درب الأضواء والشهرة . مكانه إذاً هو حيث يتسنى له تنظيم الأعمال وتسييرها على أفضل وجه تاركاً لغيره مجال الظهور وقطف ثمار النجاح . إنه يرفض على كل حال أي نشاط اجتماعي أو غير اجتماعي قد يُلهيه عن مهماته وواجباته الأساسية . وإذا شاءت له الظروف دور المدير العام صاحب الشأن والعزّ شعر بالارتباك والأسى وتمنى في قرارة نفسه لو يستطيع خلع هذا الثوب الفضفاض وارتداء ما هو أبسط وأصلح .

في استطاعة هذا الرجل إدارة مؤسسة صغيرة لا يتجاوز عدد أفرادها أصابع اليد الواحدة . هنا تتاح له فرصة تسيـير العمل بأسلوبه الواقعي المعروف . هنا أيضاً يمكنه غربلة الأفكار والمقترحات وتصنيف الطاقات وعصر الأدمغة بطرقه التحليلية القائمة على الجدل البنـّاء . أخيراً هنا يستطيع اعتماد الصراحة والصدق بدلا ً من المواربة والرياء . كل ذلك كفيل بجعل هذا الرجل رب عمل ممتاز شرط ألا يتجاوز عدد موظفيه أصابع اليد الواحدة كما قلنا سابقاً .

الرجل المنتمي إلى برج العذراء يُظهر الغرابة في تصرفاته مع سكرتيرته الخاصة . فهو يلومها على أبسط الهفوات سواء أظهرت منها في عملها أو هندماها أو طريقة عنايتها بالمكتب عامة . وهو يرفض بحزم سماع قصصها ومشاكلها العاطفية كما يرفض أبسط عبارات الغزل منها . من الأشياء التي لا يستسيغها ولا يقبلها الزينة الصارخة والشعر المسترسل والثوب القصير . مقابل ذلك يُظهر اهتماماً كبيراً بصحتها ويمنحها الإجازات لأبسط الأمراض , وإذا وجد أن عملها يستحق التقدير والتشجيع رفع مرتبها إلى القدر الذي تستحقه دون زيادة أو نقصان . إنه على كل حال من الرجال الذين يعرفون كيف يُصنفون البشر دون أن يُؤخذوا بالوهم أو القشور .

من الطبيعي أن يتهمه البعض بالخجل ولا سيما لأن تقديم الهدايا ليس من طبعه . لكنه في الواقع طيّب ومستقيم إلى أبعد الحدود . ويكفي أنه موجود في أوقات المحنة مع أن مصادقته أمر في غاية الصعوبة . إنه عنوان الإنسان الذي يعيش في وحشة وسط الجماهير والسبب هو في الغالب ذلك الحلم البعيد الذي يُراوده دون أن يعلم به أحد .



"الموظف العذراء"
يستحق هذا الإنسان دعم رئيسه المتواصل إلى أن يُصبح نائبه أو مساعده الخاص . ولكن يجب أن يتم الدعم بحذر وتؤدة لأن إنسان برج العذراء يجفل بطبعه من التسرع الشديد والصراحة اللامتـناهية ويفقد بالتالي ثـقته في صاحبهما . ثم إنه يكره أن ينال الهدايا الثمينة والمنح السخية في غير أوقاتها ويكره بالمقابل أن تهضم حقوقه . بكلام آخر يتمتع بحس العدالة المرهف .

يدرك هذا الرجل قيمته الحقيقية ويسعى لكسب ما يراه جديراً به . إذا هدف إلى المراتب العليا والدخل المرتفع لا يفعل ذلك من أجل المال أو المكانة المرموقة بل في الدرجة الأولى من أجل تأمين شيخوخته في المستقبل . إن أكثر ما يخشاه من تلك المرحلة الأمراض على الرغم من أنه من هذه الناحية أفضل حالا ً من الكثيرين . قد يكون ضعيف البنية في سن الطفولة أو المراهقة ولكنه يتعافى تدريجياً فيصبح فيما بعد من أكثر الناس نشاطاً وهمة .

يبدو هذا الإنسان في عمله دقيق الملاحظة كثير الاهتمام بالتفاصيل سريع النقد لا يتورع عن الإشارة إلى أخطاء رئيسه . في تصرفاته إزعاج للآخرين ولكن سعيه المستمر إلى الكمال كثيراً ما يغفر له صراحته اللامتناهية . من الصفات التي تضعه في مصادف النقاد الناجحين صفاء تفكيره وحدة مقدرته التحليلية وحسه التمييزي المرهف . ذكاؤه وإتقانه يحولان بينه وبين الأعمال الناقصة . أكثر ما ينجح في الميادين والحقول التي تعنى بالخدمات العامة كالأدب والنشر والطب والصيدلة والأعمال المختبرية والحسابات ومسك الدفاتر والتغذية . يكره عموماً البطالة والكسل والإهمال , ويقوم بالأعمال الإضافية دون أن يكون مضطراً إلى ذلك .

إنه أيضاً موظف خلوق جدير بتحمل المسؤوليات , يسير على نمط واحد في حضور رؤسائه وغيابهم ولا يحتاج إلى المراقبة أو التشجيع لأن الدوافع موجودة فيه وعلى رأسها بلوغ الكمال . ولهذا السبب يبدو عمله بطيئاً بعض الشيء . بفضل صفاته العملية ينجح أحياناً في حقل الدعاية ولكنه يفشل غالباً في الترويج للبضائع والسلع لأنه صريح مستـقيم من جهة وخجول من جهة ثانية , الأمر الذي يحول بينه وبين الحماسة والاندفاع والعداء التي هي من صفات الباعة الأساسية .

يبدو موظف برج العذراء نظيفاً أنيقاً مهذب الألفاظ سلس الحركة حتى وسط أكوام الدفاتر والأوراق وما شاكلها , وإذا ظهر منه خلاف ذلك كان السبب ضائقة نفسية أو أزمة مالية أو أي شيء من هذا القبيل . يسهل عليه الاعتراف بالخطأ لكن يستحيل أن يقبل النقد والملامة . إذا اضطر رئيسه إلى إبداء ملاحظة عليه أن يفعل ذلك باقتضاب ولطف . ويكره الموظف المنتمي إلى برج العذراء الألوان الصارخة والضجيج والفوضى , فإذا خلت هذه العناصر من مكتبه أصبح أهنأ بالا ً وأقدر على معالجة المعضلات .

من الصفات الحسنة التي تـندر في سواه وتتوفر فيه الصدق والشعور بالمسؤولية ومد يد المساعدة دون أجر أو مقابل .




( من 23 سبتمبر - الى 22 اكتوبر )

"برج الميزان"


الكوكب الزهرة
ارقام الحظ 6- 16- 25- 34- 43
الاحجار الالماس
البرج هوائي
يتوافق مع الدلو -الجوزاء-القوس


الاعمال الملائمة
وظائف دبلوماسية- قضاة- مستشارين- أخصائيين نفسيين - فنانين
ايجابيات دبلوماسي، مؤدب، رومانسي، ساحر، سهل النقياد، اجتماعي، صاحب مبادئ ومسالم



سلبيات
متردد، قابل للتغير، ساذج، يتأثر بسرعة، منطوي على نفسه



"الصفات العامة لبرج الميزان"
إذا كان الميزان مرادفاً للاتزان فهل يعني ذلك أن مواليد برج الميزان هم حتماً من أصحاب هذه الصفة العظيمة ؟ قبل الإجابة على هذا السؤال علينا أن نتخيـّل ميزاناً عادياً يقوم بوظيفته التـقليدية . ماذا يحدث له بالضبط ؟ ترتـفع إحدى كفتيه قليلا ً ثم تهبط لترتفع الكفة الأخرى , وتهبط هذه بدورها لتعود الأولى إلى الارتفاع من جديد , بعدئذ تتوازى الكفتان وتتعادلان ويصبح الميزان في وضعه المثالي الذي يـُجسّد الدقة أو التعادل أو التوازن , لا فرق . مواليد برج الميزان يسيرون بدورهم على النظام وذات اليسار , تصعد وتهبط ثم تستـقر على وضع ثابت فيه كل معاني الدقة والاتـزان ما شابهها .

يُقال عن هؤلاء الأشخاص أنهم رسل السلام ووسطاء الخير والمحبة بين أبناء البشر . إن طيبة عنصرهم , واستعدادهم للتأمل والبحث , وقربهم إلى القلوب , وحبهم للناس ( على الرغم من كراهيتهم الشديدة لكل حشد أو جمع غفير ) , كل ذلك كفيل بجعلهم أجدر من سواهم بتـقريب وجهات النظر وتوحيد الكلمة والصف واستخلاص المحبة والخير من بذور الشر والنزاع . غير أن نفسهم تـنطوي على العديد من التناقضات . فهم ساذجون وأذكياء بإفراط في آن واحد ‍‍‍‍. قلقون من جهة ومتمهلون في اتخاذ كل رأي أو قرار من جهة أخرى . إذا انطلقوا في الحديث بات إسكاتهم صعباً , وإذا أصغوا فعلوا ذلك بكل جوارحهم . ومع ذلك لا تعود تلك الطباع المحيّرة تـُباغت أحداً متى أخذ الشبه بينهم وبين الميزان في عين الاعتبار .

يفتـقر رجال مواليد هذا البرج إلى الخشونة المعهودة في أبناء جنسهم , والنساء يُفضلن ألبسة الرجال على أثوابهن التـقليدية على الرغم من الأنوثة الشديدة التي يتمتعن بها .

لا أحد يُنكر أن هدف مواليد برج الميزان الاعتدال في كل الميادين . ومع ذلك نجدهم يتبدلون من حال إلى حال بالطريقة نفسها التي يتبدل بها مواليد الجوزاء المعروفين بازدواجيتهم . لكن الفرق بين الطرفين هو أن مواليد برج الميزان يعرفون سلفاً ما يريدون ويتعمّدون التبديل بغية استعادة توازنهم الطبيعي , بينما مواليد برج الجوزاء يفقدون عادة السيطرة على أنفسهم فينقلب مزاجهم انقلاباً تاماً وخارجاً عن إرادتهم . وبهذه المناسبة نقول أن المزاج في برج الميزان خليط عجيب من الطيبة والنعومة والدماثة والجدل والعناد والمنطق والتردد وعدم التراجع . يُـثـير الجدل مثلا ً بسبب أبسط الأمور والقضايا , ويستعمل المنطق والحجة من أجل المعارضة لا غير . ولا يتخذ القرارات إلا بعد الدرس والتمحيص واستعراض جميع الاحتمالات الممكنة وغيرها . لهذا السبب يُقال أن مولود برج الميزان أكثر ما ينجح في ميدان التخطيط الإستراتيجي للحروب مع أنه يكره إراقة الدماء إلى أقصى حد , فإذا اضطر إلى النزول بجيشه إلى القتال عمل ما في وسعه للخروج بأقل عدد ممكن من الضحايا . ينجح هذا الإنسان أيضاً كوسيط بين الأشخاص والفرقاء وذلك لتمكنه العجيب من تهدئة الخواطر ولقدرته على استعراض جميع وجهات النظر بروح العدالة والموضوعية .

مولود برج الميزان مفطور على التردد والتمهل ويكره بالتالي أي استعجال يفرضه عليه الآخرون . في هذه الحالة يصبح عنيداً مشاكساً إلى درجة لا تـُطاق . لكن إذا تـُرك لشأنه قضى الساعات والأيام في التأمل والبحث ومن ثم توصل إلى نقطة اللارجوع عن أي قرار يطلع به . قد يظن البعض أن في ذلك المزاج بعض الطرافة والهوس , لكن مواليد برج الميزان هم في الواقع أشخاص طبيعيون جداً بل في منتهى الحكمة والتعقـل . وبالإضافة إلى استقامتهم في الأعمال والأشغال وإلى اعتدال ميزانهم العاطفي يجلـّون الكتاب والكلمة ويقضون معظم أوقاتهم في المطالعة لذلك قلــّما يخلو بيت أحدهم من مكتبة غنية تزخر بأفضل الكتب والمنشورات .

يستطيع إنسان برج الميزان حماية نفسه من الأمراض النفسية والجسدية الخطيرة بالعادات الحسنة التي ينتهجها في أكله وشربه وعمله وراحته . من الأمور المؤذية له الإفراط في الطعام وفي الكحول خاصة . يعتبر إجمالا ً من أصحاب العافية الشديدة والصحة الممتازة لولا حاجة ماسة إلى الراحة بين الفينة والأخرى . علاوة على العقاقير التي يحتاج إليها في أوقات المرض يدخل في علاجه عنصر الهدوء والراحة والموسيقى والمطالعة .

من أحب الأمور إلى نفسه التوافق سواء أكان ذلك في اللون أو الصوت أو الشعر أو الكلام المقروء والمحكي . إنه ولا ريب صديق الجمال والنظافة أينما وُجدا . روحه فنانة , وعقله حاد كالألماس , طري كالحرير في آن واحد . الهواء رمزه . يهيمن عليه سلام مبعثه كوكب الزهرة (فينوس) . سر هذا الإنسان يبدو في موقفه من الفصول الأربعة , فلا برد الشتاء ولا حر الصيف يلقيان هوى في نفسه . وهو بكل تأكيد يُفضل عليهما اعتدال الخريف والربيع .



" الرجل الميزان"
لا شك أنه أكرم الناس في توزيع النصائح بلا مقابل . عنده الجواب الشافي لكل سؤال وقضية وإن كان صعباً عليه الوقوف موقف المحايد بصورة مستمرة , فحبه للجدل واستناده إلى المنطق والتحليل يدفعانه إلى المجاهرة بآرائه الخاصة بأسلوب فذ يقنع الآخرين على الرغم منهم في كثير من الأحيان . سحره عظيم إلى الدرجة التي يستحيل معها التحرر منه . ابتسامته ولطفه كثيراً ما يمحوان سيئاته عند من يحب فلا ينسى الإساءة وحسب بل تلازمه الابتسامة أيضاً مثل ظله وتعمل المستحيل كي يهنأ ويسعد .

الحب مع هذا الإنسان عملية صعبة يتخلـّلها صعود وهبوط على الرغم من تأثيرات كوكب الزهرة ( فينوس) في سير حياته . لا شك أن سبب تلك الصعوبة يعود إلى عادة التـفكير والتمحيص عنده . وهو لا يكتـفي بإطالة فترة الدرس وحسب بل يتورع أيضاً عن الرجوع عن قراراته في اللحظة نفسها التي يشعر فيها بأنه غير مقتـنع تماماً , مما يدفع الكثيرين إلى اعتـقاد أنه لئيم الطبع بارد الشعور غير أهل للثقة . غير أن الواقع عكس ذلك تماماً . إن طبيعة رجل برج الميزان والعاطفة مترادفان على الرغم من كل التناقضات التي عُرفت عنه وهو يمارس الحب وحسب بل عرف كيف يصقله وكيف يجعله أرقى منه في جميع الأبراج الأخرى .

من الصعب أن يفشل هذا الإنسان في محاولاته مع الحبيبة , لكن الطريف في الأمر هو أنه حالما ينجح في مهمته يأخذ في إظهار التردد والتساؤل عن جدوى الاستمرار . ذلك التردد الذي يكاد يشبه الخوف لا يفقده على كل حال اهتمامه بالجنس الآخر حتى في مرحلة الشيخوخة , وقد يكون أحد أسباب تعلـّق النساء به أسلوبه القائم على المناورة وعدم الرفض من البداية . لكنه " تكتيك " معقد يُعذب المرأة أكثر من الرفض دون ريب . إذا نظرنا إلى رجل الميزان في مرحلة الشباب وجدناه هوائياً متقلب المزاج غالباً ما يخلط بين الصداقة والحب . وهو إذا شاء لنفسه النسيان والسلوى استطاعهما دون كبير عناء أو ندم . لكن ألمه الحقيقي أعظم منه عند الآخرين , ولا نكون مبالغين إذا قلنا أنه في مرحلة العذاب ينهار ويتحوّل إلى حطام .

فضول الرجل في برج الميزان محدود . وهو إذا ناقش فعل ذلك بطريقة مجردة بغية الوصول إلى النظريات الصحيحة لا أكثر . أي أن اهتمامه بالنظريات يفوق اهتمامه بالإنسان نفسه . إن قابليته لدرس الحقائق دون الدوافع تضعه في مصاف القضاة لا الأطباء النفسييـن . تلك هي على كل حال مشكلته الأساسية مع شريكة حياته التي يجهل كوامنها النفسية على الرغم من وضوح الرؤية ومهارة الاستنتاج المعروفين عنه . مقابل ذلك لا يعلو شيء على مكانة الزوجة عنده . وهي – أي الزوجة – تأتي قبل أولاده الذين يعزهم من كل قلبه . وبهذه المناسبة نقول أن دوره كأب يتسم بطابع الحكم والمرشد . فهو يحمي أبناءه الصغار من تعسف أخوتهم الكبار , ويعطي هؤلاء ما يستحقونه من الحرية والاستقلال دون أن يتأثر بمن هم أصغر سناً . بفضله يسود الهدوء والنظام في البيت في معظم الأحيان . وإذا حدث من أولاده أمر يستحق العقاب قام بالواجب دون تردد ودون أن يتخلـّى قيد شعرة عن أسلوب المنطق الذي يتمسّك به في جميع أقواله وأعماله .

الرجل في برج الميزان ميسور الحال إجمالا ً على الرغم من كثرة إنفاقه على الأشخاص والأشياء التي تعتبر مصدر الجمال والسعادة . وهو يستضيف الناس بكثرة , ومع ذلك يكره الاختلاط بالغرباء والجموع الغفيرة كما يكره الأماكن المغلقة والضجيج والفوضى , ثم إنه يهوى التنسيق والترتيب والنظافة والهدوء والأماكن الفسيحة والهواء المنعش ولهذا السبب يبدو بيته أشبه شيء بالواحة وسط ضجيج وغبار ولهاث العالم الخارجي .

أخيراً لا بد من كلمة إلى المرأة التي تقع في حب رجل الميزان : لا تيأسي من تردده وحذره . كوني إيجابية واخطي الخطوة الأولى فهو يستحق منك المبادرة .


" المدير الميزان"
من الصعب أن يكون رجل برج الميزان رب عمل مستـقلا ً وذلك لإيمانه بمبدأ المشاركة في جميع الحقول والميادين . فإذا وُجد على رأس مؤسسة أو شركة ما لا بد من أن يكون إلى جانبه – ولو لم يظهر علانية – على الأقل شريك واحد . على كل حال سواء أوجد الشريك أم لم يوجد يبقى رجل الميزان في سدة الرئاسة إنساناً قلقاً في قرارة نفسه وإن بدا عكس ذلك . وهو قلما يلازم مكتبه طويلا ً بل يخرج منه المرة تلو المرة دون أن تظهر عليه العجلة أو الاهتمام الشديد . وبكلام آخر يبدو ساكناً هادئاً على الرغم من انهماكه في العديد من الأفكار والأعمال . تلك الظاهرة هي من بين التـناقضات الكثيرة التي فـُطر عليها .

يبقى رجل برج الميزان على الرغم من علو شأنه إنساناً خجولا ً دمث الطبع يسعى إلى التلاحم مع غيره عن طريق المحادثة الإيجابية . لكن من الخطأ الاعتقاد أنه يثرثر أو يرمي الكلام جزافاً . إنه ولا ريب يُهيّئ آراءه وأقواله قبل الإفصاح عنها , ولهذا السبب يستطيع الاستمرار في كلامه السلس المُنمّق دون أن تضعف حججه وقوة إقناعه . وبما أنه إنسان موضوعي ومُحلل من الدرجة الأولى يُفضل دائماً منح الآخرين فرصة التعبير عن آرائهم ومعتقداتهم كي تتسنى له المقارنة الصحيحة , ومن ثم الخروج بأفضل الاستنتاجات . ومع لك لا يُستبعد أن يرجع عن قراراته النهائية بعد طول البحث والتفكير الأمر الذي يُحيّر من حوله دون أن يُسبب له أدنى انزعاج . المهم بالنسبة إليه هو أن يبقى ذلك التوافق بين عقله ومشاعره الأخرى . تلك هي حكمته الأساسية .

بين أرباب العمل التابعين لبرج الميزان نساء كثيرات يعملن في مكاتب في غاية النظافة والتنسيق وينجحن في خلق أجواء من السكينة والهدوء مستمدة من حكمة الشرق التي تستهويهن . وهن يحطن أنفسهن عادة بالزهر والنبات والموسيقى والمرايا والألوان الهادئة ويقضين أوقاتهن بالمطالعة والاختلاط بزملاء العمل , ولكنهن لا يترددن في إظهار القسوة والصرامة إذا ما دعت الظروف إلى ذلك . والطريف أنهن أصلب من رجل برج الميزان في معاملتهن للموظفين والمستخدمين . يُضاف إلى هذا أنهن يكرهن الغيبة والنميمة ولا يسمحن بأن تتردد الشائعات داخل المكتب , وهن يحفظن الأسرار ولا يتدخلن في ما لا يعنيهن . ومع ذلك يبقين نساءً في الدرجة الأولى , أي أنهن يتعرضن للوقوع في الحب دون أن يفقدن وعيهن الكامل . بقي القول أن أناقة ربات العمل هؤلاء تـُلفت الانتباه حقاً .

يحتاج رب العمل في برج الميزان – رجلا ً كان أو امرأة – إلى الطعام الجيد المتعدد الأصناف وإلى الراحة ساعة على الأقل خلال النهار , وهو يكره الضجيج والأصوات العالية والكلام الفظ , ويحب دعوة موظفيه إلى منزله حيث يُجيد استقبالهم ويشرف على راحتهم بنفسه . هذا ويتهمه البعض بالبخل بينما يراه البعض الآخر سخياً جداً . والحقيقة أن فيه الصفتين معاً الأمر الذي يُعتبر أحد تناقضاته .

يتصرف هذا الإنسان في المكتب وخارجه تصرفاً لائقاً يرضى عنه الجميع . وهو يؤمن بالأعمال المشتركة – كما ذكرنا سابقاً – ولهذا السبب يـُشجّع على إيجاد النقابات المختلفة وعلى تطبيق العدالة بين جميع الناس . وهو في موقفه هذا يُـثبت أنه بعيد عن الأنانية وجدير بالثقة والاحترام , وليس كما يتصوره البعض . إنه على الرغم من أخطائه إنسان عظيم في رجاحة عقله وسلامة منطقه , وهذا وحده كفيل بمحو سيئاته الأساسية التي هي التردد في اتخاذ الرأي والرجوع عنه في بعض الأحيان .



"الموظف الميزان "
يمتاز الموظف المولود في برج الميزان بحس مرهف تجاه الأشياء والأشخاص مما يؤثر في مزاجه وكفاءته فيأخذان في الصعود والهبوط مثل كفتي الميزان الحقيقي . من العوامل التي تؤثر فيه بصورة سلبية فلا يعطي كل ما يقدر عليه الضجيج والصراخ والاستعجال وتصلــّب الأوامر بينما يتفاعل إيجابياً مع الهدوء والصبر واللطف والموسيقى والألوان الهادئة . . . الخ .

هذا الرجل – في أفضل حالاته – وسيط خير ومحبة بين زملاء العمل , يُقرب وجهات النظر ويجمع الشمل ويُصفي النيّات . وهو كثيراً ما ينتمي إلى النقابات والجمعيات حيث تتسنى له فرص أكثر للدفاع عن حقوقه وحقوق الآخرين . لذلك يظل يُجادل ويُناقش ويبحث ويسأل دون أن يتخلـّى عن المنطق والحكمة اللذين منت الطبيعة بهما عليه . غير أن من الصعب معرفة ما يُرضيه أو يُزعجه بصورة مستمرة , فهو قد يكره فجأة ما كان يحب أو يحب ما كان يكره . ومهما يبدر منه يظل الصراخ أو العنف أسوأ وسيلة تـُسيّره . في هذه الحالة يتخلى عن دماثته واعتداله ويصبح كسولا ً عنيداً ولو أغضب الجميع .

لا بد من أن يكون هذا الإنسان مُبحراً في القانون أو خبيراً بحقل ما بالإضافة إلى عمله الأساسي . وهو ينتمي غالباً إلى ناد ثقافي أو مكتبة حباً بالمطالعة . هذا ومن هواياته المفضلة النزهات الطويلة سيراً على القدمين والاستماع إلى الموسيقى أو العزف على آلة ما وقراءة المواضيع الفلسفية أو مناقشتها . أما الموظفة الأنثى في برج الميزان فتبدو حلوة الوجه ساحرة الابتسامة كاملة الأناقة . وهي كزميلها تنتمي إلى أحد النوادي وتقرأ بكثرة وتمشي المسافات الطويلة . وكلاهما يكره الوحدة ويسعى لإقامة العلاقات الطبيعية بأفراد الجنس الآخر . كذلك يهتم الموظف الذي ينتمي إلى برج الميزان بالمجلات التي تتناول المواضيع الجنسية شرط أن تكون ذات مستوى رفيع . إنه قلما يعيش وحيداً , فهو إمّا متزوج أو يوشك أن يتزوج أو له صديقة أو أكثر .

إن هذا الموظف فنان لا في الموسيقى وحسب بل في حقول أخرى كثيرة أيضاً . أما في الأعمال التي ينجح فيها أكثر من سواها فتـتـناول الطب والقضاء والتأليف والنشر والمسرح والسياسة والتموين والديكور والزراعة والدين , ومهما يكن نوع عمله لا يستطيع تأديته على أكمل وجه إلا إذا أمن لنفسه الهدوء والسكينة بعيداً عن كل ما يُشكل في نظره ضغطاً أو ملاحقة . على هذا الأساس يكون فعلا ً رسول خير ومحبة .

لقد شبّه زملاء العمل رجل برج الميزان أكثر من مرة بالجهاز المكيّـف للهواء . كلاهما يؤمن أفضل مناخ للإنتاج الجيد مع فارق بسيط هو أن أحدهما يبقى جامداً لا حراك فيه بينما الثاني يفيض بالحركة والكلام والابتسامة الساحرة خاصة .




( من 23 اكتوبر - الى 21 نوفمبر )

"برج العقرب"

الكوكب المريخ
ارقام الحظ 17- 26- 35- 44-53

الاحجار الياقوت-العقيق البرج مائي


يتوافق مع الحوت - السرطان-الثور

الاعمال الملائمة
أطباء- محققين- علماء بيئة- مهندسين- عملاء سريين
ايجابيات صاحب عزيمة- قوي- عاطفي- ذو حدس- ذو طاقة - مثير - شخصيته جذابة- كتوم للأسرار

سلبيات
كثير الرفض- يحب السيطرة - محب للتملك- غيور -عنيد

"الصفات العامة لبرج العقرب"
العقرب – حسب معناه في القواميس اللغة – حشرة ليلية لها ذيل معقوف تستعمله في حالتي الهجوم والدفاع وتبخ بواسطته سماً زعافاً يشل حركة الضحية ويودي بحياتها في كثير من الأحيان . أما في لغة الأبراج فالعقرب إنسان غير عادي يتمتع بصفات غير عادية تشبه من نواح كثيرة صفات الحشرة المذكورة وإن كانت أقل منها فتكاً وأذى حقيقياً . وكما تسرح حشرة العقرب في سكون الليل وظلامه كذلك يفعل إنسان برج العقرب , يظل متخفياً متكتماً في النهار والليل وراء قناع خارجي يُخيّل للناظر أنه وجهه الحقيقي بينما هو في الواقع وجه مزيف بينه وبين الوجه الصحيح المختبئ وراءه فرق شاسع .

بالرغم من ذلك يمكن التعرف إلى هذا الإنسان بواسطة أمرين : أولا ً عيناه الثاقبتان اللتان تـُشعران المرء بالقلق والضيق , وثانياً صوته الذي لا يمرّ دون أن يترك في السامع أثراً غريباً سواء أكان من النوع الأجش أو الحاد أو المخملي . يُضاف إلى ذلك مظهر خارجي حاد في جميع تفاصيله . لكن الأهم من ذلك هو تأثير إنسان برج العقرب في الأجواء التي يوجد فيها . إن أي مكان يجلس فيه أو يدخل إليه فجأة يُصبح أشبه شيء بحقل من الكهرباء أو المغنطيس أو الذرة . إنه بكلام آخر " يُشرقط " الجو كما يقولون عادة .

لقد تأثر إنسان برج العقرب عند ولادته بالكوكب السّيار أفلاطون ( بلوتو ) الذي أمده بقدرة التحكــّم في قسمات وجهه ومشاعره الداخلية على النحو الذي يُريد . ولهذا السبب يستطيع الاحتفاظ بجموده العجيب في جميع الظروف والأحوال دون أن يضطر إلى الضحك أو العبوس أو الصراخ أو القهقهة أو القفز أو الركض أو حتى مجرد الانحناء الخفيف أو الانتصاب الخفيف لسبب أو لآخر . وإذا بدا عكس ذلك في بعض الأحيان كان السبب غاية في نفسه فرضت عليه تمثيل دوره الجديد عن قصد وسابق تصميم الأمر الذي يـُثبت صحة ما ذكرناه , قبلا ً وهو أن وجه العقرب الخارجي ليس سوى وجه مُزيف بينه وبين وجهه الحقيقي فرق شاسع .

إن أكثر الأشياء وضوحاً عند هذا الإنسان هو " الأنا " . فهو يعرف تماماً من هو وماذا يريد من نفسه ومن الآخرين . ولذلك يستحيل تحريكه بكلمة خير أو شر , ولأنه يرفض التودد سواء منه أو إليه , يصدر أحكامه بصدق جارح في كثير من الأحيان . معارفه فئتان : أصدقاؤه المعجبون والمتعلقون به وأعداؤه الألداء . بين الفئتين لا وجود لأحد على الإطلاق لأن من الصعب على أي كان الاحتـفاظ بشعور اللامبالاة تجاهه . كان علماء الفلك قديماً يرمزن إلى مواليد برج العقرب بواسطة أفعى أو ضب أو نسر في بعض الأحيان , وسبب ذلك يعود ولا ريب إلى تعدد الأدوار والشخصيات التي ينجح في أدائها . فهو بحسب الظروف والأوضاع – تارة عقرب سام يؤذي لمجرد اللذة ولا يتورع حتى في أذية نفسه , وطوراً ضب قاصر لئيم يعيش في الظلمات والخوف , وأحياناً يتحول العقرب أو الضب إلى نسر عظيم يُحلــّق في الأجواء متحدياً الفشل والمرض والفقر , حتى الموت نفسه . هنا يبلغ الإنسان العقرب أسمى درجات الشجاعة والتفاؤل والعظمة .

شجاعته في الواقع مضرب الأمثال . إنه رجل الساحة وقت الحروب والزلازل والحرائق وجميع الكوارث التي فيها تحدّ لشجاعة الإنسان وحياته . إخلاصه لعمله وعائلته وأصدقائه يدفعه إلى الإلقاء بنفسه في التهلكة دون تردد إذا عرف أن في موته خلاص للآخرين . أمر قد لا يُصدق ولكنه الواقع : هذا الإنسان القوي المتسلط إلى أقصى الحدود يتعلق أحياناً بالدين ويتعمق في أسرار الحياة والموت ويحمي الأطفال والضعفاء ويُداوي النفوس والأجسام المريضة مثله في ذلك مثل القديسين في تضحيتهم وعطائهم . مقابل هذا قد تطرأ ظروف عكسية تحوله إلى شيطان يزرع الفساد والشر ويقابل الإساءة بأضعافها , وإذا لم يتسن له الانتقام سكت على الضيم مُكرهاً وشعر من جراء ذلك بمرارة شديدة قد تسبب له مع الوقت مرضاً حقيقياً .

إذاً تتوقف حالة هذا الإنسان الصحية إلى حد بعيد على مزاجه وظروفه المعيشية . قد يُصاب بالمرض بسبب الإفراط في الطعام والشراب والتدخين وأحياناً الإدمان على المخدرات والعقاقير , ولكنه يستطيع الشفاء أيضاً بفعل إرادته القوية . هذا وعليه أن يحتاط لنفسه من خطر النار والمتفجرات والغازات السامة والإشعاعات الذرية وغير ذلك من العوامل التي تـندفع نحوها وتنجذب إليها طبيعة التحدي فيه .

يستطيع إنسان برج العقرب الإبداع في أي عمل يمارسه . وخصوصاً في الجراحة والسياسة والتلحين والتمثيل والأدب والجاسوسية والبوليس , حتى في حفر القبور . طموحه على كل حال كفيل بإيصاله إلى حيث يصبو مع أنه يسير نحو أهدافه بكل حذر وتؤدة ودون أن تظهر عليه بوادر الاهتمام أو المنافسة . هذا من جهة , من جهة ثانية قد يتحول اهتمامه بالدين إلى الاهتمام بالسحر والتنجيم وقراءة الكف وعلوم أخرى كانت منتشرة فيما مضى . يُقال إن هذا الإنسان يرمز في علم الفلك القديم إلى البعث والقيامة ولهذا السبب ساد الاعتقاد أن ولادته ترافقها دائماً وفاة قريب له إمّا خلال السنة التي تسبقها – أي تسبق الولادة – أو خلال السنة التي تليها .



" الرجل العقرب" :
يصح في هذا الرجل المبدأ القائل : درهم وقاية خير من قنطار علاج . هذه العبارة هي بمثابة نصيحة منـّا لجميع المتعاملين مع رجل برج العقرب بوجه عام وللمرأة بوجه خاص . من الخير لها أن تتسلح بدرع واق قبل محاولة التعرض له من قريب أو بعيد لأن في التعرض له خطر الانفجار أو الاحتراق المعنوي على الأقل . من الصعب على أي ٍ كان تصديق مثل هذا الكلام في الوقت الذي يبدو فيه هذا الإنسان على هذا النحو من الهدوء والسكينة . لكن شتان ما بين ما يظهره وبين ما يخفيه . إن ما يظهر منه ليس سوى قناع مُزيّف يُقصد منه تضليل الآخرين أما ما يُخفيه فهو حقيقته التي تتلخـّص بكلمة واحدة هي : الانفعال .

يعتقد البعض أن رجل برج العقرب إنسان طيب أقرب إلى السذاجة , بينما يعتقد البعض الآخر أنه لئيم مُحب للغدر . وهو في الواقع خلاف الحالين . إنه بالضبط إنسان مفطور على حدة الذكاء والإرادة والانفعال في وقت واحد , أي أن قهره صعب مهما حاول البعض . وإذا بالغ أحد في الإساءة إليه ردّ بالانفجار وبتحطيم كل ما حوله . أقوى ما في هذا الرجل القوي عيناه الحادتان اللتان تستطيعان اختراق أعماق أي كان وبث جميع الأفكار والمشاعر التي يريدها فيه . هذا الإنسان المتسلط القوي الإرادة يهدف إلى الحقيقة أينما كانت سواء في الحياة أو الموت أو المرض أو الحب أو الدين , ولذلك يؤمن بالتعمق ويكره السطحية إلى أقصى حد , وقد لا يوازي كرهه لها سوى كرهه للخسارة , فهو إن فقد شيئاً مهما كان تافهاً أو قليلا ً يثور من الداخل إلى درجة الألم أو المرض دون أن يطرف له جفن .

الرجل – العقرب إما مُتديّن أو مُلحد أو عنده من الرياء المقصود ما يكفي القيام بالدورين معاً . إن القوانين التي يسير عليها من صنعه دائماً . أهدافه واضحة وكذلك سُبُل الوصول إليها . وهو في سبيلها لا يأبه للصعاب أو الأخطار أو حتى الموت . هذا الرجل صعب في اختيار الأصدقاء لا لسبب سوى أنه ينشد أعلى المستويات في علاقاته بالآخرين ولا يتورع أحياناً عن استعمال القسوة والأساليب السادية حتى مع المرأة التي يحب . على الرغم من ذلك يغار عليها بشدة ويتألم إذا حاولت الانعتاق منه ولكنه يكتم ألمه ويقابل أخطاءها بالعنف والتحدي ولو اضطر إلى تحكيم قلبه وسعادته . مقابل ذلك غيرتها هي لا تزعجه على الإطلاق ولا تحول دونه والاهتمام بالنساء الأخريات مع أنه قوي جداً تجاه الإطراء والغزل , ومن النادر إن لم يكن من المستحيل أن يفقد السيطرة على نفسه في المواقف العاطفية .

من الطبيعي أن يكون الرجل – العقرب أباً صارماً على الرغم من حبه الشديد لأولاده . فهو لا يسمح بأن يتجاوزوا معه حدود الأدب والطاعة ولكنه يعلمهم في الوقت نفسه احترام الذات والاعتماد على النفس . من الجائز أن يتألموا ضمناً بسبب برود مظهره , ولكنهم يُجلــّونه بكل تأكيد ويثـقون بأقواله وأعماله ثـقة عمياء .

نعود إلى علاقة هذا الإنسان بزوجته فنجد أنها تــقوم على أساس السيادة من جهته والطاعة من جهتها . ذلك هو المبدأ الذي لا يحيد عنه في حياته العاطفية . وهي – أي زوجته – بقبولها ذلك المبدأ تحصل على مميزات لا تـنالها أية امرأة أخرى في الحب . يكفي أن تعلم أن السعادة والرضى تـُحوّلان زوجها من عقرب سام إلى نسر عظيم يُحلق في الأجواء لا وحده بل برفقتها دائماً , وأن في استطاعته أن يُعرّفها إلى أسرار ومفاتن يجهلها جميع الذين يفتـــقرون إلى معدنه وطينته العظيمتيــن .

" المدير العقرب"
شيئان لا يستغني عنهما رجل برج العقرب في حياته المهنية : الحكمة والسلطة . وهو في سعيه الدائب لهما يبدو كأن لسان حاله يقول : " اخفض صوتك وارفع في يدك عصاً طويلة " . بهذا الأسلوب تقريباً يُعالج القضايا ويتعامل مع الموظفين والعمال .

أهم الأحداث في نظره المعرفة , معرفة سر الوجود والفناء وكل ما يمتد بينهما . وهو في سبيل تلك المعرفة يتسلح بفضول غير محدود , وبقدرة عجيبة على اختراق النفوس وتعرية الحقائق والغوص إلى أبعد أعماق الكون . على الرغم من سمو تلك الأهداف وحدتها يبدو هادئاً رزيناً قليل الحركة مجهول الدوافع والغايات .

عندما يرضى عن أحد يعمل ما في وسعه لدعمه وإيصاله إلى القمة , وعندما يغضب على أحد تفشل معه جميع المحاولات والوساطات ويجد الموظف المنكود الحظ نفسه مطروداً . من الواضح أنه يسعى للعمل مع المتـفوقين دون سواهم , وأن لديه دائماً أفضل فريق من جميع النواحي . من يحبه من الناس يحبه بإخلاص وتـفان , ومن لا يحبه يحترمه ويحسب حسابه من بعيد . إن عينيه تعملان على كل حال كالرادار , وترشدان الناس إلى المسافة التي يجب أن تفصلهم عنه . لكن من الخطأ الاعتـقاد أن مظهر هذا الإنسان رهيب كنفسيته . إنه على العكس وسيم الوجه هادئ الملامح على الرغم من غموض ابتسامته وسحر عينيه اللذين لا يُقاومان .

وبما أنه قادر على التحكم في انفعالات الآخرين يجد هؤلاء أنفسهم مُجبرين على احترامه وعلى التـفاني في سبيله مع الاعتقاد أنه أطيب وأخلص رب عمل وُجد حتى الآن . وهو بدوره يستحق منهم تلك النظرة لأنه ذكي وصادق وموهوب إلى أقصى الحدود . ثم إنه ولا ريب رجل الصعوبات والمحن والقضايا المستعصية . حينئذ يرفع عن وجهه الأقنعة التي طالما خدع بها الناس , وينصرف إلى العمل كعشرة رجال في آن واحد . بعد أن ينتهي دوره الجديد هذا يستعيد هدوءه كأن شيئاً لم يكن أو كأنه " الدكتور جيكل ومستر هايد " .

نصيحة لا بد منها لكل من يعمل مع رب عمل ينتمي إلى برج العقرب عدم إطرائه كثيراً كي لا تـُثار شكوكه . فالمعروف عنه حسه المرهف تجاه أبسط الملاحظات والتعليقات تماماً . كما هو معروف عنه عنف الرد على الإساءة . هذا من ناحية , ومن ناحية أخرى على كل من يحاول نيل رضاه أن يستعمل مثله الدقة في المعاملات المالية وأم يواجه مثله المرض والفقر والفشل بشجاعة الفارس المغوار .

في جميع صفات رجل برج العقرب شيء من التسامي والتعالي , لكن أسمى ما فيه هو ذلك الصدق تجاه نفسه وتجاه الآخرين على الرغم من كل الأقنعة التي يحلو له استعمالها .



"الموظف العقرب"
هل التـقيت يوماً موظفاً أو عاملا ً ينم مظهره عن الهدوء التام , أو حتى الجمود , وعن الثقة بالنفس ومعرفة الذات ووضوح الرؤية ؟ إذاً فاعلم أنه ولا ريب مولود في برج العقرب . حاول التعرف إليه أكثر تجد أن لديه دائماً برنامج أعمال واضحاً ومفصلا ً وأهدافاً معيّنة وأعذاراً قليلة بل نادرة سواء من أجل تغيّب أو مرض أو غير ذلك , وأنه متكتم إلى أقصى حد فيما يتعلق بحياته الخاصة , ومتحكم في نفسه وصادق معها ومع الآخرين , وقادر على تعرية الحقائق أينما وُجدت .

يستطيع من كانت له مثل هذه الصفات أن يبني حياته أو يُدمّرها بالسهولة نفسها وعلى النحو الذي يريد . جرأته العظيمة تتخطى التدخل في شؤونه إلى سواه إذا ما دعت الحاجة , فهو يؤمن بأن الغاية تـُبرر الوسيلة دائماً , وإذا كان هناك شيء يجهله فهو مركب النقص إلا إذا كانت قد طرأت على طفولته أو شبابه المبكر حوادث قاسية أجبرته على التحول إلى ضب جبان معقــّد . حتى بعد هذا التحول يرفض السكوت على الضيم ويقبع في الزوايا متحيناً فرصة العودة إلى صفوف العقارب السامة أو النسور الكاسرة .

يتوقف تصرف هذا الموظف مع رؤسائه على مدى حاجته إليهم وعلى نوع تلك الحاجة . من الجائز أن يرد على كل إساءة بأكثر منها أو باللامبالاة أو بالاحترام التام والسكوت المطبق . إنه يعرف من أين تؤكل الكتف عند الحاجة , كما يعرف أن للنجاح ثمناً عليه أن يؤديه كاملا ً , ومع ذلك تتسم فلسفته بطابع الشرف والاستقامة إذ يقول لسان حاله : من يدفع الثمن ينل الفائدة , ومن يرد رفض دفع الثمن عليه أن يرفض الفائدة من البداية . هذا الأسلوب سواء في التـفكير أو التـنفيذ لا يمنعه من منح رؤسائه ثـقته ووفاءه الكاملين وغير المشروطين إذا وجد أنهم يستحقون ذلك فعلا ً .

موظف برج العقرب صبور مثابر وذو ذاكرة حادة لا تـُخطيء أبداً مما يُتيح له اختيار ساعة الانتـقام وطريقته . ولكنه مقابل ذلك جاد متعمق في عمله لا يحيد عن أهدافه قيد شعرة ولا يتردد أمام الصعاب والعقبات . يتمتع بطاقة حيوية عظيمة تجعله يُواصل العمل دون أدنى تعب أو كلل . من الأعمال التي ينجح فيها أكثر من سواه الجراحة وعلم النفس والصحافة والاستكشاف والجاسوسية والأبحاث والشرطة السرية . مهما يكن حقله فهو من النوع الذي يتزود بالعلم والمعرفة دوماً فلا يمر يوم دون أن يحصل فيه على فائدة ما تجعله في وضع أفضل من الســـابق . وهو أيضاً من النوع الذي ينجذب بشدة نحو الألغاز والأحاجي وكل ما هو غامض غير مفهوم .

يمضي هذا الرجل حياته الخاصة وفـــقاً لمبادئ وأنظمة من صنعه , ويرفض تطويرها إلا حين يشاء , وبالصورة التي يريد . عندما يشعر أن رؤساءه أو زملاءه ينوون التدخل في أموره يقف موقفاً متصلباً أو يترك عمله نهائياً على الرغم من كل المكاسب التي يكون قد حصل عليها . أليس في ذلك منتهى الصدق على الأقل مع نفسه ؟




( من 22 نوفمبر - الى 21 ديسمبر )

"برج القوس"


الكوكب المشتري
ارقام الحظ 18-27- 36-45
الاحجار الفيروز
البرج ناري
يتوافق مع الحمل - الاسد-الجوزاء


الاعمال الملائمة
وكلاء سفر- مكتشفين- بروفيسورات - سفراء - تجار
ايجابيات متفائل، محب للحرية، مرح، له روح مرحة جميلة، صادق، مستقيم، ذكي وصاحب فلسفة



سلبيات
متفائل بصورة عمياء، مهمل، غير مسؤول، سطحي، غير لبق، قلق



"الصفات العامة لبرج القوس"
هناك عادة محور في كل جمع ضاحك مرح , واحتمال يوازي تسعة من عشرة بأن يكون المحور شخصاً مولوداً في برج القوس . وإذا تبيّن بالإضافة إلى ذلك أنه يتمتع بوجه منفتح وجبهة عريضة , وأنه يقوم بحركات مرتبكة خالية من الرشاقة , أمكن التأكد عندئذ من أنه مولود في برج القوس .

جميع الصفات التي ينطوي عليها هذا الإنسان تؤهله لأم يكون طفلا ً كبيراً . فهو مرح صادق صريح طيب القلب , يُعبـّر ببراءة متناهية عما يدور في خاطره , ويرفض اعتماد الأساليب الملتوية , ويحرج الآخرين , ويستغرب نقمتهم عليه , ويعتذر من هفواته التي ينساها بعد حين ثم يُكررها , وهكذا . . . إنه رياضي المظهر يشبه إلى حد ما الجواد أو المهر وخصوصاً بخصلة شعره المتدلية على جبينه كالعرف والتي يرفعها دائماً بحركة من رأسه أو بيده الأمر الذي يتحول عنده إلى عادة تلازمه في الكبر حتى بعد الصلع .

هذا الإنسان سريع الحركة , سريع التنقل , يكره الجمود ويبدو كأنه يسير في اتجاه معيّن أو كأنه يُلاحق هدفاً ما . لكن حركاته ومشيته تفتـقر إجمالا ً إلى الرشاقة أو الانضباط , وكثيراً ما يتعثر بخطواته أو يُقلب الأشياء التي تعترض طريق ذراعيه . ومع ذلك يوحي بأنه رياضي . وهو يعيش في الواقع عيشة الرياضيين إذ يحب الهواء الطلق وركوب السيارة والدراجة والطائرة , ولا يُستبعد أن يشترك في سباقات السرعة لولعه بها , كما يحب الحيوانات وخصوصاً الكلاب والجياد . الصراحة صفة أساسية في مولود برج القوس , بل أساس شخصيته , تماماً كما هي في برج العقرب , مع فارق كبير وهو أن مولود برج العقرب يُعري الحقائق عن عمد وسابق تصميم ومعرفة أكيدة بالنتائج بينما يلجأ مولود برج القوس إلى الصدق عن براءة وطيبة وعدم لياقة اجتماعية وجهل تام بالنتائج . لذلك كثيراً ما يشعر بالندم والأسف إذا نجم عن أفعاله أي ضرر أو أذية . ولكنه يفشل دائماً في تطوير أساليبه ويعود المرة تلو المرة إلى صراحته المذهلة مع جميع الناس دون استـثـناء ودون أي اهتمام بالنتائج المترتبة على مثل ذلك التصرف . ومقابل ذلك يصعب على الكثيرين أن يحقدوا عليه فترة طويلة بسبب شفافيته وبراءته وحُسن نواياه , فغايته الأساسية هي في الواقع بعث المرح والسلوى في النفوس , وإذا جاءت النتائج عكس المتوقع لا يجوز اتهامه بالخبث لأنه بعيد عنه كل البعد . كل ما يمكن قوله هو أنه طائش يلقي سهامه جزافاً فتصيب من تصيب وتخطيء من تخطيء , مع العلم بأنها لا تـُميت أحداً لخلوها من كل أثر للسموم التي يجهلها مولود برج القوس تماماً .

يُرمز إلى إنسان برج القوس بالنار ويُقال أن لكوكب " المشتري " ( جوبيتر ) تأثيراً كبيراً في مزاجه , الأمر الذي يوضح سبب جرأته وإقدامه وصراحته وحبه للكلام . إذا تعرّض أحد لكرامته مثلا ً ردّ في الحال معتمداً على لسانه الحاد وقبضته القوية في آن واحد . وهو من النوع الذي يرفض النجدة أو الهرب وقت الشدة ولكنه حالما ينتـقم لنفسه يستعيد هدوءه وبراءته معاً , ولا يتردد في تعويض عدوه مما لحقه منه . هذا ويمكن القول أن أكثر ما يغيظه ويُفقده السيطرة على نفسه أن يتهمه البعض بالكذب أو عدم الأمانة .

يتمتع مولود برج القوس بطفولة مستمرة تجعله يرفض الجد في الحياة على الرغم من قبوله القيام بالواجب والمسؤولية على أفضل نحو . وسبب ذلك أن الجد يُـثـقل عليه ويمحو جزءاً من سعادته وفرحه الطبيعيين , وكذلك تـفعل معه العزلة التي توقعه في مرض حقيقي في بعض الأحيان . لكن صحته ممتازة إجمالا ً , وكذلك نشاطه وحيويته اللذان يلازمانه حتى آخر عمره . هو يكره المرض على كل حال ويكره المستشفيات والمعالجة الطويلة , ولهذا السبب يشفى بسرعة مذهلة يضمنها أيضاً تفاؤله وإيمانه بغد أفضل .

يميل هذا الإنسان إلى الرقص والغناء والتمثيل , ويهتم بالأمور الدينية في بداية عمره ثم يتحول إلى الشك وقلة الإيمان , ولا يُستبعد أن يُصبح مُلحداً في وقت من الأوقات . وتجري في عروقه دماء المغامرة والمقامرة , وكثيراً ما ينصرف إلى تجربة حظه على المائدة الخضراء أو البورصة أو ميادين السباقات على اختلاف أنواعها . وهو يحب ويسعى دائماً إلى الوقوع في التجربة لكنه يخشى الزواج وينـفر منه , وإذا رضخ فبعد تفكير وتردد طويلين . من صفاته الحميدة الكرم والضيافة والمثابرة وإصابة الهدف . ومن عيوبه الإفراط في الطعام والشراب وإدمان الخمرة أحياناً , وعدم حفظه الأسرار . على الرغم من تمتعه بذاكرة حادة تحفظ أدق التفاصيل ينسى أحياناً المكان الذي يضع فيه معطفه قبل خمس دقائق .

لكن أطرف ما فيه هو تلك الطريقة في سرد النوادر والفكاهات . فكثيراً ما يتعثر بكلمة أو حركة يضحك لها الآخرون فيشاركهم الضحك بدوره ظناً منه خفة دمه هي التي أطربتهم لا هفواته التي لا يُدركها على كل حال . غير أن تلك الطفولة المحببة لا تمنعه من الرد بقسوة وعنف على كل من يحاول مس كرامته أو مبادئه . وهو عندئذ يطلق سهامه بكل ما أوتي من تركيز ومهارة فيصيب الهدف في النقطة التي يريد .

يُصوّر مولود برج القوس – كما هو معلوم – شاكلة مخلوق نصفه إنسان ونصفه الآخر جواد . والمقصود بذلك أنه في ملاحقته لأهدافه يظل دائماً في الطليعة . كيف ؟ لا أحد يدري بالضبط . فقد يكون السبب مزاياه العديدة أو حظه الجيد أو الاثـنين معاً . وإذا شغل عن ذلك اختصر القضية كلها بقوله مازحاً أن الحياة " سيرك " , وإنه فيها المهرج الأول .




"الرجل القوس"
حيث يوجد رجل برج القوس يوجد جمع يلتـف حوله . فإذا أضفنا إلى هذا الحشد من الأصدقاء الكثيرين والأعداء القليلين أهداف رجل القوس العظيمة وعادة التمثـيل والتهريج عنده وجدنا أن مكان العائلة في حياته ضيق نسبياً , أو هكذا يتصور أفرادها بينما ينكر هو المسألة بشدة .

هذا الإنسان متـفائل إلى درجة الإيمـــان الأعمى بالناس والظروف , وإلى درجة الاستخفاف بالصعاب والأزمات , أو تفسيرها كما يحلو له . لا بد لمثل هذا التفاؤل أن يقترن ببعض الخطر على رجل برج القوس إذ يجعله يثـق بمن لا يستحق الثـقة أو يضع قدمه حيث لا يجب أن توضع . لكن العجيب هي تلك الحيوية التي تجعله يُواصل السير قـُدماً وتلك الروح الرياضية التي تدفعه إلى قبول الخسارة عن طيب خاطر . تلك هي تأثيرات كوكب " المشتري " الذي يمنحه حظاً عظيماً على الرغم من كل العثرات .

قلنا أن أصدقاء الرجل القوس عديدون , لكن حتى بين هؤلاء من يتمنى قتله في بعض الأحيان جزاءً على خشونته وعدم لباقته . ومع ذلك تـُغفر له أخطاؤه بسرعة مذهلة بسبب طيبة قلبه ونقاء سريرته . يُقال أن حديثه وسهامه قلــّما تخطيء . فإذا أراد إصابة الهدف نجح بدقة محرجة لغيره . صراحته المتـناهية موجودة حتى في مواقف الحب مع العلم بأنه يُعالج قضاياه العاطفية بسطحية بعيدة عن هدف الزواج الذي يخشاه وينـفر منه . ومع أنه يحب الغزل ويلجأ إليه عند الحاجة إلا أن علاقاته بالمرأة تقوم على أسس كثيرة غير الجنس . فهو يُـقدّر الذكاء إلى جانب الجمال , ويُفضل الاحتـفاظ بحريته واستقلاله مهما بلغ حبه لامرأة معيّـنة .

نصيحة إلى التي تربط مصيرها بهذا الرجل أن تمنحه ثـقتها التامة , وأن تمتـنع من إظهار غيرتها مهما بدر منه , وألا تلجأ إلى التذمر والشكوى أمامه مهما كانت الأسباب . وعليها أن تـُحب مثله الطبيعة والحيوانات والرياضة , وأن تـتحلى مثله أيضاً بالكرم والحماسة والاندفاع , وألا تهزأ بأفكاره العظيمة وأهدافه السامية مهما بدت خيالية بعيدة عن الواقع .

يفقد رجل برج القوس اهتمامه بأهله بعد الزواج فلا تعود تربطه بهم سوى علاقة سطحية لا تسمح لهم بالتدخل في شؤونه وشؤون زوجته بصورة خاصة . ومقابل ذلك يحاول أن يبني مع شريكة حياته علاقات حميمة تـنهض على أساس المشاركة في كل شيء . لذا يجب عليها أن تهتم من ناحيتها بالأخبار الرياضية والقضايا العالمية والسباقات على أنواعها , وأن تطالع المجلات والصحف , وأن تتحلى بالمرح والانفتاح , وألا تتخلى عن الواقعية حتى في مواقف الانفعال والعاطفة .

على هذا الأساس وحده يلازم هذا الرجل زوجته . ويصطحبها معه في حلــّه وترحاله , وينفق عليها من ماله بسخاء مع أنه ما من أمر يمنعه من توجيه النقد إليها بصراحة غير مبطنة , ومع أن سخاءه يتعداها إلى جميع أنواع المقامرة كالمائدة الخضراء والسباق والبورصة وغير ذلك من ألعاب الحظ الذي عنده منه الشيء الكثير .

يحب هذا الرجل أطفاله من بعد أن يكبروا قليلا ً ويصبحوا في عمر يؤهلهم للخروج معه في النزهات والرحلات وغيرها . إنه لهم صديق وأنيس أكثر منه والد . وكثيراً ما يغفر لهم أخطاءهم وهفواتهم لإيمانه بأنهم سيصبحون أفضل في المستقبل . على أن الكذب يُـثير غضبه وحنقه إلى أقصى حد . أما صراحته المتـناهية فتـُثير حنق أولاده تماماً كما يفعل الكذب بالنسبة إليه .

إن رجل برج القوس باختصار إنسان صادق جرئ شجاع , فيه بعض الجنون الذي يدفعه إلى ارتكاب الخطأ . من الصعب أن يحقد عليه الناس عامة وزوجته خاصة . كيف تستطيع أن تحقد على إنسان ينطوي قلبه على مثل هذا الحب العظيم ؟




"المدير القوس"
يبدو رجل برج القوس أول وهلة إنساناً غريب الأطوار لا يُشبه غيره من رجال الأعمال المعروفين . وكثيراً ما يتساءل المحيطون به إن كان في تصرفاته ما يستحق الضحك أو الغضب . وفيما يعتقده البعض ساذجاً قليل الفطنة يُؤكد البعض الآخر أنه من النوابغ . لكنه في الواقع خلاف الاثـنين لكونه ذكياً من ناحية و " دون كيشوتياً" من ناحية أخرى . على كل حال إذا لم يتركه موظفوه بعد مضي أسبوع على عملهم معه هناك احتمال قوي بأن يلازموه وقتاً طويلا ً .

يرفع هذا الإنسان لواء الصراحة عالياً في جميع أعماله ومواقفه . فهو يطري العاملين معه بالسهولة نفسها التي ينتـقد بها أخطاءهم . إن هذا الاندفاع من قبله يجعل أصحاب الكفاءة يستبشرون خيراً . لكن قد تمضي الأيام والشهور دون أن يُحقق لهم شيئاً على الرغم من الوعود التي يقطعها على نفسه . والواقع أن ذاكرته ليست ضعيفة بالنسبة إلى الوعود وحسب بل أيضاً بالنسبة إلى المواعيد وذلك بسبب انشغاله بالسفر والتنقل والرياضة ومختلف الهوايات ممّا لا يترك له مجال الاهتمام بحذافير العمل ومشاكل العاملين معه .

إنّ أقرب اللغات إلى عقله لغة المنطق . فإذا تسنـّى لموظفيه التـفاهم معه بواسطتها أصبح مرحاً سعيداً وسخياً في إعطاء الإجازات والمنح وسواها . بالمقابل يُسيئه جداً أن ينكر الناس حسناته وأن يتمسكوا بسيئاته حتى لو كانت بمنتهى الوضوح . ولا يعني ذلك أنه يدعو إلى الرياء والكذب , فهو أبعد الناس عن هاتين الصفتين وأكثرهم تمسكاً بالحقيقة مهما كانت مؤلمة . وهو على الرغم من خشونته يتحلــّى بروح ديمقراطية دمثة تـُكسب له الأصدقاء من جميع الفئات والطبقات .

بالإضافة إلى جموع الأصحاب يُحيط رجل برج القوس نفسه بأشياء كثيرة ممتعة منها الطعام الجيد والشراب الفاخر والحيوانات الأليفة وحقائب السفر الجاهزة والأضواء الساطعة والأفكار الخلاقـة والأهداف السامية . أما الأشياء التي يضع بينه وبينها المسافات الشاسعة فهي الظلم والقسوة والرياء والحقد والأنانية . وهو يبدو في الظاهر قليل التـفكير والإدراك لكن من يعرفه حق المعرفة يعلم أن عنده حدساً قوياً – ما عدا في الحبّ – يخرج بفضله من الأزمات سالماً . ومع أنه يُهمل بعض الأمور الهامشية إلا أنـّه لا ينسى أبداً أهم الوقائع والأرقام المتعلقة بصميم عمله . وعلى الرغم من طيبته التي لا تـُنكر يظل صاحب طموح واستـقلال وفردية تقرب من حبّ الذات .

كثيراً ما يتساءل العاملون معه عن حقيقة أمره دون أن يصلوا إلى جواب . وكل ما يعملونه بالتأكيد هو أن العمل معه أمر في غاية الإثارة والتـشويق.



"الموظف القوس"
يعتبر وجوده في المؤسسات والشركات مُتعة وسلوى لسائر الموظفين والمستخدمين على الرغم من حدة لسانه وارتباك حركاته وفضوله الذي لا يكف عن طرح الأسئلة . إذا طـُلب من معارفه أن يُلخصوا صفاته بكلمات قليلة أجابوا أنـّه مثال الرجل المرح المتـفائل الذي يعيش ليومه ويُؤمن بحظه لكلّ يوم .

يبدو الموظف المولود في برج القوس إنساناً خجولا ً سطحياً طائشاً ومُعرضاً للعثرات الجسدية والفكرية . ذلك هو ظاهره , أما باطنه الذي يرعاه كوكب " المشتري " فهو على نقيض تام . إذ كيف يكون سطحياً وهو على هذا المقدار من الحدس والمنطق السليم ؟ وكيف يُتهم بالخجل وهو الذي لا يتورع عن انتـقاد زملائه ورؤسائه إذا بدرت منهم الأخطاء ؟ وهل من داع إلى التحدّث عن عثراته في الوقت الذي يسانده فيه الحظ إلى هذا الحدّ ؟ من هو إذاً بالضبط ؟

الموظف الذي ينتمي إلى برج القوس إنسان مندفع يُسرع في العمل ويُـتقنه أكثر من سواه . وهو يفخر بمزاياه دون أدنى ارتباك , ويثق بنفسه كل الثـقة , ولا يكذب ولا يُخادع ولا يحقد , ولكنه يجرح بعدم لباقته ويُـثير الحنق بطرحه العديد من الأسئلة وبمحاولته لفت الانتباه . إنه يكره الجمود , ويهوى السفر والتـنقل , ويرجو من رؤسائه أن يُرسلوه من مدينة إلى أخرى ومن بلد إلى بلد . إن حبه للأسفار يجعله ينجح في دور البائع المتجول وإن كان مُعرضاً لبعض الأخطاء بسبب تسرعه واندفاعه .

يهتم الموظف المنتمي إلى برج القوس بدخله الخاص أكثر من اهتمامه بمستـقبل الشركة التي يعمل لها . لهذا السبب يرفض الوعود مهما كانت مُـغرية , ويتمسك بالتقدير الآني مهما كان تافهاً . حبه للمال لا يعني أنه ينظر إليه كمجرد غاية لا أكثر . إنه في نظره الوسيلة إلى العيش الكريم والمستوى اللائق . وبما أنه كريم بطبعه يكره البخل في الناس بوجه عام وفي رب عمله بوجه خاص . إذا عامله هذا الأخير معاملة الشحيح تركه غير نادم . الأمر الثاني الذي يدفع به إلى ترك العمل دون تردد هو التعرض إلى أخلاقـه واتهامه بالكذب أو قلة الشرف , مع العلم بأنه طيب القلب ينسى الإساءة بسرعة وخصوصاً متى استطاع أن يرُدّ عليها بعنفه وحدة لسانه المعروفين .

إذا شعر رب العمل بحاجة ماسة إلى طرد هذا الموظف في بعض الأحيان من الأفضل أن يكبح جماح غضبه وأن يُعيد النظر فيه بكل صدق وموضوعية . وسوف يكتـشف عندئذٍ أن له من المزايا أضعاف ما له من السيئات . تبقى صراحته التي تـُحتمل . وهذه الصفة بالذات تـتطلب من رئيسه روحاً رياضية ممتازة .




( من 22 ديسمبر - الى 19 يناير )

"برج الجدي"

الكوكب زحل
ارقام الحظ 10-28- 37-46- 55
الاحجار العقيق اليماني
البرج ترابي
يتوافق مع الثور- العذراء

الاعمال الملائمة
مدراء عامين- مدراء-وزراء، -مهندسي كومبيوتر
ايجابيات عملي، عاقل- طموح- منظم- صبور- حذر- صاحب روح مرحة ومتحفظ

سلبيات
متشائم- متعلق بالأقدار- بائس- حاقد، متمسك بالتقاليد أكثر من اللازم وجامد

"الصفات العامة لبرج الجدي"
إن التعرف إلى مولود برج الجدي عملية دقيقة من الصعب أن تـتم بسهولة ما لم يسبقها التزود ببعض المعلومات التي تـُعتبر نقطة انطلاق نحو تلك الشخصية المعقدة . إذاً علينا قبل الدخول في أية محاولة استكشافية أن نسـتعيد في أذهاننا الصور الثلاث التالية : عنكبوت ذات مظهر بليد تلتـقط بمهارة تامة حشرة تـفوقها سرعة وقوة وتسجنها في خيوطها المعقدة . سلحفاة بطيئة جداً تصل إلى الهدف قبل منافسها الأرنب السريع . عنز مسكينة تهرب من وجه صياد ذكي وتتمكن من الاختـفاء بين القمم الشاهقة . من تلك الصور الثلاث ننـتقل إلى استعراض شخصية برج الجدي لنجد أن بينها وبين العنكبوت والسلحفاة والعنز عوامل كثيرة مشتركة .
يوجد مولود برج الجدي حيث يتسنى له دائماً تحسين أوضاعه وتحقيق أهدافه المبطنة . يـدل مظهره إذا ما قورن بسواه على أنه في وضع سيئ نسبياً , ومع ذلك تـُثبت الأيام أن الغلبة له في النهاية , فكيف يتم ذلك ؟ سبب نجاح إنسان الجدي هو ما يلي : يُفضل الاختلاط بالأوساط ذات الدخل المتوسط على أقل تعديل . وهو لا يُنشد من وراء نشاطه الاجتماعي سوى بلوغ قمة السلم الطبقي . وإذا وجد نفسه في حفل أو مكان عام يعمل ما في وسعه للابتعاد عن الأضواء وأماكن الصدارة . وهو هادئ رزيـن بصورة دائمة .
إنسان برج الجدي مهما يكن مظهره الخارجي تولد معه صفات مُحدّدة يمنحه إياها الكوكب " زحل " , نذكر من أهمها الجد والكآبة وترويض النفس وقهرها . يُضاف إلى ذلك أنه يتمتع بيديـن مرنتين وملامح ناعمة واضحة .
نعومة هذا الإنسان في الواقع مسألة ظاهرية لا أكثر . إنها أشبه شيء بنعومة العنز التي تســـتطيع قضم الزجاج والحديد دون ضرر يُذكر . مولود برج الجدي يتمتع أيضاً بمعدة مطاطة وقرون صلبة تجعله قادراً على هضم كل شيء ابتداءً من الواجب وانتهاءً بالإهانة ومروراً بالضغط والخيبة وغيرها . إنه عنوان الشخص السهل التكيـّف للسلطة والناس والتـقاليد .
بينما يُوزع الآخرين نشاطهم ذات اليمين وذات الشمال يُواصل مولود برج الجدي سيره إلى الأمام مـُختصراً الطريق قدر الإمكان , مجتـنباً العراقيل , متسلحاً بالوقائع , مديراً ظهره للعوامل السلبية التي من شأنها أن تحبط مسعاه كالكسل والإهمال والغضب والاندفاع والسطحية والتبذير وغير ذلك . وهو يسير عادة على خـُطى الآباء والجدود وجميع الذين سبقوه إلى قمم النجاح والشهرة , ولا يتردد أحياناً في توسيع صلات القربى إذا وجد أن مصالحه الخاصة تقـتضي ذلك . يُقال مثلا ً أنه يتـزوج بُغية الحصول على أحد أمريـن : إما الثروة أو المركز والجاه . والحقيقة هي أنه يرفض الزواج ما لم يكن مهيّـأ مادياً ونفسياً . أليست هي الحكمة بعينها ؟ وهل يستحق أن يتهمه البعض بالخبث واللؤم ؟
يُمكن لمولود برج الجدي وقاية نـفسه من أمراضه النـفسية المتعددة , إذا تغلب على الشك والخوف والقـلق , وتـزود بالانــفتاح والإيجابية .
يرى البعض في إنسان برج الجدي شخصاً خجولا ً بالغ النعومة عديم الأذى جديراً بالثـقة عــلى الرغم من عناد يُعاوده بين الحيـن والآخر . إن من ينظر إليه تلك النظرة يجهل ولا ريب حقيقـته , لأنه في الواقع مثال الإنسان الذي يحكم من وراء ستار بعيداً عن الأضواء والشهرة , ولا يتورع عن استغلال نـقاط الضعف لدى الآخرين – كالغرور والغيرة وغير ذلك – بُغية الوصول إلى مُبتغاه في الوقت الذي يبدو فيه في الصفوف الخلفية. وهو حذر عاقل , ينهل من الماضي في سبيل خدمة الحاضر , ويحفظ الحاضر سليماً من التخريب والفوضى من أجل الوصول إلى غدٍ أفضل .
بقي القول أن سرّ سعادته حالته النفسية . فإذا أراد أن تبقى هذه على أفضل حال عليه أن يلحق الشمس والنور والبهجة والفرح .



"الرجل الجدي"
يرتـفع حول هذا الإنسان جدار متيـن من الوحدة والعُزلة هو في الظاهر من صُنع يديه . أما ضمناً فالرجل في برج الجدي إنسان عاطفي يسعى لكسب الإعجاب بأي طريقة كانت لولا أن " زحل " الذي يتحكم في مصيره يُقيده بسلاسل من الجد والواقعية والهدوء وترويض النفس وغير ذلك من العوامل التي تـُصيبه بالكبت والتي يُحاول التحرر منها أحياناً بالمزاح الثـقيـل وأحياناً أخرى بالثورة المفاجئة .
إذا قلبناه رأساً على عقب وجدناه من الداخل إنساناً رقيقاً يحلم بالمغامرة والإثارة والثـناء وأمور أبسط كثيراً لا تتعدى الشمس والأزهار والموسيقى وغير ذلك . إن الأشخاص البعيدي النظر يعرفون أن له قلباً دافئاً يختبئ وراء طبيعته الزُحَـلية . ومع أنه يتظاهر دائماً بعدم الاهتمام بالآخرين أو بقلته إلا أنـّه يتوق إلى سماع كلمة إطراء أو تـلقي شهادة طيبة منهم . هذا الإنسان الجاد الحزيـن كالبوم في طفولته , يتحول تدريجياً وبالمساعدة إلى رجل يفيض شباباً وحيوية في الوقت الذي يبدو غيره من الشيوخ والعجائز , الأمر الذي يُسبب لزوجته بعض القـلق وهي التي لم تخف عليه في بداية عهدهما . وبهذه المناسبة هناك بضعة أشياء على الزوجة أن تـُراعيها في حياتها معه : أولها علاقتها بأهله الذين لهم المكان الأول في بيته وقلبه . تلك العلاقـة يجب أن تقوم – من طرفها – على أساس الاحترام والاهتمام والرعاية وعدم التعرض لهم بكلمة نابية من قريب أو بعيد . الأمر الثاني هو عدم الإساءة إليه إساءة بالغة لأنه من نوع الرجال الذيـن يرفضون إعطاء الزوجة فرصة عن نفسها ويرفضون بالتالي الرجوع عن قراراتهم حتى لو شملت الطلاق .
رجل برج الجدي يقع في الحب ويتزوج متأخراً نظراً إلى تعلقه ببيت ذويه وارتباطه بأفراد عائلته . يُضاف إلى هذا أنه حريص جداً في اختيار شريكة حياته . يختار من تـتمتع في الدرجة الأولى بغريزة الأمومة , ومن تستطيع البروز في المجتمع بالذكاء والأصالة ولياقة المظهر . بعد هذا كله يتطلع إلى الجمال وإن كان الجمال شرطاً غير أساسي بالنسبة إليه . لا بد هنا من نصيحة إلى التي يقع عليها الاختيار وهي أن تــُقدم له كهدية أولى كتاب شعر عاطفي أو أقوال في الحبّ لتعويده الإفصاح عن شعوره تجاهها , لأنه قليل التعبير عن العاطفة , يُؤمن بالأفعال لا بالأقوال .
في البيت يبدو هذا الرجل في مركز السلطة دائماً . فهو يجلس إلى رأس المائدة , ويفرض على الجميع الطاعة والاحترام , ويسعى لتسيـير العائلة وفقاً لنظام معيـّن ولتقاليد معروفة . مقابل ذلك لا يتوانى عن التضحية بنفسه من أجل هناء زوجته وأولاده . غير أن أولاده – على الرغم من تقديرهم وإجلالهم له – يتألمون ضمناً بسبب بروده وجفائه الظاهريـن . إنّ علاج تلك المشكلة يقع على عاتـق الزوجة التي تستطيع دفعهم إلى تقبيله ومداعبته كما تستطيع إقناعه بأخذهم إلى أماكن الرياضة والتسلية حيث تـنهار بينهم الرسميات وتسود مكانها الألفة والصداقة . ومن الطريف أن هذا الرجل يتـبدل مع الوقت فيتحوّل من أب صارم إلى جدّ حنون يُـبالغ في تدليل أحفاده ويتقبل منهم المزاح والمداعبة اللذين كانا مًحرمّيـن على أولاده .
مشكلة هذا الرجل مع زوجته أنه يبدو في الظاهر جافاً كئيباً يُمارس العاطفة كما لو أنها واجب لا أكثر . لكن حبه في الواقع يفوق حب أي رجل آخر لزوجته سواء في عمقه أو في استمراره . يكفي أن تعلم أنّ حرصه على إسعادها يُوازي حرصه على اختيارها . وأن الندم لا يُساوره قط ما لم توجد هي الأسباب .


" المدير الجدي"
يجلس الرجل المولود في برج الجدي على قمة عمله بصمت وهدوء غير مألوفين في أوساط الناجحين عادة. فهو يأبى أن يُعلن عن نفسه سواء بالكلام أو وسائل الإعلام المعروفة , ويُفضل أن يُذيع صيته ضمن جدران مكتبه الذي يُشبه البيت الحقيقي بمفروشـاته وأوائله المتعددة . يعيش هذا الرجل في مكتبه الأنيق المريح من نواح كثيرة وفقاً لنظام عمل قاس يمتد من الصباح حتى ساعة متأخرة من المساء . فإذا اضطر خلال النهار إلى الاستـلقاء أو الأكل أو الحلاقـة يجد حوله كل التسهيلات الضرورية لمثل تلك الأعمال التي تـُمارس في البيوت عادة .
من السهل على الإنسان الثاقب النظر أن يتعرف إلى مولود برج الجدي في إطار عمله . فهو رئيس صارم الوجه هادئ النبرات متصلب في تسـيـير الأعمال وفرض النظام وحفظ التـقاليد والرسميات . هندامه كلاسيكي محافظ , وألوانه قاتمة , وحوله صور أفراد العائلة , وفي جيبه أو على صدره ساعة قديمة ورثها عن أبيه أو جدّه . وهو يؤلف مع موظفيه عائلة متماسكة ومتمسكة بالتـقاليد والأصول . هو على رأسها وهم الأعضاء الذين يفترض بهم تقديم واجبات الطاعة والولاء والاحترام أيضاً .
يرفض الرئيس المولود في برج الجدي الألفة بينه وبين الآخريـــن , ويُشدد على مبدأ التمسك بالألقاب وعبارات التهذيب بين جميع الأطراف . يرفض أيضاً النقد الصريح لأعماله وتصرفاته ويتظاهر في الوقت ذاته بقـلة الاهتمام برضى الآخريـن عنه . غير أن عبارات الثـناء تجد دائماً طريقها إلى قلبه وتـُكسب وجهه بحمرة السرور والارتياح . على الرغم من هدوء مظهره واتزانه يتعرّض مولود برج الجدي لحالة كآبة وتـشاؤم تمتـد أياماً متتالية في بعض الأحيان . خلال تلك المدة ينطوي على نفسه ويرفض الاختلاط كلياً الأمر الذي يُسبب لسير الأعمال جموداً ظاهراً لا ينتهي إلا بعودة صاحب العلاقة إلى وضعه النفسي المعتاد . بالمقابل يستطيع أن يعمل بصورة متواصلة دون أن يملّ أو يتعب , فهو حريص على وقته حرصه على ماله وعائلته .
يحفظ هذا الإنسان الأرقام والإحصاءات والوقائع التاريخية حفظاً يدعو إلى الدهشة والعجب . من أحب الهوايات إلى نفسه مطالعة كتب التاريخ وجمع التحف القديمة . ومن الأمور التي ينجذب إليها بشدة كرم المحتد والأصالة وعلو الشأن بينما يكره بشدة الطيش والتحرر والمظاهر العصرية التافهة . يرفض العمل مع السكرتيرة ذات الماكياج الصارخ والعطر القوي كما يرفض استخدام الموظف الذي يُهمل مظهره أو تقاليد مجتمعه .
على الرغم من قسوته وصلابته يتمتع رب العمل المولود في برج الجدي بقلب دافئ يدفعه إلى مساعدة المحتاجين في مؤسسته أو مجتمعه الأكبر مع أنه يرفض التبذير في الحالات العادية . ويُمكن القول أنه يستحق من جميع العاملين معه التـقدير والمودة لأنه في قرارته إنسان حساس خجول يتألم من هذه العزلة التي فرضها على نفسه .



"الموظف الجدي"
إنه عنوان الرجل المحافظ التـقـليدي . في مظهره ولباسه ما يُذكر بجيل غابر , ومن حوله إطار من التكلف والرسميات . علاقته بزملائه ورؤسائه تقوم على أساس الاحترام والتهذيب المتبادلين . يصل إلى مكان عمله قبل الجميع , ويغادره بعد الجميع . يجلب طعامه معه إذا اضطر إلى بعض الأعمال الإضافية , ولا يتخلى عن مظلته في أوقات المطر . صوته هادئ , ونبرته متـزنة , وأوراقه منسـقة , وعمله كامل غير منقوص .
في مظهره كما في تصرفاته حماسة واندفاع قليلان , ومع ذلك يسبق غيره إلى مراكز القوة والسلطة دون أن تظهر عليه آثار معارك المنافسة التي تدور عادة بين الزملاء في العمل . والحقيقة أنه يرتقي بفضل مثابرته وجدّه وضميره الحيّ الذي يقف له بالمرصاد . فهو من النوع الذي تـُشقيه أقل هفوة تبدر منه , والذي يعمل أكثر من المطلوب منه دون ضجة أو إعلان . وهو أيضاً من النوع الذي يعيش على الواقع لا الأوهام , ولذلك يسعى للمركز الجيد والدخل المضمون دون أن يتـلــّهى بقـشور المجد والعظمة .
يكره هذا الموظف الأماكن العامة والاختلاط , ويُفضل الحياة العائلية على كل نشاط آخر . وهو ينفق بحذر ولا يدفع أكثر من الضروري , لذلك يرفض بشدة مبدأ الرشوة والإكرامية وما شاكلهما . أما الموظفة المولودة في برج الجدي فتبدو أنيقة دون مبالغة , ومهذبة مع الجميع دون استـثـناء . تقوم بواجبها على أفضل وجه دون أن تـُضيّع وقتها في التفاهات والترهات . وبما أنها تـُفضل الزواج والعائلة على كل شيء فكثـيراً ما تـنتهي حياتها المهنية بالزواج من رئيسها أو على الأقل من مساعده .
الموظف من الجنسيـن نظامي , يحترم الوقت ويلجأ إلى الأساليب الجادة لتحقيـق أفضل إنتاج . يُقدر الموهوبين والناجحين وأصحاب الشأن العالي , ولا يتردد في الأخذ عنهم والسير على خـُطاهم . ينجح في مختـلف الأعمال التي يُمارسها وعلى الخصوص في البنوك والتجارة وإدارة الفنادق ومسك الدفاتر والتعليم وطب الأسنان والهندسة , كما ينجح في حقل الديـن والسياسة والأبحاث . بالإضافة إلى عمله الذي يُمارسه بجد وتـفان كبيرين يملأ الموظف أوقات فراغه بالموسيقى والمطالعة وممارسة بعض الهوايات الفنية .
أخيراً يكره هذا الموظف السفر والتـنقل لحرصه على البقاء مع عائلته أطول مدة ممكنة , ولهذا السبب يرفض – إذا استطاع – وظيفة المندوب أو البائع المتجول . وإذا اضطر إلى السفر يستعمل وسائل النقل القليلة التكاليف ولو كانت الأبطأ .
أهداف هذا الإنسان باختصار تأتي بحسب الترتيب التالي : العائلة ثم العمل فالمال فالمكانة فالهوايات على اختلاف أنواعها .



( من 20 يناير - الى 18 فبراير )

"برج الدلو"


الكوكب زحل
ارقام الحظ 11- 29- 38-47- 56
الاحجار الفيروز
البرج هوائي
يتوافق مع الجوزاء - الميزان-الحمل


الاعمال الملائمة
مخترعين- سياسيين- كتاب- علماء- رواد فضاء- منجمين
ايجابيات ودود، إنساني، صادق، وفي وصاحب ولاء، مبدئي، مبتكر



سلبيات
عنيد، يقف ضد الأمور، مشاكس، غير متوقع التصرفات، غير عاطفي وله استقلاليته



"الصفات العامة لبرج الدلو"
يتحكم في أقوال مولود برج الدلو وأفعاله عاملان أساسيان هما الفضول والتحدي . من جهة يكسبه الفضول الاهتمام الشديد بالأشخاص والحوادث والأمكنة والأزمنة دون أي استـثـناء , ومن جهة أخرى يدفعه التحدي إلى التـــظاهر بالطرافـــة والغرابة وبالخروج عن الطريق السوي في بعض الأحيان لمجرد أن يُثبت أنه قادر على رفض العادات والتـقاليد . وكلا العاملان هبة من الكوكب " أورانوس " الذي يرعى برج الدلو .
يتمتع إنسان برج الدلو بعينيـن تـلوح فيها بوادر حلم غامض يصعب على الآخرين إدراكه , ويوحي رأسه المائل باستمرار بأنه مشغول بحلّ قضية أو بإيجاد رد على سؤال ما .
طريف ومتمسك بحريته واستقلاله . ليس في ذلك أدنى شك , ولكنه يبدو تارة صلفاً مغروراً وطوراً خجولا ً مسالماً . ومهما يكن من أمره يبق هدفه الأساسي الصداقة , فهو يطمئن إلى البشرية عامة على الرغم من تعطشه إلى العزلة بين الحين والآخر . ولكن أصدقاءه المقربـين قلائل نظراً إلى اهتمامه بمعارفهم لا بنوعيتهم . إذا ثار هذا الإنسان ضد التـقاليد الموروثة فلاعتـقاده أن العالم بحاجة ماسة إلى التغيـير الجذري المستمر . ومن عادته العيش في المستقـبل بدلا ً من الحاضر مستبقاً الزمن عشرات السنين على أقل تـقدير . لذلك يصعب على الكثيرين فهمه وخصوصاً لأنه ينتمي إلى صفوف العباقرة والمجانيـن وبين العبقرية والجنون خط واهٍ كما نعلم .
شخصية مولود برج الدلو مزيج مركب من البرود والروح العملية وعدم الاستـقرار . ميزته العجيبة تكمن في قدرته على تهدئة الأعصاب المتوترة سواء عند الأطفال أو البالغين . بالإضافة إلى ذلك يتمتع بفكر نيّر وعقل راجح يحولان دون التسرع في إصدار الأحكام . ثم إنه يعتبر جميع أفراد البشر أشقاء مهما اختـلفت بيئتهم ومراكزهم الاجتماعية أو المادية . ومع أنه يرفض العزلة مدة طويلة ويسعى للاحتكاك المستمر بالناس إلا أنه يأبى الارتباط بمواعيد محددة مُـفضلا ً ترك المسألة للظروف . ولكنه إذا وعد وفى دون أي تردد .
يُصرّح مولود برج الدلو بآرائه دون أن يفرضها على الآخرين ليقينه أن لكل شخص ظروفه الخاصة , وأن الفردية أمر لا غنى عنه في الحياة . من أهم مثله العليا المساواة والأخوة والحرية والحب والحقيقة والتجربة والتأمل . لكن من النادر أن يُحارب من أجل أهدافه . إذا وجد نفسه في قلب المعركة مُرغماً ردّ بأسلوب أعمى ودون أي تميـيـز , أو اختار الواقع إنهاءً للمشكلة . لهذا السبب يتهمه البعض بالجُبن مع أنه ليس كذلك . والبرهان على شجاعته تمسكه برأيه وعدم التراجع عنه بين عشية وضحاها كما يفعل الآخرون .
هذا الإنسان كثير المفآجات حتى بالنسبة إلى أصدقائه وأتباعه . وسبب ذلك رفضه الإفصاح عن غاياته أو عن الطرق المؤدية إليها الأمر الذي يدفع البعض إلى كرهه ولومه بقسوة . وهو من جهته لا يمنح ثـقته للآخرين إلا بعد تدقيق وتمحيص طويلين . لكنه متى رضي عن شخص منحه حبه وثـقته الكاملين , ودافع عنه دفاع الأبطال . من ناحية أخرى تبدو ذاكرته ضعيفة نسبياً بسبب قلة انتباهه وعدم استعداده لحفظ ما هو تافه وغير ضروري . ومع ذلك يتمتع بحسّ مُرهف قلما يتوفر لغيره من مواليد الأبراج الأخرى . بل أن حاسة سادسة تجعله يسمع أو يرى الأشياء قبل حدوثها . وعلى الرغم من ذلك يرفض المعتقدات الخرافية ما لم يجد فيها مبرراً علمياً يتـقبله عقله .
هذا الإنسان مثالي يكره الكذب والخداع والرياء , ويتمسك بكلمة الشرف إلى حدّ الاستماتة في سبيلها , ويكره أيضاً الديون والقروض على اختلاف أنواعها , ويُفضل عليها الحرمان أو العطاء دون مقابل . لكن مثاليته من نوع خاص إذ تجعله يتخلـّى عن القضايا الخاسرة . يُضاف إلى هذا أنه متحرر فكرياً وجسدياً , ولهذا السبب يصعب على أي كان ربطه أو أسره فترة ولو وجيزة .
إن مولود برج الدلو بحكم تأثره بالكوكب أورانوس رمز التغـيير والحركة والتحدي ينتمي إلى الإنسانية بأجمعها , ويُمثـل تطلعاتها وآمالها ومثلها العليا .




" الرجل الدلو "
قد لا نستطيع القول أن الرجل في برج الدلو يحب جميع الناس حباً صادقاً ومجرداً , ولكن في استطاعتنا التأكيد أنه يعتبر جميع الناس دون استـثـناء أصدقاءً جديـرين باهتمامه . والبرهان على ذلك كلمة " صديقي " التي تـتردد على لسانه أكثر من مرة حتى في حديثه مع خصم أو عدو . إن شعور رجل برج الدلو تجاه الآخرين هو في الواقع شعور غامض مُعقــّد إذ يُحيط نفسه بالكتمان الشديد ويعتبر في الوقت ذاته كل شخص أو حادث تجربة ذهنية تستحق منه الفضول والتحرّي .
حياة هذا الإنسان سلسلة حوادث مفاجئة وتقـلبات وتناقضات ومع ذلك يُعتبر وجوده مصدر راحة نفسية للكثيـرين بينما هو يقـلق في سعيه وراء الألغاز والقضايا العويصة والأهداف البعيدة المرمى . إنه نموذج الإنسان الواسع الصدر الذي يُقـنع نفسه حتى في حالة الحب والغرام بأن قلبه متسعاً لحب العالم بأجمعه . وهو بهذه المناسبة قليل الاهتمام بالمرأة الواضحة كالكتاب المفتوح بينما ينجذب بشدة نحو المرأة التي تـُثير حيرته بغموضها وتكتمها .
يتظاهر هذا الإنسان بالطاعة والولاء , فيبدو هادئاً مستكيناً ولكن هدوءه أقرب إلى السراب منه إلى الحقيقة . لذا ما أن يشعر باستغلال البعض – ومنهم زوجته – لطيبته حتى ينتـفض بقوة ويرد على المستغلين بصلابة غير متوقعة . ومع ذلك يمكن القول إن إعجابه بالمرأة ذات الشخصية القوية والإرادة الصلبة لا يُوصف . مثلا ً يتمنى ألا تغفر زوجته خطاياه بسرعة كي لا يخيب أمله في صلابة معدنها . يتزوج هذا الرجل في سن متأخرة بسبب انهماكه في الصداقة دون الحب , ولاعتباره الانفعالات العاطفية والعلاقات الجنسية أمراً يثـقل عليه ولا يمنحه السعادة المتكاملة . وهو على كل حال لا يختار سوى المرأة التي تـُـشبع غريزة الصداقة فيه , وإذا صدر عنها ما يُزعجه في المستقبل تخلى عنها دون صعوبة تـُذكر وبقي صديقاً لها لا أكثر . هذا من ناحية , ومن ناحية أخرى غيرته على الزوجة قليلة وثـقته بها كبيرة حتى تــُثبت العكس . وهو يتصرف في حضورها وغيابها تصرفاً لائقاً على الرغم من كثرة الأصدقاء الذين يشغلونه عنها . إنه صادق صريح يروي الحقيقة إذا سُئل , ولكنه يتعمد الكذب والتـلفيـق إذا شـُكّ في أمره دون مبرر .
رجل برج الدلو نظيف , يحب النظافة إلى حدّ المرض , مصاب ببعض العقد كعقدة الحساسية تجاه بعض الأماكن والأشياء والعادات . أمّا كرمه فمن نوع خاص يجعله يُنفق ببذخ أحياناً , وينـتقد تبذير زوجته أحياناً أخرى . لا يعتبر المال أحد أهدافه الرئيسية ولكن الحياة بقربه مملوءة بالمفاجآت ولو خلا بيته من النقود . وهو كفيل بإدخال البهجة إلى قلب زوجته في أي وقت كان ما عدا المناسبات كالأعياد وغيرها التي يُهملها عادة بسبب ضعف ذاكرته الشديد .
يحب رجل برج الدلو أولاده جباً شديداً يدفعه إلى الاهتمام بهم وبألعابهم وعاداتهم وكل ما يخصهم من قريب أو بعيد . من حسناته كأب قدرته على الإصغاء إلى أحاديث الصغار فترة طويلة دون الشعور بالملل أو الضيق . والمعروف عنه تعلقه بحبه الأول والعودة إليه – إذا سنحت الظروف – بعد سنين طويلة . وسواء تزوج هذا الرجل صديقة الطفولة أو لم يتزوج فما من شك في أن المرأة التي يختارها قلبه تجد نفسها كأنها " أليس في بلاد العجائب " .




"المدير الدلو"
إنّ وجود مواليد برج الدلو على رأس الشركات والمؤسسات أمر نادر الحدوث لسبب وجيه هو أنهم يُفضلون البطالة على الالتزام بأعمال وأوقات وأماكن محددة . إنهم بطبعهم يكرهون إصدار الأوامر واتخاذ القرارات وترؤس الجلسات الرسمية على اختلاف أنواعها . ومع ذلك ما أن يمضي على وجودهم على رأس العمل بعض الوقت حتى يشعر الآخرون أنهم جزء لا يتجزأ من العمل , لا يُمكن الاستغناء عنهم .
على الرغم من العوامل السلبية التي يتمتع بها رجل برج الدلو , كالخجل والنسيان والإهمال والتقلـّب وغير ذلك , يتحلى بخصال إيجابية عظيمة منها الفكر الحاد والمنطق السليم والحدس العظيم ووضوح الرؤية ممّا يُتيح له معرفة المستقبل واستعراض خطوط القضايا العامة في الوقت الذي يضيع فيه غيره في تـفاصيل الأمور وهوامشها . ومع ذلك كثيراً ما يقع ضحية ذاكرته الضعيفة فينسى مثلا ً اسم سكرتيرته الخاصة التي تلازمه منذ سنوات . على أن النسيان لا يمنعه من أن يكون فضولياً يتحرّى خصوصيات موظفيه لا لسبب سوى التمكن من درس الطبيعة البشرية . وهو في محاولاته الاستكشافية هذه لا يُقاضي أحداً ولا يُوجّهه أو يحتـقره . كما أنه يرفض أن يُثار أو يُصدم من أمر مهما كان فظيعاً . ثم إنه يأبى تميـيز شخص من آخر , كما يأبى أن يصدر الأحكام سلفاً معتبراً جميع الناس أصدقاء جديرين بودّه واحترامه .
يتوخى رجل برج الدلو في العاملين معه الصدق والاستقامة , ولكنه لا يعبأ كثيراً بأفكارهم ومعتقداتهم الخارجة عن نطاق العمل . إنه رجل حق وعدالة , يُكرم من يستحق الإكرام ويُعاقب من يستحق العقاب دون أن يتخل عن تهذيبه ونعومته . كما يؤمن بجدوى الأعمال المشتركة فيترك لسواه حق المبادرة في اتخاذ الرأي وفي تحمّل المسؤولية .
في هذا الإنسان طرافة لا تـُنكر . فهو مستعد دائماً لإجراء التغيـيرات سواء في نظام العمل أو في المواعيد أو حتى في تـنسيق المكتب دون علم الموظفين العاملين معه . بالمقابل لا يحاول التدخل في شؤونهم أو عاداتهم أو مظهرهم الخارجي , ولهذا السبب يجد نفسه مُحاطاً بزمرة متضاربة الأذواق في المأكل والمشرب والعادات واللباس وغير ذلك .
هذا الإنسان قادر على الكلام والإصغاء والاختلاط بالناس تماماً كما هو قادر على الصمت والتأمل والعزلة فترة غير وجيزة . لكن مهما كانت حالته النفسية يعتبر جميع العاملين معه , حتى المنافسين له , أصدقاءه وأحباءه. من ناحية أخرى يُحاول دائماً الفصل بين عمله وعائلته فتمر الأشهر والسنوات دون أن يزور مكتبه قريب أو أن تـقع عيـن موظف على زوجته أو أولاده . هذا ومن الأشياء التي يرفضها بإصرار التبذير وتوزيع المنح دون مبرر , وإقراض الموظفيـن جزءاً من مرتبهم خارج أوقات الدفع .
إنه باختصار إنسان غريب الأطوار كثير الأخطاء قليل الكفاءة إذا ما قورن بغيره من أرباب العمل التابعين للأبراج الأخرى . ومع ذلك ينجح في الحصول على مكانة رفيعة وقدر كبير , ولا يُستبعد أن يختار يوماً بالإجماع كأفضل رب عمل في الأوساط التي تعرفه .



"الموظف الدلو"
إن التعرّف إلى رجل برج الدلو في إطار العمل مسألة سهلة لا تحتاج إلا إلى دقة الملاحظة . فلو استطعنا مثلا ً مراقبة مجموعة من الموظفين ووجدنا أن أحدهم يبدو ضعيف الذاكرة مُشتت الأفكار قليل الاهتمام بزميلات العمل ومُحاطاً بعشرات الأصدقاء أمكننا الجزم بأنه مولود برج الدلو . ولو سألنا رأي الآخرين فيه لقالوا أن العمل معه مُثير لكونه الوحيد بينهم الذي يستبق الزمن ويُحلق في أجواء المستقبل ويعود إلى الحاضر من وقت إلى آخر وفي جعبته أفكار مذهلة جداً .
إن تأثير هذا الموظف في زميلات العمل قوي جداً وإن كان غير مقصود . فاللامبالاة التي أورثه إياها الكوكب أورانوس تـُشكل تحدياً سافراً لأنوثة المرأة فتضطر إلى الدخول معه في معركة عاطفية تعيد إليها كرامتها المسلوبة . أما هو فقد يعيش معها جنباً إلى جنب الأسابيع والأشهر دون أن يبدو شاعراً بوجودها , ثم فجأة يُصارحها بالإعجاب بأسلوب فذ يتركها شبه مذهولة . هذا من ناحية , ومن ناحية أخرى حبذا لو يستمع رب العمل إلى أفكار هذا الموظف على الرغم من طابعها الوهمي والخرافي , فربما عادت عليه بالفائدة في يوم من الأيام .
لا شك في أن هذا الموظف إنسان هادئ متـزن , ومع ذلك يرفض الارتباط بعمل واحد ولا يُستبعد أن يجمع بين وظيفته الأساسية وأعمال أخرى متـنوعة كالرقص والتلحين والغناء والتصوير والكتابة والرياضة , حتى علم الجيولوجيا , كل ذلك بغية اكتشاف نفسه كما يقول . فإذا ما تم له ذلك اكتـفى بالشيء الوحيد الذي يُلائمه وداوم عليه بقية عمره .
لا يُمكن القول إن هذا الرجل عاطفي بطبعه . فهو يقـف من الحياة والناس موقفاً علمياً بحتاً . وإذا بدر منه انفعال ما , كان السبب دون ريب حالة نفسية طارئة لم يعتد مثـلها من قبل . بالرغم عن ذلك لا يمكن أن تخلو حياته يوماً من الأصدقاء . ولكنه سريع التبديل يفشل في ملازمة صديـق فترة طويلة كما يفشل في التركيز على صديق واحد , ولهذا يُقال إنه يُعطي من الصداقة والود أكثر كثيرا ً مما ينال .
هناك نموذجان لرجل برج الدلو في الوظيفة . الأول هادئ متـزن يبدو كالفيلسوف أو المدّرس , ويُدخن الغليون غالباً , ويعيش في بيت فخم , ويُحيط نفسه بتحف غريبة جمعها من أنحاء العالم . والثاني عالم مخترع غريب الأطوار يُقيم في مسكن وضيع تسوده الفوضى وينتـشـر في أرجائه الغبار , ويُحيط نفسه بأدوات وأجهزة عجيبة من صنعه . وكلا النموذجيـن طيب ذكي ضعيف الذاكرة مُرهف الحسّ ينضح بالمعرفة , ويُحيط نفسه بعشرات الأصدقاء من مختـلف الأعمار والمستويات ويهرب من الزواج , ويُمارس بعض العادات الطريفة .
وسواء انتمى الموظف إلى هذه الفئة أو تلك فإنه جديـر بثـقة رؤسائه ومحبة زملائه . يُحافظ على مصالح الشركة التي يعمل فيها وعلى أسرارها دون أن يسعى للفائدة المادية التي تعتبر في نظره مسألة ثانوية تماماً كالزوجة . ومع أنه قليل الطموح إلا أنه يتمتع بأرجح عقل إذا ما قورن بموظفي الأبراج الأخرى , ولهذا يستحق أن يُصبح يوماً شريكاً لرب العمل أو على الأقل نائباً له .





( من 19 فبراير - الى 20 مارس )

"برج الحوت"


الكوكب المشتري
ارقام الحظ 12- 21- 39- 48- 57
الاحجار حجر القمر
البرج مائي
يتوافق مع السرطان- العقرب-الثور


الاعمال الملائمة
أطباء بيطريين- علماء أحياء- فنانين- أطباء-موسيقيين- علماء نفس
ايجابيات صاحب خيال، حساس، عاطفي، لطيف، غير أناني، لا تهمه الماديات، صاحب حدس وبديهة ويتعاطف مع الآخرين



سلبيات
مثالي و يتهرب من الواقع، كتوم للأسرار وغامض، إرادته ضعيفة وسهل الانقياد



"الصفات العامة لبرج الحوت"
ما هو الأسهل بالنسبة إلى سمكة عادية : السباحة مع التـيار أم الصعود عكسه ؟ مجاراة التيار هي الأسهل طبعاً لا لسمك المحيطات وحسب بل لمواليد برج الحوت الذيـن هم من عائلة الأسماك ولو اسماً فقط . في مجاراة تيار الحياة يجد الإنسان المولود في برج الحوت والذي يرعاه إله البحار نبتـون سعادته وراحته النفسية بينما يُعتبر السير في اتجاه معاكس أمراً شـاقاً لا تقوى عليه طبيعته الكسولة وحبه للحياة السهلة . " أريد أن أعيش " هو المبدأ الذي يُؤمن به ويُحاول العمل به قدر المُسـتطاع .
ولو قيل لهذا الإنسان إن العالم يتداعى أو إن المجاعة تعمّ بالأرض أو أن التـلوث سوف يقضي على البشرية قريباً لما ردّ بأكثر من الضحك أو التـثاؤب . فهو راض ٍ بحاضره عديم الاهتمام بغده , لا يهدف إلى مال أو سلطة , ولا يتمنى من دنياه أكثر من حلاوتها . وبما أنه قليل الطمع والجشع لا شيء يقوده إلى الحركة أو العنف . إن ما يفعله رداً على التحدي والإثارة سلاطة اللسان ومرارة الكلام . غضبه سطحي قصير الأمد يُشبه دوائر الماء عند رمي حجر فيه إذ سرعان ما تـتلاشى ويستعيد سطح الماء سكونه وصفاءه .
يجد مولود برج الحوت الراحة والانتعاش في شرب السوائل كالماء وغيره , يرى العالم من خلال منظار وردي يرسم له كل شيء جميلا ً رائعاً . ولا يعني ذلك أنه يجهل واقع الحياة بألمه ومرارته , ولكنه يُفضل الهروب إلى الحلم والوهم مُقـنعاً نفـسه بأن موقفه هذا هو عين الصواب . وبكلام أوضح يتجاذب مولود برج الحوت سؤالان أو فكرتان عليه أن يختار بينهما . فهو مضطر إمّا إلى العوم على سطح الماء ومعرفة واقع الدنيا أو الغوص إلى الأعماق بعيداً عن أهدافه الأساسية . والحقيقة أنه كثيراً ما يتردد لعدم استطاعته الرؤية بوضوح مثـله في ذلك مثـل السمكة التي تـنظر إلى جانبيها بدلا ً من النظر إلى الأمام .
يرمز مولود برج الحوت – الذي هو آخر الأبراج كما نعلم – إلى الموت والخلود بينما يرمز برج الحمل – أول الأبراج – إلى الولادة . ويمكن القول أن هذا البرج الأخيـر هو خلاصة لما سبقه من أبراج , أي أن الإنسان المولود فيه يتسم أحياناً بمعرفة العذراء , ومحاكمة الميزان , ومرح السرطان , وكرم القوس , وصراحة الأسد , وشعور الجدي بالواجب , واندفاع الحمل , وقوة تحليل الدلو , وكسل الثور , وسرعة الجوزاء , كل ذلك أو بعضه في آن ٍ واحد . بالإضافة إلى ذلك توجد لدى مولود الحوت حركة مستمرة وقابلية للتحوّل الذاتي . هذه الميزة الخاصة التي حُرمتها الأبراج الأخرى تمكنه من الانسلاخ عن نفسه وبالتالي استعراض الماضي والحاضر والمستـقـبل دفعة واحدة الأمر الذي يُفسّر إلى حدٍ ما كيفية تـنبئه بالأشياء قبل وقوعها . إنه في رأي البعض أصدق برهان على فلسفة التـقمّص التي يُؤمن بها الكثيرون .
في رأي هذا الإنسان أنه خالد ممّا يدفعه إلى إهمال صحته وراحته في سبيل الآخرين . من الأشياء التي تسبب له الضرر الجسيم المسكنات والمهيجات والإرهاق ومشاكل الغير التي تلاحقه دوماً وبعض العادات السيئة في المأكل والمشرب . ما قد يعوّضه من ضعفه الجسماني تلك القوة الخارقة التي يستمدها من الإيحاء الذاتي . فهو يستطيع إقناع نفسه بأنّ لا خوف عليه من أي أمر أو شخص .
على الرغم من خجله الفطري ينجح مولود برج الحوت في التمثـيل المسرحي وإن كان ضعيفاً سريع التأثر أمام النقد . ويتمتع بذاكرة مُذهلة ومزاج مُرهف وحس جمالي يُمكنه من ولوج باب الكتابة والتأليف نثراً وشعراً . وبما أن لديه ملكة عظيمة تـُميّـز الخير من الشر وتستطيع مقاومة جميع أنواع الإغراء ينجح في أن يكون رجل دين أو متصوفاً يُشار إليه بالبنان . وهو في جميع الأحوال مندفع في سبيل المرضى والفقراء والمعوزين لا يفرق بين شخص وآخر ولا يُقاضي أو يحاسب أحداً . مزاجه سلاح خفي يستعمله عند الحاجة . يضحك أحياناً ليُداري دموعه أو يُضحك الآخريـن دون أن يفـتر ثـغره عن الابتسام . لا مبالاته ستار لضعفه , ومظهر البأس عنده قشرة خارجية لا أكثر .
طبيعة هذا الإنسان بعيدة المنال , تقوم على الوهم والتهرب من الواقع . من الصعب أن يدركها أحد غيره ما لم يستعمل الكثير من الخيال وما لم يعلم سلفاً أن رمزه الماء بخضرته ورطوبته ووحله وتحركه المستمر , وأن سرّه العميق مدفون في قاع المحيط حيث لا يعلم به سوى كوكبه نبتون .



"الرجل الحوت"
يمرّ الحظ أحياناً بقرب الرجل – الحوت فيجده يحلم أو يتأمل نجماً يلمع في أديم السماء . يتركه مُسرعاً في اتجاه أشخاص آخريـن دون أن يدرك صاحب الحلم أنه فوّت على نفسه فرصة نجاح حقيقي . هل يُسمى ذلك ضعفاً أم فشلا ً ؟ لا هذا ولا ذاك , لأن في استطاعة هذا الرجل – لو أراد السعي وراء الرزق – الوصول إلى أعلى قمم النجاح بفضل حدسه الموروث عن الإله نبتون .
من أبرز مظاهر شخصية رجل برج الحوت الفضول الخالي من سوء النية أو الدهشة أو المقاضاة لسلوك الغير . إنـّه يُـثرثر أحياناً قبل أن يُفكر فيكشف عن بعض الأسرار المتعلقة بغيره دون قصد ولكنه يرفض بالمقابل البوح بشيء مهما تكن الدوافع والظروف إذا طـُلب منه الكتمان . وهو يتكلم بتؤدة ويفكر بهدوء ويحاول عدم التدخل فيما لا يعنيه ولكن مشاكل الغير تلاحقه على الرغم منه . وقد يكون السبب موهبة الإصغاء عنده وقدرته على امتصاص الآلام والأحزان كأنها ملكه الخاص . يجب على أصدقائه وأقاربه أن يُراعوا صحته فلا يُحمّـلوه أكثر مما يستطيع وأن يتـفهمّوا حاجته إلى الراحة والصمت والعزلة لاستعادة ما فقد في سبيلهم من نشاط وحيوية .
هذا الرجل إنسان خجول حساس يُجرَح بسرعة ويتطلب من الآخرين الإعجاب والتـشجيع لاعتقاده أنه محدود الكفاءة . ومع ذلك يتمتع بقابلية عظيمة لليوغا والسحر والفلك والتقمص والعلوم الباطنية الأخرى . في استطاعته قراءة الأفكار , ومعرفة ما سيحدث , والتـظاهر بعكس ما يضمر في بعض الأحيان . وهو بامتلاكه بعض الأسرار يشعر بالراحة والطمأنينة .
يتوقع هذا الرجل من المرأة التي يُحبها الإخلاص والوفاء التامين , وفي الوقت ذاته يرفض التخلــّي عن أصدقائه العديديـن من الجنسين الذيـن يقوم بخدمتهم بجميع الوسائل وفي جميع الأوقات الأمر الذي يُـثير غيرة امرأته ونقمتها على الرغم منها . إنه كثير الإعجاب بالجمال , لا يتردد في ملاحقة النساء بنظراته المعبّرة عن إحساسه وشعوره ولو نتج عن ذلك سوء تفاهم بينه وبين من يحبّ . ويمر رجل برج الحوت في فترة قلق وكآبة لا يعرف مصدرهما فيضطر إلى الانزواء في انتظار أن يأتيه اقتراح من زوجته يُبدّل مزاجه المُتعكر . ثم إنه مُبذر لا يستطيع التوفير إلا مع مرور الوقت وبمساعدة زوجته التي تستطيع أن تكون المثـل الأعلى في هذا المضمار .
يجد الأولاد في هذا الرجل أكثر من أب . إنه الصديق الذي يُرافق أولاده إلى النزهات والرحلات البحرية ويُعلمهم أصول السباحة والتجديف واليوغا وغيرها , والمربّي الطيب القلب الليـّن العريكة الذي يُصغي إلى المشاكل والمآسي بكل جوارحه . أما التصلب والقسوة فلا يُجيدهما ولا يُريد أن يستعملهما , ويُفضل أن يبقيا من اختصاص زوجته .
يقبل هذا الإنسان التخلي عن أي شيء ما عدا أحلامه التي هي بمثابة روحه . فإذا أرادت زوجته أن تحتـفظ بحبه إلى الأبد , وأن تحول دون هدم سعادتهما معاً , عليها ألا تسخر من هذه الأحلام بأي صورة من الصور . في استطاعتها – عوضاً عن ذلك – أن تـُشجعه على تحويلها كلها أو جزءاً منها إلى واقع بناء وإيجابي .




"المدير الحوت"
إن وجود أمثال هذا الرجل على رأس الأعمال أمر نادر الحدوث . ولا غرابة فهو يُفضل الانطلاق على سجيته في حقول أخرى كالكتابة والتجارة الحرة والفنون الخلاقة والتمثيل والكهنوت والتصوف , حتى مجرد الأسفار . ومع ذلك يـبدو ناجحاً جداً في دور مدير علاقات عامة أو أعلام أو شبكة تلفزيون , حيث يتسنى له نشر أفكاره العظيمة المستوحاة من خياله اللامحدود . لكنه يختـلف عن مواليد الأبراج الأخرى الذين يشغلون مناصب مماثـلة إذ يأبى على نفسه المجاهرة بالواقع دون تورية , لا لأنه كاذب أو مخادع بطبعه بل ليقينه أن الحقيقة مُرّة يصعب على المجتمع تـقبلها بالشجاعة اللازمة .
في وسع هذا الإنسان أن يـبرز كمدير لمسرح أو شركة سينمائية أو معهد للرقص أو كمخرج أفلام . وتخوّله مواهبه الخارقة أن يكون من ألمع الباحثين والمُحققيـن ومدراء الفرق الموسيقية وشركات السفر والجمعيات الخيرية والنوادي الاجتماعية والفنادق . وبكلام آخر أنّ طبيعته الحساسة المعطاءة تهيئه لدور راعي الإنسانية ومرشدها أكثر مما تهيئه لقطف ثمار الأمجاد والثروة . وهو بطبعه يكره الفائدة المادية البحتة كرهه للمسؤوليات العديدة ذات الطابع المحدود .
مهما يكن الدور الذي يُمارسه يظل الرجل الحوت إنساناً عديم الأذى والعداء حتى وهو فاقد أعصابه واتـزانه . إذ يكتـفي عادة بإطلاق بعض العبارات اللاذعة ويعود بعدها إلى هدوئه وتهذيـبه الأصليين . وهو يتخذ في العمل مواقف معتدلة تـقع في منتصف الطريق بين التحرر التام والتقـليدية ذات الآفاق الضيقة . عندما يضجره العمل سواء بسيره أو بالقائميـن عليه ينطلق ذهنه بعيداً ولا يعود حاضراً سوى جسمه . وعندما يحدث العكس يُصغي بكل جوارحه مُبدياً الاستعداد التام لتبنــّي الأفكار والمشاريع التي تــُعرض عليه . هذا ولا يُحبّ السفر في الأحلام وحسب بل في الواقع أيضاً , ولهذا السبب يحتـفظ بحقيـبة جاهزة بصورة تامة .
يمرّ الرئيس المولود في برج الحوت بأزمات نفسية حادة لا يُدرك أحد كنهها , لكنها سرعان ما تتلاشى دون أثر يُذكر , مع أن أفضل علاج لها هو تركه لشأنه وعدم الإثـقال عليه بالكلام أو حتى مجرد الظهور أمامه . أما في الأوقات العادية فإنه يسعى – على العكس – للاحتكاك بجميع العاملين معه مُقدّراً بوجه خاص أصحاب الخيال الخصب والأفكار المبتكرة . ولا يعني هذا أنه يتخلى عن سواهم , فهو يُدرك بالسليقة أن توازن الأعمال يقتضي وجود أشخاص واقعيـين إلى جانب ذوي الخيال .
هذا الإنسان كريم اليد إلى درجة الشعور بالحرج أمام المطالب . فهو لا يستطيع رفض منح العلاوات والمكافآت مهما تكن ظروف العمل , ويسعى بالتالي إلى وضع هذه المسؤولية على عاتق موظف آخر أقدر منه على المحافظة على مصالح المؤسسة المادية . بقي القول أنه لا يتوانى عن إظهار إعجابه بالجنس اللطيف على الرغم من تـقديره ووفائه لزوجته , كما أنه لا يتردد في كتم مواهبه الخارقة كي لا يضطر أحد من العامليـن معه إلى الهزء بها أو التـشكيك في أمرها .



"الموظف الحوت"
كي ينجح رجل برج الحوت في أي عمل يجب أن توكل إليه المسؤوليات التي تلائم طبيعته المرهفة وخياله القادر على اختراق جميع الحدود والآفاق . فإذا لم تـتسنّ له وظائف من هذا النوع أصبح كسولا ً عديم الاهتمام بما حوله , بينما هو في حالة الرضى موظف لا يُجارى سواء في الاندفاع أو سرعة التـنفيذ أو التركيز على الجوانب المهمة من كل أمر وقضية .
إن هذا الموظف إنســان خجول من زملائه وجميع العامليـن معه , وسبب ذلك تكتمه الشديد فيما يتعلق بحقيقة طبعه وأهدافه . غير أن ذلك لا يمنعه من القيام بواجبه على أكمل وجه شرط أن يكون راضياً عن طبيعة عمله كما ذكرنا قبلا ً . وهو في الوظيفة يتخذ موقف السمكة من الماء . فما أن يشعر بأن الجوّ قد انقـلب إلى مستـنقع عفن وموحل حتى يـبتعد عنه منطلقاً نحو تيار مائي أكثر صفاء وحركة .
أين يعمل الرجل مولود برج الحوت إجمالا ً ؟ يعمل في جميع الأوساط الفنية من مسرح وسينما وتلفزيون ومتحف ومرقص ومعهد موسيقي , كما يعمل في بعض الأحيان في الحقول العلمية التي تـتعاطى مادة الرياضيات أو الهندسة أو الإلكترون , ولكنه حتى يمارس العمل بالأسلوب التجريدي الذي اشتهر به . وينجح في حقل التدريس لما يتمتع به من قدرة على الاستيعاب والغوص إلى أعماق النفوس , وفي المستـشـفيات والجمعيات الخيرية والنوادي الاجتماعية حيث يتـفوق على الكثيرين في فن التمريض والعناية والإرشاد . لكن مشكلته في هذا المضمار امتصاصه لمشاكل الغير ومآسيهم الأمر الذي يُؤثر فيه أحياناً جسدياً ونفسياً .
يتأثر هذا الموظف سلبياً أو إيجابياً بأجواء العمل من أثاث ولون وغيره . يسعده مثلا ً اللون الأخضر على اختلاف درجاته كما تسعده الأزهار والموسيقى العذبة وكلمات التـشجيع بين الفينة والأخرى . على هذا الأساس يقوم بعمله على أتم وجه مُراعياً التقاليد والأنظمة , مُقاوماً قدر الإمكان ميله إلى الأحلام والتخيلات . وتعتبر الموظفة المولودة في برج الحوت أكثر مراعاة للواجب , وتستطيع أن تكون أيضاً كاتمة أسرار ومرشدة وراعية لسائر الموظفيـن من الجنسيـن . ولا يُستبعد أن تكشف عن حظهم بيـن الحيـن والآخر بقراءة الكف أو الفنجان أو الورق .
الموظف المولود في برج الحوت من الجنسيـن قليل اللوم والانتقاد لغيره , حساس بدوره تجاه النقد . إذا تكدّر من رئيسه أو زميل له ظهر الأسى على وجهه وانزوى بعيداً عن الأعيّـن . ومن ناحية أخرى لا يهتم كثيـراً بالمال فيكتـفي بالراتب الذي يستحقـه دون طمع في زيادة . وهو كثـير الإنفاق قليل التوفير . ومع أنه قليل الطمع إلا أنه يضطر أحياناً إلى ترك عمله لأسباب أخرى غير المادة . وهو على كل حال من النوع الذي لا يُعطي غيره فرصة الاستغناء عنه إنمّـا يقوم بذلك تـلقائياً . أخيراً بما أنه يكره المسؤوليات الكثـيرة لا يضطر إلى التطلع إلى من هم أعلى منه شأناً وبالتالي يجهل معنى الحسـد والمنافسة .


__________________

شذرات متنوعة
علوم الفلك والتنجيم والروحانيات






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 1,716,078,070
- الدنيا في فكر يكتنزه الورق من قرأت لهم
- -الزمن هو المادة التي أنا مصنوع منها ، وأنا - لسوء الحظ –خور ...
- العنف الاسري والعنف ضد المراة - من امرأة من الشرق ، وثلاثية ...
- لك بين جوانحي عشق
- أن الشيوعية تقدم حلاً للمعضلة الصعبة... لبرتراند راسل من الا ...
- اقوال الرفيق ماو تسي تونغ .. . من كَلِمُ لا يَنفَد
- شموع لعمال العالم ، وشمعة لي
- العنف الاسري وطفولة مسلوبة لأطفال الشوارع والتحرش ، من إمرأة ...
- انعتاق وطن
- ومن ذا الذي سينزل العقاب وسيسبغ النعم؟...من كَلِمُ لا يَنفَد ...
- إعترافات
- - أول جيش ثوري للعمال و الفلاحين- من كلم لاينفد للرفيق ماو ت ...
- الفراق
- -المسيرة الطويلة- من كلم لاينفد للرفيق ماو تسي تونغ
- قهرنا الممر الاخير ، فابتسمت الجيوش الثلاثة ، من كَلِمُ لا ي ...
- من المستحيل أن تبحث عن الله عندما يكون عقلك مضطرباً بسبب الب ...
- إرحلي
- عمالة الاطفال
- -انتفاضة حصاد الخريف- من كلم لاينفد للرفيق ماو تسي تونغ
- قراءة في ديوان تراتيل انثى للشاعرة فاطمة الفلاحي بقلم محمد س ...


المزيد.....




- مليونية المومياءات .. اكتشاف مبهر يثير جدل علماء الآثار بمصر ...
- جيش ليبيا يحاصر مسلحين بقاعدة جنوبي البلاد
- الجيش الأميركي: قتلنا 3 من كبار قادة داعش
- بالفيديو.. 1,1 مليون مشاهدة في 3 أيام لدهس عناصر أمن في المك ...
- الناشطون المدنيون يدعون لوقفة تضامنية مع عمال ومنتسبي شركات ...
- الحكومة الكولومبية ترحب بإعلان الفارك وقف إطلاق النار
- -فجر ليبيا- تقتحم قاعدة جوية.. واستمرار الاشتباكات في الهلال ...
- النسور يؤكد من بغداد دعم الأردن للعراق ضد داعش
- العراق.. داعش يذبح رجلا بتهمة -السحر-
- المتهمون في "فضيحة القرن" و"سوناطراك1" ...


المزيد.....

- -المادية التاريخية- : فصل من كتاب -منهجية علم الاجتماع بين ا ... / أحمد القصير
- اِنْتِهَاكَاتٌ: فصليةٌ إلكترونية في عددها الصفر تُعَرِّفُ با ... / مجموعة من الباحثين والمترجمين العرب
- القضايا المعرفية للظاهرة الاجتماعية: فصل من كتاب -منهجية علم ... / أحمد القصير
- فلسفة العلم و منطق البحث العلمي / الدكتور محمد محمود الكبيسي
- اشكالية معيار قابلية التكذيب عند كارل بوبر / ماهر اختيار
- الخير والشر / طارق أحمد حسن
- التفكير الواضح... منطق لكل انسان / المفكر الانجليزي ا. اي. ماندر
- الفلسفة الماركسية جذورها و ماهيتها / ثيودور اويزرمان
- الفلسفة الماركسية جذورها و ماهيتها / ثيودور اويزرمان
- نظرية الأوتار الفائقة من منظور الفلسفة العلمية / رائف أمير اسماعيل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - فاطمة الفلاحي - كيفية التعامل مع الرجل وفق الابراج