أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - عارف علي العمري - محافظة البيضاء والمياه الملوثة














المزيد.....

محافظة البيضاء والمياه الملوثة


عارف علي العمري
الحوار المتمدن-العدد: 2959 - 2010 / 3 / 29 - 19:45
المحور: الحركة العمالية والنقابية
    


توفيت يوم الأربعاء الماضي شقيقتان في محافظة البيضاء بمديرية السوادية عندما كانتا تحاولان استخراج ماء من إحدى برك الأمطار, لغسيل بعض الملابس .
وكانت الفتاتان التي تبلغ الأولى منهن 18 عاما والأخرى 15 عاماً كانتا تحاولان استخراج ماء من إحدى برك الأمطار في قرية القعقاع شرق مديرية السوادية , وقد حاولت القناة الأخرى أن تنقد الأولى أثناء سقوطها في البركة إلا أن الغريقة تشبثت بأختها مما ألحقها بها , وكان والد الفتاتان الشيخ سالم صالح الطاهري قد طالب السلطة المحلية في المحافظة بإيجاد مشروع للمياه في المنطقة إلا أن مطالباته لم تلق أذن صاغية. وكان قد سبق هذه الحادثة حادثة أخرى مماثلة في ذات المحافظة حيث انتشل قبل حوالي شهر تقريباً غواصون تابعون للدفاع المدني بمحافظة البيضاء جثة طفل في الثانية عشرة من عمره من داخل سد مديرية الشريه, وكان الطفل ويدعي عبدا لله احمد صالح البصيرى سقط إلي داخل السد أثناء ما كان يحاول التقاط ماسورة تابعة لمشروع المياه من السد.
الجدير ذكره أن أبناء محافظة البيضاء يعانون من تفاقم معضلة شحة وجود مياة الشرب وارتفاع أسعار نقلها وبيعها الى المواطنين في ظل غياب أي حلول رسمية للحد من تلك المعاناة. تفاقم مشكلة المياة وصل حداً لا يطاق لاسيما عقب أن وصل ثمن وايتات نقل وبيع مياة الشرب الى اسعار كبيرة تجاوزت مبلغ 6000 الاف ريال يمني للوايت سعة 22 (البوزة) و4000 الاف ريال يمني للوايت سعة 12 برميل. وفي سياق متصل، يشكو عدد من ساكني المدينة من استغلال بعض ضعفاء النفوس للوضع المتفاقم وذلك عبر تعبئة الوايتات بمياة من منطقة حذلم بمدينة عزة غير صالحة للشرب بسبب انتشار الاوبئة، وبيعها بنفس سعر المياة الصالحة للشرب وعدم ابلاغ المواطنين بمصدر هذه المياة وذلك لتحقيق أرباح ومكاسب على حساب صحة الناس وسلامتهم.
مدير عام مكتب المياة بالبيضاء اشار الى ان مشكلة تعبئة المياة من حذلم بعزة هي مسؤولية مكتب الأشغال بالمحافظة الذي أكد بدوره ان هذا الوضع غير مرض بالنسبة له.
وكان الأهالي قد طالبوا المجلس المحلي للمحافظة والمدينة بالقيام بدوره وإلزام مالكي وايتات المياه بعدم التعبئة من هذه المياة غير الصالحة للشرب ويتساءل الأهالي عن سبب عدم قيام المجلس المحلي بإعداد تصور يكفل تنفيذ وعود رئيس الجمهورية الخاصة بجلب مياة الشرب من بيحان ومتابعة تحويل تلك الوعود الى مرحلة التنفيذ العملي.
وفي سياق متصل أفادت مصادر مطلعة في المحافظة إلى أن لجنة المناقصات بمحافظة البيضاء برئاسة محافظ المحافظة وعضوية الأمين العام للمجلس المحلي ورؤساء اللجان الثلاث بالمجلس المحلي قد أقرت بناء مجمع حكومي بمديرية ردمان آل عواض بتكلفة تقدر بحوالي ربع مليار ريال(263059897)ريال ! هذا وقد عبرت المصادر عن إستياءها من سوء توزيع أموال موازنة المحافظة وعدم تسخيرها في مشاريع تعود بالنفع على المواطن مثل مشاريع الكهرباء والمياه التي تعاني من إنعدامها وإنطفاءاتها المتكررة عدد من مديريات محافظة البيضاء وتساءلت تلك المصادر عن مدى الإيرادات التي ستتحققها الدوله من بناء مجمعات حكومية أو مستوصفات أو مدارس بدون رفدها بالكوادر المطلوبه وأشارت المصادر إلى أنه لو تم إعتماد هذا المبلغ الكبير لتنفيذ مشروع مياه أو كهرباء لمديرية ردمان ولمديريات أخرى بجوارها لكان أفضل من تبديد أموال كبيرة على مجمع لن يعود بالفائده الكبيرة على أبناء المحافظة والمديرية كما هو حال المجمع الحكومي الكبير في مديرية الصومعة .
والى ذلك افرجت السلطات الأمنية في المحافظة عن المعتقلين الثمانية الذين تمَّ اعتقالهم يوم الأربعاء قبل الماضي على خلفية مشاركتهم في الاعتصام السلمي الذي دعت إليه أحزاب اللقاء المشترك بالدائرة (125) أمام المجمع الحكومي بمحافظة البيضاء احتجاجاً على الأوضاع المتردية للكهرباء والانقطاعات المستمرة .
وكان عدد من هؤلاء المعتقلين قد تم نقلهم إلى المعتقل من داخل مسنشفى الثورة العام أثناء تلقيهم للإسعافات بسبب الاختناقات التي تعرضوا لها بعد إطلاق قوات الأمن للقنابل المسيلة للدموع لتفريق الاعتصام السلمي .
ويأتي الإفراج عن المعتقلين بعد زيارة قام بها الدكتور/ احمد محمد المرزوقي رئيس المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح للمعتقلين .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,051,161,290
- تنظيم القاعده .. خطر يهدد امريكا
- نحن والعولمة
- الى اين يذهب كل هذا الدعم؟؟
- الثار وعمليات الاباده الجماعية
- تعدد المؤتمرات نسمع جعجعة ولانرى طحينا
- اللعب بنيران السياسة بين السلطة والمعارضة في اليمن
- المؤتمر والمشترك تراشقات اعلاميه الى اين ؟؟؟
- محافظة البيضاء يقظة حقوقية متاخرة
- الجعاشن تحت وصاية الشيخ
- اطفال اليمن بين الحرب والعمالة
- القبيلة والدولة في اليمن
- مؤسسة العفيف في رحيل مؤسسها
- مابعد حرب صعده السادسة ؟؟؟
- الصحافة في اليمن واقع ماساوي وتهديد مستمر
- صنعاء التي رأيت
- انتهت الحرب ام علقت العمليات في صعده
- فقاقيع من حرب صعده السادسه
- سؤال هز كياني وزلزل مشاعري
- الاعلاميون ورسالة الاعلام
- ارتياح محلي وترحيب دولي بإيقاف الحرب السادسة في شمال اليمن


المزيد.....




- Greece: The WFTU paid tribute to the 1973 Polytechnic School ...
- الزراعة المائية أمل الملايين فى توفير الغذاء فى مصر
- المعلمون في إيران يواصلون إضرابهم عن العمل للمطالبة بزيادة ا ...
- فى دراسة عن الاجور تجمع المهنيين السودانيين: (1)
- جمهورية الكونغو الديمقراطية: يعبر اتحاد النقابات العالمي عن ...
- DR Congo: The WFTU expresses its deep concern and calls for ...
- قام المشاركون في مؤتمر عمال النقل البحري والموانئ المُنظّم م ...
- إتجاه نقابي نحو -البلقان-..وكالة أنباء العمال العرب تنشر نص ...
- في لقاء أمين-العمال العرب-مع وفد عمالي ألباني:حديث عن العمل ...
- لماذا انتي عظيمة؟ تدريب تفاعلي لاكتشاف الذات بلجنة المراة با ...


المزيد.....

- من تاريخ الحركة النقابية العربية الفلسطينية:مؤتمر العمال الع ... / جهاد عقل
- كارل ماركس والنّقابات(1) تأليف دافيد ريازانوف(2) / ابراهيم العثماني
- الحركة العمالية المصرية في التسعينات / هالة شكرالله
- في الذكرى الستين للثورة... الحركة العمالية عشية ثورة 14 تموز ... / كاظم الموسوي
- السلامه والصحة المهنية ودورها في التنمية البشرية والحد من ال ... / سلامه ابو زعيتر
- العمل الهش في العراق / فلاح علوان
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ... / محمد الحنفي
- هل يمكن الحديث عن نقابات يسارية، وأخرى يمينية، وأخرى لا يمين ... / محمد الحنفي
- العمل النقابي، والعمل السياسي في المغرب: أية علاقة؟ / محمد الحنفي
- السياسة الاقتصادية النيوليبرالية في العراق والموقف العمالي 1 ... / فلاح علوان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحركة العمالية والنقابية - عارف علي العمري - محافظة البيضاء والمياه الملوثة