أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ريبر يوسف - التجريد














المزيد.....

التجريد


ريبر يوسف

الحوار المتمدن-العدد: 2898 - 2010 / 1 / 25 - 09:06
المحور: الادب والفن
    





Raibar sagt:


احيانا عم فكر انو الثلج بيخلق اشكال تانية

مع الاشكال الموجودة
بس لو ما كان لون التلج ابيض
كنت رح حس انو التلج هو ظل للاشياء
الظل
اذا كان للاعلى معناه انو الشمس هي تحت
في طاقة عند البشر اللي يحبو

Sie haben die Einladung abgebrochen, "Webcam-Übertragung senden" zu starten.

هالطاقة متل الشمس
يعني الناس اللي يحبو هن شمس
ع الارض
وظلال هديك الشمس
هي لفوق
عم تختلط المفاهيم
في سماء تانية موجودة تحت
يمكن هي عيون الناس اللي يحبو
تصوري
تصوري
التلج دايما بينمام فوق الاشكال
التلج ع الشجرة
التلج نايم ع الشجرة متل كانهو شجرة تانية
كانو هالثلج هو ظل الشجرة
بس من فوق
و من تحت اذا كانت عيوننا سماء تانية
ما بعرف اي تغيير بيصير ع الحياة حتى يذوب التلج
رح اشعل سيجارة

يمكن الظلال هي التانية بتذوب
تصوري
التلج ظل
و الظل هو ظل
الاتنين بيذوبو
التلج بيذوب بالشمس
والظلال بتذوب بالبرد
الظل والثلج ما بيلتقو
عم بفكر هلا اذا كانت لسيجارتي ظل او لا
عم فكر اذا كان لها ظل
رح يكون ابيض ؟
الناس ثلوج يتساقطو
لما يلمسو قلوبهم
عم حس هلا انو في نبتة داخل يدي
عم حس فيها لانو عم فكر بالظل
عم يسرقني البياض
لاني عم فكر
ما الافكار هي كائنات باعتبارها من الثلج
الثلج ع الاشكال
هو اشكال تانية
من صلب هديك الاشكال
بس من نار عيون الكائنات اللي يسيرو على جراحات عقولهم
الثلج
خلصت سيجارتي و ما بعرف حالي وين صرت هلا
يمكن اذا فكرت بالسبب اتحول الى ابيض
او يمكن اذوب
او
يمكن يذوب كائن كنت عم بتوجس فيه بس ما عم شوفو
حسيتك بدك تقولي شي


الصمت لانو موجود بينخدش

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

برلين
00-00-10





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,642,364,957
- النشرة الجوية في سوريا وخارطة الشرق الأوسط الكبير
- مهرجان برلين للأدب


المزيد.....




- عون: نريد للنزاهة أن تصبح نهجا وثقافة للصغار والكبار وطريقة ...
- شاهد: انطلاق مهرجان السجادة الحمراء السينمائي في غزة
- أربع كلمات شكّلت أميركا.. قرارات آنية غيّرت مجرى التاريخ
- نادي شباب العروبة السوري يكرم باقة من نجوم الموسيقى والثقافة ...
- حاول تقليد أحد أفلامه... أحمد حلمي ينعي أحد معجبيه
- بوتين يهنئ مدير الأرميتاج بعيد ميلاده الـ75
- غينيس توضح حقيقة تتويج حسني بلقب -الفنان الأكثر تأثيرا وإلها ...
- الممثلة الأمريكية جوليا روبرتس تزور فيتنام
- عرض مسرحية -كسارة البندق- الباليه الراقصة
- وفاة الممثل رينيه أوبرجونوا عن عمر يناهز 79 عاما


المزيد.....

- الفصول الأربعة / صلاح الدين محسن
- عرائش الياسمين / ليندا احمد سليمان
- ديوان الشيطان الصوفي / السعيد عبدالغني
- ديوان الذى حوى / السعيد عبدالغني
- مناجاة الاقلام / نجوة علي حسيني
- المراسيم الملكية إعلان الاستقلال البيان الملكي / أفنان القاسم
- في الأرض المسرة / آرام كربيت
- الخطاب الأيديولوجي في رواية سيرة بني بلوط / رياض كامل
- كيفما كنا فنحن ألوف المشاكل... / محمد الحنفي
- ديوان وجدانيات الكفر / السعيد عبدالغني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ريبر يوسف - التجريد