أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: الانتخابات والدولة المدنية والديمقراطية في العراق - سلام الامير - الفضائح السياسية تؤدي إلى قرارات انتخابية














المزيد.....

الفضائح السياسية تؤدي إلى قرارات انتخابية


سلام الامير

الحوار المتمدن-العدد: 2869 - 2009 / 12 / 26 - 08:02
المحور: ملف: الانتخابات والدولة المدنية والديمقراطية في العراق
    


لا يخفى إن النواب البرلمانيين قد اخروا انجاز قانون الانتخابات البرلمانية المقبلة لمصالح شخصية وشهد ردود افعال متعددة وجلبة لا مبرر لها وشد وجذب إعلامي منقطع النظير وبحجج واهية لا تخدم الصالح العام وإنما كان النواب لا سيما رؤساء الكتل النيابية الكبيرة منهم يفتشون عن مصالحهم الخاصة واشياء شخصية لهم ولاحزابهم من خلال القانون
وفجأة نرى السادة النواب قد صوتوا على القانون الانتخابي وكلمح بالبصر وذلك لما وصلتهم اشارات من المشايخ الدينيين فبعد انتقادات مشايخ الدين للنواب
فالسيد احمد الصافي إمام كربلاء انتقدهم بشدة وكذا إمام النجف السيد القبنجي كذلك كان موقف ائمة بغداد وعموم المحافظات وخوفاً من افتضاحهم سارع النواب للتصويت على القانون
فالفكرة إن البرلمانيين وافقوا على القانون بعد الانتقادات الدينية والشعبية
هذا التأخير في انجاز القانون والتصويت عليه لم نلحظه عندما صوتوا على قوانين أخرى تمنحهم معاشات ومنح عالية
هم يعطون أنفسهم امتيازات راقية جدا فقد حصلوا على جوازات سفر دبلوماسية لهم ولعائلاتهم ايضاً
كذلك صوتوا على منح كل نائب قطعة ارض بمساحة 600 م مربع على ضفاف نهر دجلة
كذلك صوتوا على منح انفسهم قروض بقيمة ستين إلف دولار لشراء سيارات خاصة لهم ولعائلاتهم لاستعمالها الشخصي
وصوتوا ايضا على تعديل رواتبهم الخاصة فاصبح راتب النائب البرلماني 8400 ثمانية ألاف واربعمائة دولار إي ما يعادل عشرة ملايين دينار عراقي وكذا صوتوا على المنحة التي تمنح للنائب شهريا لتغطية مصاريف ملاك مكتبه الخاص والتي تبلغ خمسة وعشرين إلف دولار
كل هذه القوانين صوتوا عليها دونما إي خلاف أو اختلاف يذكر فيما بينهم وعلى العكس تماما نرى خلافهم واختلافهم على القوانين المصيرية والتي تخص مصالح عموم الشعب العراقي
فاين يقف البرلمانيون من مسالة الوطن والمواطنة وما مدى مصداق شعاراتهم الوطنية البراقة وهل هم حقاً وطنيون عندهم مصلحة الوطن فوق إي اعتبار أم إن مصالحهم الشخصية ومصالح احزابهم واجندات مؤسسات خارجية هي الاهم
هذا ما ينبغي إن يجيب عليه الناخب في الانتخابات القادمة ويعرف من سينتخب بالتحديد ليقرر ما اذا كان هذا الحال سيبقى على ما هو عليه أم إن الأمور ستتغير وتنقلب الموازين ويسطع في افق العراق بريق دولة العدل دولة القانون ...





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,884,797
- دولة الرئيسة في العراق الديمقراطي الجديد
- تنوع البضائع الاجنبية في الأسواق العراقية
- إلاسلامويون وتفجيرات بغداد والانتخابات
- الانتخابات البرلمانيةالمقبلة الخطوة الاولى للقضاء على الفساد ...
- الذهاب للانتخابات النيابية العراقية واجب وطني
- الفساد الاداري والسياسي في العراق
- التأثير الايراني السلبي في العراق
- 11 سبتمبر كارثة العصر
- الائتلافات الجديدة للقوى السياسية الفائزة في مجالس المحافظات
- ظاهرة صور الزعماء مرة أخرى
- تحرر العراق وأصبح انموذجاً ديمقراطياً ماذا بعدُ
- حماية منشات أم مكتب صلاة
- نجاح انتخابات مجالس محافظات العراق سبب الاستقرار الأمني
- المرأة العراقية حققت بعض حقوقها السياسية
- هل تقبل أن تتولي امرأة الحكم في بلدك
- دعم الحكومة العراقية في مكافحتها للارهاب ومحاربته
- مكافحة التدخل الإيراني في العراق
- انتخابات مجالس المحافظات العراقية استمرار لدعم الاتفاقية الأ ...
- عرس العراق الانتخابي الثالث
- انتخابات مجالس المحافظات العراقية


المزيد.....




- قمصان قديمة وأصلية يجمعها عاشق كرة قدم بدبي.. فهل لديه قميص ...
- نتنياهو يفشل في تشكيل حكومة ائتلافية في إسرائيل
- هل تحاول إنقاص وزنك؟ اكتشف ما هو أفضل لك: وجبات الطعام في ال ...
- إمبراطور اليابان الجديد ناروهيتو يعتلي العرش في حفل تنصيب رس ...
- الداخلية المصرية: القبض على 22 إرهابي استغلوا حادث مقتل محمو ...
- الرئيس السوري على الخطوط الأمامية في ريف إدلب...صور
- بالفيديو... شاب يتلقى درسا عنيفا لعنصريته تجاه سيدة
- الرياض تعلن إجلاء 532 مواطنا سعوديا من هذه الدولة العربية
- أردوغان: نرغب في تعزيز تعاوننا الوثيق مع روسيا
- مقتل 7 أطفال وإصابة العشرات مع استمرار العنف في ليبيا


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - ملف: الانتخابات والدولة المدنية والديمقراطية في العراق - سلام الامير - الفضائح السياسية تؤدي إلى قرارات انتخابية