أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - حمادي بلخشين - في اسرائيل ينزع حاسوب الرئيس، و في بلادنا لا نستطيع نزع فرّوج اغتصبه شرطي !!!



في اسرائيل ينزع حاسوب الرئيس، و في بلادنا لا نستطيع نزع فرّوج اغتصبه شرطي !!!


حمادي بلخشين

الحوار المتمدن-العدد: 2467 - 2008 / 11 / 16 - 08:46
المحور: حقوق الانسان
    


بعد سماعهم محاضرة القاها عمرو خالد ( ابله العصر، و اشهر موانع الحمل ـ 1 ـ ) دعا فيها الله ان يساعد أولياء امور المسلمين على تحرر بيت المقدس ، ذهبت مجموعة ساذجة من شباب الإخوان المسلمين لأداء صلاة العشاء . بعد فراغهم من الصلاة، تقدم احد هؤلاء الفتية المتحمسين من الإمام الوقور، ثم سأله دون مقدمات" فضيلة الإمام، اذا حررنا القدس ، نقدر ننكح اليهوديات؟" انتابت الإمام نوبة ضحك شديد أسقطته على الأرض، بعد ذلك اخذ يتلوى من شدة الضحك ، تعجب الشباب...و ظنوا به الجنون... عند فراغه من الضحك. قال للشاب السائل " تحرروا القدس؟!!!! قلت تحرروا القدس.؟ اذا حررتوها تعالوا انكحوني انا !!!!"
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

في حقيقة الأمر، لم تهن على الإمام مؤخرته حتي يفرط فيها بكل تلك السهولة، ولكن مرارة الإحباط هي التي دفعته الي تلك المقولة الغليظة. فقبل اقل من ساعة واحدة من سؤال الشاب ، و حين كان الإمام يغادر شقته، اعترضه جاره الشاب ايضا ، ثم ساله وهو يبتسم" فضيلة الأمام هل سمعت بفتوى شيخ ازهري بجواز ارضاع الموظفة زميلها في المكتب حتي يحل لها الخلوة به" " اجاب الإمام بضيق شديد " نعم سمعت ذلك.... فشيوخ الأزهر كما قيل يصلحون لكل شيء، الا لخدمة الإسلام " قاطعه الشاب و كأنه لم يسمع شيئا ".فهل بامكان فضيلتكم ان تحذو حذوه فتفتي لنا مشكورا مأجورا لكل محجبات عمارتنا بجواز ارضاع جميع الذكور البالغين هنا حتي يحل لهن التجول بين طوابقها دون حجاب ؟"
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
كيف يمكن تحرر بيت المقدس، وليس في امكاننا نزع فروج اغتصبه شرطي مغربي او تونسي أو باكستناني من مواطن مغربي او تونسي او باكستاني مقهور.في حين ينتزع من الرئيس الإسرائيلي حاسوبه الشخصي من اجل التحقيق معه في تهمة تحرش بمواطنة اسرائيلية بسيطة؟
كيف يمكننا تحرير حتى جحر نملة مقعدة و للشرطي العربي من صلاحيات التوقيف و السلخ و الذبح ما لا يملك معشارها كل قادة الغرب مجتمعين؟
ــــــــــــــــــــــــــــــ
بيت المقدس ليست قضيتنا الآولي ولا حتى العاشرة قضيتنا تحرير الإنسان ...
و تحرير الإنسان لن يتم قبل تحرير امتنا من كهنة السوء و حكام السوء
و حينئذ يفرح المؤمنون بنصر الله!.
ــــــــــــــــــــــ هامش ـــــــــ
(1) اعني حمل الفكر الثوري المؤدي بدوره الي حمل السلاح.







رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,274,506,314
- المتنبي وواحد ارمني ( على هامش الإنتخابات الأمريكية)
- حلم جحا يكرر نفسه
- لا لدين الملوك ( السنة) ولا لدين الكاهن (الشيعة)
- حدث ذات سكر ملكي


المزيد.....






- نطاق الشامل لحقوق الانسان / أشرف المجدول
- تضمين مفاهيم حقوق الإنسان في المناهج الدراسية / نزيهة التركى
- الكمائن الرمادية / مركز اريج لحقوق الانسان
- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- الحق في حرية الراي والتعبير وما جاوره.. ادوات في السياسة الو ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حقوق الانسان: قراءة تاريخية ومقاربة في الاسس والمنطلقات الفل ... / حسن الزهراوي
- العبوديّة والحركة الإلغائية / أحمد شوقي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - حمادي بلخشين - في اسرائيل ينزع حاسوب الرئيس، و في بلادنا لا نستطيع نزع فرّوج اغتصبه شرطي !!!