أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - كاظم الحسن - لماذا الخوف من الحرية؟














المزيد.....

لماذا الخوف من الحرية؟


كاظم الحسن

الحوار المتمدن-العدد: 2285 - 2008 / 5 / 18 - 00:39
المحور: المجتمع المدني
    


ان تكون حرا، يعني ان تكون مسؤولا وصاحب قرار وتتحمل مسؤولية ما تتخذه من مواقف وآراء، قد تتعثر وتخطئ هنا او هناك ولكن في النهاية سوف تتراكم لديك الخبرة والتجربة وحرية الاختيار بين البدائل المتعددة التي سوف تتوفر لك من خلال الانتقال الى المنطقة المضيئة في الحياة البعيدة عن السلبية والاتكالية،او الاعتماد على الاخرين في تقرير مصيرك او اتخاذ القرارت الكبرى في اللحظات الحرجة.ان غياب الحرية بشكله النسبي يجعل الانسان في حالة استلاب فتغيب عنه ذاته الانسانية، وتتحول الحياة الى صراع من اجل البقاء.ولكن الحرية المطلقة تتحول الى جحيم، وهذا ما ادى الى الفوضى في كل شيء واصبحت القوة هي الفيصل في حسم المنازعات والازمات التي تعصف بالعراق، وربما يشعر البعض بالحنين الى السوط والبندقية وهذه حالة مرضية ان ترى في الظلم والاضطهاد حالة الامان والاستقرار وقد تشكل عملية حفظ الذات وغريزة البقاء عاملا مهما في هذا التصور.يرى افلاطون وهوبز ان النظام اهم واجدى للانسانية من الحرية وانه لهذا السبب بالذات اختار الناس ان يتخلوا عن حالة الطبيعة التي كان يسودها قدر كبير من الحرية وان ينتظموا في نظم سياسية تقيد من حريتهم تلك، لان الحرية في ان تفعل اي شيء وان كانت ضرورية في نظر البعض الا انها تؤدي الى الفوضى في نظر البعض، ويعتبر دوماستر في انتقاده لفلاسفة الثورة الفرنسية عندما طالبوا بالحرية لرجل الشارع العادي فانهم كانما اطلقوا نمرا مفترسا من قفصه.ولو قدر لهؤلاء ان يعيشوا اجواء الحروب المدمرة التي انطلقت في اوروبا خلال القرن الماضي، لربما قد اعادوا النظر في تصوراتهم القائمة على افتراض عقلانية الحاكم وان الضرورة في البقاء على سدة الحكم سوف تمنعه من التهور والطيش والقيام بحروب مهلكة طالما انه غير مقيد بشيء، وقد دفعت اوروبا ثمنا باهظا من خلال تلك الافكار التجريدية لان حرية الفرد سوف تتحول الى مؤسسات فاعلة تلجم من الاندفاعات غير المحسوبة للانظمة الدكتاتورية ولذلك ان حرية الفرد على سلبياتها اهون من حرية الحاكم على ايجابياتها، كون الاولى تقود بالضرورة الى الديمقراطية فيما تقود الثانية الى الدكتاتورية، ولو نظرنا الى التاريخ نرى ان احتقار افلاطون للديمقراطية قاد انظمة الحكم الى الدكتاتورية.اذ ان حرية الرأي تؤدي الى ظهور المعارضة وظهور المعارضة يؤدي بدوره الى ظهور الاحزاب وتعددها وكل حزب يطمع في ان يفوز بالحكم يوم من الايام، في حين ان نظام الحزب الواحد انما يظهر لتلافي الفرقة والاختلاف الذي قد يترتب على تعدد الاحزاب، كما يخشى ان تضم المجالس جماعات متعددة مختلفة الاهواء والمصالح بحيث يتعسر النيابية معه قيام حكومة تستمر في الحكم مدة طويلة.واتذكر ان الدكتاتور في العراق كان يقول ان البرلمان يعطل الكثير من القرارات او مشاريع القوانين في حين انه يستطيع خلال وقت قصير المصادقة على حزمة من القرارات وبالتالي ان المجالس النيابية لا ضرورة لها وتثقل من كاهل الدولة كما يزعم.هذه النظرة الساذجة للقانون والمشاركة الشعبية عبر ممثليه في البرلمان تجمل نوع الخوف او الفوبيا من الحرية التي تنوع من مراكز القرار والسلطة وتسحب البساط من حكم الفرد.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,357,471,187
- الشخصانية ونظام المؤسسات
- العنف بين القانون والسياسة
- الدكتاتور خبازا


المزيد.....




- النيابة العامة في السويد تطالب المحكمة بإصدار قرار باعتقال ج ...
- النيابة السويدية تطلب من المحكمة إصدار أمر اعتقال لمؤسس ويكل ...
- الجزائر: نحو ألفي طالب يتظاهرون ضد رموز -النظام- في عيدهم ال ...
- ترمب يخطط لجعل المهاجرين يتعلمون الإنجليزية ويجتازون اختبارا ...
- شاهد.. فيديو لافت تسبب باعتقال رنا الحموز
- العراق: اعتقال «أمير كتيبة الهاونات» في «داعش» بنينوى
- مكافحة الفساد على الطريقة البيروية – عبد الستار رمضان
- رمضان النازحين المستظلين بأشجار الزيتون بإدلب.. لهيب بالنهار ...
- الجزائر... المجتمع المدني يدعو الجيش لحوار صريح وإيجاد حل سي ...
- ترامب قد يعفو عن متهمين بارتكاب جرائم حرب


المزيد.....

- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - كاظم الحسن - لماذا الخوف من الحرية؟