أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - صبا النداوي - بغداد البستينا السواد














المزيد.....

بغداد البستينا السواد


صبا النداوي
الحوار المتمدن-العدد: 1960 - 2007 / 6 / 28 - 12:04
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


بغداد يا حبيبتي وعدتيني أن امشي في شوارعك ولا أخاف ولا احذر ولا أسير وأنا أتلفت وأتابع حركات الملا من حولي ..
بغداد قلتي لي انك ستعودين أعجوبة للدنيا وقلتي ستكونين الملاذ الآمن لكل العراقيين
ها انا اراك اليوم مكبلة بقيود المحتل ومكبلة بطمع دول الجوار بك ومكبلة بفتنة حطمت الاواصر التي ربطت سكانك منذ القدم بغداد يا أما لنا مالك ترتدين السواد وعلى سمائك شحوب وودخان مالها شوارعك اصبحت كصحراء قاحلة لا يمر بها الا القليل ما لمدنك صارت قرى او مدن أشباح لماذا أرى البيوت والشوارع تحدث نفسها وتبكي على نفسها فقد صارت قصورا مهجورة تركها سكانها هربا لديار الغربة تركوها وهم يبكون دما ونارا تشب بين ضلوعهم البيوت تصرخ بأهلها لا تتركوني وعبثا هذا الصراخ فلا من مجيب ولا من مستمع لهذا النداء ابغداد يا عاصمتي احدثك ماذا جرى بعد 4 سنوات من تحرير وعدوا الجميع به وجعلوا البسطاء منا يحلم ببيت وبعمل وبعيش امن وصار الكل يرقص فرحا ويغني طربا ولكن اسفا صارت البلاد مدن خاوية ومظلمة وصار هناك صوت يدوي كل لحظة هو صوت لانفجار يدمر ويحطم امال البسطاء ويجعلها رماد في رماد ويحول الرقص الى دموع ونحيب وبكاء بغداد كل لحظة اسمع صرخاتك وانت تنادين وما من مجيب اسمع ارضي تنادي وتصرخ متاثرة بعبوةاو سيارة تنفجر وقذيفة هاون يطلقها انسان لم يفكر بطفل يلعب في شارع وشيخ متعب يصلي ويدعو ربه و امراة عراقية تتسوق لتعد طعاما لذويها ورجل برقبته ام كبيرة واخت يتيمة وطفل رضيع وزوجة متعبة تسقط مفجرة احلامهم حياتهم ترمل نساء تيتم اطفالا تثكل امهات سهرن وربين ذويهن تقطع صلاة ودعاء بالفرج اناس لا دخل لهم بسلطة وحكومة لا دخل لهم بمحتل وكافر تجرح وتشرخ ارضك وتنادي شوارعك متمنية بدفن كل عاصي يسير عليها تنحني الشوارع اجلالا لكل موكب جنائزي لشهداء لاذنب لهم بغداد الستي دار السلام و ارض الحق فلنتكاتف اخوة ولنطوي اربع سنوات من العذاب والظلم ونمد يدنا بيدكي يا بغداد ولتساعدينا فكذب كل من يقول انكي لا تفهمينا ولا تحسي باهاتنا لنرفع علمنا عاليا ولنؤكد انتمائنا لهوية العراق والله اكبر المرفوعة راية الاسلام والسلام






رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,003,938,487
- حوار مع الجسر والنهر والذات
- عين على معاناة المرأة العراقية
- انحدار امني أم انحدار أخلاقي؟
- الاطفال التوحديون ما هو مصيرهم في العراق ؟؟


المزيد.....




- كينيا تحارب الفساد -بالصلوات-
- ترحيل ورصاص حي.. هل ضاق المغرب ذرعا بالهجرة غير النظامية؟
- بومبيو: الرياض تؤكد أن التحقيق في اختفاء خاشقجي سيقدم استنتا ...
- معابر إنسانية في ريفي حماة الشمالي وإدلب الجنوبي خلال أيام
- الإرياني: ألغام الحوثيين الأكثر منذ الحرب العالمية الثانية
- بوتين يفاجئ الجميع بسؤاله لمواطنين روس عن مصر أمام السيسي (ف ...
- تصرف من ترامب يكشف -أنانيته- مع زوجته ميلانيا (فيديو)
- الجيش اليمني يستعيد مواقع استراتيجية غرب تعز
- حزني عليك يا بنت بلادى
- خارج السياق


المزيد.....

- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم
- افغانستان الحقيقة و المستقبل / عبدالستار طويلة
- تقديرات أولية لخسائر بحزاني وبعشيقة على يد الدواعش / صباح كنجي
- الأستاذ / مُضر آل أحميّد
- الارهاب اعلى مراحل الامبريالية / نزار طالب عبد الكريم
- الكتابة المسرحية - موقف من العصر - / هاني أبو الحسن سلام


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - صبا النداوي - بغداد البستينا السواد