أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم الأول - فرمان سليم الأول إلى الروم الأرثوذكس من أهل بيت المقدس














المزيد.....

فرمان سليم الأول إلى الروم الأرثوذكس من أهل بيت المقدس


سليم الأول

الحوار المتمدن-العدد: 7262 - 2022 / 5 / 28 - 08:22
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بِسْمِ ٱللَّهِ ٱلرَّحۡمَـٰنِ ٱلرَّحِيمِ

يُعمل به بِموجب أمري الشريف وكُل من يقوم بِتغييره والإخلال به أنزل الله تعالىٰ عقابه عليه.
بِعون الله تعالىٰ ورسوله الحبيب جئنا إلى القُدُس الشريف بيت الله، وتمَّ فتح بابها في اليوم الخامس والعشرين من شهر صفر الخير وجاء بطريرك الروم الراهب عطا الله مع جُملة الرُّهبان إلى جانب الرعايا والبرايا مُعلنين الطاعة وهُم يُناشدون أن يقوم البطريرك بِإدارة كنائسهم وأديرتهم ومزاراتهم في الداخل والخارج والتصرُّف بها على نفس الطريقة التي كان يتمُّ بها إدارتها والتصرُّف بها مُنذُ القِدم. ولِهذا أمرت بِموجب حُكمي الشريف أن يقوم البطريرك المذكور بإدارة كُل ما يلي والتصرُّف به وفق العُهدة التي منحها سيِّدُنا عُمر رضي الله عنه والأوامر الشريفة لِلسلاطين السابقين: المُغتسل القديم الكائن قبالة باب القُمامة والطرف القبلي الشمعدانان والقناديل والجُزء السُفلي والعُلُوي من الأقواس الأربعة الكائنة في نفس المكان والجُزء السُفلي والعُلُوي من الأقواس السبعة الواقعة على [قبر] الست مريم ووسط الكنيسة الكبيرة وقبرها معًا وجميع مزاراتها وكنائسهم الثلاثة الكائنة حول القُمامة وكنيسة مار يُوحنَّا الكائنة أمامها والكنيسة المعروفة بـ«آلينه» والكائنة في الدور التي يسكن فيها البطريرك والكنائس المعروفة بِمار تقلا والست ناي ومار أقتيميوس ومار كاترينا ومار ميكائيل ومار يوركي ومار يُوحنَّا والحديقة ومار واصل ومار نقولا ومار ديمتري والست مريم ومار يُوحنَّا الأُخرى وكنيستها الأُخرى ودير مار يعقوب الكُرجي والكنائس المعروفة بِمار يوركي وقبر الست مريم الكائن خارج القدس الشريف ومارسه يوم(؟) وسجن سيِّدنا عيسى منزل حانا ومقابرهم الكائنة في الصحراء ومصلبة دير الكرجيين، ودير مار سيمون ومار إلياس والكرم والزيتون ودير مار صوه ومار يوركي في بيت جالا ومغارة بيت لحم التي وُلد فيها سيِّدنا عيسى والموضع الواقع في الكنيسة ومفاتيح البابين الكائنين في الجهتين الشماليتين والقبليَّة والحديقتان وبُستان الزيتون الكائنة في أرجاء الكنيسة ومقابرها وكنائسهم وأديرتهم الواقعة في القُرى الأُخرى والأوقاف الكرجيَّة والحبشيَّة والصربيَّة التابعة لِلبطريرك ومُخلَّفات من مات من الأساقفة والرُهبان. وإعفاؤهم بِالكامل من الضرائب والرُّسوم الكمركيَّة والتكاليف الأُخرى في باب القُدُس و(ماء زمزم) وبادية العرب والمرافئ وما يكشفون عنه، وعدم التدخُّل في شؤونهم من قبل الطوائف الأُخرى أو الاعتداء عليهم، ويكون بطريرك الروم مُقدَّمًا عليهم، وأمرت أنا أيضًا وبِموجب عهدة سيِّدُنا عُمر رضي الله عنه والأوامر الشريفة الصادرة من السلاطين السابقين:
أن يتم التقييد بِأمري بِالوجه المشروح من قِبل السلاطين والوُزراء العظام والعُلماء والصُلحاء والقُضاة وأُمراء الأُمراء وأُمراء الألوية والويوەدات وقسامي بيت المال والصوباشيَّة والزُعماء وأرباب التيمار والمُتفرِّقة والجاويشيَّة والسباهيَّة والإنكشاريَّة وسائر جُنُودي، وكُل من يقوم بِالإخلال به يتعرَّض إلى غضب الله وعذاب الله تعالىٰ وأن يبقى حُكمي السُلطاني هذا عند المذكور وتُعتمد العلامة الشريفة.
تحريرًا فى سنه ثلاث وعشرين وتسعُمائة بِمقام القُدُس الشريف.


المصدر: عرَّب الرسالة التالية وصحَّحها وعلَّق عليها أ.د. فاضل بيات، في المُجلَّد الأوَّل من موسوعة «البلاد العربيَّة في الوثائق العُثمانيَّة». الأصل موجود في أرشيف سراي طوپ قاپي بعنوان «Topkapı Sarayı Arşivi E. 5585, D.7016».



#سليم_الأول (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295





- لعمامرة: يجب وقف التدخلات الخارجية
- إدوارد سنودن يحصل على الجنسية الروسية
- دوري الأمم الأوروبية: تعادل مثير بين ألمانيا وإنجلترا
- قذائف مدفعية ذاتية الدفع من طراز -مالكا- تضرب مواقع إطلاق ال ...
- الأردن.. فتاة تقتل جدتها وتسمّم والديها وأشقاءها بمبيد الحشر ...
- -آسيان-: الشراكة مع بكين وواشنطن مهمة على حد سواء بالنسبة إل ...
- ميلوني تتعهد بإعادة إيطاليا لهيبتها
- بعد إحباط محاولة اختطافه.. العثور على طرد مشبوه قرب منزل وزي ...
- فرنسا تدين -القمع العنيف- للمظاهرات في إيران
- الدنمارك تعزل مساحة تبلغ 5 أميال بعد تسرب الغاز في أحد أناب ...


المزيد.....

- غرض الفلسفة السياسية المعاصرة بين الاستئناف والتوضيح / زهير الخويلدي
- العدد 56 من «كراسات ملف»: الاستيطان في قرارات مجلس الأمن / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- هيثم مناع: عميد المدرسة النقدية في حقوق الإنسان / ماجد حبو، مرام داؤد، هدى المصري، أسامة الرفاعي، صالح النبواني
- اسرائيل والتطبيع مع الدول العربية-المسار واّليات المواجهة 19 ... / سعيد جميل تمراز
- كتاب جداول ثقافية: فانتازيا الحقائق البديلة / أحمد جرادات
- غرامشي والسياسي، من الدولة كحدث ميتافيزيقي إلى الهيمنة باعتب ... / زهير الخويلدي
- خاتمة كتاب الحركة العمالية في لبنان / ليا بو خاطر
- على مفترق التحولات الكبرى / فهد سليمان
- رواية مسافرون بلاهوية / السيد حافظ
- شط إسكندرية ياشط الهوى / السيد حافظ


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سليم الأول - فرمان سليم الأول إلى الروم الأرثوذكس من أهل بيت المقدس