أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - وسيم وني - أسرانا البواسل في معركة مواجهة الكرونا وكيان الاحتلال














المزيد.....

أسرانا البواسل في معركة مواجهة الكرونا وكيان الاحتلال


وسيم وني
كاتب

(Wassim Wanni)


الحوار المتمدن-العدد: 6526 - 2020 / 3 / 29 - 21:54
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


بقلم د. وسيم وني / مدير مركز رؤية للدراسات والأبحاث في لبنان

كيان لا يعرف إلا سياسية القتل والبطش والإجرام والإمعان فيه، فاستهداف هذا الكيان لأسرانا البواسل ليس بجديد في وقت يشهد فيه العالم أجمع بما فيه هذا الكيان وباء تفشي "فيروس كورونا " ، ويتجسد هذا الإنتهاك بمصلحة السجون الصهيونية وعدم اتخاذها أية إجراءات أو تدابير للحد من انتشار أو وقاية الأسرى من خطر الإصابة بهذا الفيروس اللعين ، وهذا يعني أن هذا الاستهداف الجديد سُيلحق الأذى بالأسرى خاصة إذا ما أصيب أحدهم بهذا الفيروس من خلال السجانين ، كما حصل مؤخرًا حين تم حجر أربعة أسرى جراء تعاملهم مع أحد الحراس الذي تبين لاحقاً أنه مصاب " بفيروس كورونا " .

فالعالم بأسره يعلم بأن السجون الصهيونية بيئة خصبة ومكان مثالي لإنتشار الأمراض والأوبئة، بسبب قلة التهوية والمساحة الصغيرة للغرف والأقسام والتي لا تصلح أساساً للعيش البشري و لا تتناسب مع الاكتظاظ الكبير للأسرى داخل أقبية هذه السجون ، فإصابة واحدة يعني بدء تفشي هذا الفيروس بشكل واسع، نظرا لحالة الاكتظاظ التي يعيشونها وهذا ما يسعى له هذا الكيان الذي لم يتخذ إلى الآن أي إجراء أو تدبير وقائي لحماية الأسرى داخل أقبية هذا السجون .
أما عن أوضاع أسرانا البواسل فهي تفتقد إلى أدنى مقومات الوقاية من هذا الفيروس من كافة النواحي الصحية والغذائية والنظافة وغيرها، الأمر الذي قد يؤدي إلى إنتشار هذا الفيروس القاتل بين صفوف الأسرى لا سمح الله ولا قدر في وقت البشرية جمعاء تشعر بالضجر والملل، ويحارون في وسائل رفاهيتهم داخل عزلتهم في منازلهم ، يصارع أسرانا في غياهب السجون كي لا يصاب أحدهم بهذا الوباء ، فهذه المرة الأولى التي يجدون فيها العالم أجمع خارج سجنهم وقد أضحى سجناً بشرياً عملاقاً يكتسي الكوكب وقاراته،و يستوجب الانقطاع عنه ،و لم يكن لأسرانا أن يتخيلو يوماً ما بأن الزيارة الشهرية لذويهم القادمين من العالم الخارجي، والتي تمتد لمدّة 45 دقيقة شهرياً فقط، أو زيارة محامٍ لهم، قد تصبح تهديداً في يوم ما على حياتهم.

وهذا ما يستدعي منا جميعاً الوقوف والتحرك ولفت انتباه العالم بأسره لإهمال الكيان الصهيوني لأوضاع الأسرى الصحية وتركهم رهينة للموت المتربص بهم في أي لحظة نتيجة انتشار "فيروس كورونا " بشكل سريع، لأن وصوله إلى السجون مسألة وقت فقط، حينها ستقع كارثة حقيقة كون السجون أرضية خصبة لانتشار الأوبئة والأمراض، وتقبع بها أعداد كبيرة من الأسرى في أماكن ضيقة ومكتظة فهذا الكيان ليس معنياً بالقيام بواجباته تجاه الحركة الأسيرة في ظل الظروف الراهنة والتي لا نعلم متى ستنتهي .

فسياسية الإهمال الطبي التي تمارسها مصلحة إدارة السجون الصهيونية بحق أسرانا، خاصة تتناقض تماما مع التزاماتها التي يفرضها القانون الدولي واتفاقيات جنيف ومبادئ حقوق الإنسان على هذا الكيان، القوة القائمة بالاحتلال، وتشكل انتهاكا صارخا للمواثيق الدولية ذات الصلة، ترتقي لمستوى الجرائم .


ومن هنا علينا إطلاق الصوت عالياً مطالبين كل مايعنى من مؤسسات حقوق الإنسان والمنظمات المعنية بالأسربمضاعفة تحركاتها من أجل إرغام كيان العدو على إتخاذ كافة الإجراءات اللازمة تجاه الأسرى لمنع وصول الفيروس إليهم والنيل منهم ، صحيح أن ضغوط الأسرى على مصلحة سجون الاحتلال وإرجاعهم لوجبات الطعام التي لا تسمن ولا تغني من جوع، إلى جانب خطوات أخرى، قد أرغم إدارات السجون على تعقيم غرف الأسرى، إلا أن هذه الخطوة غير كافية، ويجب تحسين الطعام من حيث الكمية والنوعية وكذلك تقديم العلاجات الطبية للاسرى المرضى لتقوية المناعة لديهم لانه كلما كانت المناعة قوية، فبإمكانها مقاومة الفيروس والإنتصار عليه وهزيمته.
وأخيراً هذا الكيان يستغل فيروس كورونا ابتغاء النيل من صمود أسرانا وعلينا منعه من ذلك بكل الوسائل والسبل المتاحة فأسرانا البواسل اليوم في معركة مواجهة كرونا والاحتلال .






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- التطبيع قُربان مجاني لصفقة القرن
- أين المجتمع الدولي من المحرقة الصهيونية المتواصلة ضد شعبنا ا ...
- إعلامنا العربي في ظل الفورة الإعلامية
- الأسرى ومعاناتهم حكاية شعبنا وقضيتنا جميعاً
- يوم النكبة على أعتاب صفقة القرن


المزيد.....




- إسرائيل.. إغلاق مطار بن غوريون نتيجة الهجوم الصاروخي والإدار ...
- إسرائيل.. إغلاق مطار بن غوريون نتيجة الهجوم الصاروخي والإدار ...
- البيت الأبيض: إسرائيل لها الحق في الدفاع عن نفسها
- وكالة: سوريا تفرج عن أكثر من 400 موقوف قبيل الانتخابات
- تعليق حركة الملاحة الجوية في مطار بن غوريون الإسرائيلي إثر ...
- موسكو تدعو الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني إلى ضبط النفس وتجنب ...
- كاليفورنيا قد توسع نطاق حالة طوارئ الجفاف المفروضة مؤخرا
- الاتحاد الإفريقي: ما يفعله الجيش الإسرائيلي في غزة انتهاك لل ...
- بوتين يقدم قانون فسخ -السماء المفتوحة-
- مستوطنون إسرائيليون يهاجمون منازل الفلسطينيين في بلدة سنجل ش ...


المزيد.....

- التحليل الماركسي للعرق وتقاطعه مع الطبقة / زهير الصباغ
- البحث عن موسى في ظل فرويد / عيسى بن ضيف الله حداد
- »الحرية هي دوما حرية أصحاب الفكر المختلف« عن الثورة والحزب و ... / روزا لوكسمبورغ
- مخاطر الإستراتيجية الأمريكية بآسيا - الجزء الثاني من ثلاثة أ ... / الطاهر المعز
- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - وسيم وني - أسرانا البواسل في معركة مواجهة الكرونا وكيان الاحتلال