أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - محمود الوندي - الحلاج شهيد قصر النهاية














المزيد.....

الحلاج شهيد قصر النهاية


محمود الوندي
(Mahmmud Khorshid)


الحوار المتمدن-العدد: 1231 - 2005 / 6 / 17 - 11:15
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


ولد الشهيد عبد الجبار محمد علي ( الملقب جبار الحلاج ) في مدينة خانقين من عائلة فقيرة ، نشأ وترعرع في هذه المدينة العريقة بالتأريخ والمواقف الشجاعة
وتعرف عن أفكار الشيوعية منذ نعومة أظافره ، وأختار طريقه الى الحزب الشيوعي العراقي ، بما أن طريق ليس معبدآ بالزهور، بل أنه طريق وعر وصعب ممتلئ بأشواك والعقبات .
ورأى في الحزب دربه وحياته ، لذا نشط في صفوفه وحمل العراق في ضميره وبين ضلوعه وأنغمس في النضال من أجل حقوق وكرامة وسعادة الأنسان العراقي ، كان الشهيد يحلم بعراق جديد وشعب متنعم بخيراته ، قد تعرض بسبب ذلك الى شتى أنواع المضايقات عندما قارعت سلطة البعث الفاشست ، ونازلها في عقردارها بداية إنقلاب 17 . تموز عام 1968 المشؤومة . حينذاك كان جبارالحلاج أحد قادة تنظيم القيادة المركزية التي أنشقت بزعامة عزيز الحاج عن اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي ، وقدم ما لديه وهي حياته من أجل أن يتخلص الشعب العراقي من سلطة البغي والطغيان بعد أن ألقت القبض على الحلاج في نهاية الستينات من قرن الماضي تعرض الى أشد أنواع التعذيب في قصرالنهاية ، من قبل جلادين البعث الدموي كل من المجرم المقبور ناظم كزار والمجرم المقبور جباركوردي بأشراف الجرذ الجبان صدام حسين ، بقى الشهيد صامدآ وقويآ متحديآ أولئك الحثالات الجبناء الذين قاموا بتعذيبه إلا أن أستشهد على أيديهم ، بعد أن ثرمت جسم الشهيد في مفرمة( مثرمة )
البشر . وسقي أرض العراق بدمائه الزكية ، وتاركآ وراءه زوجته وثلاث أطفال كان الشهيد يتميز بالعلاقات الأجتماعية الواسعة مع أبناء مدينة خانقين شبابها وشيوخها،لذا تتباهى لبطوله النضالي .
إن روحك الطاهر أيها الشهيد يرفرف عاليآ في سماء الحرية ، ( رغم نسيان رفاقك في درب النضال ) سيبقى أسمك أيها البطل نابضآ في قلوبنا وسيبقى ذكراك طرية في الأذهان وقلوب كل أصدقائك ومحبك .
اليوم نقف أحترامآ وأكرامآ لأستشهادك معطرة في قلوب وضمائر أبناء المدينة خانقين .






التسجيل الكامل لحفل فوز الحوار المتمدن بجائزة ابن رشد للفكر الحر 2010 في برلين - ألمانيا
الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295





- س?بار?ت ب? ک?ش?ي ف?ل?ستين
- أحمد بيان // زمن المسخ...متى تحرر جماعة العدل والإحسان جنوده ...
- حمان الأطلسي // القضية الفلسطينية بين الفهم الميكانيكي والف ...
- الشعبوية وخطاب الديماغوجية حول الدولة
- العدد 409 من جريدة النهج الديمقراطي كاملاً
- فيديو: اشتباكات بين متظاهرين مؤيدين لفلسطين والشرطة البريطان ...
- الإحتلال يطلق النار على متظاهرين في حدود لبنان
- شاهد: الطلاب في طليعة المتظاهرين خلال الاحتجاجات المناهضة لل ...
- شرطة الاحتلال تستخدم الطائرات المسيرة لتتبع المتظاهرين في يا ...
- قائد -فيلق القدس- يتحدث مع قادة الفصائل الفلسطينية ويدعوهم ل ...


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - محمود الوندي - الحلاج شهيد قصر النهاية