أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - سوادي المحترم - رزالة مفتوحة : من سوادي المحترم الى جورج بوش غير المحترم !















المزيد.....


رزالة مفتوحة : من سوادي المحترم الى جورج بوش غير المحترم !


سوادي المحترم

الحوار المتمدن-العدد: 250 - 2002 / 9 / 18 - 05:00
المحور: اخر الاخبار, المقالات والبيانات
    


رزالة مفتوحة :

           من  سوادي المحترم  الى  جورج بوش  غير المحترم !

 

الى المستر جورج بوش الأب ومنه ليد الطفل المعجزة  جورج بوش الابن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية /المكتب البيضاوي/  البيت الأبيض  / واشنطن / ولايات القتل المتحدة  :          

united states of killing

صغيري العزيز جورج :

لا السلام عليك و لا على أجدادك البيوريتان الذين كانوا يزينون رقابهم بقلائد من آذان الهنود الحمر المساكين  .

  تعلم يا سيادة الإمبراطور، أن أحد أبناء جلدتي وهو الرفيق "أبو الجعل " كان قد وجه لك رسالة شكر وامتنان يوم أمس جزاء على ما دعاه نُصرتك - لا نصرك الله - للشعب العراقي ،واهتمامك بالجانب الإنساني لمأساتنا نحن العراقيين في خطابك الأخير قدام الجمعية العامة ، زين ؟  وربما سيكتب لك في غدٍ قريبٍ رفيقٌ أو شيخٌ آخر رسالة مماثلة وموقعة باسم " أبو الجنيب " أو غير ذلك من أسماء حركية طفقت تنتشر في هذه المرحلة الحشاشة من تاريخ  أمتكم ، خوش ؟  ولكي لا تضيع وقتك الثمين والمخصص لتدمير البيئة وسرقة ثروات دول العالم الثالث وتجويع الشعوب المغلوبة على أمرها من قبل حكام سفلة من أصدقائكم القدامى والجدد وحماية حلفائكم في الأنظمة المتخلفة والعشائرية  والسلفية والتي لا تقبل القسمة  ولا القسمة تقبل بها  ، أقول إذاً  لكي لا تضيعوا وقتكم الألمازي   في قراءة ومتابعة ما يكتبه القوم عندنا من رسائل وإعلانات وبيانات ودساتير فقد بادرت بالكتابة إليك  لأحيطك علما ، ها يابه ! بعدد من الحقائق التي لا أظن لها وجودا في أرشيفات البنتاغون ولا في تقارير الغرفة السوداء للسي آي أيه . أولى هذه الحقائق يا صغيري جورج هي أنكم أنتم الأمريكان ومن قبلكم مستعمريكم ومستعمرينا السابقين البريطانيين  أسُّ المشكلة وجذر النكبات . قل لي  شلون  !

صوت ديناصور من الجهة اليمني للمسرح : شلووووووون !!

يا محفوظ السلامة ..كان  أبناء عمموتكم البريطانيين قد  فصَّلوا وخيطوا  لنا دولة ملكية نص ردن  والزيج أهدل في بدايات القرن الماضي ، ولما كنا  قوماً  فُطَّر ( بضم الفاء وشد الطاء المفتوحة ومفردها  فطير ) ونصدق بالصغيرة والكبيرة والرايحة والجاية فقد "طنكرنا" بشكل جماعي  وقلنا :

- لا والله ، لو دولة مستقلة صدق ومال أوادم  لو  نمسح الأرض بهذي  الدولة الملكية الوسخة .

  وهات يا ثورات وخذ يا انتفاضات،  وهات يا تمردات وخذ يا وثبات.. حتى صار ما تعلمون من أمره  وخبره ، وانتهى  بنا المطاف  الى  طرد البريطانيين شر طردة من بلادنا  وجرينا نَفَس طويل بعدها  . للدقة ،وعن الحلال والحرام  يعني ، فالنَفَس لم  يكن طويلا جدا لأنكم قطعتموه – قطع الله نسلكم و خربط جيناتكم الوراثية  - أنتم وأصدقاؤكم القوميون والطائفيون في صباح الثامن من شباط واحد تسعة ستة ثلاثة   وصرختم بنا :

-  ستوب ! خلاس هبيبي إراكي ، فنش ثورات وانكلابات  ، خلاس، فنش استكلال !

و بعدها ، صعد نجمكم أنتم الأمريكان واستوليتم على ممتلكات التاج البريطاني السابقة في الجزيرة والخليج والسهل والجبل والهضبة وفوق السبعة وتحت السبعة  ، ولكي تحسموا موضوع العراق نهائيا  ، بادرتم وشحنتم لنا عصابة من الرعيان والسرسرية والضباط المشبوهين في قطار "الحرب البادرة إكسبريس" وجعلتم منهم حكومة ونظاما راسخ البنيان ، عظيم السطوة ، شديد البأس، تقدمي الشعارات، رجعي المضمون ، عريض المنكبين.. حلوْلوْ !!

ومرت السنوات العجاف ، ونحن نقفز مثل حيوانات الكنغر من حرب الى أخرى، ومن كارثة الى عزة الدوري، ومن ناظم كزار الى فيضان ،ومن اليورانيوم المنضب الى حسين كامل .ولم تتركوا اسما له علاقة بالصحراء أو التصحير إلا واستعملتموه عنوانا لمجزرة ضدنا  : فمن عاصفة الصحراء، الى ثعلب الصحراء، الى درع الصحراء ، الى زنود الصحراء ، الى طيـ .. الصحراء!! و كان الضرب الحامي على رؤوس أولاد المَلْحَة من جنود وعمال وفلاحين عراقيين  فيما كان  حبيبكم الأسطة أبو عداي منتجي" متكئ  بالفصحى " على  عمق تسعين متر  تحت سطح الكرادة يسلس حب ويألف روايات عن زبيبة وشيبوب  !!

 وعندما فزعنا في (آذار واحد  مكرر تسعة  واحد) واستولينا على نفس النسبة التي فاز فيها حسني مبارك في الانتخابات الأخيرة  من مساحة أرض العراق ، طارت السمتيات البعثية وانهمرت علينا صواريخ القعقاع  وسنحاريب و الفرزدق  وكاظم الساهر ،  ومن ثم جردتم أنتم بأنفسكم  ثوارنا من أسلحتهم في الناصرية والبصرة والسماوة  فغرقنا في لجة  بحر من الدماء وأنقذتم  النظام  منا  .

خلاصة القول يا صغيري جورج ، إننا لا نجهل سر مأساتنا ولكننا أيضا نعرف أنكم أعداؤنا الحقيقيون ، وأنكم لا تريدون تحريرنا من الاستبداد الذي زرعتم أنظمته بأيديكم بل تريدون نفطنا والسيطرة على بلادنا لتهيمنوا على الشرق برمته فلا تشرق الشمس الحرة بعدها أبدا ويسود ظلامكم اللبرالي وهذا هو  لب المحال وقلب الاستحالة  .

طِبْ نفساً أيها الجورج الصغير، ولا تصدق جوابات بعضنا ورسائل شكرنا ، ودعوات شيوخنا، وهدايا جواسيسكم عندنا ، من تقارير سرية ، وملفات كيمياوية ، تقدم جهرا وعلانية ، من تحت جبة  عبد العزيز الشفية ،  فليس في وسع هذا البعض الشكور المعطاء  بقيادة الرفيق أبو الجعل أو سماحة الشيخ أبو الجنيب  أن يجعل من التاريخ كلخانة ( تعرف شنو يعني كلخانة ؟  فلتسألْ أحدا من مؤتمر "أبو شهاب افتح يا سمسم" وسيقول لك الجواب مع الأمثلة ! )  ولا يمكن لهذا البعض ،رهيف العاطفة ، أن يحول الذاكرة الى لعبة طم خريزة ، و لا الوجدان الإنساني العميق الذي كتبه بدمه  الحسين بن علي  والحسين بن منصور  الحلاج وغيرهما من أسماء العراق الحسنى الى بيان دبق، في جريدة دبقة،يصدرها حزب دبق ،بقيادة دبقة ،وبرنامج دبق ،خاش في تحالف دبق ،طالع من مؤتمر دبق ..ويصرخ قادته الأفندية في الجمهور العريض على جهة اليسار :

- العراق في خطر ، العراق في خطر !!

ثم يهمسون بمحترفي السياسة على جهة اليمين :

- فلنستغل الظروف الإقليمية والدولية  المغمسة بدماء الناس ونشكل حكومة !

نحن يا مستر جورج  باقون على ما نحن عليه ، فإن كنتم بشرا حقا، انسونا ! نعم ، يا مستر جورج ، بليز فور كيت  أص !      , forget us  please ، نطلب منكم ونرجوكم ولكننا لن نتوسل إليكم ونقول : انسونا تماما.. يا عمي اعتبروا ، وتصوروا ، وتخيلوا ، إن الله لم يخلق شعبا اسمه الشعب العراقي .هاذي شلون مشكلة ؟ الحل بيدكم وتعرفونه تماما ، فلماذا هذا التدليس والقلابالغ ؟ نعم ؟ الحل ؟  الحل معروف ويتكون من نقطتين فقط :  الأولى ارفعوا الحصار عن شعب العراق فورا والثانية افرضوا حصار سياسي ومقاطعة دولية على رموز النظام وحركته الدبلوماسية حتى يجري انتخابات حرة تحت إشراف الأمم المتحدة ، واتركوا الباقي على العراقيين ! صعبة هذه ؟ مستحيلة ؟ أو إن لديكم برنامجكم السري والخاص ؟

 سيادة الرئيس ..فكوا ياخه عاد ، بلدنا ودمرتموه ،وشبابنا وقتلتموهم ،ونخيلنا وأحرقتموه ، والزقورات وقصفتموها ، والمستنصرية ودكاكين شارع النهر وصدعتموها ، وأموال نفطنا و شفطوتموها ، ومعارضتنا " الشفيّة  " ونجستموها ،  فما الذي تركتموه لنا صاغ سليم  غير  نظام صدام وطه وعزة وطارق وعلي  المعروف كردياً  بلقبه الكيمياوي . والمصيبة أن المختصر السياسي لهذا النظام ورموزه هو " نص طعطع " وليس طعطعاً كاملا ! واجمع الحروف الأولى بنفسك وتأكد ( نون وصاد وطاء وعين وطاء وعين )  .

 

في الختام ،تحياتي الى توم وجيري وتمثال النَصَب بالحرية ،  و السلام أمانة الى عمك الخِبل  رونالد ريغان، و عمك كلنتون الذي حاول تطبيق  الديموقراطية الأمريكية  بالسيكار الكوبي على القاعدة الجماهيرية للآنسة مونيكا ( يا سبحان الله : اسم على مسمى !)  والسلام أمانة أيضا الى خالتك مادلين أم طحش ،والى الصخلة المعجزة كونداليزارايس ثم الى والدك الحاج بوش وكلبته المدللة ذات الأرومة الخليجية الكويتية " نانسي " مع تمنياتي له بالشفاء السريع من الإسهال والحكة والكوابيس المصحوبة بالعواء الشديد ليلا  والحول الأخلاقي نهارا  .

كتبه بسن القلم في ساحة "أم البروم " يوم الخامس عشر من آب اللهاب قبل الخراب الرابع .

                                                    سوادي المحترم .

 

                                              

 






الرأسمالية والصراع الطبقي، وافاق الماركسية في العالم العربي حوار مع المفكر الماركسي د.هشام غصيب
حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إعلان غجر "كاولية " العراق !


المزيد.....




- إطلاق النار في إيداهو: تلميذة تطلق النار من مسدس وتصيب ثلاثة ...
- مركز الفلك الدولي يكشف تأثير الصاروخي الصيني -التائه- على ال ...
- بين السخرية والانتقاد.. هكذا علق وزير الدفاع الأميركي على ال ...
- بايدن يمدد -حالة الطوارئ الوطنية- الخاصة بسوريا عاما آخر
- مفاوضات فيينا.. واشنطن تنفي تقديم بوادر أحادية وطهران تتحدث ...
- على سبيل المواساة
- وقف توزيع الملايين من جرعات لقاح -جونسون أند جونسون- المضاد ...
- الحرب في أفغانستان: الولايات المتحدة ترسل تعزيزات عسكرية لتأ ...
- إصابات كورونا تتجاوز 15 مليون حالة
- مسلحون يختطفون طلبة جامعيين في جنوب نيجيريا


المزيد.....

- فيما السلطة مستمرة بإصدار مراسيم عفو وهمية للتخلص من قضية ال ... / المجلس الوطني للحقيقة والعدالة والمصالحة في سورية
- الخيار الوطني الديمقراطي .... طبيعته التاريخية وحدوده النظري ... / صالح ياسر
- نشرة اخبارية العدد 27 / الحزب الشيوعي العراقي
- مبروك عاشور نصر الورفلي : آملين من السلطات الليبية أن تكون ح ... / أحمد سليمان
- السلطات الليبيه تمارس ارهاب الدوله على مواطنيها / بصدد قضية ... / أحمد سليمان
- صرحت مسؤولة القسم الأوربي في ائتلاف السلم والحرية فيوليتا زل ... / أحمد سليمان
- الدولة العربية لا تتغير..ضحايا العنف ..مناشدة اقليم كوردستان ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- المصير المشترك .. لبنان... معارضاً.. عودة التحالف الفرنسي ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- نحو الوضوح....انسحاب الجيش السوري.. زائر غير منتظر ..دعاة ال ... / مركز الآن للثقافة والإعلام
- جمعية تارودانت الإجتماعية و الثقافية: محنة تماسينت الصامدة م ... / امال الحسين


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - اخر الاخبار, المقالات والبيانات - سوادي المحترم - رزالة مفتوحة : من سوادي المحترم الى جورج بوش غير المحترم !