أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - مصطفى حميدو - ياسر عرفات ......الثائر الغامض














المزيد.....

ياسر عرفات ......الثائر الغامض


مصطفى حميدو

الحوار المتمدن-العدد: 1017 - 2004 / 11 / 14 - 07:19
المحور: القضية الفلسطينية
    


تثير شخصية ياسر عرفات الغامضة تساؤلات لا يزال أكثرها مطروحا للنقاش بشكل جدي.فالرجل الذي لا يعرف عنه الكثير وضع حياته كلها رهنا لحلم لم يتحقق بعد رغم كل ما فعله و ما قدمه منذ الكفاح المسلح و حتى مرحلة ما بعد السلاح.
فرغم كل أخطاء ياسر عرفات الا انه و في نظر الكثيرين يعتبر واحدا من الذين ساهموا في احياء القضية الفلسطينية بعدما عجز العرب عن المحافظة عليها.
ان عائلة ياسر عرفات و حتى وقتنا الحاضر تكاد تكون غير معروفة الا من القريبين منه و الذين قضوا معه مسرة طويلة اختلط فيها الدمع مع مأسي الملاجىء و قصص المعاناة.
كان ذلك الغموض مقصودا من ياسر عرفات نتيجة الظروف الأمنية التي عاشت معه طوال ما يزيد عن الأربعين عاما.
في لقاء مع احد الصحفيين العرب في بيروت* أجاب على أسئلته التي كانت متعلقة بشخصيته على النحو التالي:
-من أنت بالتحديد؟
-أنا محارب في ساحات الثورة الفلسطينية
-هل اسمك ياسر عرفات؟
-هذا الأسم الذي عرفت به منذ أيام الجامعة
-من أين أنت؟
-أنا من قلب الشعب الفلسطيني
-الفلسطينيون يريدون معرفة المزيد عن قائدهم, اسمح لنا أن نسألك مجددا من أنت؟
أنا ابن الشعب الفلسطيني و مقاتل في ساحات الثورة.
يمكن أن تدلنا تلك المقابلة على الغموض الذي تقصد ياسر عرفات أن يعيش فيه وأن يقضي معظم حياته فيه.
لم يعرف الأسم الحقيقي لياسر عرفات الا في العام 1970 عبر صحفي اسرائيلي يدعى ايهود ياعاري** حيث عرفه على النحو التالي:
عبد الرحمن عبد الرؤوف عرفات القدوة الحسيني,لكن الاسم الذي عرفه به الناس هو محمد القدوة.
ان التاريخ وحده هو من سيتكلم عن ياسر عرفات سواء أكان انصافا له أو تسجيلا لأخطاء وقع فيها .حتى ذلك اليوم سيبقى اسم ياسر عرفات مرتبطا بثورة شعب و حلم امة, حلم لم يتحقق رغم كل الدم الذي تدفق و رغم كل الحروب و المغامرات والرهانات واخيرا الاتفاقات التي عقدت و التي استهلك لكتابتها حبر يفوق قيمته قيمتها.



#مصطفى_حميدو (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الباحثة اللبنانية د. ريتا فرج حول الاسلام والجندر واتجاهاته الفكرية في التاريخ المعاصر
الموقف من الدين والاسلام السياسي، حوار مع د. صادق إطيمش حول الاوضاع السياسية والاجتماعية في العراق


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295





- محمد بن سلمان يعلن النسبة التي حققتها السعودية من الاكتفاء ا ...
- محمد بن سلمان يعلن النسبة التي حققتها السعودية من الاكتفاء ا ...
- الاتحاد الأوروبي يعلن عدم اعترافه باستفتاءات أكرانيا
- المواد الغذائية المفيدة في الخريف والشتاء
- الهند تزود جيشها بدفعة جديدة من صواريخ BrahMos
- وفد روسي يزور قناة السويس لبحث مشروع للمعادن الثمينة بمنطقة ...
- ألمانيا.. الإبقاء على محطتين نوويتين قيد التشغيل حتى أبريل 2 ...
- أربع فواكه غنية بالبوتاسيوم ينصح بها الخبراء للحماية من الته ...
- بوركينا فاسو.. مقتل 11 جنديا وفقدان 50 مدنيا في هجوم على قاف ...
- وسائل إعلام: واشنطن تعدّ حزمة مساعدات عسكرية جديدة لأوكرانيا ...


المزيد.....

- نحو رؤية وسياسات حول الأمن الغذائي والاقتصاد الفلسطيني .. خر ... / غازي الصوراني
- الاقتصاد السياسي للتحالف الاميركي الإسرائيلي - جول بينين / دلير زنكنة
- زيارة بايدن للمنطقة: الخلفيات والنتائج / فؤاد بكر
- التدخلات الدولية والإقليمية ودورها في محاولة تصديع الهوية ال ... / غازي الصوراني
- ندوة جامعة الاقصى حول أزمة التعليم في الجامعات الفلسطينية / غازي الصوراني
- إسرائيل تمارس نظام الفصل العنصري (الأبارتهايد) ضد الفلسطينيي ... / عيسى أيار
- كتاب بين المشهدين / الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- تونى كليف والموقف من القضية الفلسطينية / سعيد العليمى
- ” لست سوى واحدة منهم” حنّة آرنت بين اليهودية والصهيونية : قر ... / محمود الصباغ
- بمناسبة 54 عاماً على انطلاقة الجبهة الشعبية التطورات الفكرية ... / غازي الصوراني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الفلسطينية - مصطفى حميدو - ياسر عرفات ......الثائر الغامض