أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ليندا خالد - كثير الكلمة....قليل الحس(2)














المزيد.....

كثير الكلمة....قليل الحس(2)


ليندا خالد

الحوار المتمدن-العدد: 3379 - 2011 / 5 / 28 - 23:55
المحور: الادب والفن
    


(1)

تحيه (أُجددها) في مُغبَرِ صفحه

وكم من دُمل فِكريه ما نَزَتْ إلا قيحاً

فباتت حاله التهاب مَنسِيَه!

أضحكني اتهامك يا رجل

-رُحماك إلهي-

تَرَفَقْ بي يا صاحب العين الكريستالية!

(2)

آآآه لو أن الرب جعلني وديعة

كنت كغالب بنات عصري

بعيداً عن رجم التساؤلات

والعقوبات الفرديه

آآآآه لو أن الرب لم يجعلني ناريه

لما خرج لي من تحت تلك المخدة

مشعوذين وكهنه!

لكني (يا أحمق) لا أنتمي لقانون العشيرة

ولا القبلية....ولا الطائفية!

(3)

ولأني أدرك بأن كلامي خارج دائرة الجُذبان

أدرك بأني خارجه عن خلط الأوراق واللف والدوران

وأعلم ما إن فتحت ذاك الباب إلا وخرج

زُعران ونَماقين و(سرسرية)

سُحقاً

كيف للكناية المكنية

تُمارس تحت الورق

و مَسحِ الجوخ

راية للعلن!

سُحقاً

انشق الثوب وبان

وإذ خرج بأفكار هتلريه

تدور....تدور....تدور

على مَشْجَعِ القضية!

فكانت وسيله دراما سادية

(4)

نَعم....ونِعم الحرف والشِعر


((الحذاء لا يليق على البنطلون


الحزام يَشِذُ واجهه الحذاء!

آآآآه اللعنة...القميص يجدد مره لكل عام!


- يااااي ألم تري أشكالهم -))


أَأَنسَتْكَ راديكالية الفاشية

أصول استشعار الاشتراكية

فذابت صَبْغَتُك

في كف الكوسموبوليتية!

(5)

لأرسطو دعنا ندرس هذه النظرية

هل للمرأة روح حيوان أم بشر ؟

وهل أصحاب الذقون هم

بهائم أم بشر!

(6)

عذرا منك اليوم

لقد نسيت!!!

ما إن اكتمل (شكل) البدر

لمع السَكسُوكه وخرج

محال العيش بلا ضيِ القمر

(محال محال محال!)

مســـــــــــــــكين

-لزوم تسريحه الشَعَر!-

حتى حانت ساعة الصِفر

دقت أجراس كنائس

وصوت مآذن

انتفض!

(حلال حلال حلال!)

تابوت السيدة الجميلة!

(7)

لك مني اليوم هذه الكلمة

ما نفع ثقافة تَقُص أعناق

البشر!

وما نفع الكلمة

إن عانقت دوده القَزْ!

فهل فادَ ماري أنطوانيت

أكل البسكويت!؟

(8)

وإني اليوم

مابين خلط الأوراق والصور

والأكمام والبدل

اعتلتني تلك الصرخة

لكل من بُلي بالعمى

Um momento por favor

......

Silencia

Or

Just SHUT UP!!!!



السرسرية : فئة من الناس من ساء خلقه, هم صنف يكثر وقوع الشر منهم






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,245,550,375





- صدر حديثًا.. كتاب -سلاطين الغلابة- لصلاح هاشم
- أطباء بلا حدود تطالب بالتخلي عن بعض قيود الملكية الفكرية لإن ...
- تونس: مسرحية تلقي الضوء على معاناة المتحولين جنسيًا في مجتمع ...
- بعد الأردن الشقيق: على من الدور القادم ياترى؟
- الغناء والقهوة والنوم.. طريقك للحفاظ على صحة عقلك
- خالد الصاوي يعترف: عضيت كلبا بعد أن عضني... فيديو
- مخبز مصري يحقق أحلام -أطفال التمثيل الغذائي-
- كاريكاتير -القدس- لليوم الأحد
- نظرة حصرية وراء كواليس فيلم لعرض أزياء -موسكينو-
- مسرحية محاكمة فرنسا لـ-علوش-.. ابتزاز مكشوف لرفع الرشوة السي ...


المزيد.....

- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - 10 - قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم