أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حميد أبوعيسى - سيولُ الحزن ِ ثوّارُ














المزيد.....

سيولُ الحزن ِ ثوّارُ


حميد أبوعيسى

الحوار المتمدن-العدد: 2611 - 2009 / 4 / 9 - 04:54
المحور: الادب والفن
    


قولي أَأَرض َ الـرافـدين ِ لم َ الحقول ُ تقحَّـلت ْ والأم ُّ دجلة ْ؟!
ولم َ المنازل ُ أُفـرغت ْ مِن ْأهـلِها والناسُ في قعـر ِ المذلـّة ْ؟!
هل ْ هِيْ شريعة ُ سـيِّد ِالغابات ِ قـد سُــنّـت ْ لدينا كي نـُـذل َّ؟!
أم ْ سيل ُأطماع ِ القواويد ِ واللصوص ِ تجمَّعوا أشلاء َشلـّة ْ
كانت ْ توارت ْ في المجاهل ِ حتّما فـُـعصَ اللقيط ُمثل َ قملة ْ؟َ
جاؤوا محرَّرين َواغتصبوا المناصبَ دفعة ًعطشى وعجلى
والآن َ أصـبح َ حالـُـنا كالليث ِ قـد ْ قـُـلِعـت ْ مخالـبُه ُ فـكـَـل َّ؟!

قولي لماذا الحزن ُ فاضَ وأنت ِثرى الأفراح ِوالسعد ِالمديدِ؟!
قولي لماذا الشعب ُ أضحى يقضم ُ الآهات ِ جوعـا ً كالعبيد ِ؟!
وهل ْسوف يبقى الحال ُليلا ًمُدْلهمّـا ًفي سما الوضع ِالجديد ِ
ويتابع ُ السـرّاق ُ نهجـهمو الخسيسَ كسـيل ِ فـيْضان ٍ شـديد ِ؟!
أم ْ سوف َ ينهضُ شعبُـنا ويحاسبُ السرّاق َ بالردع ِ السديد ِ؟َ
إنـّـي أكـيـد ٌ أن َّ أحـرار َ العــراق ِ سـينهـضـون َ كالأســود ِ
لـيدافـعـوا عـن ْ ثـروة ِ الآبـاء ِ والأجـداد ِ والجـيل ِ الـولـيـد ِ

أهـوارُنا صُعِـقـت ْ بسـلك ِ الكهـرباء ِ وعمقـُـها بِذريْ السـموم ِ
ونخيلـُـنا المفجـوع ُ في زمن ِ اللقيط ِ يئن ُّ في حقل ٍ يتيم ِ
ووردُنا الجوري ُّ يندبُ حظـَّـه ُ ويجاهـر ُ بالوجوم ِ
لم ْ يبق َ مخـلوق ٌ عـلى أرض ِ العـراق ِ يطيـق ُ أثقال َ الهموم ِ
إلا الـذين ً تجبـَّـروا واسـتأصلوا جـذر َ الأصالة ِ والعـزوم ِ
كي يسرقوا الخيرات ِمن وطن ٍدعاهمْ مثلَ والدةٍ رؤوم ِ
لكنَّهمْ هيهات َأن ْ يقضوا على شعب ٍتعالى كالنجوم ِ
أوكَستا في 2009 – 17 - 03






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295





- الشاعر مراد القادري للجزيرة نت: التحديات الكثيرة التي تواجه ...
- جلالة الملك يترأس حفل إطلاق مشروع تعميم الحماية الاجتماعية و ...
- العناني يبحث مع سفير الإمارات بالقاهرة دفع حركة السياحة الثق ...
- سيدني.. تحية تقدير لجلالة الملك لالتزامه بالحفاظ على التراث ...
- أول تحرك من البرلمان المصري ضد الفنان محمد رمضان
- القضاء المصري يحاكم فنانا مشهورا
- ديفيد بيكهام مُرشدا للهواة في برنامج واقعي جديد تبثه ديزني ب ...
- صدر حديثًا رواية جديدة بعنوان -عفريت بنت علاء الدين-
- صدر حديثا كتاب -فتنة الذاكرة والأسئلة فى تجربة السعيد المصري ...
- ?ذكرى ميلاد ابن رشد الفقيه والطبيب والفيلسوف الاندلسي


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حميد أبوعيسى - سيولُ الحزن ِ ثوّارُ