مركز مناهضة الاعدام

ان القياسات الانسانية تعطي لكل فرد حق الحياة ولا يحق لاي كان، اية جهة او سلطة، وتحت اية ذريعة كانت ان يسلبوا هذا الحق، ووفق نفس السياق، فان عقوبة الاعدام تعتبر قتلا عمدا مع سبق الاصرار والترصد. ان عقوبة الاعدام جريمة كسائر جرائم القتل التي ترتكب من قبل الأفراد ضد بعضهم البعض، وما يميزها عن جرائم القتل العادية من قبل الافراد ليس سوى التسمية واضفاء الشرعية على كلمة القتل. استخدمت هذه العقوبة وعلى مر التاريخ كوسيلة للقمع من قبل الطبقات و السلطات الحاكمة، ولا يعني تطبيقها من قبل السلطة سوى ارعاب وقمع الناس ومعارضي السلطة وهي كذلك وسيلة لاخفاء الاسس المادية للجريمة وليس انهائها كما يدعون. لذا فان تطبيق هذه العقوبة وهذه القوانين اللانسانية التي تشرع هذه الجريمة وتحت اية ذريعة كانت يجب ان توقف وتمنع.


مركز مناهضة الاعدام: مركز جماهيري يشمل نشاطه كل من العراق واقليم كردستان، يناضل وفق ضوابط سياسية وحضارية عن طريق تنظيم الاعتراضات الجماهيرية واسلوب ممارسة الضغط الجماهيري وتنظيم الحملات لتحقيق ما يلي :
اولا – اجبار الحكومة المركزية في العراق وحكومة اقليم كردستان لايقاف عقوبة الاعدام قانونيا ومن ثم الغاء هذه العقوبة في الدستور العراقي ومنعها.
ثانيا- توعية الجماهير والتأثير على الرأي العام في العراق وكردستان حول هذه العقوبة كونها تعتبر قتلا عمدا مع سبق الاصرار والترصد وكونها عقوبة لا انسانية يجب منعها والغائها دستوريا وقانونيا.


الموقع الفرعي  في الحوار المتمدن: http://www.ahewar.org/m.asp?i=2697



 
 عرض