شارك-ي برأيك: هل تعتقد أن الانتخابات في العالم العربي ستقود الى الديمقراطية والتبادل السلمي للسلطة؟

اقرا سجل الزوار/التعليقات

مساحة حرة : ساهم بالرأي والتعليق حول أي قضية أوموضوع

الاعلانات في  الحوار المتمدن استفتاء   أرشيف الاستفتاءات  



  

خدمة جديدة -  تجريبية
شارك في الحوار على الموضوع من خلال نظام مدموج بالفيسبوك - التعليق سينشر في الحوار المتمدن والفيسبوك في ان واحد


اختار اللغة         نتيجة البحث - 0 - الموضوع / عرض من - 1 - الى - 0 -
العدد: 21753 Sunday, May 17, 2009  
المغرب City/Country علاء كعيد حسب الاسم
جيد جدا تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
أي انتخابات و أي ديمقراطية , كل ما هنالك فبركة و تمثيليلات تختلف شكلا من بلد عربي لأخر . لكنها حتما لا تختلف مضمونا ... فكلها أنظمة استبدادية , متسلطة , تحكم بالعصا و ليس بالقانون

العدد: 21471 Thursday, March 12, 2009  
ايطاليا City/Country اندي الاسم
جيد جدا تقييم الموقع كلمة فم كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
لالالالالالا لان الدول العربية دول قمعية بشكل عام ولانها لم تقم بفصل الدين عن السياسة

العدد: 21326 Sunday, March 1, 2009  
الامة العربية City/Country حاااااااااااااااال الدنيا الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
انا لااعتقد ان الانتاجابات النزيهة والخالية من التزوير

لاتقود الى الديموقراطية
وذلك للاسباب

ان العرب من المحيط لا يعرفون كيف يختاروا من هو الاصلح
هم يريدوا دبابات تهجرى بالشوارع يجرون ورائها ويشاركوا ويصفقوا ويحيوا
ولا يعرفون من هم
وهذا هو الحال فعلا
على سبيل المثال
انرى ونسمع راى الشارع العربى فى محاكمة الطاغية صدام حسين
انة لولا لم يفعل هذا بالشعب العراقى لما كان نجح فى اعتلائة لمدة 24 سنة
ولا يتطرق ابدا الى
المحاكمة القانونية ببلادة والجرائم التى ارتكبها
ولا يعرف اى شىء عن القانون
الشارع العربى مفهومة عن الرئيس انة رجل لابد ان يكون قمعى ومرتكب قتل ودمار
مشعل نار حروب
يصخر بها زهرة الشباب فى معارك طاحنة
نحن العرب نمتاااااااااااااز بميزة هى


الوعى الغائب وقلة العلم والثقافة


شكوووووووووووووورين










العدد: 21313 Thursday, February 26, 2009  
المغرب City/Country الدكتور عبد السلام فزازي الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
بربكم هل هذا سؤال يسأل؟ بربكم هل في الدول العربية انتخابت حتى يمكن أن نتكلم عن الديموقراطية؟ وبالتالي هل بقي هناك شيء اسمه الدول العربية بعد أن افتضحت القصيدة.. فالرجاء كل الرجاء التفكير في المواضيع التي يجب أن تطرح في هذا المنبر، والتي ستفيد المتلقي بصفة عامة.. أما شرح الواضحات فهو من المفضحات والمفضحات مع الأسف الشديد هويتها عربية وهذا ما لا يحق لكائن من كان أن يختلف فيه مع أحد.. لست متشائما بقدم ما أنا أهوى الموضوعة حتى ولو كانت مؤلمة.. الدكتور عبد السلام فزازي

العدد: 21293 Monday, February 23, 2009  
المغرب City/Country الدكتور عبد السلام فزازي الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
إنه من المضحك الباكي أن نتكلم عن الانتخابات في العالم العربي وبالأحرى الديموقراطية.. أي معجزة يمكن أن ننتظرها من كل هذا إن تحقق ولو ان الأمر يعتبر من المعجزات الثمانية.. أقول الثمانية.. نحن الأمة التي يطبق عليها بامتياز مقولة: صدق أو لا تصدق.. نحن الأمة الوحيدة التي ترفع الشعارات والخطوة إلى الوراء، وأتحدى أن هناك من سيثبت العكس.. وهل ثمة عاقل سيصدق أننا نستطيع أن نتنفس السلم ولو عبر سم الخياط.. صدق نزار قباني حين قال بحسرة: في المدارس العربية أول جملة علموها لنا في النحو: ضرب زيد عمرا.. ولا زال زيد يضرب عمرا إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.. ومن لم يصدق فاليقرأ عبر الخريطة العربية البلهاء ماذا تفعل الدول العربية والاسلامية بعضها في الوقت الذي تجتمع وتتوحد فيه الدول الغربية..
الدكتور عبد السلام فزازي جامعة ابن زهر باغادير المغرب

العدد: 21278 Saturday, February 21, 2009  
City/Country الملكة الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
من المؤكد أن لن يحدث أبدا أن تجري في العالم العربي انتخابات يحق فيها لكل مواطن كامل الأهلية ترشيح نفسه وفق برنامج محدد ، ومبنية على جداول انتخابية تتضمن أسماء الناحبين الذين يحق لهم الاقتراع ، وتتم عبر اقتراع سري في مراكز محددة تتأكد من هوية المقترع ولا تسمح له بالإقتراع أكثر من مرة في نفس المركز أو في أي مركز آخر . ، ويتم فرز الأصوات علنا بوجود مندوبين عن كل المرشحين
العالم العربي يمارس السياسة بمفهوم ديني يختزل البشر في نوعين: إما مؤمن أو كافر. المؤمن هو الذي يعشق الحاكم ويؤيده مهما فعل ، والكافر هو الذي لا يفعل أو تكون له رؤية مختلفة في أي مجال ، وبالطبع فإن التخلص من الكفار وتصفيتهم بشتى الوسائل يصبح قمة الوطنية والإيمان
من أين سيأتي التداول السلمي إذا كان انتقاء المرشحين في الانتخابات إنما يتم في قيادات الحزب الحاكم وفروع أجهزة الأمن ضمانا لأقصى درجات النقاء والطهر والأيمان؟ ولأن المجتمعات العربية لا تمارس أي شكل من أشكال السياسة ، ومع إهمال هياكل المعارضة الهشة التي لا يطمح معظمها إلا في تتويج نفسه مكان الحاكم أو حزبه ، فإنه لا توجد في العالم العربي أصلا نخب وطنية سياسية كفؤة وجاهزة للعمل ولها برامج مفصلة ومعلنة تخوض الانتخبات على أساسها وتقبل المحاسبة على ما أنجزت منها


العدد: 21244 Monday, February 16, 2009  
الجزائر City/Country الدكتور عمار الاسم
جيد تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
لا أعتقد ذلك

العدد: 21238 Sunday, February 15, 2009  
مصر City/Country أبو الحسن سلام الاسم
جيد جدا تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
لم يحدث أن أجريت انتخابات حرة نزيهة وحقيقية إلا مرة واحدة في مصر على يد رئيس وزراء في النظام الملكي ، وكان إسمه عبد الفتاح باشا يحيي ، ومن أشد مايؤسف له أن الرجل سقط في الانتخابات ، التي أجراها بنزاهة تامة للمرة الأولى والأخيرة في بلد عربي.

العدد: 21237 Sunday, February 15, 2009  
ıraq City/Country مدى أفق الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
أحيي من كل قلبي نور سومر حيث انها اوجزت بعض ممن يساهم في تشويه الرسالة المحمدية الخالدة وحاشاها من التشويه ولكن العلم الباطن يؤكد انك ترى الاشياء كما تريد لاعلى حقيقتهاولهذا يوصينا الله بأستخدام عقولنا في الحكم على الاشياء ولكن للاسف اغلبيتنا نحكم على الاشياء وفق اهوائنا ورغباتنا ومصالحنا وهنا يحدث الخلل والتشويه فنزور الحقائق ونقلب الامور لعل مصالحنا ورغباتنا تتحقق دون الالتفات الى ان احكامنا صادرة وفق هوانا وليس عقولنا وهكذا تتأزم الحياة وتفاصيلها الى ان وصلنا لهذا اليوم الذي اصبحنا فيه تائهين بلا معرفة حقيقية لما يجب ان يصير ويصبح.ليت علماء الدين وائمة المساجد والسياسيين يعترفوا بالمصلحة العامة وهي ببساطة (الانسانية)يا أخوان ان هدف كل الاديان والمذاهب والاحزاب هو رفاهية الانسان وانسانيته ولكن في التطبيق لاوجود بتاتا لهذا الهدف اتحدوا لانسانيتكم في نصرتها وحمايتها ورفاهيتها هل هناك ابسط من هذا لكي تتحدوا الجميع بشر وعليه قانون الانسانية المصانةوالعمل من اجلها منصوص بشكل كامل في الاسلام الواحد وليس بالاسلام المتفرق والسلام ختام

العدد: 21234 Sunday, February 15, 2009  
iraq City/Country مارك قزازي الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
لا الانتخابات في العالم العربي لاتقود الى الديمقراطية لانها انتخابات مزورة وامريكا هي التي تختار المرشحين الفائزين لا عن طريق الانتخابات واذا لم تحل مشكلة فلسطين لن يتحقق السلام في الشرق الاوسط

العدد: 21206 Thursday, February 12, 2009  
العراق City/Country نور سومر الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الاسلام هو الحل...لكن اي اسلام؟
شعار كثيرا ماسمعنا به او رأيناه في لافتة على شاشات الفضائيات لأصحاب(الحماس الاسلامي),الشعار المعتمد على استغاثات المقتنع برحمة السماءوهو ينادي(الاسلام هو الحل).الشعوب قد امتقع لونها من الفقر والجهل والتخلف والسكن في المقابر والاقتيات على المزابل وكثرة العاطلين واللصوص وتجار المخدرات والبشر وطبعا بطريقة او اخرى صبت هذه المآسي على العولمة والعلمانية والرأسمالية التي لاتراعي انسانية تتعارض مع توسعها العالمي وخرجت الانظمة الاستبدادية طاهرة كالذئب من دم يوسف.ان العالم الاسلامي عموما والعربي خصوصا يمر بفترة انحطاط وكساد اجتماعي واقتصادي,وهنا بدء اصطياداصحاب الخطاب الجمعي والعمامة بالماء العكر؛اذنراهم يصوغون الجنة مرصعة بكل ماحرم منه الانسان المقهور؛اجروا في جنتهم انهارا من الخمور التي حرموها في الدنيا واعطوهم مايشتهون من الحور والولدان والقصور لكن ماهو الثمن؟
لاشيء بلاثمن حتى في الدين الذي يحارب المادة لصالح الروحانيات او هكذا يبدو.الثمن ببساطة ان يعيش الشعب بعقل مستعارغير الذي وهبهم اياه الوهاب,اذ ان ماوهبهم اياه قاصر عن اداء وظائفه غير الذي خص به (اصحاب اليمين)من الغر الميامين اصحاب العمامة المقدسة ولاننسى الثمن المادي فعلى الشعب الفقير ان يشخلل جيبه ويعصره حتى اخر قطرة لبناء دولته الاسلامية الفاضلة فهو لايحتاج اكثر من كسرة خبز وبعض الملح واللبن ولو ان الاسراف غير محبذ في الاسلام ثلاث نعم في صحن واحد؟!!!لكن المقابل جزيل جنة الحور وانهار الخمر والزنجبيل.ترص الاموال فوق الاموال والجاه فوق الجاه لاعادة مجد سمعنا به بعدالتلميع والترقيع ومارأيناه لدولة اسلام اقامها السبي والسيف والخوف شعارها:اسلم تسلم او ادفع الجزية صاغرا او اخرج من وطنك السليب ايها الملعون.لدينا مفاتيح ابواب الجنة ونعيمها ولو خالفت فبعد الرجم والصلب والحرق يأتي دور الملائكة الشداد لسلخ ونفخ الجلد وشي اللحم وقرمشة العظم لينسوك حليب الأم اذا فكرت ولو مجرد تفكير ان تكون لك ارادة مستقلة فوق ارادة الله التي تمثلها ارادة اصحاب العمامة المقدسة الخبراء الحكماء العلماء.لقد افنى اصحاب العمامة المقدسة زهرة شبابهم وهم يفلون الكتب المقدسة جيئة وذهابا بين اوراقها التي اكلتها السنوات رم انها تلائم كل زمان ومكان رغم ان كل من عليها فان!!!لقد وصلنا بعلم علمائنا للقمر لكن ياخسارة انشق القمر,وصنعنا آلاف الترياقات لكل امراض الله للانسان على طريقة كذب بطنك وصدق الله.الغرب الكافر يعتمد علينا في كل شيءكونه تاه وذهب ادراج الصراعات البينية والخطط الماسونية فصار امما متشرذمة وطفيلية تعتمد على على امتنا الاسلامية فيما ننتجه من بضائع وسيارات وطائرات وكومبيوترات ومخترعات لايعرف تصنيعها غير اكثرعلماءنا زهدا وقداسة رغم تخلفهم للعبادة والقيادة لكن في العلم,في كل شيء لهم الريادة.افكر لو ان الغرب الكافر قد حصل على الدنيا المنعشة التي صممها اصحاب العمامة المقدسة واللحى المطلقة والشوارب المهانة ماذا سيكون حال الدنيا؟اكيد سوف يقوم شباب اوروبا المستهتر بتفخيخ السيارات التي صنعها المسلمون ويفجروا الأفراح وسرادق العزاء الاسلامية.ربما سوف يجندون الشباب الاوربي الضائع في عمليات انتحارية نووية ويدعون للعنف والقتل ان لم تأت امتناخير الامم صاغرةوتنظم لدينهم.اكيد انهم سيقطعون يد السارق كونهم بلارحمة وسوف يشيعون الرق ويقمعون النساء ويعطوهن نص ارث وربع زوج ويجلسوهن في البيوت اتقاءا للفتنة وكونهن ناقصات عقل ودين.ليتهم يتعلمون من الاسلام حقوق الانسانية كوننا خير امة.اعرف ان اديانهم تتمتع بالمطاطية التي انشأت دول استبدادية,وكتبهم التي يقدسوها في آيات محكمات ومتشابهات واختلاف الاحكام لدرجة التناقض,ليتهم يقرأون قرآننا الذي لايأتي من خلفه او امامه الباطل ولايأتي بتفسيره وعاظ السلاطين لتثبيت السلاطين.لنذهب معكم في اقامة دولة اسلامية واحدة ترى على اي اسلام نعتمد؟السني ,الشيعي؟ام الاباظي او الاسماعيلي او الحنفي او الحنبلي او المالكي او الجعفري او الشافعي او الوهابي؟
عندما تقررون اي دولة واي اسلام ستختارون اعدكم بكتابة مقال اخر ربما اجد به الحل.والسلام

العدد: 21202 Wednesday, February 11, 2009
مصر City/Country habib الاسم
جيد جدا تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
صندوق الانتخابات ليس سبب للديموقراطية ولكنة نتيجة لها فالديموقراطية لها اسسات و مقدمات لا تتوفر لدينا حاليا و لا على المدى القصير اما صندوق الانتخبات حاليا سوف يؤدى الى خروج الملا عمر من كهوف تورا بورا حاكم علينا يرجع بنا الى عصور سحيقة يقطع اوصالنا ويجلد ظهورنا ويقطع رقابنا وهذة هى الرحمة والحل حيث يرتاح الكل من الدنيا وبلاويها

العدد: 21200 Wednesday, February 11, 2009
Iraq City/Country Sabah Akrawi الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الأنتخابات عبارة عن ناتج واحد فقط من انتاجات الديمقراطية الحقيقية ، والديمقراطية ليست عبارة عن جرعة جاهزة يتناولها الحكام الشموليين ليصبحو ديمقراطيين ، فهناك دول تحصل فيها انتخابات شبه حرة لكنها غير ديمقراطية اطلاقا .
(ايران مثلا
لقد جرت اتتخابات المحافظات في العراق بشكل جيد بدون ان تحصل انتهاكات امنية تذكر ولم تكن هناك اية خسائر في الارواح العراقية لكن بالمقابل كانت هناك خسائر فادحة في الاصوات ، بسبب عدم وجود اسماء اكثر من 25% من االناخبين في سجل الناخبين وعزوف نسبة عالية من العراقيين في المشاركة في الانتخابات نتيجة اصابتهم بالاحباط حسب اعتقادي ، وما يؤسفني بان اغلبهم من المثقفين والاكاديميين واصابعهم كانت غير ملونة بلون الديمقراطية العراقية (البنفسجي)’ بغض النظر عن النتائج الانتخابية وعدم تقدم القوى او القوائم الديمقراطية ولكن اثبتت النتائج بان برامج وخطابات الاسلام السياسي لاقت التراجع الكبير في معاقل الاحزاب الدينية الشيعية والسنية
لقد كانت المنافسة الانتخابية شرسة وضارية وغير متكافئة ، فقد اغدقت القوائم الكبيرة (قوائم السلطة اموالا طائلة لاتاكلها النيران للدعاية الانتخابية وشراء الاصوات واستغلال حاجة الارامل والفقراء بالصوبات والبطانيات ،والااعتداء على لافتات القوائم الصغيرة وتمزيقها واستغلال مناصبهم التنفيذية واموال الشعب في دعايتهم الانتخابية خلافا للدستور والذي يحز بالنفس بان قوائمهم تحمل اسم القانون،
المفوضية العليا للانتخابات عليها ان تعي بان الدول المتقدمة بدات تنتخب الكترونيا وعليها ايجاد آليات اخرى غير تحديث اسماء الناخبين ، وان تكون مستقلة بمعنى الكلمة ، وان تعلن النتائج بسرعة وبطريقة الارقام لا النسب المئوية
اتمنى الموفقية للفائزين وعليهم الايفاء بوعودهم للعراقيين والا سوف تتحول نعمة الفوز الى نقمة في الانتخابات القادمة

العدد: 21196 Tuesday, February 10, 2009
العراق-بغداد City/Country الدكتور كامل جاسم المراياتي الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
كلا ، فالديمقراطيه ليست مجرد صناديق اقتراع ووصول الى السلطة بالسلم او بالتزوير او بالارهاب ،
الديمقراطيه على مااظن سلوك وايمان ومواطنه صادقه واحترام لحقوق الاخر ومشاعره . ولااظن اننا في الوطن العربي عند هذا المستوى من السلوك ، فلا زال الخوف من الحاكم يتحكم بسلوكتا اللاواعي ولازال حلم الوصول الى السلطه كامن في جذور ثقافتنا لانها اهم واسرع وسائل التسلط والنفوذ والغنى ، ولذا فنحن بحاجة اكيدة الى اعادة النظر ببناءاتنا الفكريه ونظمنا الاجتماعيه وثقافاتنا المؤسسيه

العدد: 21193 Tuesday, February 10, 2009
الاردن City/Country محمد محفوظ جابر الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
ان الانتخابات عملية اجرائية لترسيخ حرية الاختيار ولكن في الوطن العربي انت تصوت والنتائج تقررها السلطة الحاكمة وهي غالبا سلطة برجوازية او تحالف طبقي تقوده البرجوازية وهي لن تهدم مصالحها بيدها ولن تسمح بتمرير السلطة الى يد طبقة تعاديها لذلك لا اعتقد ان الانتخابات ستقود الى الديمقراطية وتبادل سلمي للسلطة .

العدد: 21192 Tuesday, February 10, 2009
الاردن City/Country حمد محفوظ جابر الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
ان الانتخابات عملية اجرائية لترسيخ حرية الاختيار ولكن في الوطن العربي انت تصوت والنتائج تقررها السلطة الحاكمة وهي غالبا سلطة برجوازية او تحالف طبقي تقوده البرجوازية وهي لن تهدم مصالحها بيدها ولن تسمح بتمرير السلطة الى يد طبقة تعاديها لذلك لا اعتقد ان الانتخابات ستقود الى الديمقراطية وتبادل سلمي للسلطة .

العدد: 21188 Tuesday, February 10, 2009
City/Country الملكة الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
أن تجري انتخابات حقيقية حرة يشارك فيها ناخبون مسجلون في دوائر انتخابية بحيث ينتخب الفرد مرة واحدة في مركز انتخابي واحد فإن هذا حلم يبدو بعيدا بسنين ضوئية عن المهازل التي نسميها انتخابات. أما التبادل السلمي للسلطة فإن أي عربي عاقل لا يجرؤ على التفكير بأنه سيحدث يوما ما لأن الخلفية الثقافية والذهنية لا محل فيها لأي آخر

العدد: 21180 Tuesday, February 10, 2009
Iraq City/Country أبو الحق الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
وعطفا على ما ذكرته عن الأنتخابات قبل قليل, كان صديقي المسيحي يستفسر مني قبل 4 سنين, كيف يجوز الحديث( كيفما تكونوا يُوَلّ عليكم) , والرجل كان يقرأ الحديث بشكل مخالف لما أقرأه أنا, وغالبية المسلمين الذين عرفتهم كانوا يفعلون مثله, يتصورون أن الحديث يعني أنه إن كان الشعب سيئا ومتخلفا وسلبيا, فهو يستحق حاكما سلبيا سيئا مثله, وهي رؤية غير واقعية تملي على المتلقي معنى غريبا من وزن أنّ الله ينصّب الملوك علينا كعقوبة أو كمنحة, كان صديقي يرى, وهو محق بذلك برأيي, أن الطيبين في المجتمع لا ينبغي شمولهم بجريرة غيرهم بهذه الحتمية السوداء , إذ لا تزر وازرة وزر أخرى, كذا نادى بها إبراهيم وموسى ومن ثم محمد بن عبد الله , وكان ردي على أفكار صديقي آنذاك هو ما أريد إضافته هنا, كيفما تكونون يُوَلّ عليكم, اي أن الحاكم الذي سيصل للحكم في عمر متقدم , هو أصلا نتاج تربية عائلته وتفاعلاته الفكرية مع بيئته يوم كان طفلا صغيرا متلقيا , من الأطفال الذين يلاعبهم والأخوان والأبوين الذين يشاركهم حقوق الحياة كل ساعة من كل يوم , لليافعين الذين سيصاحبهم, للمدرسين الذين سيتتلمذ على أيديهم, حكى البوم (الجدار) لفريق بنك فلويد شيئا رائعا من هذا الوزن يوم أدان الأم المتسلطة جدا على إبنها اليتيم, والمدرس السادي الذي كان يكبح كل مواهب التلميذ الصغير الشعرية ويحطم شخصيته , والزوجة الخائنة, كلها أفرزت نموذجا عصابيا نازيا جديدا,لدينا مثله في كل مذهب وفي كل ملة, المتعصبون, الراديكاليون جدا,المكفرون لغيرهم, الدكتاتوريين الصغار جدا, هؤلاء مكشوفون للبعض, لكن من يستطيع أن يحكم على شخصية الحاكم, الأخ الكبير في رواية أورويل تلك, 1984
؟؟؟؟؟ الحاكم السيء صنعته عائلة سيئة و/أو بيئة سيئة وتعليمات دينية محرّفة, لذلك فالنتيجة مترتبة بشكل منطقي, إجهد نفسك اليوم كأب, مع الجيل الحالي بشكل إيجابي, لتساهم بتقليل حظوظ المجتمع المستقبلي بإضافة دكتاتور آخر لتعداد أفراده

العدد: 21179 Tuesday, February 10, 2009
Iraq City/Country أبو الحق الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
السلام عليكم
برأيي الفردي إن الأنتخابات هي إختبار لمدى رغبة الأفراد بتغيير وتطوير واقعهم والقوانين الحاكمة لهم, تغيير مستقبلهم ولو بنسبة ضئيلة, قبل أن تكون فرصة للكيانات السياسية والدينية المتزاوجة بالسياسة كي تفرض أمرا واقعا على الساحة, أو أن تحبط أمرا واقعا بمعنى ثان ..في العراق, مؤخرا, أحجمت نسبة هائلة من الناخبين عن المشاركة لأنهم ليسوا مطمئنين لما سيتم إستغلاله مستقبلا بقوة أصواتهم,ويبدو من أحجم عن الأنتخاب بنفس حكمة من أقبل, وربما الإثنين تنقصهما الحكمة,من يدري!! الزمن هو من سيخبرنا, ومدى صدقية المرشحين هي الترجمان, الأنتخابات بنظامها العام لا غبار عليها وهي لبنة في بناء حضاري متسلسل يجعلنا لا نقطف ثمار ممارستنا لها , لا اليوم ولا حين مماتنا, من سيعقبونا على وجه الحياة من أحفادنا وأولادنا هم من سيقطفون الثمار تلك , جزئيا, لأن المسيرة تحتاج للأستمرار من جيل إلى جيل , الإنتخابات أمر جيد جدا فهل هناك أفضل من أن تسأل جماعتك وأهلك عما يرغبون بتناوله قبل الشروع بالطبخ, أو أن تسألهم عن رأيهم بقيامك بالتدخين قربهم قبل الشروع بتسميم رئاتهم ؟, لو كان بالأمكان أخذ أصوات الناخبين بمعزل عن سطوة الأحزاب ومليشياتها ,لخرجنا بنتائج مذهلة برأيي وتقديري, لكنّا شهدنا أغلبية الأكراد , الشرفاء منهم فقط, يرفضون إنتخاب اللصوص البرزانيين والطلبانيين , لرأينا السنة والشيعة يختارون عناوينا غير التي إختاروها وهم يخشون بطش المراقبين لهم, أو التي إختاروها بحالة من الضياع الفكري, لأنهم تأثروا سلبيا بما وصل إليهم من أخبار عن المعسكر المقابل, الدعاية السلبية بحق الخصوم والمنافسين أكثر تاثيرا من الدعاية الأيجابية بحق الذات, وتقود إلى إستقطاب الأصوات نحوها في الحصيلة النهائية , كل الوجوه متشابهة, وكلها كاذبة, وكلها ستخذلهم فيما وعدت به وتعهدت, لذلك ترى العراقيين منذ زمن بعيد, هم الوحيدين الذين لا يصغون لما يقرأه عليهم عامل المطعم, لأنهم قد حزموا أمرهم منذ زمن بعيد,- مشكل- هو أفضل الحلول..ارجو أن تصل الكلمات لقلب العراقيين الشرفاء, العرب الأعزاء, نحن في محنة جماعية, أن يعرف الحاكم ما يريد بينما لا يعرف المحكوم ماذا يريد أو أن يحجم عن الخوض بأي نشاط يقود لتحسين حاله كما يريد, أو حال أحفاده بأسوأ الأحوال, المصيبة هي أننا لا نفعل وفق المقولة(زرعوا فأكلنا, نزرع فيأكلون) نحن نفعل شيئا غريبا جدا, من وزن( زرعوا فأكلنا, نأكل فيزرعون), أللهم اصلح شعبي قبل أن تصلح الحكام الطغاة, لأنه متى ما صلح حال الشعوب وتفكيرها, فسيسقط الطغاة من دون كثير دماء, الفأس التي تقطع الأشجار لها ذراع مصنوع من خشب الأشجار نفسها,كما ورد بحكايات كليلة ودمنة تلك, مساعدو الطغاة هم من نفس بنية عوائل الضحايا,ألا ترون الأمر غريبا؟ نسأل الله العون, ونسأل الرعيّة أن تستيقظ من النوم

العدد: 21177 Tuesday, February 10, 2009
العراق - بغداد City/Country ستار الشاطي الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الانتخابات هي جزء من مكون الديمقراطية يجري العمل بها في المجتمعات الديمقراطية لاختيار حكامها بشكل شفاف وحر فأذا كانت الدول لم تمارس الديمقراطية في حياتها ولم تؤسس لها كما هو الحال في المجتمعات العربية فكيف بها تعد لانتخابات نزيهة وحرة في انظمة دكتاتورية شمولية ؟ ان الانتخابات هي ممارسة ديمقراطية تحصل بشكل طبيعي عندما يكون هناك مجتمع ديمقراطي يؤمن بها وعندما يكون هناك تعددية حزبية وهذه لاتتوفر في اغلب المجتمعات العربية التي يورث الحكم فيها من الاباء الى الابناء سواء كان جمهوريا او ملكيا . اذا كانت الانتخابات ظاهرة ديمقراطية حدثت بالعراق فأن من اهم اسباب تواجدها هو الوجود الامريكي والا لشهدنا اكثر من انقلاب عسكري او حزبي حتى تؤول الامور الى دكتاتوري اخر تخدمه ثقافة ترسخت في مجتمعنا لايمكن الخلاص منها بسهولة بالاضافة الى توجه دول المنطقه من العرب الى اسقاط اي تجربة من هذا النوع التي تستفزهم وتؤرقهم وتهز عروشهم ؟ ليس بالانتخابات وحدها يمكننا ان نقول اننا اصبحنا مجتمعا ديمقراطيا انما الديمقراطية ثقافة يجب ان يؤسس لها في المجتمعات وما الانتخابات الا جزءا لايتجزء من ممارساتها . ان الانتخابات تجري في بعض الدول العربية منذ زمن فهل يصح القول انها قد قدمت تلك الدول الى الديمقراطية والتداول السلمي للسلطه ام رسخت حكم الحاكم الواحد الذي بدأ ينافس صاحبه الاخر في النسبة المئوية التي يحصل عليها ؟

العدد: 21174 Tuesday, February 10, 2009
اليمن City/Country أنيس محمد صالح الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من صديق كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الإنتخابات بحد ذاتها ليس الهدف, الأساس بالإنتخابات أن يُحدد الحاكم بسقف زمني لدوراته الإنتخابية تكفل من خلالها الشورى بين الناس والتبادل السلمي للسلطة, هي خطوة أولى ضرورية لضمان قيم وحقوق وحريات وكرامات الناس كافة دونما تمييز بينهم.

العدد: 21165 Tuesday, February 10, 2009
العراق City/Country سلام الشمري الاسم
جيد جدا تقييم الموقع رابطة من موقع آخر كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
لا اعتقد حيث ان عقليه الانسان العربي وتفقافته المتراكمه والمتوقفه منذ الف واربعمائه سنةلاتسمح له بالخروج من الاطر والعقليه السائده وتجربه انتخابات حماس خير دليل

العدد: 21158 Tuesday, February 10, 2009
الجزائر City/Country أحمد التاوتي الاسم
جيد جدا تقييم الموقع رابطة من موقع آخر كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
لا أعتقد ذلك.. الانتخابات في العالم العربي لا تقود الى الديمقراطية.. و قد تقود الى تسلط الأكثر شعبوية لا غير. فالديمقراطية لا تختزل في صندوق الانتخابات، و انما هي حياة بكل تفاصيل الحراك الاجتماعي و مجالات التنمية.. و هي بهذا لا تتحقق بأصوات الغوغاء و لا بهتافات البله السعداء.. هي مرحلة من مراحل الانسانية تتربع على مجرة هذا العصر الذي لم نتشرف بعد بدخوله. و سوف لن يتساهل معنا خفر حدوده اذا ما أردنا ذلك و لو أتيناه بمعدل مليون صندوق للفرد لسبب بسيط هو أن المقاييس تختلف من مجرة الى أخرى.

العدد: 21157 Tuesday, February 10, 2009
الولايات المتحدة City/Country ليث جبار عبدالحسين الخفاجي الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الفجر آت رغم انف الظلمات
ان الديمقراطية والتبادل السلمي للسلطة والتي ستأتي عن طريق الانتخابات في عالمنا العربي كان حلما فيما مضى اما الان او في المستقبل القريب فأن هذا الحلم سيتحقق شاء السلاطين ام ابوا فالذي يرفض هذا التطور الطبيعي سيداس بأقدام الحفاة العراة انها الشمس التي ستشرق مرة واحدة والى الابد لتنير ظلمات مجتمعاتنا التي امنت سابقا بنظرية (حاكم غشوم خير من فتنة تدوم) ومهما حاول الطغاة حجب نور الشمس عن الشعوب بغربالهم المهترئ وبفتاوي وعاض السلاطين وشيوخ الدين الذين يحللون لحم الانسان للأكل عند الحاجة فأن نور الشمس سيعمي عيون الطغاة وينير دروب الشعوب وهذا اليوم ات لاريب فيه واني أراه قريب

العدد: 21154 Monday, February 9, 2009
ألمانيا City/Country رشيد البلوي الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
لا يكون هناك حكم يستحق كلمة -السلطة- اذا لم يكون هناك استمكان كامل للسلطات التنفيذية للمنتخب عليه. وهنا يكمن الفرق بين المعارضة المسؤولة التي لا تتقبل أي تقييد و لا أي خطوط حمراء خارج النطاق الديموقراطي في تسييرها للوزارات المعنية بها و بين المعارضة العميلة التي تكرس عدستها على الحكم بحد ثاته و المصالح الشخصية و الحزبية أولا ولا تهتم أو تتجرأ بتنفيذ برنامج سياسي لصالح المجتمعات المنتخبة منها
ما نلاحضه للأسف في الدول العربية هو أنه هناك مختبرات عديدة للمشاركة السياسية لمختلف الطبقات الاجتماعية التي لاتهدف لمشاركة سياسية فعالة و انما لعطاء حكام العرب الاستبداديين قناع ديموقراطيا, لا لتنكر به أمام القوات العالمية الغربية الحاكمة (بحيث ان هذه القوات تعلم كل العلم عن التجاوزات الاديموقراطية بالعالم العربي) وانما لتنسيب صورته أمام الراي العام للمجتمعات الغربية
وعندما يفتح اي حاكم عربي مجال المشاركة السياسية بصفة تطوعية فهذا لا يمكن ان الا ان يكون رد فعل عن ضغوطات خارجية أو داخلية ويكمن هذا الافتتاح في حد ذاته علامة المكر و الخداع حيث سيحاول اي حاكم مجبر على تقاسم السلطة اي يكرس هذا الاقتسام في نطاق خطة سياسة تجعله في آخر المطاف يتمكن زمام السلطة وهكذا يسير افتسام السلطات يوفي احسن مهمة له عن وجهة نظر الحاكم العربي : وهو صناع القناع الديموقراطي
فلهذا تكون المعارضة المشرفة في مسؤوليتها - قبل ان تشارك في سباق تولي المهمات و الوزارات و السلطات - ان تحدد المجال المتاح لها فعلا في تطبيق برنامجها السياسي و الاجتماعي وتمكنها من الادوات المفروض وجودها بمافيها من المداخل المالية النسبية من صندوق الدولة و الجهازات التنفيدية التابعة للسلطة و عدم تكريس السلطات التشريعية لفئة على أخرى و استقلال الصحافة ... والخ

العدد: 21151 Monday, February 9, 2009
canada City/Country محمد زهير الخطيب الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
نعم اعتقد ان الانتخابات النزيهة في العالم العربي ستقود الى الديمقراطية والتبادل السلمي للسلطة
وذلك لسبب بسيط هو ان يوم الانتخاب هو يوم محاسبة السلطة السابقة بمكافأتها على حسن ادائها او معاقبتها بعزلها، فالديمقراطية ليست ضمانة لعدم وصول سيئين للحكم بقدر ما هي ضمانة لامكانية عزلهم ومحاسبتهم اذا اساؤوا وفشلوا
اما ضمانة استمرار الديمقراطية فهذا يحتاج الى وعي عام لدى الامة ولا يكفيه وعي النخبة وهو يحتاج الى ان يعيضه الناس كمنهج حياة في البيت والمدرسة والعمل والدائرة الحكومية حتى تصبح له جذور وهيبة تحميه



العدد: 21149 Monday, February 9, 2009
مصر City/Country أبو الحسن سلام الاسم
جيد جدا تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
هل كل البلاد العربية بها دستور أو تعمل القوانين علي الرغم من تضاربه وتناقضاتها ، وعلي الرغم من أن القوانين توضع لكي يخرقها الحكام والنخبة المسيطرة علي الاقتصاد ، وهل تصلح انتخابات أو استفتاءات في ظل تعددية حزبية زائفة بينما يسيطر حزب واحد على مقاليد الحكم في البلد ، وهل يعتقد عاقل أن هناك انتخابات نزيهة يمكن أن تجري في بلد ما عربيا أم كللكشناويا في ظل العسكرتاؤية الحاكمة التي جاءت إلي الحكم بانقلابات أو بتوريث وهل يعقل أن تتم انتخابات نزيهة في ظل عدم السماح بقيام أحزاب حقيقية تمارس عملها السياسي علي أرض الواقع بين المدارس والجامعات والمنتديات وفي المصانع والمؤسسات والمعامل ويكون لها حق التظاهر والاعتصام وهل يتصلح انتخابات في ظل مجلس نيابي يتربع رئيسه وأعضاؤه المنتخبون بطرق ما معروفة لعشرات السنين ، وهل يصلح انتخاب في ظل رئيس دولة مؤمن ، أو مزمن ، فالمؤمن مع الثبات والمزمن مع الثبات هل تصح التفكير مجرد التفكير في انتخابات في الدول العربية مع ظاهرة ادمان الحكم ؟؟؟؟

العدد: 21146 Monday, February 9, 2009
Iraq-Kurdistan Region City/Country عمر الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
ان الانتخابات هي احدى السمات الاساسية للديمقراطية اذا مارستها في الجو الحر وبشكل نزيه، وباعتقادي ان الانتخابات التي تجري في العالم العربي عموماً جرت في جو اللاديمقراطي ولا حرية لدى المواطن او الناخب لكي ينتخب بحرية كاملة ونزيهة، وايضاً لا توجد في العالم العربي عموماً حرية ممارسة الاحزاب والصحافة، وعجبا وكيف نتكلم عن الانتخابات، ايضا مسألة الاخرى حساسة جداً، الانتخابات التي اجريت له الانظمة الحاكمة في الدول العربية يعلمون كل العلم بان لا يوجد احزاب حتى تنافسهم ومتأكدين بانتصارهم الحتمي في الانتخابات، واذا شكوا بانهم لا يفوزون في الانتخابات، قطعا لا يعملون من اجل توفير ارضية مناسبة ومستلزمات كاملة للمارسة الحق الشرعي للمواطن من اجل انتخاب من يمثل له. وشكرا



 



'

مواضيع أخرى للنقاش

شارك-ي برأيك: التدخل العسكري الأمريكي وحلفائها في سوريا   1
شارك-ي برأيك: هل تعتقدـين بضرورة فرض عقوبات دولية على الدول التي تضطهد المرأة وتحرمها من حقوقها الإنسانية؟   2
شارك-ي برأيك: كيف يمكن النظر إلى قيام  دول غربية - ديمقراطية - بتسليح مجموعات إرهابية في الشرق الأوسط؟   3
شارك-ي برأيك: هل تؤيد-ين إلغاء خانة القومية والدين من البطاقة الشخصية؟ ولماذا؟   4
شارك-ي برأيك: بمناسبة الذكرى الحادية عشر لتأسيس الحوار المتمدن، الإعلام الالكتروني إلى أين؟   5
شارك-ي برأيك: ماهي برأيكم أفضل طريقة يستخدمها الحوار المتمدن للتعليق؟ تعليقات الفيسبوك ام الموقع ام كلاهما؟   6
شارك-ي برأيك: كيف تر-ين مستقبل شبكات التواصل الاجتماعي، مثلا الفيسبوك والتويتر؟   7
شارك-ي برأيك: ما هي باعتقادكم الطريقة الأمثل لمشاركة المرأة في الانتخابات في العالم العربي؟   8
شارك-ي برأيك: دور وأجندة قوى الإسلام السياسي في الاحتجاجات العنيفة التي رافقت فلم -براءة المسلمين-   9
شارك-ي برأيك: هل تعتقد-ين ان ثورات -الربيع العربي- انحرفت على مسار مطالب الجماهير؟   10
شارك-ي برأيك: العلاقة بين الأحزاب اليسارية والطبقة العاملة ومنظماتها ونقاباتها   11
شارك-ي برأيك: تأثير التطور التكنولوجي على تركيبة الطبقة العاملة كما ونوعا   12
شارك-ي برأيك: أسباب ضعف الأحزاب اليسارية و النقابات العمالية في العالم العربي   13
شارك-ي برأيك: تأثير وصول الإسلام السياسي إلى سدة الحكم على أوضاع العمال والحركة النقابية   14
شارك-ي برأيك: قرارات وزارة المرأة العراقية المعادية لحقوق المرأة ومساواتها   15
شارك-ي برأيك: نسب الأطفال للام او الأب ام اختياري حسب اتفاق الطرفين   16
شارك-ي برأيك: انعكاس وصول الإسلام السياسي للحكم على حركة تحرر المرأة ومساواتها   17
شارك-ي برأيك: مناهضة وتجريم مايسمى ب - جرائم الشرف - في البلدان العربية والإسلامية   18
شارك-ي برأيك: مقاطعة / مشاركة القوى اليسارية في انتخابات ما بعد ثورات وانتفاضات العالم العربي   19
شارك-ي برأيك: الدور السعودي-القطري في احتواء ثورات الربيع العربي ودعم الإسلام السياسي   20


عدد زوار هذا الموضوع: 2737         اقترح/ي موضوعا للنقاش