شارك-ي برأيك: الحوار المتمدن بعد عشر سنوات، الى اين؟

اقرا سجل الزوار/التعليقات

مساحة حرة : ساهم بالرأي والتعليق حول أي قضية أوموضوع

الاعلانات في  الحوار المتمدن استفتاء   أرشيف الاستفتاءات  



  

خدمة جديدة -  تجريبية
شارك في الحوار على الموضوع من خلال نظام مدموج بالفيسبوك - التعليق سينشر في الحوار المتمدن والفيسبوك في ان واحد


اختار اللغة         نتيجة البحث - 0 - الموضوع / عرض من - 1 - الى - 0 -
العدد: 27625 Thursday, January 12, 2012  
العراق City/Country صادق الازرقي الاسم
جيد جدا تقييم الموقع رابطة من موقع آخر كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
لقد انجز الحوار المتمدن في هذه الاعوام العشرة ما يشبه المعجزة .. اعني بالنسبة لنا نحن الكتاب، فلقد حفظ ما نكتبه في صفحات لا تعوض بثمن.. نتطلع اليها يوميا في اثناء حياتنا ويقرأها الآخرون، وستبقى طبعا بعد مماتنا، فتلك امثولة الحوار المتمدن الكبيرة .. وكم ندمت لأنني لم اعرف الحوار المتمدن منذ تأسيسه، فذهبت كثير من كتاباتي ادراج الرياح ولم احتفظ بها
فشكرا للحوار المتمدن
اما رأيي بالموقع فيما يتعلق بدوره العام واسهاماته الفكرية والسياسية، فذلك موضوع كبير يستوجب تقويما خاصا وسأعبر عنه في فرصة اخرى

العدد: 27604 Thursday, December 29, 2011  
العراق City/Country اوفيك عبد المهدي عبد الجليل الحصيني الاسم
جيد جدا تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
اضم صوتي الى كل مثقفي العراق الغياره اينما كانوا لمصلحة العراق الذي تمزق على يد حثالة عاثت بالارض فساد

العدد: 27574 Thursday, December 15, 2011  
الاردن City/Country المحامي فيصل الخزاعي الاسم
جيد تقييم الموقع بريد من صديق كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
أنني اشد على اياديكم وأدعمكم وبالتوفيق انشاءالله

العدد: 27573 Thursday, December 15, 2011  
السويد City/Country افرام ابو جورج السويد الاسم
جيد جدا تقييم الموقع كلمة فم كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
ان فشل التجربه السوفياتيه كان لها دور كبيرفي الاحباط الذي اصاب قوى اليسار في العالم ..مما جعل شرائح كبيره من القوة التقدميه تبدل في اولاوياتها.وبدا جو من التشاؤم يسود العالم خاصة منذ 1991 حتى 2003 وظهور مايسمى بسياسة القضب الواحد .مدعومه بفلسة (صاموئل هنكتون وفوكوياما ووجود موقع غني ومتنوع مثل الحوار المتمدن كان حاجه ملحه ويعيد الثقه الى طموحات الشعوب المستغله والمظلومه..وربما يعيد التوازن .والكل يشعر ان الامبرياليه هي في اشد ازماتها..فموقع الحوار المتمدن هو سند للشعوب.

العدد: 27572 Thursday, December 15, 2011  
العراق City/Country فتحي الجواري الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
لقد ترك الموقع بصماته بشكل واضح على المحيط العربي ويجد الموقع صدى واضحا في مختلف الاوساط السياسية والاجتماعية واستجابة لطروحاته وقد كان للموقع فضل تحريك الشباب العربي للمشاركة الفاعلة في هموم امتهم بعد ان عانت هذه الشريحة التهميش والاهمال من الانظمة العربية مما ادى الى وضع حواجز تفصل بينها وبين بقية شرائح المجتمع واعتقد ان المستقبل سيكون باتجاع تعميق التحولات التي تشهدها المجتمعات العربية . اما بالنسبة للموقع فان استمراره في توجهاته الحالية وطروحاته سيؤدي بالتأكيد الى المزيد من الاهتمام بالموقع ومتابعته من قبل مختلف شرائح المجتمعات العربية .

العدد: 27564 Tuesday, December 13, 2011  
النرويج City/Country أحمد حسن البغدادي الاسم
جيد جدا تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
نحن نشكر جهودكم النبيلة في إيصال الكلمة ذات النكهة اليسارية والتقدمية إلى القارئ العربي والذي عاش سنوات طوال من الكبت والحرمان والمطاردة والأعتقال وحتى القتل على يد ألأنظمة العربية وجلاديها من الحركات ألأسلامية التي كانت رفيقهم ألأخطر ، وما هو قادم أشد وأقسى. وبعد...
لغرض نشر الأفكار التنويرية في هذا الزمن الصعب، فإننا نحتاج إلى جهود جبارة لمواجهة هذا التخريب الفكري نتيجة سيطرة الفكر الديني الهدام لأبسط معاني ألأنسانية، من خلال رؤيتنا لبلداننا وهي تسبح بدماء ألأبرياء نتيجة هذا الفكر، وفي كل يوم هنالك خطوة إلى الوراء نتيجة التضليل ألأعلامي الهائل لهذا الفكر وما يمتلكه من إمكانيات إعلامية ومادية هائلة، فإن العلمانيون دائما سينتصرون، لأن العلم دائما هو الحقيقة البسيطة التي لاتحتاج إلى دجالون وأفاقون لأثباتها، العالم والمثقف مايحتاجه فقط هو كلمات قليلة وواضحة تتلاقفها العامة بأسرع وقت. وهنا لدي إقتراح لغرض تطوير عملكم الشريف وبحيث يؤدي رسالته في وقت أسرع وبتأثير أكبر على الجماهير المنكوبة، أقترح مايلي;
١- ليكون موقعكم هذا موقع تساهمي أي على كل عضو أو كاتب أن يدفع إشتراك سنوي بمبلغ ولنقل ٥٠ كرونه.
- ألأتصال بجميع المنظمات المدنية الحكومية والأهلية لغرض الحصول منها على الدعم المطلوب. وشرح أهداف الموقع وخاصة في الدول الغربية لدعم توجهات الموقع وهي نشر الديمقراطية وحقوق الأنسلن وإبعاد ألأسلاميين منها لأنهم في الواقع أعداء حقوق ألأنسان .
٢- بعد تجميع مبلغ معين نقوم بفتح قناة تلفزيونية لمناقشة الكتاب وإجراء الحوارات لكي نعطيهم الفرصة الكاملة لأبداء رأيهم ولا نسمح بالقنوات العربية بإستضافتهم وهي لاتعطيهم ربع فرصة لأبداء رأيهم ووقت البرنامج أكثره هو هجوم على التنويرين والعلمانيين.
٣- الاعلان عن عقد مؤتمرات وندوات للكتاب الكبار وإستضافتهم على حساب الموقع.
٤- القيام بفعاليات ثقافية وإجتماعية لتعريف الكتاب ببعضهم، لغرض تعزيز التواصل وتلاقي ألأفكار.
إن القادم من ألأيام وبعد الخريف العربي والربيع ألأسلامي، يتضح منه جَسامة وأهمية ما نخطط له لأنقاذ بلداننا من الستقبل المشؤوم الذي ينتظرها .
ولنعاهد أنفسنا كثوار حقيقين في المعركة الشرسة القادمة، وللدفاع عن المباديء الأنسانية التي آمنا بها وحقوق الأنسان المهددة في جميع أنحاء العالم من قبل هؤلاء الجهلة ألأوباش.

وأخيرا تقبلوا وجميع أسرة حوار متمدن أجمل التحيات.

أخوكم أحمد حسن البغدادي

العدد: 27560 Monday, December 12, 2011  
فلسطين City/Country بهة العمل النقابي التدمية الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
تتقدم جبهة العمل النقابي التقدمية / فلسطين من كافة العاملين على موقع الحوار المتمدن ببالغ التقدير والاحترام على جهودهم الرائعة والعظيمة لما قدموه من رسائل انسانية نبيلة عبر فتحهم افاق واسعة للحوار الحر والمسؤول واتاحة المجال امام كافة التقدميين والوطنيين الديمقراطيين للتعبير عن ارائهم بكل حرية ودون اي مواربة اوتسويف مما انعكس على مستوى التفاعل الايجابي باتجاه تجديد الفكر والثقافة بما يخدم قضايا شعوبنا العربية التي تعاني التبعية والتخلف والاستبداد ..... تحية لكم والى الامام

العدد: 27559 Monday, December 12, 2011  
IRAQ City/Country naseer Alshajer الاسم
جيد جدا تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
بالرغم من اني لست مدمنا على صفحات الموقع الا انني اجد انه موقع متكامل من نواحي عديدة اولها انه ينشر الاراء على اختلافها واختلاف البنية الفكرية للكتاب وثانيها انه منتشر في الاوساط الثقافية بدرجات وعيها وليس موقع للنخ ب الثقافية وثالثها انه متنوع في كل المجالات الثقافية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية....الخ وعلية فانه موقع لااقول عنه سوى انه اسم على مسمى

العدد: 27558 Monday, December 12, 2011  
كندا City/Country مديح الصادق الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
لاشك أن المقاييس التي يمكن اعتمادها في تقويم أي منبر إعلامي أو ثقافي تختلف من فرد لآخر؛ بناء على اختلاف الرؤى الفكرية المطروحة على الساحة في الظرف الراهن؛ تلك التي تتأرجح بين اليمين ( المعتدل أو المتطرف ) واليسار ( المتزمت والمنفتح ) والفكر الديني ( السلفي أو المعتدل، أو المُسيس ) لذا فإن مكانة الحوار المتمدن تأتي من خلال ذلك الدور المُشرف الذي قدمه للفكر التقدمي اليساري المبني على تقارب وجهات النظر، وتزاوج الآراء - مع احترام الآخر - مما جعله متنفسا لكل الأقلام الحرة، الشرفاء حملتُها، الغيورين على مستقبل شعبهم، وإنسانيتهم؛ وفق تحليل علمي لما جرى من تجارب للشعوب، وما هو متوقع لحراكها الذي فرضته ظروف موضوعية وذاتية تستوجب التكيف مع ما يجري في العالم، أضف لذلك تنوع فعاليات نشر الحوار المتمدن وشمولها، وتغطية كل ما يجري في العالم، بذلك كسرت قيود أنظمة دكتاتورية حاصرت المنابر الحرة ومن يتنفس خلالها، تحايا للأستاذين رزكار، وفواز، وكل القائمين عليه، ولكتابه ومتابعيه

العدد: 27557 Sunday, December 11, 2011  
العراق City/Country كامل كاظم العضاض الاسم
جيد جدا تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
أخواني في الحوار المتمدن، الزميل الأستاذ رزكار عقراوي المحترمون
نجد من الموضوعية أن نشيد بموقعكم المتميز هذا، ونشد على أيديكم لما نشهده من تطوير مستمر وإبداع في العمل، بما جعل الحوار المتمدن اليوم في مقدمة المواقع الأخرى التي تهتم بقضية الإنسان في العراق وفي أي مكان آخر. أنتم تقدمون اليوم منبرا ديمقراطيا وحرا فعلا. لذلك نجده صار الآن موئلا لكتاب والقراء الأحرار، يساريون كانوا أو معتدلوا النظرة. ولكن النضال من أجل الديمقراطية الناشئة اليوم في بلادنا وفي بعض الدول العربية، اصبح هاجس المزيد من الجماهير التي عانت من الظلم والإستبداد، ويأتي الحوار المتمدن لتلبية هذا النضال ولترقيته بإتجاه العدل الإجتماعي والمساواة، ضمن أطار إنساني شامل. وهذه هي مهمة اليسار التقدمي الديمقراطي، والحوار هي الموقع المناسب لهذه المهمة العليا. بيد أن هذه السمات الإيجابية لموقع الحوار يجب أن لا تجعلنا غافلين عن الهفوات والسلبيات التي تصاحب أي عمل كبير، فنحن نجد الإستغراق بالطرح النظري الماركسي، مثلا، هو إستغراق يزود عن اللزوم، لأن المهمات النضالية اليوم بحاجة الى تفكير يتوائم مع ظروف اليوم وخصائصه. كما لابد من فتح حوار مع الإسلامويين، حتى ولولم نقر طروحاتهم المتخلفة، فالإسلاميون سيبقون معنا في الحقب القادمة ولا بد من دخض طروحاتهم علميا وموضوعيا
وأتمنى على الحوار مزيدا من التنوع، والترغيب في موضوعاته، ولا تنسى قضايا الفن والجمال وقضايا الإنسان وهمومه اليومية
وهذه الملاخظات هي لتعزيز الحوار المتمدن ومكانته العالية في نفوس قراءه وكتابه، فمزيدا من التقدم والعطاء

العدد: 27549 Saturday, December 10, 2011  
العراق City/Country ريم سعد صادق الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من صديق كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
انه موقع اكثر من رائع وليس فيه اي سلبيات والى الامام نتمنى له تحقيق نجاحات دائمه ونتمنى كل الناس ان ينتبهوا الى هذه المواقع الثريه بنتاجها الفكري والتي تضيف لكل انسان بمختلف المستويات ثقافه وادب وشعر ومختلف المجالات ان شاء الله الاستمرارعلى هذا النهج

العدد: 27548 Saturday, December 10, 2011
City/Country نادية محمود الاسم
جيد جدا تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
اتوجه بالتهاني اولا الى رزكار عقراوي صاحب المشروع و الى الفريق الذي عمل معه على امتداد العشر سنوات الماضية و الى جميع القراء و الكتاب، ان الحوار المتمدن فتح لنا نافذة واسعة و لا حدود لسعتها، لليسار في العالم العربي، لنتعرف على بعض و لنقرأ لبعض و لنقيم الصلات مع بعضنا البعض، و ان نعمل مع بعض. لقد جمعنا الحوار في بيت واسع، في حاضنة كبيرة اسمها الحوار، كل الذي اتمناه للحوار ان يديم اعماله و ان يتواصل الى ان نحقق اهدافنا في حوار حر و مدني و متساوي بين البشر.
اهنئكم، واهنأ انفسنا و الى الامام

رفيقتكم

نادية محمود ،

العدد: 27546 Saturday, December 10, 2011
السويد City/Country شيرزاد همزاني الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من صديق كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الحوار المتمدن بتوجهه المنفتح على الجميع مع ألألتزام يالنهج اليساري يعد تجربة ناجحة ومن ألأهمية بمكان ألأبقاء على هذه التجربة والتواصل مع القراء والكتاب لأغناء هذه التجربة وجعلها النموذج الناجح والمُقْتَدى به من قبل ألأخرين. تقبلوا فائق تقديري لكم

العدد: 27545 Saturday, December 10, 2011
فلسطين City/Country جورج حزبون الاسم
جيد جدا تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
بداءت علاقتي بالحوار منذ عام 2006 ،وشعرت انني وجدت ضالتي، سنوات بعد ان اجهضت الانتفاضة الفلسطينية الاولى ، وفض اوسلوا نتاجا لها ، وضياع اليسار الفلسطيني ، سواء للمركز والموقع او الاحتواء او الانقسام ، حارت امور كثيرة بفقدان الذاكرة لليسار ، ونشوء استقطاب جوهره ديني وليس خروج كبير لحماس فقط !! وفشل جميع محاولات قيام وحدة يسار فلسطيني ، ظهرت هذه الصفحات الحوارية ليناقس اليسار الفلسطيني فكره بشكل فتوح ، مع اليسار العربيي ، وايضا بين الفلسطينين مع بعضهم ربما بشكل لم ينتبه له الاخرون من احبتنا قراء الحوار .
واعترف انه وفر فرصة نادرة وستجيء بنتاج مذهل مع الثورات العربية ، فالحوار موقع يصنع تاريخ ولا يمثل صحيفة ، هو قاعدة للفكر اليساري ، يساهم في انفتاحة ويخرجه من التكلس وعقلية النخبة .
كل الاحتام لمن صنع او اسهم والى الامام ودائما

العدد: 27541 Friday, December 9, 2011
مصرالادارة المقرة City/Country شاهر الشرقاوى الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من صديق كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الموقع ممتازجدا لكن يعيبه استخدام مبشرين وكارهين لمحمد بالذات فى تشويه صورته مع سبق الاصرار والترصد وليس نقده بشكل موضوعى ..مما يجعل الكثيرين يشكون فى كونه موقع تبشيرى اكثر منه علمانى
واقترح فتح محور خاص للدراسات الاسلامية الحديثة والتى تبين الدين بحقيقته السمحاء والمدنية والقابلة للاخر المختلف والمعترف بتنوع الشعوب والطباع والمنادى بحرية الفكر والعقيدة
وهذا ما تسعى اليه العلمانية والمدنية بالفعل
بهذا الشكل يمكنكم الاقتراب والتفاعل مع طبقات الشعب العامى والبسيط دون صدام معه فى اساسيات عقائده ودينه ... فيرفض العلمانية والمدنية بكل ما فيها من حرية وابداع وتقبل للاخر
هذا هوالاسلوب الامثل اذا اردتم حقا ان يكون لك متواجد فعلى وحقيقى فى الوسط الشعبى وليس بين النخبة والصفوة فقط
نريد مائة مليون اعجاب اومليار اعجاب وليس مليون فقط
وشكرا لكم

العدد: 27539 Friday, December 9, 2011
City/Country عادل الصاري الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
عقد من عقود الزمن مرت على انطلاقة هذا الموقع المميز ، نبارك للقائمين عليه ، ونتمنى لهم مزيدا من العطاء المتواصل لأجل نشر الفكر الحر في العلم العربي ، ونشكرهم الشكر الجزيل على هذا الإنجاز الفكري المبدع .

العدد: 27538 Friday, December 9, 2011
City/Country عباس كامل الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الحوار المتمدن هو موقع من المواقع المهمة والحيوية وهو ملاذ لمن يريد ان يتنفس الصعدا وهو موقع قل نظيره في المواقع التي تهتم بكل الجوانب الادبية والسياسية والفكرية والعلمية وهو شعلة مضيئة لكل الاحرار وهو احد الروافد المهمة للفكر , اتقدم اليه ولكل القائمين عليه بالتهاني بمناسبة مرور عشرة سوات واتمنى له الكثير من التقدم والمزيد من العطاء والطريق المشع والمشرق من اجل عالم اكثر انسانية ورقي

العدد: 27530 Thursday, December 8, 2011
الجزائر City/Country ميشيل الاسم
جيد تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
فقط-اريد=مداخلة-في-عالم-الافكار-ليس-امراا-سهلا-ان-تقنع-شخصا-بما-تحمله-من-حقيقة-و-خاصة-ان-كان-يحمل-فكر=ديني-اعتقد=ان-تنزع-جبلا-من=جذره-اهون-من-تصحيح-فكرة-خاطئة-يحملها-شخص-فكيف-ان-كانت-الفكرة-دينية-هذه-حقيقة-علينا-ان-نقر-بها-انا--هنا-لا-احبط--الجميع-اقصد=الطبقة-الواعية-المثقفة-لكن-هدفي-هو=ان-نبحث-عن-بدائل-و-اساليب-منطقية-عقلانية--حتى-نحول-افكارنا-لواقع-ملموس-في-النهاية-تذكرت=بطيء-لكنه-اكيد-و-شكراا

العدد: 27529 Thursday, December 8, 2011
City/Country Salim Sabry الاسم
جيد جدا تقييم الموقع بريد من صديق كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الحوار المتمدن مشعل يضيء بين الظلمات ودفئا يدب بكثير من الاجسام الباردة ورافدا من روافد الفكر المهمة وعندما ولجنا مسالكهه اكتشفنا شيئا من ذاتنا ووجودنا وانسانيتنا دمتم احرار لا ينضب من موقعكم ومن خلالة الفكر الحر والشفاف اسمى تحياتي لكم ولكتابكم ولقرائكم ومع الف سلامة.

العدد: 27527 Thursday, December 8, 2011
المعرب City/Country عائشة التاج الاسم
جيد تقييم الموقع محرك بحث كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
الحوار المتمدن صرح إعلامي متميز بخطته الإعلامية التي تتبنى بكل وضوح خطا تنويريا بدون أية خطوط حمراء هذا مع
إفساح المجال لباقي التيارات للتعبير عن رأيها بكل روح رياضية وأريحية ومن ثم استحق التنويه و الإشادة
من الملاحظ أيضا بأه مترفع عن كل الحسابات الضيقة ذات البعد العرقي أو غيرها ويشجع النشر لكل الأقلام بدون أية وساطات حيث نجد فيه المتاب ذوي الصيت العالمي وكذلك الشباب المبتدئين ونجد فيه مجالات الإبداع والمقالة السياسية والأكاديمية فهو متنوع ويستحق الإشادة والتشجيع
مزيدا من التألق والنجاح

العدد: 27526 Thursday, December 8, 2011
City/Country علي غشام الاسم
تقييم الموقع كيف وجدت موقعنا
:التعليق والملاحظات
رغم انني كاتب مقلّ في موقع لحوار المتمدن ..إلاّ أنني اعتبره متنفسي لطرح كتاباتي واعتبره ايضاً حيادي وموضوعي بنشر كل ما يرد اليه بشفافية واضحة ومهنية أعلامية بمستوى القيمين عليه ..
دمتم لخدمة اليسار والعلمانية عموماً ...
علي غشام
8/12/2011





 



'

مواضيع أخرى للنقاش

شارك-ي برأيك: التدخل العسكري الأمريكي وحلفائها في سوريا   1
شارك-ي برأيك: هل تعتقدـين بضرورة فرض عقوبات دولية على الدول التي تضطهد المرأة وتحرمها من حقوقها الإنسانية؟   2
شارك-ي برأيك: كيف يمكن النظر إلى قيام  دول غربية - ديمقراطية - بتسليح مجموعات إرهابية في الشرق الأوسط؟   3
شارك-ي برأيك: هل تؤيد-ين إلغاء خانة القومية والدين من البطاقة الشخصية؟ ولماذا؟   4
شارك-ي برأيك: بمناسبة الذكرى الحادية عشر لتأسيس الحوار المتمدن، الإعلام الالكتروني إلى أين؟   5
شارك-ي برأيك: ماهي برأيكم أفضل طريقة يستخدمها الحوار المتمدن للتعليق؟ تعليقات الفيسبوك ام الموقع ام كلاهما؟   6
شارك-ي برأيك: كيف تر-ين مستقبل شبكات التواصل الاجتماعي، مثلا الفيسبوك والتويتر؟   7
شارك-ي برأيك: ما هي باعتقادكم الطريقة الأمثل لمشاركة المرأة في الانتخابات في العالم العربي؟   8
شارك-ي برأيك: دور وأجندة قوى الإسلام السياسي في الاحتجاجات العنيفة التي رافقت فلم -براءة المسلمين-   9
شارك-ي برأيك: هل تعتقد-ين ان ثورات -الربيع العربي- انحرفت على مسار مطالب الجماهير؟   10
شارك-ي برأيك: العلاقة بين الأحزاب اليسارية والطبقة العاملة ومنظماتها ونقاباتها   11
شارك-ي برأيك: تأثير التطور التكنولوجي على تركيبة الطبقة العاملة كما ونوعا   12
شارك-ي برأيك: أسباب ضعف الأحزاب اليسارية و النقابات العمالية في العالم العربي   13
شارك-ي برأيك: تأثير وصول الإسلام السياسي إلى سدة الحكم على أوضاع العمال والحركة النقابية   14
شارك-ي برأيك: قرارات وزارة المرأة العراقية المعادية لحقوق المرأة ومساواتها   15
شارك-ي برأيك: نسب الأطفال للام او الأب ام اختياري حسب اتفاق الطرفين   16
شارك-ي برأيك: انعكاس وصول الإسلام السياسي للحكم على حركة تحرر المرأة ومساواتها   17
شارك-ي برأيك: مناهضة وتجريم مايسمى ب - جرائم الشرف - في البلدان العربية والإسلامية   18
شارك-ي برأيك: مقاطعة / مشاركة القوى اليسارية في انتخابات ما بعد ثورات وانتفاضات العالم العربي   19
شارك-ي برأيك: الدور السعودي-القطري في احتواء ثورات الربيع العربي ودعم الإسلام السياسي   20


عدد زوار هذا الموضوع: 4116         اقترح/ي موضوعا للنقاش