أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصناعة والزراعة - محمود سلامة محمود الهايشة - القطن يطعم الجياع!!















المزيد.....

القطن يطعم الجياع!!


محمود سلامة محمود الهايشة

الحوار المتمدن-العدد: 3758 - 2012 / 6 / 14 - 13:58
المحور: الصناعة والزراعة
    


نشرت جريدة الأهرام المصرية خبر صحفي يوم الأربعاء 22 نوفمبر 2006م، ، العدد (43815)، جاء فيه "اكتشف علماء أمريكيون وسيلة فريدة لاستخدام بذرة نبات القطن الذي يستخدم في صناعة الأقمشة والملابس‏,‏ في إطعام نحو نصف مليار شخص سنويا‏.‏ كيرتي راثور المتخصص في التقنية الحيوية للنباتات من جامعة تكساس يشير إلي أنه تم تعديل سمات وراثية للنبات تجعل بذرة القطن تنتج كمية أقل من مادة جوسيبول الكيماوية السامة لتصبح صالحة للاستهلاك الآدمي‏,‏ وهي تمتاز بمذاق طيب شبيه بطعم الحميص‏.‏ مضيفا أن بذرة القطن الجديدة والمحسنة يمكن طحنها واستخراج الدقيق منها ليصنع الخبز وأغذية أخري ويري أن بذرة القطن المعدلة يمكن اعتبارها مصدرا جديدا للغذاء الغني بالبروتين لإطعام الجياع في العالم‏,‏ كما أنها تتفق مع الشروط والمعايير التي وضعتها منظمة الصحة العالمية وإدارة الأغذية والعقاقير الأمريكية‏".

تحليل الخبر من كافة جوانبه:
لا جديد في الخبر سوى مادة إعلامية تهدف إلى لفت الأنظار إلى هذه السلالة الجديدة التي أنتجتها المخابز الأمريكية.

وسأبرهن على ذلك :
1 - جميعنا يعلم ان القطن مادة أساسية في الصناعات النسيجية , وتنتج مصر بالدرجة الأولى أفضل أنواع القطن في العالم
وقد سعى سماسرة لا يهمهم سوى الربح وكثير منهم يشغلون مراكز مرموقة في الحكومة المصرية , إلى تدمير مواسم القطن منذ سنوات في مصر , وهذا العام في سورية !
2 - بذر القطن مادة أساسية في صناعة الزيوت الغذائية والسمن المهدرج المستخدمة كمادة أساسية في المطبخ !
3 - مخلفات عصر بذور القطن مادة علفية أساسية في تربية الأغنام وتسمينها وتعتبر من أفضل أنواع العلف وتعرف بـ ( الكسـبة ).
4 - بعد قطاف القطن تعتبر المخلفات مادة غنية بالخضرة والسيللوز كمادة علفية للمواشي
5 - المخلفات النهائية بعد ان تأخذ المواشي حظها من حطب القطن , تستخدم وقوداً تلتم اليه المسامرات في ليالي الشتاء الطويلة.
6 - هو بورصة تجارية وصناعية ويشغل أعداد هائلة من العمال بدءا من زراعته وانتهاء ببيعه ملابس من أفضل أنواع الملابس بعد الصوف الطبيعي وأحيانا قبله في الفصول الحارة.
7 - أخيرا وهو الأهم ؛ جميع أنواع الملابس قد تكون مادة مهيجة لجلد بعض الناس , فيوصف لهم القطن او الحرير الطبيعي كدواء لحساسية الجلد

السؤال : ماذا أضاف الأمريكيون في بحثهم الجديد؟!

بقي ان اذكر أمرا حيوياً :
في الستينيات كانت مدينة حلب السورية أعظم مدينة منتجة للنسيج في الشرق وكانت النسج المنتجة تضاهي المنتجات الانكليزية العريقة.
فقام الرئيس الراحل جمال عبد الناصر بتأميم معامل النسيج وانتزعها من ايدي مالكيها , وبدأت تتراجع صناعة النسيج الى ان اغلقت معظم المعامل المؤممة.

فهل كانت هذه الخطوة خدمة للأمة ! أم خدمة لصناعة الأقمشة الانكليزية ؟ ما رأي القارئ؟!

استخدام بذور القطن فى إنتاج الزيوت ثم استخدام الكسب الناتج فى تغذية الحيوان لإنتاج اللبن للأطفال واللحوم للكبار أفضل من استخدام البذور مباشرة فى تغذية الإنسان.
ويرجع ذلك لاحتواء الأغذية ذات المصدر الحيواني على أحماض امينية غير موجودة فى مصادر البروتينات النباتية.

علاوة على ان بذور الصويا تستخدم فى غذاء الإنسان وبالتالي لا ارى فى هذا الامر الا تسويق بذورهم الينا لإفساد البقية الباقية من الأقطان المصرية والعربية.
اذكر انه فى فترة نادى البعض بزراعة القطن الامريكى قصير التيلة ليحل محل القطن المصري الطويل التيلة بحجة ان القطن الامريكى يعطى محصول اكبر ويمكن حصادة بالمكينات والتى توفر الجهد والعنصر البشرى
كما ان تطور الصناعة جعل من الممكن التغلب على قصر طول التيلة
والعجيب ان البعض انساق وراء هذه المهاترات

وهذا يعتبر إعلان لهم.

فكما يعرف الجميع ان هناك بحوث يطلق عليها البحوث السياسية والتى تجرى ووراءها هدف سياسي!!.

كسب بذور القطن: Cotton seed meal
هو الناتج عن طحن بذور القطن بعد استخلاص الزيت منها وأن يكون خالي من العفن والتكتل والتزنخ والمواد الغريبة والحشرات.
• كسب بذور القطن غير المقشورة (بالضغط الهيدروليكي):
هو الناتج عن عصر بذرة القطن بطريقة الضغط الهيدروليكي ويكون الكسب مقبول الرائحة وخالي من التعفن لونه بني مخضر.
لا تقل نسبة البروتين الخام عن 23% ، ولا تزيد نسبة الرطوبة عن 12% ، لا تزيد نسبة الدهن الخام عن 6% ، لا تزيد نسبة الألياف الخام عن 23% ، لا تزيد نسبة الرماد الخام عن 7% ، لا تزيد نسبة الجوسيبول الحر عن 0.07%.
• كسب بذور القطن غير المقشورة (بالمذيبات العضوية):
هو الناتج من استخلاص بذرة القطن بالمذيبات العضوية ويكون الكسب مقبول الرائحة وخالي من التعفن لونه بني مخضر.
لا تقل نسبة البروتين الخام عن 24% ، لا تزيد نسبة الرطوبة عن 12% ، لا تزيد نسبة الدهن الخام عن 1.5% ، لا تزيد نسبة الألياف الخام عن 25% ، لا تزيد نسبة الرماد الخام عن 7% ، لا تزيد نسبة الجوسيبول الحر عن 0.07%.
• كسب بذرة القطن المقشورة (بالضغط الهيدروليكي):
هو الناتج عن عصر بذرة القطن بعد تقشيرها بالضغط الهيدروليكي وخالي من قشور بذرة القطن ومن التكتل والعفن.
لا تقل نسبة البروتين الخام عن 40% ، لا تزيد نسبة الرطوبة عن 12% ، لا تزيد نسبة الدهن الخام عن 5% ، لا تزيد نسبة الألياف الخام عن 12% ، لا تزيد نسبة الرماد الخام عن 7% ، لا تزيد نسبة الجوسيبول عن 0.09%.
• كسب بذور القطن المقشورة (بالمذيبات العضوية):
هو الناتج عن استخلاص بذرة القطن بعد تقشيرها بالمذيبات العضوية وخالي من قشور بذرة القطن ومن التكتل والعفن.
لا تقل نسبة البروتين الخام عن 41% ، لا تزيد نسبة الرطوبة عن 12% ، لا تزيد نسبة الدهن الخام عن 3% ، لا تزيد نسبة الألياف الخام عن 12% ، لا تزيد نسبة الرماد الخام عن 8% ، لا تزيد نسبة الجوسيبول عن 0.09%.

استخدام كسب بذرة القطن في تغذية المجترات:
• تحتوي بذرة القطن على نسبة مرتفعة من البروتين والزيت واستعمال بذرة القطن الفائضة عن احتياجات التقاوي في تغذية الحيوانات فضلا عن أنه اقتصادي فأنه يسبب أصابتها بارتباكات هضمية نتيجة لارتفاع نسبة الزيت بها فضلا عن احتمال إصابتها بالتسمم نتيجة لوجود مادة الجوسيبول السامة بالبذرة والتي لا يزول تأثيرها السام إلا بمعاملة البذرة بالبخار في معاصر الزيوت.
• ويعتبر كسب بذرة القطن غير المقشورة من أهم مواد العلف في مصر ويمكن أن يستعمل بعد جرشه أو طحنه في تغذية الحيوانات التي يزيد عمرها عن 6 شهور.
• يجب مراعاة عدم زيادة الكمية المقدمة للحيوان منها عن كيلوجرام واحد في اليوم للحيوان الكبير على أن تعطى على دفعتين صباحا ومساء ؛ ويفضل ألا تزيد كميتها في العليقة اليومية عن 0.1% من وزن الحيوان.
• ويجب ألا يقدم هذا الكسب للحيوانات الصغيرة النامية لعدم ملاءمته لها نظراً لارتفاع نسبة الألياف الخام به ولاحتمال إصابتها بالتسمم من الكمية المتبقية بالكسب من مادة الجوسيبول.
• وهذا الكسب غني في الفوسفور ولكنه فقير جداً في الكالسيوم والكاروتين ولهذا يراعى احتواء العليقة التي يدخل فيها على دريس البرسيم الجيد لسد النقص فيهما.
• وتأثير هذا الكسب ممسك ولهذا يجب معادلة تأثيره بمواد علف ذات تأثير ملين كالنخالة ورجيع الكون.
• ويجب تجنب تغذية مواشي اللبن على كميات كبيرة منه منعا من حدوث اضطرابات بجهازها التناسلي فضلا عن أن دهن الزبد الناتج يكون صلبا شمعي القوام.
• ويجب العناية بتخزين الكسب في مخازن غير رطبة جيدة التهوية حتى لا يصاب بالعفن والتزنخ.

استخدام كسب بذرة القطن في علائق الدواجن:
يحدد استخدام كسب القطن فى علائق الدواجن احتوائه على مادة الجوسيبول (0.02-0.03%) وهى سامة للحيوانات وحيدة المعدة حيث يتأثر نمو الكتاكيت إذا زادت نسبة الجوسيبول الحر عن 0.04-0.06% ويتأثر إنتاج البيض اذا زادت النسبة عن 0.03% بالإضافة الى نقصه فى بعض الأحماض الامينية الأساسية ( المثيونين-الليثين الثريونين) وعندما يعطى للدواجن عند مستوى أعلى من 5-10% فى العليقة يكون له تأثير سيء على جودة البيضة ويكون لون الصفار اخضر زيتوني والبياض قرنفلى وعادة ينصح بـ ألا تزيد نسبة الجوسيبول عن 0.02% وإضافة أملاح الحديدوز لتقليل التأثير السام للجوسيبول ولحسن الحظ ان عملية العصر تقلل كفاءة الجوسيبول الخام ويمكن استخدام كسب القطن المقشور كمصدر للبروتين فى العليقة حيث يحتوى على 42%بروتين ويستعمل بنسبة لا تزيد عن5% فى الكتاكيت او عليقة البياض مع تغطية الأحماض الامينية الناقصة فى العليقة.

إحالات:
• السيد بسيوني : "الأعلاف ومتطلبات الثروة الحيوانية" ، مجلس الإعلام الريفي ، وزارة الزراعة المصرية، سلسلة اخترنا للفلاح - العدد (159) ، مايو 1999.
• مجلس الحبوب العلف الأمريكي : "تغذية ورعاية الدواجن" ، القاهرة ، مصر، 1996.
• مختار أحمد أبوالعلا، مصطفي يوسف عطية : "مواد العلف المستخدمة في تغذية الدواجن" ، الإدارة العامة للثقافة الزراعية ، وزارة الزراعة المصرية، نشرة رقم 3 لسنة 2001.
• معهد بحوث الإنتاج الحيواني : "تغذية الحيوان علمياً وعملياً" ، مركز البحوث الزراعية ، وزارة الزراعة المصرية ، الطبعة الأولى ، 1997.
• مصطفى نوار : "تغذية حيوانات المزرعة .. الأسس العلمية، مواد العلف، تكوين العلائق" ، جامعة الزقازيق ، مصر، الطبعة الرابعة ، 1993.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,225,937,267
- العلاقة بين ملف الإنجاز الالكتروني وبرنامج الفرونت بيج
- فضفضة ثقافية (224)
- دورة تدريبية في تسمين حيوانات المزرعة..الأجزاء 59-68
- فضفضة ثقافية (223)
- ملف فساد وإفساد أساتذة الجامعات المصرية وأبنائهم..أنصاف الآل ...
- دراسات على الاحتياجات الغذائية للعجول الجاموسي الرضيعة
- فضفضة ثقافية (222)
- الاكتشاف المبكر للأمراض النفسية عند الأطفال
- فضفضة ثقافية (221)
- صعوبات استخدام نظام إدارة التعلم الإلكتروني مودل (Moodle) بب ...
- دراسات غذائية على المجترات الصغيرة
- عيد العمال الثوريين!
- تطوير بيئة تعلم الكترونية في ضوء نظريات التعلم البنائية
- تأثير النباتات الطبية على إنتاج الماعز الزرايبى الحلاب
- الأصول النظرية والتاريخية لتكنولوجيا التعلم الالكتروني للدكت ...
- فضفضة ثقافية (220)
- مناقشة المجموعة القصصية -الذي كان- للدكتور جمال التلاوي بالم ...
- فضفضة ثقافية (219)
- دورة تدريبية في تسمين حيوانات المزرعة..الأجزاء 46-58
- تكنولوجيا التعليم في عصر المعلوماتية..ج2


المزيد.....




- السنغاليون في باريس يتسلمون بطاقات الانتخاب قبل يومين من الت ...
- الصين تطمح إلى خلق مزيد من التعاون التجاري مع السعودية
- محام: هروب فتاتين سعوديتين من عائلاتهما إلى هونغ كونغ
- شاهد: مسبار فضاء ياباني يهبط على مذنب لجمع عينات
- محام: هروب فتاتين سعوديتين من عائلاتهما إلى هونغ كونغ
- شاهد: مسبار فضاء ياباني يهبط على مذنب لجمع عينات
- 500 سعودية تنطلقن على كورنيش جدة لممارسة ركوب الدراجات
- العراق والكويت يوقعان مذكرة تفاهم مشتركة في جميع المجالات
- الجيش السوري يرد على إرهابيي -النصرة- ويقصف مواقع انتشارهم ف ...
- وسط مشاركة مدمرة وغواصة للمرة الأولى... انطلاق مناورات إيران ...


المزيد.....

- كيف استفادت روسيا من العقوبات الاقتصادية الأمريكية لصالح تطو ... / سناء عبد القادر مصطفى
- مشروع الجزيرة والرأسمالية الطفيلية الإسلامية الرثة (رطاس) / صديق عبد الهادي
- الديمغرافية التاريخية: دراسة حالة المغرب الوطاسي. / فخرالدين القاسمي
- التغذية والغذاء خلال الفترة الوطاسية: مباحث في المجتمع والفل ... / فخرالدين القاسمي
- الاقتصاد الزراعي المصري: دراسات في التطور الاقتصادي- الجزء ا ... / محمد مدحت مصطفى
- الاقتصاد الزراعي المصري: دراسات في التطور الاقتصادي-الجزء ال ... / محمد مدحت مصطفى
- مراجعة في بحوث نحل العسل ومنتجاته في العراق / منتصر الحسناوي
- حتمية التصنيع في مصر / إلهامي الميرغني
- تبادل حرّ أم تبادل لا متكافئ : -إتّفاق التّبادل الحرّ الشّام ... / عبدالله بنسعد
- تطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة، الطريقة الرشيدة للتنمية ا ... / احمد موكرياني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصناعة والزراعة - محمود سلامة محمود الهايشة - القطن يطعم الجياع!!