أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - حافظ قبيلات - اليسار الاردني ،الى الخلف در














المزيد.....

اليسار الاردني ،الى الخلف در


حافظ قبيلات
الحوار المتمدن-العدد: 1852 - 2007 / 3 / 12 - 11:52
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي
    


بعد تفكك الاتحاد السوفييتي، أصيب اليسار الأردني ، كغيرة من الأحزاب اليسارية والقومية والديمقراطية العربية.أصيب بدوار افقده البصيرة والرؤية. وجعله يتخبط-خبط عشواء-لا يدري أين يقف؟ ولا إلى أين يتجه؟
كانت الأهداف المعلنة لليسار ، والتي كانوا يحفظونها عن ظهر قلب ،أهداف جميلة ونبيلة. تعزيز الديمقراطية
الدفاع عن الحريات العامة،حرية الصحافة والنشر،وحرية القول،الحريات السياسية والحزبية،الشفافية، محاربة الفساد والمحسوبية والوساطة.حرية المرأة،حرية العمل والتعليم، حرية واحترام معتقدات الناس، تطوير وبناء الأوطان على أسس صحيحة........الخ.
كل هذة الأهداف والغايات لم يتحقق منها شيء بشكل حقيقي وجذري. إذا" ما الذي أوقف الناس عن الاستمرار في النضال من اجل تحقيقها.
وما الذي أصاب الناس بالدوار وفقدان التوازن، هل كان انتمائنا إلى الفكرة ذاتها أم إلى مصالح واعطيات وهبات كان بعضنا يتمتع بها ،ايام الاحزاب الرائدة والقائد الملهم . فلما توقفت ، وقف العمل.
محزن ومؤلم ما وصل إلبه اليسار الأردني ، بعد فقدان البوصلة، فاتجه معظم رموز اليسار الديمفراطي والقومي،للتذيل للإسلاميين،تحت شعار حزين وبائس- مقاومة التطبيع-وهل حياة البشر بكل جوانبها وأبعادها اختزلت بمقاومة التطبيع، وهل اذا توقف التطبيع، وقد توقف- حلت قضايا الناس وتحققت آمالهم.
مؤلم وانت ترى رموز اليسار الأردني،الديمقراطي والقومي،يصطفون خلف رجل دين بثياب قصيرة ونعال مهترئة،يشتمون اليهود والنصارى ومن والاهم من العلمانيين ويطلبون من المولى..سبحانه وتعالى! ان يأخذهم اخذ عزيز مقتدر.وان يشتت شملهم، ولا يبقي منهم احدا.
مؤلم وانت ترى رموز اليسار الديمقراطي والقومي، يتدافعون في مجمع النقابات المهنية، لاداء صلاة الاستسقاء، اولحضور ندوةتعقد لتفسير سورة التغابن، او لشرح فوائد السواك الطبية.
مؤلم وانت ترى رموز اليسار الديمقراطي والقومي،وقد تخلوا عن النضال من اجل الاهداف الكبيرة ، والتي كانوا ظاهريا" يتلفظون بها، ويتحدثون عنها.ثم يندفعوا بعفوية للتظاهرضد رسام ، رسم كريكاتورا" في مكان ما ،أو للدفاع عن قطعة قماش تتدثر بها امرأة،في إحدى دول الفسق والفجور. او للدفاع عن دكتاتور قتل شعبةه قبل ان يقتل نفسه.
محزن ومؤلم وانت ترى رموز اليسار الديمقراطي والقومي،في موسم انتخابات النقابات المهنية.وهم يعرضون انفسهم على طريقة- السترسبز-امام أئمة المساجد ليحظى احدهم بشرف ايماءة موافقة من احدهم. وليحصل على عضوية إحدى مجالس النقابات ... لبئس ما وصلوا اليه.
اما آن الاوان، ان يلتفت هؤلاء إلى أنفسهم ، ويراجعوا تاريخهم وسنواتهم التي أمضوها في السجون والمعتقلات، دفاعا" عن غايات كبيرة مازالت قائمة تنتظر من يساهم في دفعها إلى الأمام، وتنوير كوادر جديدة في مدارس نظيفة ونقية.تتجه بالأوطان نحو الرفعة والرقي التقدم. واللحاق بالأمم الحية، والخروج من مستنقعات البلادة والتثاؤب، والمساهمة مع الآخرين يدا" بيد، لصالح البشرية والإنسانية، ونحو فضاء الحرية والأمل والى لقاء





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,058,222,445
- الردة المصرية


المزيد.....




- لحظة انفجار منطاد خلال مهرجان سنوي في ميانمار
- تيد تيرنر بعامه الـ80: تأسيس CNN هي أفضل إنجازاتي
- شركة -إير بي إن بي- تنسحب من المستوطنات الإسرائيلية في الضفة ...
- وفاة فلسطيني متأثرا بجراح أصيب بها بحجة تنفيذه طعنا قبل أيام ...
- مبيعات بقيمة 2.6 مليون دولار في أول مزاد للساعات الفاخرة بال ...
- مقتل 40 شخصا على الأقل في انفجار استهدف عرسا في أفغانستان
- -إير بي أن بي- تنسحب من الضفة الغربية المحتلة
- محكمة أوروبية تطالب تركيا بالإفراج عن المعارض الكردي صلاح ال ...
- مبيعات بقيمة 2.6 مليون دولار في أول مزاد للساعات الفاخرة بال ...
- مقتل 40 شخصا على الأقل في انفجار استهدف عرسا في أفغانستان


المزيد.....

- مقالات إلى سميرة (8) في المسألة الإسلامية / ياسين الحاج صالح
- ثلاث مشكلات في مفهوم الدولة / ياسين الحاج صالح
- العرب التعليم الديني والمستقبل / منذر علي
- الدين والتجربة الشخصية: شهادة / ياسين الحاج صالح
- المناضلون الأوفياء للوطن والمحترفون ل (اللا وطنية) من أجل ال ... / محمد الحنفي
- سورية واليسار الأنتي امبريالي الغربي / ياسين الحاج صالح
- ما بعد الاستعمار؟ ما بعد الاستبداد؟ أم ما بعد الديمقراطية؟ / ياسين الحاج صالح
- كتاب فتاوى تقدمية للناصر خشيني تقديم د صفوت حاتم / الناصر خشيني
- اكتوبر عظيم المجد / سعيد مضيه
- الديمقراطية في النظم السياسية العربية (ملاحظات حول منهجية ال ... / محمد عادل زكي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - حافظ قبيلات - اليسار الاردني ،الى الخلف در