أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف 8 اذار / مارس يوم المراة العالمي2007 -حجاب المرأة بين التقاليد الأجتماعية والبيئية والموروث الديني - ندى المفتي - رأى فى النقاب














المزيد.....

رأى فى النقاب


ندى المفتي
الحوار المتمدن-العدد: 1848 - 2007 / 3 / 8 - 12:45
المحور: ملف 8 اذار / مارس يوم المراة العالمي2007 -حجاب المرأة بين التقاليد الأجتماعية والبيئية والموروث الديني
    


ليس لدى أى إعتراض على الحجاب طالما لا يتم فرضه أو فرض شعائر بعينها أيا كانت على من لا يرغب فى ممارستها، فعقيدة المرء و ما يرتديه هما من أبسط حرياته الشخصية و لا يجب محاسبة أحدا عليهما طالما لا يثيران القلاقل فى المجتمع، فلا العرى فى الطرقات و لا العبادات ذات الطقوس الدموية يدخلان فى نطاق الحريات الشخصية و هذا رايى الشخصى و هو صحيح بالنسبة لى. لذلك لا أود أن يتضمن إثبات الهوية خانة للديانة، فمثلا فى حالتى أنا أصبحت لا أعد نفسى مسلمة، فقد أصبحت لا أؤمن بالعقيدة أو الشعائر الإسلامية و لكن أؤمن فقط بالقول (عامل الناس بما تحب أن تعامل به) و لا أعلم إن كانت مقولة إسلامية و لكن أعلم أن (حب لأخيك ما تحب لنفسك) حديث عن الرسول لولا أنه وضع كالعادة بالصيغة الذكورية، و كذلك لا اتمنى العيش فى إيران مع إعجابى الشديد بها كقوة متنامية, بأى حال كل حر فيما يعتقد طالما لا يفرضه على الآخر و لا يتسبب به فى إضراره.
لكن لى رأى فى النقاب، فأنا أرى هذا الزى قمة التخلف فى حياة المرأة، فهو يمثل الذروة فى ظاهرة إنسحابها من المجتمع، فكيف يمكن أن يخفى إنسان أيا كان وسيلة تواصله مع المجتمع! وجهه! كيف يمكن أن أتواصل مع من حولى و انا أعيش معهم فى كل الأحوال مختفية بالكامل وراء خيمة سوداء! و كيف يتأتى لهن الإعتراض على رفض بعض المجتمعات لهن إن كن قد إخترن أو خضعن لإختيار البعض لهن بالإنسحاب من المجتمع بهذا الشكل! أعجب لرؤية بعضهن يقدن سياراتهن و هن يغطين وجوههن بالكامل و يزدن على ذلك بنظارات! منظر فى غاية العجب، ماذا لو تدلى طرف نقابها على عينيها أثناء القيادة! أليس هذا محتملا! أليس من الممكن حدوث حادث تصادم! و ماذا عن الدواعى الأمنية التى يتجاهلها الجميع تماما، ماذا لو إستدعى الموقف أن ير أحدهم رخصة قيادتها، أليس هذا من دواعى الأمن؟ طالما إخترتى الإنسحاب من المجتمع لا تغادرى بيتك. و ما هى درجة هذه الإثارة الرهيبة التى يمكن أن يثيرها وجه إحداهن، ما نيكول كيدمان قدام الناس طول النهار و الدنيا رايحة و جاية ما فيهاش مشاكل، إذا كان فى راجل حلاوة الست دى حتتعبه أوى كده يبقى يقعد فى بيته ما يخرجش و لا يلبس هوا نقاب و يريحونا بقى من حكاية الفتنة دى، إللى مضرر هوه إللى يتحجب. عمرى ما شفت مخلوق بيكافأ على ضعفه زى الراجل، ما يقدرش يقاوم سحر الستات يقوم مش نلبسه حجاب و نقعده فى البيت، لأ نسيبه يجوز أربعة عشان يخرب الدنيا، ما يقدرش يتحكم فى نفسه و يغتصب واحدة نقوم نلومها هى عشان مش فاهمة لابسة إيه، و إنت مالك هى لابسة إيه! إتحكم فى نفسك و لو حاجة مش قادر عليها متبصلهاش، بص الناحية التانية، مع إن إللى بيغتصبوهن معظمهن لابسين جلاليب أو طبقات محدودين الدخل بيركبوا ميكروباس و بيلبسوا حاجات طويلة، و الله قريت مرة واحدة دخلوا خدوها من جنب جوزها و فى أكتر من البنت إللى كانت بتحضر دكتوراه من كام سنة و خدوها م الميكروباس، إللى بيلبسوا كيت و كيت مش بيمشوا فى الشارع، دول يا إما فى عربياتهم يا إما فى عربيات أصحابهم، حتى لو محترفات، يا عالم ده فى أوبرا واحدة طلعت تقول بالحرف الواحد ( being a prostitute doesn t mean I don t have rights ) و الكل سقفولها! ده كلام إللى بيحكمونا! شىء خرافى إن الوحشية يتكرس لها كل المبررات، إللى عايز عواطف أو غريزة مش بيتوحش بالطريقة دى، الإغتصاب طريقة للإنتقام و الإذلال زى رمى ميه النار بالظبط، واحد محروق م الستات و ما اكترهم عايز ضحية يفترى فيها و المجتمع المتخلف بعد كده يديله عذر و يجرم الضحية، ثقافة متخلفة نابعة من نظرة شهوانية دونية للمرأة مصدرها الإصرار على إن إللى كان يصلح من اكتر من 1400 سنة مازال يصلح للآن.

نهايته، من رضيت بالإنسحاب من المجتمع لا يصح أن تبكى عندما ينسحب المجتمع عنها.

و أقصد بقولى المنقبات فقط و لسن المحجبات.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647





- بعد هجومه على السيسي.. يسري فودة ينعي قريبه القتيل بهجوم الو ...
- مصدر مقرب من رئيس وزراء العراق ردا على تليرسون: مقاتلو الحشد ...
- مطوّقاً بحلفاء روسيا وأمريكا.. هل يظهر البغدادي في دير الزور ...
- تفاصيل جديدة حول خطة ترامب للسلام
- مصر.. إحباط محاولات تسلل إرهابيين وتدمير 8 سيارات دفع رباعي ...
- المفوضية الأوروبية تدعم مدريد في أزمة إقليم كتالونيا
- الرقة.. ركام وأنقاض وخسائر هائلة بين المدنيين جراء غارات الت ...
- بوتين يخطط للمشاركة في قمة -أبيك-.. ولقاؤه مع ترامب لم يحدد ...
- لافروف: -أمور غريبة- تحدث في مناطق سيطرة التحالف الدولي في س ...
- اختطاف 3 عمال من نفق في غزة وأصابع الاتهام تتجه لـ-داعش-


المزيد.....

- اثر الثقافة الشرقية على المرأة والرجل / جهاد علاونه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف 8 اذار / مارس يوم المراة العالمي2007 -حجاب المرأة بين التقاليد الأجتماعية والبيئية والموروث الديني - ندى المفتي - رأى فى النقاب