أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حكيمة لعلا - يوميات الحجر (1) وجها لوجه














المزيد.....

يوميات الحجر (1) وجها لوجه


حكيمة لعلا

الحوار المتمدن-العدد: 6523 - 2020 / 3 / 25 - 02:16
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


عشنا زمنا في احتراز اختياري، كل في حيه، كل خائف على التواجد أمام الآخر، ذلك الآخر الذي يمثل النقيض، المخالف لنا. رفض أصحاب الأحياء الغنية أصحاب الأحياء الجانبية والمهمشة، وكذلك فعل سكان أصحاب الأحياء الشعبية والمهمشة، وبقيت الطبقة المتوسطة معلقة بينهما. رسمنا حدودا باللغة واللباس والفعل، حتى أنك إن زرت بعض الأحياء في المغرب تعتقد أنك في حي أوروبي، وإن زرت حيا فقيرا تعتقد أنك غادرت التاريخ الإنساني المعاصر لتحل في حقبة تاريخية متوسطية. كان سيظل الأمر عادي جدا، فالأغنياء لايعرفون من العالم المغربي الفقير إلا خادمة البيت أو السائق الخاص للسيارة، وظلت الطبقات الدونية اقتصاديا وتعليما تشاهد عالم الأغنياء في التلفاز وعلى وسائل التواصل الاجتماعي. هكذا تعايش السلم الاجتماعي بالتباعد والانطواء والرفض. حتى حلت جائحة الكورونا، ليجد هؤلاء، الذين يملكون كل شيء، أو بعضا منه وجها لوجه مع أولئك الذين لايملكون شيئا، اجتمعوا ولكن في ظروف مهتزة، كورونا خلقت خوفا ودفعت بالكثير من الأوائل إلى اكتساح المتاجر لضمان قوتهم وبذلك وجودهم، وبقي الآخرون خارج دائرة التسويق ليس لأنه رافضون للفعل، بل لأنهم لا يملكون حيلة لفعل ذلك. ووقفوا متفرجين على آمالهم وحياتهم، كما وقف سكان الشارع، من أطفال وشيوخ وعجائز ومهاجرين ومعاقين، فهم على كل حال كانوا يقتاتون من الصدقات ويؤمنون لأنفسهم مكانا في المحطة أو جانب جامع ليناموا. الآن الأمر اختلف، هؤلاء أصبحوا واضحين وضوح القهر، صاروا عائقا لحماية أنفسهم، عائقا لأولئك الذين لهم المنازل الواسعة للقبوع فيها. المشكل أن أهل الهامش لا يدركون خطورة المرض، أو ربما الهشاشة والجوع هما أقبح من المرض. أو ربما حياتهم في حد ذاتها لا تساوي شيئا. هذا الجهل أو العجز على الفهم أغضب الكثير واستفز الكثير، ولم يدركوا جيدا أن الفوارق هي أعمق بين فئات المجتمع المغربي. وأن الفرق بين الذين يسايرون مرض الكورونا بكل جدته وجديده وبين العازفين عليه، لا يدخل في إطار الصراع الطبقي الكلاسيكي، إنه صراع بين واجهتين من المجتمع المغربي، واجهة تعيش تقريبا عصرها، وأخرى تعيش على آثار الحاجات البدائية، همها الأول هو محاربة الجوع، أهلها غير قادرين على إدراك الغير المرئي. هذه الواجهة، تكرس فكرها، ليس كرها في الواجهة الأولى ولكن لأنها لم يكن لها حظ الولوج لمعارف تخول لها ذلك.
في هذا الصراع يحتد الواقع في الشبكات الاجتماعية للتخلص من الغائبين، القابعين بعيدا عن الإدراك المعرفي الذي تتسلط به الواجهة الأولى عليهم، إنهم خائفون ولكن أمام عجزهم، أمام الفقر والجوع ورداءة العيش يتيهون عبثا، ولا يفهمون غضب الآخرين عليهم. حتما لقد سمحت لهم الكورونا بأن يتعرفوا على بعضهم البعض، ويتباعدون عن بعضهم البعض أكثر، الأوائل يبحثون عن الاحتماء، والكثير من الآخرين يبحثون عن لقمة خبز وإن تطلب ذلك مواجهة الكورونا بوجه عار وجسد منهوك من التعب. كانوا يقفون ظهرا لظهر والآن يقفون وجها لوجه......




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,760,380,021
- -أنا- و -أنا-  في محك القرار


المزيد.....




- إصابات كورونا تتجاوز 1.5 مليون عالميًا.. والفيروس يقتل أكثر ...
- نيويورك تايمز: كورونا يضرب 150 من أفراد العائلة الحاكمة في ا ...
- بعد تفاقم أوضاعهم.. العالقون السودانيون في مصر يطالبون حمدوك ...
- أكد صحة رسالة لـ12 وزيرا نشرتها الجزيرة.. وزير الداخلية اليم ...
- -أنصار الله-: التحالف نفذ 9 غارات على 3 محافظات
- بعد -سندات كورونا-.. بنك التنمية الأفريقي يتخذ إجراءات إضافي ...
- 8 أخطاء تؤدى الى فصل عامل القطاع الخاص بقانون العمل الجديد
- مصر.. -الأعلى للإعلام- يعاقب برنامج محمود سعد بسبب -الشلولو- ...
- مباشر
- الحرق عراق


المزيد.....

- العدالة الاجتماعية... مقاربات فكرية / هاشم نعمة
- مورفولوجيا الإثارة الجنسية و الجمال. / احمد كانون
- الماركسية وتأسيس علم نفس موضوعي* / نايف سلوم
- هل كان آينشتاين ملحداً؟ / عادل عبدالله
- هيدجر وميتافيزيقا الوجودية / علي محمد اليوسف
- في التمهيد إلى فيزياء الابستمولوجيا - الأسس الفيزيائية - ... / عبد الناصر حنفي
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وسَلْبِيَّاتُهُ (1) / غياث المرزوق
- التَّمَاهِي: إِيجَابِيَّاتُهُ وَسَلْبِيَّاتُهُ (2) / غياث المرزوق
- مدخل اجتماعي لدراسة الإلحاد في المجتمع العراقي المعاصر* / محمد لفته محل
- تفكيك العنف وأدواته.. (قراءة سوسيولوجية عراقية سياسية)/ الكت ... / وديع العبيدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - حكيمة لعلا - يوميات الحجر (1) وجها لوجه