أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - عيبان محمد السامعي - مقبل الخالد..














المزيد.....

مقبل الخالد..


عيبان محمد السامعي

الحوار المتمدن-العدد: 6199 - 2019 / 4 / 12 - 12:44
المحور: الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية
    


(خطاب على قبر علي صالح عباد "مقبل" الأمين العام الأسبق للحزب الاشتراكي اليمني)
-----------------------------------------------------


مثلما تكتسب أفكار ووقائع استثنائية سمة الخلود، فكذلك تجد أشخاصاً استثنائيين يستحقوا وبجدارة أن نصفهم بالخالدين..

والشخصية الاستثنائية الخالدة.. تلك التي تبدو مواقفها وأفعالها على عكس غيرها، وكأنّها تشكّل المجتمع وتصنع التاريخ، إنما تستمد مكانتها وقوتها من أبناء الشعب.

آمن مقبل بالشعب، وخاض من أجله نضالاً مريراً ودؤوباً طوال عقود من الزمن.

لم يسعَ إلى بناء مجد خاص به، أو بحث عن نجومية ما، أو توسل الأضواء، أو فكّر _ لمجرد التفكير _ أن يسترضي السلطة أو يحصل على مكسب؛ رغم كل المغريات المعروضة عليه؛ لكنه أشاح وبعناد عن كل ذلك، وقاوم ببسالة مغريات السلطة وإرهابها.

فأعاد للسياسة مضمونها المبدئي الجوهري في مرحلة شهدت حالة انحطاط وتهاوي للقيم وللمعاني الكبرى.

لا عزاء لنا بهذا الفقد الجسيم سوى أن نستلهم تراث الفقيد مقبل ونتمثّل سجاياه في سبيل تحقيق العيش الكريم والحرية والتقدم الاجتماعي وبناء الدولة الاتحادية العصرية.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,399,476,760
- عن ذكرى الكرامة والحوار الوطني في اليمن
- اليسار حزين على بوتفليقة!!
- ثورة 11 فبراير اليمنية.. مقاربة سوسيولوجية
- سؤال السيادة الوطنية في السياق اليمني الراهن دراسة تحليلية ...
- سؤال السيادة الوطنية في السياق اليمني الراهن.. دراسة تحليلية ...
- سؤال السيادة الوطنية في السياق اليمني الراهن.. دراسة تحليلية ...
- سؤال السيادة الوطنية في السياق اليمني الراهن.. دراسة تحليلية ...
- السيادة الوطنية في السياق اليمني الراهن.. دراسة تحليلية نقدي ...
- سؤال السيادة الوطنية في السياق اليمني الراهن.. الحلقة (5-10) ...
- سؤال السيادة الوطنية في السياق اليمني الراهنة.. دراسة تحليلي ...
- سؤال السيادة الوطنية في السياق اليمني الراهن.. دراسة تحليلية ...
- ربورتاج عن الشهيد جار الله عمر
- سؤال السيادة الوطنية في السياق اليمني الراهن.. دراسة تحليلية ...
- تقليعة -القومية القومية-
- سؤال السيادة الوطنية في السياق اليمني الراهن.. دراسة تحليلية ...
- استقلال 30 نوفمبر المجيد بين الأمس واليوم
- الفيدرالية في اليمن.. ماضياً وحاضراً (الحلقة الثانية) (ورقة ...
- الفيدرالية في اليمن.. ماضياً وحاضراً (ورقة بحثية) (الحلقة ال ...
- رياضة كرة القدم.. مقاربة سوسيولوجية
- أسس بناء الدولة المدنية الديمقراطية في وثيقة الحوار الوطني ف ...


المزيد.....




- قطاع الشباب والطلبة في “التقدمي” يدعو للشفافية والعدالة في ت ...
- تجدُّد الاحتجاجات في السودان في ظل استمرار القمع العسكري
- شي يدعو لتعميق الإصلاح الذاتي في الحزب الشيوعي
- كاراكاس: إحباط محاولة انقلاب ومخطط لاغتيال الرئيس مادورو
- على الحدود المكسيكية الأمريكية.. صورة مروعة وصادمة لمصرع لاج ...
- التغير المناخي: سيشتري الأغنياء خلاصهم ويدفع الفقراء الثمن! ...
- اعتصام رفضاً لموازنة مجلس النواب
- مهرجان لبناني فلسطيني رفضاً لصفقة القرن وتنديداً بمؤتمر البح ...
- مداخلة الحزب الشيوعي العراقي للرفيق جاسم الحلفي حول -أثر الا ...
- أسامة سعد مخاطباً الحكومة من مجلس النواب: أنت مش خرجك تحكمي. ...


المزيد.....

- قناديل شيوعية عراقية / الجزءالثاني / خالد حسين سلطان
- الحرب الأهلية الإسبانية والمصير الغامض للمتطوعين الفلسطينيين ... / نعيم ناصر
- حياة شرارة الثائرة الصامتة / خالد حسين سلطان
- ملف صور الشهداء الجزء الاول 250 صورة لشهداء الحركة اليساري ... / خالد حسين سلطان
- قناديل شيوعية عراقية / الجزء الاول / خالد حسين سلطان
- نظرات حول مفهوم مابعد الامبريالية - هارى ماكدوف / سعيد العليمى
- منطق الشهادة و الاستشهاد أو منطق التميز عن الإرهاب و الاستره ... / محمد الحنفي
- تشي غيفارا: الشرارة التي لا تنطفأ / ميكائيل لووي
- وداعاً...ايتها الشيوعية العزيزة ... في وداع فاطمة أحمد إبراه ... / صديق عبد الهادي
- الوفاء للشهداء مصل مضاد للانتهازية..... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الشهداء والمضحين من اجل التحرر والاشتراكية - عيبان محمد السامعي - مقبل الخالد..