أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - عزيز باكوش - موقع الكاتب المغربي عزيزباكوش على الحوار المتمدن يتخطى عتبة أربعة ملايين زائر














المزيد.....

موقع الكاتب المغربي عزيزباكوش على الحوار المتمدن يتخطى عتبة أربعة ملايين زائر


عزيز باكوش

الحوار المتمدن-العدد: 6078 - 2018 / 12 / 9 - 18:51
المحور: العولمة وتطورات العالم المعاصر
    


• موقع الكاتب المغربي عزيزباكوش على الحوار المتمدن يتخطى عتبة أربعة ملايين زائر
• عدد زوار موقع عزيز باكوش : 4,304,012 ملايين
فيما بلغ عدد الموضوعات المقروءة على موقع الحوار المتمدن إلى حدود اللحظة أي يوم 9 من دجنبر 2018 ثلاثة ملايير و91 مليون 3,091,289,671

عزيز باكوش
بحلول يوم الأحد 9 من دجنبر الجاري وفي تمام الساعة الواحدة والنصف بعد الزوال ، توقف عداد موقعنا – كم- كن- الفرعي بمؤسسة الحوار المتمدن العالمية على رقم 4,304,012 ملايين . وذلك منذ إنشائه بتاريخ 24-5-2006 .
هي مناسبة غالية وأكثر من سانحة ارتأيناها من أجل تتويج فرحنا الغامر، وسعادتنا الجماعية التي لم ولن تكتمل إلا بدعوتكم حضورها الرمزي تأصيلا لنوايانا الطيبة تجاهكم، وتذويبا لقارات البعد واختصارها غفوات.
أكثر من 4,304,012 قراءة أصدقائي صديقاتي
أكثر من 4,304,012 إطلالة من كل البقاع والقارات سيجها الحميم الأصيل المتأصل ، وتضمخت بعبير الحياة السامية والنبيلة في أبهى معانيها ...
أكثر من 4,304,012 كبسة محبة لا تشبه واحدة صنوتها الأخرى دينا ودنيا
أكثر من 4,304,012 نقرة تنشد الوفاء في أبعاده وقاراته المترامية الإحساس صدقا نبلا وبهاء...
أكثر من 4,304,012 ضغطة عربون محبة بلا ضفاف ...مع اختلاف الأهواء والنزعات
أكثر من 4,304,012 نبضة سرت عبر خلايا سيليكون دما أثيريا بلا متاريس لتشكل نبضا آدميا يشد الروح
أكثر من 4,304,012 رحلة سفر عبر اختلاجات الروح ورهبتها المنفلتة من كل قيد...والمؤتلفة بكل وجدان رحيم
أكثر من 4,304,012 بسمة فرحة نشوة غفوة نزوة إطلالة على أديم السيليكون الرابط لألف وشيجة ووشيجة بمقدار حب.
أكثر من نافذة انفتحت على مصراعيها, ليدخل هواءها النقي ليغرقنا في انتعاش جديد.
أكثر من 4,304,012 اتصال وصلة بين أشقاء في حضور وفي يشد أواصر الروح ويقويها ضمن إقليم مودة لا يحد سخاء من الهباء الأثيري النابض عشقا طهورا وإنسانية....
أكثر من 4,304,012 خانة صدق انبجست من حس إنساني شهم ونبيل .
أكثر من 4,304,012 نقرة كبسة ضغطة وصلة نسجيها بما نشاء من الأسماء لكنها الإنسانية في أسمى معانيها معا في وجدان الروح التي مع الأيام تنبض صفاء بهاء وحميمية.... بكم بكن معكم معكن نرقى ونتطور زميلاتي الفاضلات زملائي الأفاضل ...
بكم معكم بكن معكن الى جانبكن نواصل المشوار.....
مودتنا أبدية.. لنتقاسم إذن قوت الفقراء وثروة العقول وسمو الشرفاء وارتقاء الأحرار

لا يسعني أيها الأحبة إلا إن أعلن افتخاري بالانتماء إلى مدرسة الحوار المتمدن هذا الصرح الحضاري الكبير الذي صادفني وإياكم –كن- يغمرني الأمل أن يتمتع طاقمه بدينامية أقوى في إدارة دفة الحوار بكونية إلى الآفاق الإنسانية الرحبة ، مستمرون في عطائهم التنويري الكبير الذي به يتجدد أمل الشعوب المقهورة ، ويعطي الفسحة بغد أفضل لكافة العرب والمسلمين وكل حتى يظل الحوار المتمدن مجتمعا مدنيا تطوعية غير حكومي وغير نفعي وغير ربحي ، يعنى بقضايا الثقافة والإعلام، و نشر الوعي السياسي والاجتماعي والثقافي الإنساني و التقدمي الحديث للحوار المتمدن سلام للحوار سلام....





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,037,631
- الإعلام الجهوي والجهوية المتقدمة بالمغرب الراهن والتحديات
- الفنان المغربي والمبدع الملتزم الأستاذ جمال الكتامي في حوار ...
- التواصل عبر الأدب والفن في الثقافة العربية من خلال نماذج الر ...
- العلاقة بين الثقافة والإعلام في حوار مع الأكاديمي والإعلامي ...
- المرصد الجهوي للإعلام والتواصل يدشن موسمه الجديد بأربع ورشات ...
- حوار مع الإخصائية النفسية Psychologue الدكتورة وصال لمغاري ح ...
- الدكتور انويكة في ثان إصدار له تحت عنوان - تازة الممر والمست ...
- من أجل مأسسة وترسيخ مقاربة النوع الاجتماعي داخل قطاع التربية ...
- فايسبوك تركز جهودها لإطلاق تقنيات مستقبلية مذهلة، مثل لقدرة ...
- وجوب تحري الدقة في طلب الصداقات على مواقع التواصل الاجتماعي
- فن الكاريكاتور بين الأمس واليوم
- بحث أكاديمي تربوي يستشرف آفاق التربية البدنية والرياضة المدر ...
- الإعلام الألكتروني على ضوء الجهوية المتقدمة
- الدورة 16 للمهرجان الوطني للفيلم التربوي بفاس..لا لتكريس مظا ...
- توصيات أشغال الملتقى الوطني الثامن للغة العربية تدعو إلى : ت ...
- فاس والكل في فاس 328
- الطلاق في المغرب خلال العشر سنوات الأخيرة
- حول علاقة السياسي بالإعلامي
- ساعتان وأربعة أفلام بالسجن المحلي بصفرو
- فاس والكل في فاس 327


المزيد.....




- الحريري يكشف عن حزمة إصلاحات.. والمتظاهرون: الشعب يريد إسقاط ...
- السعودية: فرض ضريبة عالية على منتجات التبغ وعلى رأسها النرجي ...
- فيديو مصوَّر من الجو لحجم المظاهرة التي احتلت وسط بيروت الأح ...
- شاهد: عملية إنقاذ كلب علق على حافة منحدر في أستراليا
- دعما لإخوة الدم والمصير في سوريا .. أكراد العراق يقاطعون الس ...
- عون: ما يجري في الشارع يعبّر عن وجع الناس ويجب رفع السرية ال ...
- وزير الدفاع الأميركي: الإبقاء على بعض القوات الأميركية في سو ...
- فيديو مصوَّر من الجو لحجم المظاهرة التي احتلت وسط بيروت الأح ...
- شاهد: عملية إنقاذ كلب علق على حافة منحدر في أستراليا
- رغم فقره وظروفه الصعبة.. الطالب الأول على العراق يتبرع بهداي ...


المزيد.....

- ما ورد في صحاح مسيلمة / صالح جبار خلفاوي
- أحاديث العولمة (2) .. “مجدي عبدالهادي” : الدعاوى الليبرالية ... / مجدى عبد الهادى
- أسلحة كاتمة لحروب ناعمة أو كيف يقع الشخص في عبودية الروح / ميشال يمّين
- الصراع حول العولمة..تناقضات التقدم والرجعية في توسّع رأس الم ... / مجدى عبد الهادى
- البريكاريات الطبقة المسحوقة في حقبة الليبرالية الجديدة / سعيد مضيه
- البعد الاجتماعي للعولمة و تاثيراتها على الاسرة الجزائرية / مهدي مكاوي
- مفهوم الامبريالية من عصر الاستعمار العسكري الى العولمة / دكتور الهادي التيمومي
- الاقتصاد السياسي للملابس المستعملة / مصطفى مجدي الجمال
- ثقافة العولمة و عولمة الثقافة / سمير امين و برهان غليون
- كتاب اقتصاد الأزمات: في الاقتصاد السياسي لرأس المال المُعولم ... / حسن عطا الرضيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العولمة وتطورات العالم المعاصر - عزيز باكوش - موقع الكاتب المغربي عزيزباكوش على الحوار المتمدن يتخطى عتبة أربعة ملايين زائر