أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - صناعة التشدد الديني للانتقام السياسي














المزيد.....

صناعة التشدد الديني للانتقام السياسي


طلعت خيري

الحوار المتمدن-العدد: 6023 - 2018 / 10 / 14 - 23:26
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    



صناعة التشدد الديني للانتقام السياسي


نقرا صناعة التشدد الديني وثاثيره عقائديا على المجتمعات وخاصة المعتدلة – وان من أسباب ميول المتدينين الى التشدد هو إحساس نفسي يوحي لهم ان الأمة لن تصلح إلا بما صلح أولها وهذا الإحساس ناجم عن عدم قناعتهم بالأنظمة الدينية السياسية التي تحكم البلاد فتظهر لديهم الرغبة بالتغير عن طريق إعادة المجتمع الى صدر الرسالات --ولكن بالحقيقة المتدينون لا يعرفون ما هي الكيفية التي أصلحت أول الأمم– فتظهر الحركات الدينية الأصولية والسلفية الداعية الى التغير بأفكار متشددة منسوبة الى السلف كند سياسي للأنظمة المعتدلة – للتشدد الديني أساليب منها


1- الطعن السياسي – طعن عاموس بيعقوب وإسحاق
أراني الرب هو يصنع جرادا خلف العشب في أول طلوع --وخلف العشب جزاز الملك -- ولما فرغ من أكل العشب --قلت --أيها الرب --كيف يقوم يعقوب صغير --فندم الرب -- فأراني أخرى- فدعا النار للمحاكمة فأكلت الغمر العظيم وأكلت الحقل -- فقلت كف أيها الرب –كيف يقوم يعقوب صغير -- فندم الرب
وتريد مني ان لا تتكلم على بيت اسحق

2- الانتقام الطائفي –
فأرسل الكاهن امصيا الى بيت أيل والى يربعام ملك إسرائيل فقال فتن عليك عاموس في وسط بيت إسرائيل فلا تطق أقواله -- قال عاموس-- يموت يربعام بالسيف ويسبى إسرائيل من أرضه

3- التهديد والوعيد الإلهي المزيف--
فأراني أخرى-- قائم على حائط وبيده زيج فقال لي --ما أنت راء يا عاموس --قلت زيجا-- فقال أضع زيجا في وسط شعب إسرائيل فلا أعود اصفح له بعد -- ستقفر مرتفعات اسحق وتخرب مقادس إسرائيل وأقوم على بيت يربعام بالسيف

4- شرعية التجريم باسم الرب للانتقام السياسي
قائلا-- لامصيا --أنا لست نبيا ولا ابن نبي بل أنا راع وجاني جميز-- فأخذني الرب من وراء الضان وقال لي اذهب وتنبأ لشعبي إسرائيل فالآن اسمع قول الرب --أنت تقول لا تتنبأ على إسرائيل ولا تتكلم على بيت اسحق -- قال الرب امرأتك تزني في المدينة وبنوك وبناتك يسقطون بالسيف وأرضك تقسم بالحبل وأنت تموت في ارض نجسة وإسرائيل يسبى سبيا عن أرضه



عاموس --الإصحاح رقم 7



أراني الرب هو يصنع جرادا خلف العشب في أول طلوع --وخلف العشب جزاز الملك -- ولما فرغ من أكل العشب --قلت --أيها الرب --كيف يقوم يعقوب صغير --فندم الرب -- فأراني أخرى- فدعا النار للمحاكمة فأكلت الغمر العظيم وأكلت الحقل -- فقلت كف أيها الرب –كيف يقوم يعقوب صغير -- فندم الرب-- فأراني أخرى-- قائم على حائط وبيده زيج فقال لي --ما أنت راء يا عاموس --قلت زيجا-- فقال أضع زيجا في وسط شعب إسرائيل فلا أعود اصفح له بعد -- ستقفر مرتفعات اسحق وتخرب مقادس إسرائيل وأقوم على بيت يربعام بالسيف -- فأرسل الكاهن امصيا الى بيت أيل والى يربعام ملك إسرائيل فقال فتن عليك عاموس في وسط بيت إسرائيل فلا تطق أقواله -- قال عاموس-- يموت يربعام بالسيف ويسبى إسرائيل من أرضه --فقال-- امصيا لعاموس أيها الرائي اذهب الى ارض يهوذا وكل هناك خبزا وتنبا --وأما بيت أيل فلا تتنبأ فيها --لأنها مقدس الملك وبيت الملك -- فأجاب عاموس—قائلا-- لامصيا --أنا لست نبيا ولا ابن نبي بل أنا راع وجاني جميز-- فأخذني الرب من وراء الضان وقال لي اذهب وتنبأ لشعبي إسرائيل -- فالآن اسمع قول الرب --أنت تقول لا تتنبأ على إسرائيل ولا تتكلم على بيت اسحق -- قال الرب امرأتك تزني في المدينة وبنوك وبناتك يسقطون بالسيف وأرضك تقسم بالحبل وأنت تموت في ارض نجسة وإسرائيل يسبى سبيا عن أرضه





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,397,184,066
- الإله يهوه وبداية الاحتلال الإسرائيلي لفلسطين
- أولويات رب الجنود - الإله يهوه في يوم الرب
- رد على مقالة -صباح إبراهيم –يسوع ونكاح النساء
- الإله يهوه سامري جديد للشرق الأوسط والعالم
- التحريف التوراتي لقصة ألسامري
- رد على مقالة ناصر رجب: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(1)
- رد على مقالة صباح إبراهيم – التوبة- الاية 29
- جرائم اله التوراة في بني إسرائيل
- جرائم اله التوراة في غزة
- نينوى في حياة اليهود
- التحريف التوراتي لقصة – يونان -- يونس
- رئيس دولة إسرائيل
- العهد المقدس –الحروب الإقليمية بين الشمال والجنوب
- رؤيا الجهاد العظيم --الحروب الفارسية اليونانية
- رد على مقالة صباح ابرأهيم – تناقضات القران
- التصفيات الداخلية للانفراد بالحكم
- دور الأنظمة الكهنوتية في التأثير على القرار السياسي
- رد على مقالة نافع شابو ألإسلام ألأول كان طائفة -نصرانية
- دور رجال الدين في تضليل الحكام
- تعلم اللغة العربية في المدارس العبرية


المزيد.....




- -المدينة المقدسة- في إثيوبيا حيث تحظر المساجد
- دار الإفتاء المصرية تحدد نسبة الكحول المسموح بتناولها
- عقوبات أمريكية تستهدف شخصيات إيرانية بارزة على رأسها المرشد ...
- دار الإفتاء المصرية تحدد نسبة الكحول المسموح بتناولها
- جدل حول إجازة دار الإفتاء المصرية الحلف بالكعبة والنبي
- الكنيسة الأوكرانية تحرم بطريرك كييف الفخري من حقوقه وأملاكه ...
- وزير الأوقاف السوري: الحركات الوهابية والإخوان لا تمت للإسلا ...
- ترامب: عقوبات مشددة تستهدف المرشد الأعلى الإيراني
- الحريات الدينية في خطاب الإسلامويين
- ما سر -ميغاليث.. أحجار الجنة- في منطقة بريتاني غرب فرنسا؟


المزيد.....

- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري
- نقد الاقتصاد السياسي : قراءات مبسطة في كتاب رأس المال. مدخل ... / عيسى ربضي
- الطائفية السياسية ومشكلة الحكم في العراق / عبدالخالق حسين
- النظام العالمي وتداعياته الإنسانية والعربية – السلفية وإغلاق ... / الفضل شلق
- المعتزلة أو فرسان العقلانية في الحضارة الاسلامية / غازي الصوراني
- الجزء الأول من كتاب: ( دعنا نتخيل : حوارا حدث بين النبى محمد ... / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - صناعة التشدد الديني للانتقام السياسي