أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - يوسف تيلجي - أزمة عرض قيم القرأن بين حقيقة النص وبين الأسلام كفكر














المزيد.....

أزمة عرض قيم القرأن بين حقيقة النص وبين الأسلام كفكر


يوسف تيلجي

الحوار المتمدن-العدد: 5897 - 2018 / 6 / 8 - 18:24
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


أزمة عرض قيم القرأن بين حقيقة النص وبين الأسلام كفكر


من القيم التي يعرضها القرأن ، والتي يبين بها أنفراد الدين الأسلامي ووحدانيته لدى الله كدين ، هي النصوص التالية : ( إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ ۗ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ إِلَّا مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ ۗ وَمَنْ يَكْفُرْ بِآيَاتِ اللَّهِ فَإِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ / 19 أل عمرن ) ، والقرأن بهذا يبين أن الإسلام هو الدين الحق الذي يطلبه الله من عباده ولا يقبل منهم سواه ، إذ ما عداه من الدين باطل وضلال ، وقوله أيضا وبنفس الصدد ( وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإسلام دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ / 85 آل عمران ) ، وقد جاء في تفسير ماسبق ، نقل بتصرف من موقع / مركز الفتوى ، ما يلي : (( فإن ترك دين الإسلام واعتناق المسيحية ردة يستحق فاعلها القتل بعد أن يستتاب ، فإن تاب ورجع إلى دينه الحنيف سقط عنه الحد ، ودليل قتل المرتد قول النبي : " من بدل دينه فاقتلوه " / رواه البخاري و أحمد ، وليعلم السائل أن الإسلام نسخ جميع الرسالات السابقة وأبطل العمل بأحكامها ، وغير ذلك من الآيات التي تدل على أن الله لا يقبل غير هذا الدين من أحد مهما كان ، وأن الله دعا أهل الكتاب إلى ذلك ، فأهل الكتاب مأمورون بترك دينهم واعتناق دين الإسلام ، ومن لم يفعل ذلك منهم فهو من أهل النار ، فقد روى مسلم في صحيحه عن أبي هريرة عن الرسول أنه قال : " والذي نفس محمد بيده ، لا يسمع بي أحد من هذه الأمة يهودي ولا نصراني ثم يموت ولم يؤمن بالذي أرسلت به إلا كان من أصحاب النار " )) . وهذا يذكرنا بمقولة ” إنّ الإسلام في أزمة اليوم “ ، التي أطلقها محمد مجتهد شبستري ، أستاذ الفلسفة في كلية أصول الدين في جامعة طهران – أيران ، ويضيف : ” إن دينًا لا يستطيعُ أنْ يعرض قِيَمَه بصورة سليمة هو دين يعيش في أزمة “ ، وبالرغم من تعجبي عن أي ( عرض قيم ) يتكلم عنها " شبستري " ، قيم .. القتل والسبي وجهاد النكاح وقطع الرقاب والأيدي .. ، ولكن ذكره وجود أزمة ، جملة يستحق التوقف عندها . أن القرأن أختصر أجمالي الرسالات والرسل به ، وبه فقط ، والقرأن بهذا وضع قالبا واحدا في الأسلام كفكر ، وهو أن الأسلام دين الله ، ولا يقبل غيره ، والرسول خاتما للرسل ، ويجب أتباعه ، والقرأن ككتاب و دستور ألغى ما قبله من رسالات ، وهذا يوقعنا في مأزق فكري وعقائدي ، وحتى مأزق أجتماعي وأنساني ، وأرى أن كل التطرف والتزمت والتكفير وألغاء الأخر ، ينبع من عرض هذه القيم ، لأن القرأن صور للمسلمين ، أن الأسلام كدين فوق كل الأديان والمعتقدات ، والرسول أعظم الخلق ، ومن أنحرف عن الأيمان به ، مصيره النار ، وأن كل الرسالات الدينية التي سبقت القرأن : الزبور - داؤود ، وكنزاربا - يوحنا المعمذان ، التوراة - موسى ، الأنجيل - المسيح .. ، كلها نسخت وألغيت ! . وحل محلها الأسلام كدين ومحمد كرسول والقرأن ككتاب ، أذن نحن أمام أيقونة واحدة منفردة ، ومن هنا تنبع الأزمة ! وهذا الوضع يستوجب تحرير العقل من الأصل ، الأصل الديني المتحجر ، وهذه هي أزمة الأزمات ، كما أنه ليس من المنطق تغيير أصل بأصل أخر .. لأن النتيجة ستكون نفسها ، أي تقييد أخر للفكر ، أننا بحاجة الى تفكير منطقي عقلاني يبعدنا عن الماضوية ، التي تقدس النص دون وعي ، فالأنفتاح على الثقافات والعقائد والمذاهب الأخرى ، ينور الجمود الذي أصاب الأسلام طيلة 14 قرنا الماضية ، والتي جعلته مصدرا لكل الأزمات الفكرية و العقائدية دينيا ! بل أصبح رحما ولادا للأزمات ! .




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,753,546,681
- قراءة في - بدعة - التصوف في المسيحية
- الداعية / عمرو خالد .. والسقوط الفكري
- الأزهر بين منهجي الوسطية والأرهاب
- الدين والأنسان والتخلخل الحضاري
- قراءة عقلانية في نصوص قرأنية تخاطبها - بصيغ مختلفة -
- قراءة في حديث رسول الأسلام - فتن أخر الزمان -
- حلم / رؤية علمانية .. للأسلام
- قراءة في ... هل القرأن مخلوق أم موجود منذ الأزل بين المعتزلة ...
- الأمير محمد بن سلمان .. بين السياسة والدين
- مهزلة عقائدية ، أن - الرحمة للمسلمين فقط -
- قراءة في أية - أن الدين عند الله الأسلام -
- قراءة حداثوية .. لقصة زواج الرسول من زينب بنت جحش
- قراءة في - تغيير النصوص القرأنية خلال مدة أكتمال القرأن -
- قراءة عقلانية للأيات القرأنية
- قراءة في أزمة فهم النص القرأني
- الأسلام و المسلمين والعبودية الدينية
- هجوم كنيسة مار مينا .. صلب للأقباط قبل الميلاد
- قرءة في فقه الأولين و - فقه المرحلة -
- قراءة بين نصين .. الأول للمسيح والثاني لمحمد
- قراءة نقدية لتقنين - الحج والعمرة - مع أستطراد لثروة أل سعود


المزيد.....




- سرّع بعضها بفتوح الإسلام وسقوط الدولة الأموية وفتك أحدها بـ1 ...
- للمرة الأولى.. البابا فرنسيس يترأس وحيدا صلاة في ساحة كاتدرا ...
- فتوى تُجيز الإفطار في شهر رمضان لمواجهة “كورونا”
- العراق يستخدم طائرات مسيرة لتعقيم المعالم الدينية بسبب تفشي ...
- الأوقاف المصرية تحذر من الصلاة في المساجد
- بالفيديو..أردوغان يتسمع لصوت الأذان في غرناطة الاسبانية
- مصر.. فتوى هامة عن الإفطار في رمضان بسبب كورونا
- وزارة الأوقاف المصرية تحذر من الصلاة في المساجد وتهدد بعقوبا ...
- بعد إغلاق الكنائس بسبب فيروس كورونا.. -طقوس الاعتراف- عبر ال ...
- الجهاد الاسلامي: المقاومة ستبقى في حالة صمود ومواجهة لا تنته ...


المزيد.....

- تراثنا ... وكيف نقرأه في زمن الهزيمة: مراجعة نقدية (الجزء ال ... / مسعد عربيد
- مغامرات العلمنة بين الإيمان الديني والمعرفة الفلسفية / زهير الخويلدي
- المنهج التأويلي والفلسفة الهرمينوطيقية بين غادامير وريكور / زهير الخويلدي
- مستقبل الأديان والفكر اللاهوتي / عباس منصور
- للتحميل: التطور - قصة البشر- كتاب مليء بصور الجرافكس / مشرفة التحرير ألِسْ روبِرْتِز Alice Roberts - ترجمة لؤي عشري
- سيناريو سقوط واسقاط الارهاب - سلمياً - بيروسترويكا -2 / صلاح الدين محسن
- العلمانية في شعر أحمد شوقي / صلاح الدين محسن
- ارتعاشات تنويرية - ودعوة لعهد تنويري جديد / صلاح الدين محسن
- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - يوسف تيلجي - أزمة عرض قيم القرأن بين حقيقة النص وبين الأسلام كفكر