أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - الکذاب ظريف














المزيد.....

الکذاب ظريف


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5862 - 2018 / 5 / 2 - 19:08
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


"ليس هناك اضطهاد للأقليات في إيران وأن السلطات لا تفرض الحجاب الإجباري، كما أنه لا يتم اعتقال أحد بسبب آرائه"، هذا ماصرح به وزير خارجية نظام الدجل و الشعوذة في طهران، محمد جواد ظريف خلال کلمة له أمام "مجلس العلاقات الخارجية" وهو مركز فكري في نيويورك، وکلامه هذا هو من ألفه الى يائه محض کذب و دجل و تجني على الحقيقة و الواقع.
الکذاب ظريف يدعي بمنتهى الوقاحة من إن سلطات الدجل في طهران لا تفرض الحجاب الإجباري، وهو يطلق کذبته الوقحة جدا هذه في وقت نجد فيه إنه وخلال الايام الاخيرة قد تم سحل فتاة في طهران بسبب مايسمونه سوء التحجب، الى جانب إعتقال عدد کبير من النساء بسبب مواقفهن من فرض الحجاب، أما عندما يطلق کذبته الخرقاء الاخرى من إن إنه لا يتم اعتقال أحد بسبب آرائه، في حين إن العالم کله يعرف بأن هذا النظام قد أعدم أکثر من 30 ألف سجينا سياسيا من أعضاء و أنصار منظمة مجاهدي خلق بسبب آرائهم فقط، کما إن السجون المختلفة للنظام تکتض بسجناء الرأي و العديد منهم ينتظرون الاعدام، فعن أي حرية يتکلم هذا الدعي؟
مشکلة المشاکل لنظام الملالي ومنذ اليوم الاول لتأسيسه کانت ولاتزال تکمن في عدم قبوله بالآخر و رفضه بکل الافکار و المبادئ المخالفة أو المختلفة معه، وهذه الحقيقة معروفة للعالم عموما و للمنظمات المعنية بحقوق الانسان، أما عن إظطهاد الاقليات الدينية و العرقية و التمييز الطائفي فذلك حديث ذو شجون ولانزال جميعنا نتذکر إنتفاضة أهالي الاهواز التي جرت قبل أيام بسبب تخرصات التلفزيون الرسمي للنظام، هذا الى جانب ماقد جرى و يجري للآذريين و الاکراد وأهل السنة و غيرهم، ويبدو إن الکذاب ظريف يريد من العالم أن يکذبوا الحقائق و الوقائع و يصدقونه لوحده!
مسلسل الکذب في نظام الکذب و الدجل و الخداع لايمکن أن ينتهي أبدا طالما بقي و إستمر هذا النظام لسبب واضح و جلي وهو إن النظام کله مبني على الکذب و يستمد قوته من الکذب، فهو يدعي إنه نصير الفقراء و المحرومين في حين إنه عدوهم الاکبر و يمتص دمائهم في إيران نفسها أمام العالم کله و هو يزعم بأنه يٶيد الشعوب المستعبدة لتقف بوجه الانظمة الديکتاتورية، لکن موقف في سوريا الى جانب نظام الديکتاتور السوري ضد شعبه يثبت و يفضح کذبة النظام بهذا الصدد، ناهيك حن ما فعله و يفعله و العراق و اليمن و لبنان و غيرها، وفي کل الاحوال فإن کذبات الکذاب ظريف لايجب أن نستغربها فهي إمتداد لسيرة و أصل النظام وماقد بني عليه ولکن في نهاية المطاف فإنه ليس حبل الکذب قصير فقط بل إن عمر النظام نفسه قد صار في نهايته و سيکون أقصر من حبل الکذب نفسه!





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,842,785,967
- شرط تحرير الطبقة العاملة الايرانية
- وهم القضاء على رفض و مقاومة الشعب الايراني
- عندما ينسى الملا روحاني نفسه!
- الرفض الشعبي أقوى من قمع الملالي
- عدونا هنا عدونا خامنئي
- وجاء الدور على أفقر شرائح الشعب الايراني
- لابديل عن التغيير الجذري في إيران
- قوة التغيير الصاعدة بوجه نظام الملالي
- الوزارة الاقرب و الاحب للملا خامنئي
- سم السقوط
- الاعدامات المتصاعدة لن تنقذ نظام الملالي من السقوط
- ليس لدى الملالي سوى المزيد من الممارسات القمعية و الاعدامات
- خطوة لابد من تطويرها
- نظام إفقار و تجويع الشعب و قمعه
- الملالي المترنحون بين الرفض و الادانة و العقوبات و الانتفاضة
- اخرجوا من سوريا
- الملالي ينشرون أفکارهم على حساب بيع الاطفال في إيران
- الملالي يقفون وراء مايجري في سوريا
- الموت لخامنئي تحية لرجوي
- إجتماع من دون ورقة التوت!


المزيد.....




- اليمن... القوات الحكومية تسيطر على تباب ومواقع شرق صعدة
- ليبيا... تشغيل أولى التوربينات المتنقلة في حقل السرير النفطي ...
- ماذا تعرف عن -المدن المحرمة- في روسيا؟
- المهرة اليمنية للسعوديين: احذروا استفزاز القبائل
- ترامب: سأصبح -أسوأ عدو- لبوتين في هذه الحالة
- وصول 22 حافلة من أهالي كفريا والفوعة إلى معبر العيس بريف حلب ...
- وصول 10 حافلات تقلّ سكانا من الفوعة وكفريا بعد ما احتجزهم مس ...
- الرئيس الصيني: الإمارات نموذج مثالي للعالم العربي
- الإمارات تحتفي بزيارة شي جينبينغ.. وبن راشد يغرّد بالصيني!! ...
- القضاء الإسباني يتخلى عن طلب تسليم بويجدمون


المزيد.....

- الولايات المتحدة، نظام شمولي لصالح الشركات / كريس هيدجز
- الثورة الصينية بين الآمال والمآل / محمد حسن خليل
- المسكوت عنه في التاريخ الإسلامي / أحمد فتحي سليمان
- العبد والرعية لمحمد الناجي : من الترضيات إلى التفكير المؤلم / لحسن وزين
- الفرعون والإسكندر والمسيح : مقامتان أدبيتان / ماجد هاشم كيلاني
- الشرق أوسطية إذْ تعود مجددا: المسارات البديلة للعلاقات الاقت ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- دلالات ما وراء النص في عوالم الكاتب محمود الوهب / ريبر هبون
- في الدولة -الزومبي-: المهمة المستحيلة / أحمد جرادات
- نقد مسألة التحالفات من منظور حزب العمال الشيوعى المصرى / سعيد العليمى
- العوامل المؤثرة في الرأي العام / جاسم محمد دايش


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - فلاح هادي الجنابي - الکذاب ظريف