أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - راضي مطر - قصيدتان غجريتان














المزيد.....

قصيدتان غجريتان


راضي مطر

الحوار المتمدن-العدد: 5853 - 2018 / 4 / 22 - 16:08
المحور: الادب والفن
    


عزلـــــــــــة الغجـــــــــــري
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
مرحى يا أماه ..
هو فتىً غجري ..
ستةُ خيول يَسوقُها أمامه ..
خلفهُ تسيرُ عشيرة..
سكارى بخمرة قيثاره..
له زوجةٌ جميلة ..
و أربعةُ أطفال .. ..
بوجوهٍ عابثة ..
لا يحلمب أكثر ..
يستطيع أن يغمض عينيه ..
و يرقص ..
ويمَلأ السهوب بالغناء ..
و المائدة بأفواهِ شرهة ..
*****
له زوجةٌ جميلة ..
و أربعةُ أطفال ..
لماذا ينبغي له أن لا يسرق ؟؟؟
لا أحد ينجيه ..
والجند آتٍ ..
من ذا الذي يقتنصه ؟؟
العفريت يهرب ..
ذات يوم وردي في مغارات جبلِ ..
و تحنّ اليه دروب البلدات
وجياد البراري ..
أي رفيق يأنسه اذن ..؟؟
ليس له من أحدٍ ..
*****
لو اجتمع اليه بعض الغجرِ ..
لبددوا عزلته السوداء ..
أو بعثوا حمائم تهفهف حوله !!!
لكنهم يهجرونه تائها بين صخور ..
لا يهمهم أمره ..
يرحلون بعيداً سكارى مطاردين ..
وهـوهناك وحيد..
يعزف على قيثاره!

مبروكـــــة يا فاطمـــــة!
ــــــــــــــــــــــــــــ
يُرقدوني في ربابتي..
عيناي حالمتان ..
يداي سابحتان ..
مستلق بروحي ..
انشد نعيم وخلود ..
أمي تباركني ..
تعزف على صدريِ ..
مرحى يا أبني !!
هاهي آتية اسراب جمال ..
حاملة عشيرة دربي ..
طبولهم تحت آباطهم ..
يرتلون على مهل ..
حسان يتمايلن مع ريح ..
يُغنينَ عن زمنِ سأحياه ..
فاطمتي تنبعث ..
تبارك جوادي ..
يُهلهل لها محتفلون ..
يعطرها اهل وبنون . .
تقبلها أمي ..
فاطمةُ تشع وتهفو ..
الآن تعلم من عشقت ..
وأي
رجلٍ
كسبت ..







كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,535,351
- قصيدتان غجريتان


المزيد.....




- #كلن_يعني_كلن: لبنان ينتفض على وقع الموسيقى والرقص
- ضحايا وثوار ومضطربون.. لماذا نحب أشرار السينما؟
- -القراءة الحرام-.. غضب الكتّاب بسبب تجارة الكتب المزورة
- السينما المصرية والعدو الأول
- وفاة الفنان السعودي طلال الحربي بعد تعرضه لحادث أليم
- برلماني يجمد عضويته في حزب الميزان.. لهذا السبب
- اختفاء ممثل فائز بجائزة سينمائية فرنسية
- حياة صاخبة ومركز للقضاء.. غزة قبل الاحتلال في سجل وثائق نادر ...
- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام غرفتي البرلمان


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - راضي مطر - قصيدتان غجريتان