أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - فلاح هادي الجنابي - الاعدامات المتصاعدة لن تنقذ نظام الملالي من السقوط














المزيد.....

الاعدامات المتصاعدة لن تنقذ نظام الملالي من السقوط


فلاح هادي الجنابي
الحوار المتمدن-العدد: 5852 - 2018 / 4 / 21 - 17:27
المحور: حقوق الانسان
    


بعد کل قرارات الادانة الدولية ضد نظام الملالي في مجال حقوق الانسان و بعد کل النداءات و التحذيرات الدولية لهذا النظام و المطالبة بالکف عن الاجراءات القمعية و تنفيذ الاعدامات، فإن منظمة العفو الدولية و بعد أيام قلائل على کشفها عن إعدام إيران 507 أشخاص خلال العام الماضي وحده لتكون ثاني دولة في العالم في احصائيات الإعدام شنقا فقد كشف تقرير من داخل إيران اليوم أن حوالي ألف إيراني يقبعون حاليا في سجن قزلحصار وهم بانتظار تنفيذ حكم الإعدام بهم. وهذا يؤکد مرة أخرى عدم جدوى کل الاساليب السياسية و الدبلوماسية مع هذا النظام من أجل حثه على التخلي عن نهجه القمعي أو التخفيف منه.
إصرار النظام الديني المتطرف في إيران على الاستمرار بنهجه القمعي و إجراءاته الدموية البربرية ضد الشعب الايراني، هو حقيقة و واقع هذا النظام المبني من أساسه على القمع و القتل و التعذيب و الاعدام و مصادرة الحريات و معاداة النساء، ولايجب أبدا إنتظار أو توقع تغيير هذا النهج لأنه يعني إقدام النظام على الانتحار بإرادته وهو أمر مستحيل من جانب نظام جعل ليس الشعب الايراني فقط وانما شعوب المنطقة أيضا جسرا و ممرا من أجل أن يحقق أهدافه و غاياته المشؤومة.
هذا النظام الذي صحى مذعورا على إنتفاضة 28، کانون الاول الماضي، وتيقن جيدا من إن الشعب الايراني لن يتخلى عن نضاله من أجل الحرية و الکرامة الانسانية خصوصا بعد أن صار مع منظمة مجاهدي خلق في خندق واحد ضده، فإنه عاد کعادته دائما للمراهنة على سياسة القمع و الاعدامات، وإن ماقد أعلنه وزير داخلية النظام من إن حکومة الملا روحاني ستعطي الاولوية للأمن، يدل على إن النظام مصر على سياسة قتل و ذبح و إفقار و تجويع الشعب الايراني، لکن و في الجانب الاخر، فإن الشعب الايراني الذي يواجه القمع و القتل و الاعدامات منذ أربعة عقود، قد عقد العزم على مواصلة نضاله مع منظمة مجاهدي خلق حتى النهاية.
سياسة الحديد و النار و الاعدامات و السجون التي تلجأ إليها الانظمة الاستبدادية القمعية من أجل بقاءها و إستمرارها، أثبت التأريخ من إنها سياسة فاشلة و عديمة الجدوى ومن إنها لايمکن أبدا أن تقهر و تهزم إرادة الشعوب و القوى الثورية الانسانية التقدمية التي تريد الخير ليس لشعوبها فقط وانما للإنسانية أيضا، وإن إنتفاضة 28، کانون الاول الماضي، هي في الحقيقة دليل ناصع على ذلك، وإن الشعب الايراني لايمکن أبدا أن يتخلى عن ذلك خصوصا بعد أن علم بأن بقاء و إستمرار هذا النظام تعني ليس إستمرار الظلم و القمع و کل مظاهر الاستبداد الاخرى فقط وإنما مضاعفتها أيضا.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,840,713,127
- ليس لدى الملالي سوى المزيد من الممارسات القمعية و الاعدامات
- خطوة لابد من تطويرها
- نظام إفقار و تجويع الشعب و قمعه
- الملالي المترنحون بين الرفض و الادانة و العقوبات و الانتفاضة
- اخرجوا من سوريا
- الملالي ينشرون أفکارهم على حساب بيع الاطفال في إيران
- الملالي يقفون وراء مايجري في سوريا
- الموت لخامنئي تحية لرجوي
- إجتماع من دون ورقة التوت!
- هذا ماقد صنعه الملالي بالشعب الايراني
- غيمة نظام الملالي تمطر کوابيسا على رؤوسهم
- الملالي يتقهقرون و ليس الريال الايراني
- الملالي يعترفون بکراهية الشعب الايراني لهم
- الفساد في بيت الملا خامنئي نفسه!
- نظام تلاحقه اللعنات و تحاصره الازمات
- الحجب و التعتيم و القمع هو کل مافي جعبة الملالي
- الفتنة في بيت مروج الفتنة
- وإنتهى عهد صفع ملالي إيران
- الازمة التي ستخنق نظام الملالي
- جمهورية الشعارات


المزيد.....




- جنود إسرائيليون يمنعون لاجئين سوريين من الدخول عند السياج ال ...
- روما تؤكد غلق المنافذ أمام المهاجرين: سيرون الموانئ الإيطالي ...
- السعودية.. إعدام سبعة أشخاص بينهم لبناني
- ترحيب ناشطين في لبنان بحكم قضائي يعتبر -المثلية ليست جرما-
- -المثلية ليست جرما-.. ترحيب بقرار قضائي في لبنان
- موسكو.. اعتقال مسؤول أمني رفيع سابق
- كتلة كردية تطالب الأمم المتحدة بوضع العراق تحت الوصاية الدول ...
- تواصل الاحتجاجات واعتقالات واسعة
- المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان تنتقد موسكو
- مرسوم بإسبانيا سينهي مأساة آلاف المهاجرين


المزيد.....

- على هامش الدورة 38 الاعتيادية لمجلس حقوق الانسان .. قراءة في ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حق المعتقل في السلامة البدنية والحماية من التعذيب / الصديق كبوري
- الفلسفة، وحقوق الإنسان... / محمد الحنفي
- المواطنة ..زهو الحضور ووجع الغياب وجدل الحق والواجب القسم ال ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- الحق في حرية الراي والتعبير وما جاوره.. ادوات في السياسة الو ... / خليل إبراهيم كاظم الحمداني
- حقوق الانسان: قراءة تاريخية ومقاربة في الاسس والمنطلقات الفل ... / حسن الزهراوي
- العبوديّة والحركة الإلغائية / أحمد شوقي
- جرائم الاتجار بالبشر : المفهوم – الأسباب – سبل المواجهة / هاني جرجس عياد
- الحق في المدينة ... الحق المسكوت عنه الإطار الدولي والإقليمي ... / خليل ابراهيم كاظم الحمداني
- مادة للمناقشة: إشكالية النزوح واللجوء من دول الشرق الأوسط وش ... / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الانسان - فلاح هادي الجنابي - الاعدامات المتصاعدة لن تنقذ نظام الملالي من السقوط