أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - حنا غريب - كلمة ا في مبادرة اللقاء الوطني حول الانتخابات النيابية














المزيد.....

كلمة ا في مبادرة اللقاء الوطني حول الانتخابات النيابية


حنا غريب

الحوار المتمدن-العدد: 5777 - 2018 / 2 / 4 - 19:17
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي
    


كلمة الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني حنا غريب في مبادرة اللقاء الوطني حول الانتخابات النيابية

تداعينا الى اللقاء اليوم لنعلن صرختنا بصوت حاسم ومدوّ:

• ضد كلّ موبقات نظام التحاصص الطائفي وسلطته الفاسدة،
• ضد قانونها الانتخابي وما أفرزه من خطاب طائفي واستباحة سياسية وامنية غير مسبوقة في ترهيب اللبنانيين وفي تهديد الاستحقاق الانتخابي بالالغاء.
• ضدّ الاستئثار الاقتصادي والاقصاء الاجتماعي والاحتكارات،
• ضد الفساد والإفساد اللذين عطّلا شبكات المرافق والخدمات العامة الأساسية، وأصبحا جزءا من آلية عمل النظام.
تداعينا اليوم لنوصل رسالة الى اللبنانيين مفادها:
• أن هناك بديلا يجب أن يولد من تراكم الحراكات والمواجهات الشعبية والنقابية والبلدية المتعاقبة منذ سنوات،
• وأن هذا البديل يجب أن يعمل على الإطاحة بأطياف السلطة المتنفّذة ومنظوماتها الزبائنية المتعددة الصيغ والأشكال، ليبني دولة علمانية مدنية ديمقراطية
• وأن يجسّد طموحات الشعب بإنتزاع حقّوقه المشروعة في الأجر العادل والعمل اللائق والتعليم الجيّد والرعاية الصحية والحماية البيئية والنقل العام والسكن الشعبي والتقاعد والحماية الاجتماعية الفعّالة.
لن يتمكّن أيّ منا بمفرده، من إحراز أي تقدّم في إحداث مثل هذا الخرق، لأن هذا القانون - بالرغم من إعتماده صيغة من صيغ النسبية – حرص على ترسيخ القيد الطائفي، وعلى تقسيم الدوائر لأعادة انتاج من أقره متجاهلا العديد من الاصلاحات المتعلقة بسنّ الاقتراع وتمثيل المرأة وغير ذلك من إصلاحات كنا نطالب بها في النسبية خارج القيد الطائفي والدائرة الواحدة.
تداعينا اليوم لنقول : ان مواجهة القانون الحالي تكون بمواجهة السلطة التي اقرته، فكما توحّدت أحزاب هذه السلطة، علينا ان نتوحد بمواجهتها، فتعالوا نعمل على فرض ميزان قوى جديد في البلاد يفضي الى إحداث خرق حقيقي في بنيان النظام السياسي الذي لا ينفكّ أركانه يحلمون في إبقائه أبديا وعصيا على التغيير.
ولنعترف بداية، بأن تمايزات تقوم بيننا وربما تكون ذات شأن، ولكن لا خيار أمامنا سوى أن نغلّب خيار انقاذ لبنان من هذه السلطة الفاسدة على كل ما عداه، إذا ما أردنا التقدّم معا الى الأمام.


فلنشبك الأيدي، من اجل:
• تنظيم حالة الاعتراض والتغيير الديمقراطي، من خلال البدء ببناء اطر عمل لها على صعيد العاصمة وعلى صعيد كل مدينة وقضاء ودائرة انتخابية لوضع الانتخابات النيابية في خدمة انتاج معارضة ديمقراطية منظمة في ائتلاف سياسي على الصعيد الوطني العام وهو ما يفتقده لبنان.
• خوض الانتخابات ببرنامج انتخابي موحّد وشعارات موحّدة وبلوائح مشتركة تحمل تسميات موحّدة في كل الدوائر،
• وبإرادة لا تعلو عليها راهنا إرادة أخرى: نقول الى التحرك . فالشارع يجب ان يكون ملك أصحاب الحقوق المهدورة، الشارع يجب ان يكون للقضايا والمطالب التي توحد اللبنانيين لا التي تقسمهم وتشعل الفتن في ما بينهم، والشارع يجب ان يكون شاهدا علينا وعلى وحدتنا تحت هذه العناوين.
• وبإرادة لا تعلو عليها راهنا إرادة أخرى: لنذهب لإنتزاع المقاعد النيابية التي لم يتمكنوا من مصادرتها في قانونهم الانتخابي، والى إنتزاع نسبة وازنة من أصوات المقترعين محتسبة على كل الدوائر نفضح بها عملية التزوير المشرّعة في قانونهم الانتخابي .
إن تجسيد هذا الهدف الآني، هو الذي سوف يحدّد السمة الأساسية لحقبة ما بعدح الانتخابات النيابية، والتي سوف نحرص فيها – وهذا هو الأهمّ - على أن نبقى موحّدين ومثابرين بقوّة وثبات على العمل المشترك في ما بيننا عبر لجنة متابعة مفتوحة واسعة التمثيل لمواكبة المرحلة قبل وبعد الانتخابات من أجل إحداث التغيير الديمقراطي في البلد وبناء الدولة العلمانية المدنية والديمقراطية على أنقاض الدولة الطائفية.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,562,882,002
- من القدس الى طهران: دروس وعبر
- كلمة الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني حنا غريب في الذكرى ...
- كلمة الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني حنا غريب في التظاهر ...
- كلمة في افتتاح اجتماع التنسيق للقاء اليساري العربي المنعقد ف ...
- كلمة احتفالاً بذكرى تدمير اذاعة العملاء صوت الامل
- رضوان حمزة طاقة تحفّزنا على اكمال الطريق
- كلمة في ذكرى مرور ثلاثة أيام على وفاة الرفيقين عماد ضاهر ومح ...
- حنا غريب - الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني - في حوار مفت ...
- وحدة الهجمة ووحدة المواجهة
- الاعتراض الديمقراطي وتحديات بناء القيادة
- الأول من أيار وضرورة تغيير موازين القوى
- معركة قانون الانتخابات النيابية وبناء الحركة الشعبية
- في ذكرى اسبوع الرفيق الراحل أبو علي فياض
- تكريم القائد الأممي فيدل كاسترو
- زمن تغيير الرؤساء
- اثنان وتسعون عاماً... ويزداد شباباً
- مأزق الرئاسة مرآة لأزمة النظام
- المقاومة العربية الشاملة: يسار -عالسمع-
- ضرورة إطلاق جبهة مقاومة عربية شاملة
- ... في الدولة المقاومة


المزيد.....




- موفد فرانس24: التزام ضعيف بوقف إطلاق النار في شمال سوريا وات ...
- الرئيس التركي يعتبر واشنطن مسؤولة عن انسحاب الأكراد من -المن ...
- أرقام صادمة عن نسب الفقر في الاتحاد الأوروبي
- شاهد: غضب في برشلونة ومواجهات عنيفة مع الشرطة
- أرقام صادمة عن نسب الفقر في الاتحاد الأوروبي
- شاهد: غضب في برشلونة ومواجهات عنيفة مع الشرطة
- جينيفر أنيستون تهزم الأمير هاري وميغان ماركل
- ضجة في الجزائر... اتهام سياسي بارز بـ-الخيانة-
- بوتين والسيسي يفتتحان القمة الروسية الأفريقية بسوتشي
- كوبا تصف العقوبات الأمريكية الجديدة بمظهر من مظاهر الضعف


المزيد.....

- مقالات إلى سميرة (8) في المسألة الإسلامية / ياسين الحاج صالح
- ثلاث مشكلات في مفهوم الدولة / ياسين الحاج صالح
- العرب التعليم الديني والمستقبل / منذر علي
- الدين والتجربة الشخصية: شهادة / ياسين الحاج صالح
- المناضلون الأوفياء للوطن والمحترفون ل (اللا وطنية) من أجل ال ... / محمد الحنفي
- سورية واليسار الأنتي امبريالي الغربي / ياسين الحاج صالح
- ما بعد الاستعمار؟ ما بعد الاستبداد؟ أم ما بعد الديمقراطية؟ / ياسين الحاج صالح
- كتاب فتاوى تقدمية للناصر خشيني تقديم د صفوت حاتم / الناصر خشيني
- اكتوبر عظيم المجد / سعيد مضيه
- الديمقراطية في النظم السياسية العربية (ملاحظات حول منهجية ال ... / محمد عادل زكي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - حنا غريب - كلمة ا في مبادرة اللقاء الوطني حول الانتخابات النيابية