أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف الذكرى المئوية لانطلاق ثورة أكتوبر الاشتراكية في روسيا - حزب اليسار العراقي - في هدى أكتوبر المجيد - بمناسبة الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى (1917-2017)















المزيد.....

في هدى أكتوبر المجيد - بمناسبة الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى (1917-2017)


حزب اليسار العراقي
الحوار المتمدن-العدد: 5714 - 2017 / 11 / 30 - 13:23
المحور: ملف الذكرى المئوية لانطلاق ثورة أكتوبر الاشتراكية في روسيا
    


في هدى أكتوبر المجيد
بمناسبة الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى (1917-2017)
تحتفل شعوب العالم المحبة للسلام والتقدم الاجتماعي ومعها القوى والأحزاب اليسارية والشيوعية و الوطنية في العالم بالذكرى المئوية لميلاد أول ثورة اشتراكية في العالم، هذه الثورة التي غيرت مسار ومجرى العالم لصالح الشعوب الفقيرة وعبر منجزاتها الكبيرة وفي الميادين المختلفة، وأصبحت هذه الثورة أنموذج يقتدى به من قبل شعوب العالم وأحزابها الثورية التواقة للسلام والامن والاستقرار للمجتمع.
ان ثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى لم تكن وليدة الصدفة, بل كانت نتيجة التفاعل وتفاقم الوضع السياسي والاقتصادي- الاجتماعي في روسيا القيصرية ومنها: خسارة روسيا القيصرية في الحرب العالمية الأولى وانعكاس ذلك وبشكل سلبي على الشعب الروسي وقواه الوطنية, وكانت روسيا تشكل اضعف حلقة في النظام الرأسمالي العالمي يضاف الى ذلك تشديد ارتباطها وتبعيتها للنظام الرأسمالي العالمي وهيمنة شبه كاملة للرأسمال الأجنبي على اقتصاد روسيا القيصرية, وكما رافق ذلك تفشي الفقر والمجاعة والامراض والامية التي وصلت الى 80% في المجتمع الروسي, وتنامي معدلات البطالة وبلغ متوسط عمر المواطن في روسيا قبل ثورة أكتوبر 30 عاماً, ناهيك ان روسيا كانت بلداً رأسماليا زراعيا تابعاً ومتخلف, وعن حق قال ماركس (( ان الرأسمالية تحول كل شيء الى سلعة (تباع وتشترى) ابتدأً من الانسان والدين والفن والأخلاق والعلم والادب وتنتزع قدسيتها من الانسان)).
ان كل هذه العوامل الموضوعية مع توفر العامل الذاتي، قد خلقت المقدمات المادية لقيام ثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى، أي لعب العامل الموضوعي والعامل الذاتي الدور الرئيسي والفاعل والحاسم في تقويض النظام القيصري في روسيا وقيام ثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى ثورة العمال والفلاحين، بقيادة الحزب الشيوعي وعلى رأسه لينين.
شعارات ومهام الثورة
شكلت ثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى أول نموذج للدولة الاشتراكية في العالم ومن خلال خلق أقوى تحالف طبقي بين الطبقة العاملة والفلاحين وحلفاؤهم من المثقفين الثوريين وتحت قيادة الطبقة العاملة وطليعتها الحزب الشيوعي بقيادة لينين، وهذه الثورة التي تبنت الاشتراكية كنظام سياسي اقتصادي- اجتماعي جديد وطبقته وفق ظروفها الخاصة بها وحددت الثورة أهم الشعارات الرئيسة منها: المعمل والمصنع للعامل، الأرض للفلاح، السلام للجميع، وتحقيق العدالة الاجتماعية مشروطا بالمجتمع الاشتراكي الجديد.
ان من المهام الرئيسة التي وضعتها قيادة الحزب الشيوعي السوفيتي بقيادة لينين قد تمثلت بالآتي:
القيام بتأميم الملكية الخاصة الاحتكارية للطبقة البرجوازية الحاكمة ومنها تأميم المعامل والمصانع والأرض والتجارة والبنوك الخاصة وسكك الحديد والبريد والمواصلات .... وتحويلها الى ملكية الشعب، العمل على كهربة البلاد وفق خطة علمية واضحة، وضع خطة التصنيع البلاد، إشاعة الحركة التعاونية في القطاع الزراعي من خلال السفخوزات والكلخوزات وعلى أساس مبدأ الطوعية الديمقراطية، القيام بالتصنيع العسكري من اجل الحفاظ على الامن والاستقرار وحماية النظام الاشتراكي والدفاع عنه, العمل على توفير السكن والتعليم والعلاج المجاني للمواطنين وبدون تمييز, العمل على ضمان حق العمل للمواطن دستوريا, مساواة المرأة بالرجل في العمل والأجور وربط الاجر بطبيعة العمل, القضاء التام على البطالة والامية في المجتمع, القيام بالثورة الثقافية ذ1ات الشكل والمضمون الاشتراكي بهدف تعزيز الوعي الطبقي الاشتراكي في المجتمع تحقيق الاشباع المتزايد المادي والروحي للمواطن, وهذا يشكل الحلقة المركزية في المهام أمام سلطة السوفيتات وبنفس الوقت يشكل القانون الرئيسي في النظام الاشتراكي فالاشتراكية هدفها الأول والأخير الانسان.
ان انجاز هذه المهام الملحة من قبل قادة ثورة كتوبر الاشتراكية قد ساعد على تصفية ومعالجة الإرث الظالم الأسود للرأسمالية والذي تميز في تكريس الجهل والتخلف والتبعية والاستغلال في المجتمع، وتفشي الفقر والبطالة والجريمة والمخدرات في المجتمع، وتعميق الفجوة الاجتماعية- الاقتصادية لصالح فئة طفيلية-بيروقراطية والبرجوازية الإدارية التي ليس لها علاقة في خلق الإنتاج المادي وهي لا تتعدى 1-3 % من المجتمع.
لقد نجحت ثورة أكتوبر الاشتراكية في تحقيق المهام التي وضعت أمامها وعالجت جميع الامراض الخبيثة التي افرزتها الرأسمالية في روسيا القيصرية، وأثبتت الاشتراكية جدواها وفاعليتها الاقتصادية والاجتماعية على الرأسمالية. ان المأثرة الكبرى لثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى انها حولت روسيا الاتحاد السوفيتي من دولة زراعية متخلفة الى دولة صناعية عظمى اجتلت المرتبة الأولى في الإنتاج الصناعي في اوربا, والمرتبة الثانية عالميا في الإنتاج الصناعي بعد اميركا, وامتلكت السلاح الذري والهيدروجيني والكيمياوي, وثم غزوا الفضاء.
منجزات ثورة اكتوبر
ان منجزات ثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى لا يمكن لأي نظام ان يحققها خلال فترة قصيرة جدا بعمر التطور الاجتماعي اذ تفوقت ثورة أكتوبر في منجزاتها وفي مختلف الميادين على ما حققته الرأسمالية خلال ثلاثة قرون من عمرها الدموي، إذا اخذنا ان ثورة أكتوبر الاشتراكية قد واجهت حربا أهلية (1918-1922) والحرب الوطنية العظمى (1941-1945) والحرب الباردة (1046-1991)، أي ان عمر ثورة أكتوبر الاشتراكية 74 عاما فعليا (1917-1991)، منها 55 عام قاومت ثورة أكتوبر الاشتراكية حروبا داخلية وخارجية, حروبا ساخنة وباردة شنها المعسكر الامبريالي المتوحش وبالاعتماد على ((الطابور الخامس )) و ((عملاء النفوذ)), ويمكن القول ان ثورة أكتوبر الاشتراكية قد عاشت في ظروف سلام نسبي نحو 19 عاماً وحققت المنجزات التالية:
2-ان ثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى هي ثورة شعبية قادها حزب وقيادة ثورية, بدليل في ابريل عام 1917 قدم سفردلوف تقرير اللجنة المركزية للكونفرنس الحزبي اذ أكد على وجود 78 منظمة حزبية في عموم روسيا وعدد الأعضاء نحو 80 الف عضواً, علماً ان روسيا كانت تشكل سدس مساحة العالم وتم تقويض النظام القيصري في روسيا بثورة شعبية.
2-انها أول ثورة اشتراكية في العالم يقودها العمال والفلاحين تحت قيادة الحزب الشيوعي بزعامة لينين وأول نظام اشتراكي يشق طريق البناء الاشتراكي, وأول بلد يضمن دستورياً حق العمل للمواطن ويقرر مجانية التعليم والعلاج والسكن للمواطنين, وأول بلد قضى بشكل نهائي على البطالة والأمية وتحقيق العدالة الاجتماعية-الاقتصادية في المجتمع, وأول بلد حدد ساعات العمل ب 8 ساعات وحرم عمل الأطفال دون سن القانوني وأول دولة أقامت سلطة الشعب المتمثلة بمجلس السوفيتات.
3-خلال 12 عاماً تم بناء (9000) مؤسسة صناعية عملاقة, واحتل الاتحاد السوفيتي المرتبة الأولى صناعيا في اوربا والثانية عالمياً بعد اميركا, وأول بلد تم غزو الفضاء, وحققت ثورة أكتوبر الاشتراكية معدلات نمو اقتصادي بالمتوسط 15% سنوياً, وعملت الدولة السوفيتية على استقرار عملتها الوطنية (الروبل) اتجاه العملات الأجنبية, وتم ضمان الأمن الغذائي والدوائي للشعب السوفيتي, وتحقيق الامن والاستقرار في المجتمع الاشتراكي وتطبيق سلطة القانون وغياب شبه كامل للجريمة والمخدرات والفساد المالي, وتم الحفاظ على الرأسمال الوطني ومعاقبة من يخرق ذلك وفق القانون, وأول دولة قدمت المساعدات المالية والاقتصادية والعسكرية وبدون شروط مسبقة لدول اسيا وافريقيا وأميركا اللاتينية لهدف تحررها السياسي والاقتصادي, بدليل فقط بنى الاتحاد السوفيتي اكثر من (6000) مصنع ومعمل في البلدان النامية واكثر من (300) مشروع زراعي في افريقيا فقط, وقدم قروض اكثر من (150) مليار دولار في وقتها وأصبحت اليوم ديون معدومة؟!
4-ان الاتحاد السوفيتي قد بنى قاعدة صناعية-زراعية-عسكرية وعلمية بالاعتماد على قواه الذاتية وعلى موارده البشرية الداخلية, ولم يستعمر او ينهب ثروات الشعوب كما تفعلها الامبريالية الأميركية وحلفائها, وكما تقدم الاتحاد السوفيتي على البلدان الرأسمالية في مجال الفضاء وبحوث الفضاء وفي مجال الطاقة الذرية للأغراض السلمية وفي السلاح النووي, وامتلك قوة عسكرية رادعة بهدف الحفاظ على الدولة السوفيتية ونظامه الاشتراكي العادل وخاصة خلال ما يسمى بالحرب الباردة، فسلاح الذري والنووي ..... كان سلاح وقوة ردع للعدو الخارجي.
5-خلال الفترة (1922-1953) بلغ متوسط معدل النمو الاقتصادي سنويا ب 16%, وخلال تطبيق سياسة النيب (5) سنوات نو 18%, وبلغ معدل النمو السكاني لعام 1940 نحو 13% وفي عام 1950 نحو 17.5 %, وزاد عدد سكان الاتحاد السوفيتي من 164 مليون نسمة عام 1917 الى 300 مليون نسمة عام 1991, وبلغت مساهمة البلدان الاشتراكية في الإنتاج الصناعي العالمي لعام 1950 نحو 20% اما في عام 1981 فقد تجاوز 41% .
أزاء تطور وتنامي قوة الاتحاد السوفيتي سياسيا واقتصاديا وعسكريا وظهور المعسكر الاشتراكي الذي شكل قطباً توازنياً لصالح الاستقرار المجتمع البشري, ادركت قوى الثالوث العالمي هذا الخطر الجدي واشعلت ما يسمى الحرب الباردة والتي بلغت كلفتها ما بين 13-15 ترليون دولار وكانت حصة الاسد تعود للإمبريالية الاميركية المتوحشة, الا ان هدفهم اللامشروع لم يتحقق وبالتالي فكروا باختراق الحزب الحاكم- قمة الحزب واعطوه مشروع ما يسمى بالبرويستروكا (1985-1991) الذي مثل مشروع الحكومة العالمية ومما يؤسف له قد ((نجحوا )) في تحقيق هدفهم عبر الخائن والمرتد غورباتشوف وبلغت كلفة مشروع البرويسترويكا من أجل تفكيك الاتحاد السوفيتي نحو (5) ترليون دولار.
يقول عراب ما يسمى بالبيروسترويكا – غورباتشوف ((ان النظام القائم (يقصد النظام السوفيتي) يمكن تقويضه فقط من خلال العلنية والاعتماد على الضبط والطاعة الحزبية وتحت غطاء كل ذلك يمكن القضاء على الاشتراكية، وأقول وباعتزاز ان أسلوب خدعة الحزب كانت سبب رئيس في تحقيق الهدف من خلال تكتيك بسيط)).
أن من اهم أسباب الانتكاسة المؤقتة التي حدثت في الاتحاد السوفيتي عبرغطاء ما يسمى البيروسترويكا وتفكيك الدولة العظمى يعود الى الخيانة التي حدثت في قيادة الحزب الحاكم وخاصة غورباتشوف وفريقه، وتحول الحزب الى جهاز بيروقراطي-نفعي، وغياب دور الطبقة العاملة وحلفائها في صنع القرار السياسي والاقتصادي، واختراق الحزب الحاكم في قيادته والكوادر الحزبية المتقدمة في السلطة التنفيذية والتشريعية، وضعف تطبيق الديمقراطية سواء داخل الحزب او في المجتمع، والابتعاد عن التطبيق المبدع للنظرية الماركسية- اللينينة .
أن الانتكاسة التي حلت في المجتمع السوفيتي خلال ما يسمى بالبيرويسترويكا سيئة الصيت في شكلها ومضمونها وانعكاساتها السلبية على الشعب السوفياتي وشعوب العالم أجمع سوف لن تستمر طويلا، لان النظام الامبريالي العالمي بزعامة الامبريالية الأميركية قد فشل في إيجاد حلول جذرية لأزمته الحتمية ذات الطابع البنيوي.
ان من يعادي وينكر ثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى وينحرف عن مبادئها وثوابتها ونهجها سواء كان حزباً شيوعياً أو ((شيوعي)) منحرف ومرتد فجميعهم في مزبلة التاريخ وهذا هو المصير الحتمي لخونة الشعب والفكر من أمثال غورباتشوف وفريقه الفاسد ويوريس يلتسن وفريقه المرتد ومن أيد نهجهم الخياني منذ عام 1985 ولغاية اليوم.
ان ثورة أكتوبر الاشتراكية التي غيرت العالم في بداية القرن العشرين، هي نفسها الثورة الاشتراكية القادمة حتما المؤهلة لتغيير العالم من جديد لبناء عالم السعادة والحرية، عالم بلا حروب، عالم تتحقق فيه المساواة والعدالة الاجتماعية.
الخلاصة التأريخية تقول : ان تعطل دور الحزب الثوري نتيجة غياب القيادة الثورية يفضي الى انهيار المنجز المحقق كما حدث في الاتحاد السوفييتي من جهة, والى استحالة تحقيق الانتصار في البلدان التي تعيش حالة صراع طبقي ووطني عنيف كحالة العراق الراهنة من جهة أخرى.


حزب اليسار العراقي / الأمانة العامة
أكتوبر -2017





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- لجنة إقليم كردستان - حزب اليسار العراقي : هروب جماعي لحيتان ...
- حزب اليسار العراقي - لجنة إقليم كردستان :التقرير السياسي حول ...
- لجنة اقليم كردستان- حزب اليسار العراقي : مغزى عرض مسرحية الإ ...
- القضية الكردية : الحل اليساري للقضية الكردية في المنطقة
- موقف حزب اليسار العراقي من الاستفتاء في اقليم كردستان العراق


المزيد.....




- تركيا.. السجن المؤبد لقاتلي لاجئة سورية ورضيعها
- هيئة التفاوض السورية تحذر من أن تفضي قوة واشنطن الحدودية إلى ...
- كيف يمكن محاربة الإدمان على الهواتف؟
- الشرطة السودانية تفض مظاهرات وسط الخرطوم وتعتقل محتجين
- هكذا سيبدو وجهك لو قضيت الشتاء في ياقوتيا الروسية!
- الإفراج عن موظفة دولية بعد 3 أيام من اختطافها في ليبيا
- السلطات السعودية تخلي سبيل خالد الملحم
- البنتاغون: لا علاقة للتحالف الدولي بعملية أنقرة في عفرين
- خلاف داخل روسيا حول القوة الأمريكية الجديدة في سوريا
- أردوغان: عملية عفرين ستدعمها قوات سورية


المزيد.....

- ثورة أكتوبر وتحرر النساء / رضا الظاهر
- في ذكرى ثورة دجنبر.. ذكرى تأسيس المجالس السوفياتية / عبد الحق الزروالي
- أيام يوليو.. لماذا لم يستولي البلاشفة على السلطة؟ / دانيل جايدو
- جرامشي والثورة الروسية كيف رأى الثوري الشاب ثورة أكتوبر؟ / دانيللا موسى
- من محطة قطار فنلندا / يوري كولومبو
- من الحلول الوسط إلى السلطة 100 عام على ثورة اكتوبر / كيفين مورفي
- ثورة أوكتوبر في مئويتها: الرهان الذي فشل / محمد السباعي
- كولونتاي والبلاشفة وتحرر النساء: قراءة نقدية / جاكلين هينين
- ثورة أكتوبر و-القوة العظمى- للشيوعية / كريستيان لافال
- تأملات في مآل ثورة أكتوبر -الاشتراكية- / رضا الظاهر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ملف الذكرى المئوية لانطلاق ثورة أكتوبر الاشتراكية في روسيا - حزب اليسار العراقي - في هدى أكتوبر المجيد - بمناسبة الذكرى المئوية لثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى (1917-2017)