أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - منازله عقائدية حول المسجد الأقصى ( نار الرب)















المزيد.....

منازله عقائدية حول المسجد الأقصى ( نار الرب)


طلعت خيري
الحوار المتمدن-العدد: 5656 - 2017 / 10 / 1 - 01:36
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


منازله عقائدية حول المسجد الأقصى ( نار الرب)


الجزء الثاني


* 23 فليعطونا ثورين فيختاروا لانفسهم ثورا واحدا و يقطعوه و يضعوه على الحطب و لكن لا يضعوا نارا و انا اقرب الثور الاخر و اجعله على الحطب و لكن لا اضع نارا* 24 ثم تدعون باسم الهتكم و انا ادعو باسم الرب و الاله الذي يجيب بنار فهو الله فاجاب جميع الشعب و قالوا الكلام حسن* 25 فقال ايليا لانبياء البعل اختاروا لانفسكم ثورا واحدا و قربوا اولا لانكم انتم الاكثر و ادعوا باسم الهتكم و لكن لا تضعوا نارا* 26 فاخذوا الثور الذي اعطي لهم و قربوه و دعوا باسم البعل من الصباح الى الظهر قائلين يا بعل اجبنا فلم يكن صوت و لا مجيب و كانوا يرقصون حول المذبح الذي عمل* 27 و عند الظهر سخر بهم ايليا و قال ادعوا بصوت عال لانه اله لعله مستغرق او في خلوة او في سفر او لعله نائم فيتنبه* 28 فصرخوا بصوت عال و تقطعوا حسب عادتهم بالسيوف و الرماح حتى سال منهم الدم* 29 و لما جاز الظهر و تنباوا الى حين اصعاد التقدمة و لم يكن صوت و لا مجيب و لا مصغ* 30 قال ايليا لجميع الشعب تقدموا الي فتقدم جميع الشعب اليه فرمم مذبح الرب المنهدم* 31 ثم اخذ ايليا اثني عشر حجرا بعدد اسباط بني يعقوب الذي كان كلام الرب اليه قائلا اسرائيل يكون اسمك* 32 و بنى الحجارة مذبحا باسم الرب و عمل قناة حول المذبح تسع كيلتين من البزر* 33 ثم رتب الحطب و قطع الثور و وضعه على الحطب و قال املاوا اربع جرات ماء و صبوا على المحرقة و على الحطب* 34 ثم قال ثنوا فثنوا و قال ثلثوا فثلثوا* 35 فجرى الماء حول المذبح و امتلات القناة ايضا ماء* 36 و كان عند اصعاد التقدمة ان ايليا النبي تقدم و قال ايها الرب اله ابراهيم و اسحق و اسرائيل ليعلم اليوم انك انت الله في اسرائيل و اني انا عبدك و بامرك قد فعلت كل هذه الامور* 37 استجبني يا رب استجبني ليعلم هذا الشعب انك انت الرب الاله و انك انت حولت قلوبهم رجوعا* 38 فسقطت نار الرب و اكلت المحرقة و الحطب و الحجارة و التراب و لحست المياه التي في القناة* 39 فلما راى جميع الشعب ذلك سقطوا على وجوههم و قالوا الرب هو الله الرب هو الله* 40 فقال لهم ايليا امسكوا انبياء البعل و لا يفلت منهم رجل فامسكوهم فنزل بهم ايليا الى نهر قيشون و ذبحهم هناك* 41 و قال ايليا لاخاب اصعد كل و اشرب لانه حس دوي مطر* 42 فصعد اخاب لياكل و يشرب و اما ايليا فصعد الى راس الكرمل و خر الى الارض و جعل وجهه بين ركبتيه* 43 و قال لغلامه اصعد تطلع نحو البحر فصعد و تطلع و قال ليس شيء فقال ارجع سبع مرات* 44 و في المرة السابعة قال هوذا غيمة صغيرة قدر كف انسان صاعدة من البحر فقال اصعد قل لاخاب اشدد و انزل لئلا يمنعك المطر* 45 و كان من هنا الى هنا ان السماء اسودت من الغيم و الريح و كان مطر عظيم فركب اخاب و مضى الى يزرعيل* 46 و كانت يد الرب على ايليا فشد حقويه و ركض امام اخاب حتى تجيء الى يزرعيل*





التصحيح التعبيري





قال إيليا أعطونا ثورين-- واختاروا لأنفسكم ثورا قطعوه وضعوه على الحطب دون نار-- أنا أيضا سأقرب ثور أخر وسأجعله على الحطب دون نارا -- ثم أدعو باسم إلهكم ---وأنا أدع باسم الرب الله –فقال الشعب كلام حسن -- قربوا انتم أولا لأنكم الأكثر وادعوا باسم إلهكم -- فقربوه ودعوا باسم البعل من الصباح حتى الظهر فلا مجيب-- وكانوا يرقصون حول المذبح فسخر إيليا منهم --قائلا --ادعوا بصوت عال لعله مستغرق أو في خلوة أو في سفر أو لعله نائم--- فصرخوا بصوت عال حسب عادتهم بالسيوف والرماح حتى سال الدم منهم --- ولما جاز الظهر تنباوا الى حين اصعاد التقدمة فلا مجيب ---قال إيليا -- لجميع الشعب تقدموا ورموا مذبح الرب المتهدم --ثم اخذ إيليا اثني عشر حجرا بعدد أسباط بني يعقوب وبنا مذبحا باسم الرب وعمل قناة حول المذبح تسع كيلتين من البزر-- ثم رتب الحطب وقطع الثور ووضعه على الحطب وقال املئوا أربع جرار ماء وصبوا على المحرقة وعلى الحطب ثم قال ثنوا فثنوا وقال ثلثوا فثلثوا فجرى الماء حول المذبح وامتلأت القناة ماء -- وعند اصعاد التقدمة تقدم النبي إيليا وقال أيها الرب اله ابرأهيم واسحق وإسرائيل انك أنت الله وأنا عبدك وبأمرك قد فعلت كل هذه الأمور-- فاستجب يا رب ليعلم الشعب انك أنت الرب الإله وانك أنت حولت قلوبهم رجوعا --- فسقطت نار الرب وأكلت المحرقة والحطب والحجارة والتراب ولحست المياه التي في القناة -- فلما رأى جميع الشعب ذلك سقطوا على وجوههم وقالوا الرب هو الله الرب هو الله--- فقال لهم إيليا امسكوا أنبياء البعل ولا يفلت منهم رجل-- فامسكوهم فنزل بهم إيليا الى نهر قيشون وذبحهم هناك--- وقال لاخاب اصعد واكل واشرب لأنه حس دوي مطر فصعد أخاب ليأكل و يشرب ---وأما إيليا فصعد الى رأس الكرمل وخر على الأرض وجعل وجهه بين ركبتيه وقال لغلامه اصعد ونظر نحو البحر فصعد وقال ليس شيء--- فقال ارجع سبع مرات وفي المرة السابعة قال هذه غيمة صغيرة قدر كف إنسان صاعدة من البحر-- قال قل لاخاب اشدد وانزل لئلا يمنعك المطر وكان من هنا الى هنا السماء اسودت بالغيوم والريح وكان مطر عظيم فركب أخاب ومضى الى يزرعيل و كانت يد الرب على إيليا فشد حقويه وركض أمام أخاب حتى وصل الى اليها



الكتاب المقدس –التوراة –سفر الملوك الأول – إصحاح18
https://www.enjeel.com/bible.php?op=read&bk=18


تعليق


طلب الوثنيين من بني إسرائيل من نبيهم إيليا الياس بان يقدم لهم قربانا تأكله النار شرطا على الإيمان به وبعقيدته – وافق على طلبهم-- وبدا بالتحضير للمنازلة العقائدية--- بداء بالوثنيين أولا لأنهم الأكثر

تحدي الوثنيين

الإصحاح-- قال إيليا أعطونا ثورين-- واختاروا لأنفسكم ثورا قطعوه وضعوه على الحطب دون نار-- أنا أيضا سأقرب ثور أخر وسأجعله على الحطب دون نارا -- ثم أدعو باسم إلهكم ---وأنا أدع باسم الرب الله –فقال الشعب كلام حسن -- قربوا انتم أولا لأنكم الأكثر وادعوا باسم إلهكم -- فقربوه ودعوا باسم البعل من الصباح حتى الظهر فلا مجيب-- وكانوا يرقصون حول المذبح فسخر إيليا منهم --قائلا --ادعوا بصوت عال لعله مستغرق أو في خلوة أو في سفر أو لعله نائم--- فصرخوا بصوت عال حسب عادتهم بالسيوف والرماح حتى سال الدم منهم --- ولما جاز الظهر تنباوا الى حين اصعاد التقدمة فلا مجيب


تحدي الموحدين


الإصحاح --قال إيليا -- لجميع الشعب تقدموا ورموا مذبح الرب المتهدم --ثم اخذ إيليا اثني عشر حجرا بعدد أسباط بني يعقوب وبنا مذبحا باسم الرب وعمل قناة حول المذبح تسع كيلتين من البزر-- ثم رتب الحطب وقطع الثور ووضعه على الحطب وقال املئوا أربع جرار ماء وصبوا على المحرقة وعلى الحطب ثم قال ثنوا فثنوا وقال ثلثوا فثلثوا فجرى الماء حول المذبح وامتلأت القناة ماء -- وعند اصعاد التقدمة تقدم النبي إيليا وقال أيها الرب اله ابرأهيم واسحق وإسرائيل انك أنت الله وأنا عبدك وبأمرك قد فعلت كل هذه الأمور-- فاستجب يا رب ليعلم الشعب انك أنت الرب الإله وانك أنت حولت قلوبهم رجوعا --- فسقطت نار الرب وأكلت المحرقة والحطب والحجارة والتراب ولحست المياه التي في القناة -- فلما رأى جميع الشعب ذلك سقطوا على وجوههم وقالوا الرب هو الله الرب هو الله



في القرن السادس الميلادي تكرر نفس الطلب مع محمد حيث طلب الوثنيين من بني إسرائيل من محمد ان يقدم لهم قربانا تأكله النار شرطا على الإيمان بدعوته( إِنَّ اللّهَ عَهِدَ إِلَيْنَا أَلاَّ نُؤْمِنَ لِرَسُولٍ حَتَّىَ يَأْتِيَنَا بِقُرْبَانٍ تَأْكُلُهُ النَّار) --ولكن الإجابة جاءت برفض الطلب لان إسلافهم الوثنيين من بني إسرائيل كفروا بإيليا لما قدم لهم القربان (قُلْ قَدْ جَاءكُمْ رُسُلٌ مِّن قَبْلِي بِالْبَيِّنَاتِ وَبِالَّذِي قُلْتُمْ فَلِمَ قَتَلْتُمُوهُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ )-- ولم يكتفوا بتكذيبه بل قتلوه -- إيليا الياس من الأنبياء الذين قتلوا على يد بني إسرائيل



لَّقَدْ سَمِعَ اللّهُ قَوْلَ الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ فَقِيرٌ وَنَحْنُ أَغْنِيَاء سَنَكْتُبُ مَا قَالُواْ وَقَتْلَهُمُ الأَنبِيَاءَ بِغَيْرِ حَقٍّ وَنَقُولُ ذُوقُواْ عَذَابَ الْحَرِيقِ{181} ذَلِكَ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيكُمْ وَأَنَّ اللّهَ لَيْسَ بِظَلاَّمٍ لِّلْعَبِيدِ{182} الَّذِينَ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ عَهِدَ إِلَيْنَا أَلاَّ نُؤْمِنَ لِرَسُولٍ حَتَّىَ يَأْتِيَنَا بِقُرْبَانٍ تَأْكُلُهُ النَّارُ قُلْ قَدْ جَاءكُمْ رُسُلٌ مِّن قَبْلِي بِالْبَيِّنَاتِ وَبِالَّذِي قُلْتُمْ فَلِمَ قَتَلْتُمُوهُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ{183} فَإِن كَذَّبُوكَ فَقَدْ كُذِّبَ رُسُلٌ مِّن قَبْلِكَ جَآؤُوا بِالْبَيِّنَاتِ وَالزُّبُرِ وَالْكِتَابِ الْمُنِيرِ{184





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- صراعات عقائدية حول المسجد الأقصى
- إيليا (الياس) بنا المسجد الأقصى
- عقيدة التوحيد تقارب عقائدي بين التوراة والإسلام السياسي
- الصراع العائلي الديني على السلطة --سفر الملوك الأول – إصحاح1 ...
- استخدام العقائد الدينية والمقدسات في الحراك السياسي --سفر ال ...
- النقل البحري وحرية التجارة والضرائب-- سفر الملوك الأول – إصح ...
- الرأسمالية نظام ديني أسسه حيرام وسليمان ---سفر الملوك الأول ...
- لا قدسية لأورشليم بعد اليوم عند إله التوراة--سفر الملوك الأو ...
- اعتراف اله إسرائيل بان أورشليم ليست للصهاينة --سفر الملوك ال ...
- خرافة مملكة سليمان المهندس حيرام---سفر الملوك الأول – إصحاح7
- خرافة مملكة سليمان –المملكة في اليمن وليس في لبنان --سفر الم ...
- خرافة مملكة سليمان حفريات تحت المسجد الأقصى-- سفر الملوك الأ ...
- خرافة مملكة سليمان في بناء بيت الرب (البناؤون الأحرار) سفر ا ...
- خرافة مملكة سليمان على ارض فلسطين وتحت المسجد الأقصى-- سفر ا ...
- التحريف التاريخي لقصص الأنبياء( حكمة سليمان) -- سفر الملوك ا ...
- رد على مقالة وفي نوري جعفر- في محمد وألهه لا يعرفُ ما يريد
- سفر الملوك من تأليف صدام حسين والخونة العرب 2--سفر الملوك ال ...
- سفر الملوك من تأليف بطيحان والخونة العرب-- سفر الملوك الأول ...
- سفر الملوك من تأليف لورنس والخونة العرب 2 --سفر الملوك الأول ...
- سفر الملوك من تأليف لورنس والخونة العرب--سفر الملوك الأول – ...


المزيد.....




- السعودية.. دعوة للاستعانة بالنساء في الإفتاء!
- الجعفري والعثيمين يبحثان تحضيرات القمة الإسلامية
- المرجعيات الدينية بالقدس: لن نسمح بتمرير قرار ترمب
- البشير يرأس وفد السودان في القمة الإسلامية الطارئة في اسطنبو ...
- العبودية ومشكلة الإسلام مع العصر 
- مسجد يوتبوري الكبير: الاعتداء على الكنيس اليهودي حادث مؤسف و ...
- كلمة لبنان...صرخة ضمير من أجل عودة الروح إلى التضامن العربي ...
- مصادر: وزير الشؤون الإسلامية السعودي يرأس وفد بلاده إلى القم ...
- أستاذ فرنسي: علمانية اليوم مرادفة للعداء للإسلام
- الطيبي: على القمة الإسلامية الاعتراف بالقدس عاصمة لفلسطين


المزيد.....

- الأوهام التلمودية تقود السياسة الدولية! / جواد البشيتي
- ( نشأة الدين الوهابى فى نجد وانتشاره فى مصر ) الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- الإرهاب ....... الأسباب ........ المظاهر .......... سبل التج ... / محمد الحنفي
- هل يوجد في الإسلام أوصياء على دينه ...؟ !!! / محمد الحنفي
- التوظيف الأيديولوجي للدعوة إلى تطبيق -الشريعة الإسلامية- ينا ... / محمد الحنفي
- الاجتهاد ... الديمقراطية ... أية علاقة ؟ / محمد الحنفي
- الإسلام و دموية المسلمين / محمد الحنفي
- http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=20090 / محمد الحنفي
- الاقتصاد الإسلامي بين الواقع والادعاء / محمد الحنفي
- بين إسلام أمريكا و إسلام الطالبان… / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - طلعت خيري - منازله عقائدية حول المسجد الأقصى ( نار الرب)