أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - عبدالغفار محمد سعيد - بيان هام من حركة 27 نوفمبر بمناسبة الذكرى الرابعة لانتفاضة سبتمبر المجيدة














المزيد.....

بيان هام من حركة 27 نوفمبر بمناسبة الذكرى الرابعة لانتفاضة سبتمبر المجيدة


عبدالغفار محمد سعيد
الحوار المتمدن-العدد: 5646 - 2017 / 9 / 21 - 20:58
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    





التاريخ: 21/09/2017

بسم الله الرحمن الرحيم

حركه 27 نوفمبر

بيان رقم (10/2017)

الذكرى الرابعة لانتفاضة سبتمبر المجيدة

في صبيحة الثالث والعشرين من سبتمبر 2013 اندلعت التظاهرات بعدد من مدن و ولايات السودان ، و عمّت الانتفاضة السلمية طول البلاد وعرضها، و كان جل المتظاهرين من الشباب المتحمس الثائر، خرجوا ليعبروا عن رفضهم القاطع لزيادة الأسعار و من أجل المطالبة بتحسين الظروف المعيشية، ثم ارتفع سقف مطالبهم بعد ذلك داعين إلى خروج جموع الشعب السوداني وإسقاط النظام.



قامت قوات الأجهزة الأمنية الحكومية مدعومة بمليشيا الجنجويد ( الدعم السريع) ، بقمع التظاهرات بوحشية بإطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين في الرأس والصدر متعمدين القتل، و قدرت المنظمات الحقوقية السودانية أعداد الشهداء بالمئات ، بينما تقول الحكومة كذباً إنّ عدد القتلى 80 فقط بحسب إحصاء وزارة الداخلية السودانية ، فضلاً عن سقوط مئات الجرحى ، بجانب المعتقلين الذين بلغ عددهم حسب المنظمات الحقوقية 1000 معتقل ومعتقلة بالعاصمة و الولايات
بينما اعترفت الشرطة فقط باعتقال 600 من الثوار.

يا أبناء شعبنا العظيم

تحييكم حركة 27 نوفمبر بمناسبة الذكرى الرابعة لانتفاضة سبتمبر المجيدة وتدعو الشعب السوداني العظيم بكل فصائله من حركات شبابية و أحزاب ومنظمات مجتمع مدني ونقابات وقوى الريف الثائرة للتنسيق وتنظيم الصفوف من أجل الاستعداد للمواجهة مع هذا النظام الفاشي الغاشم.


نحن فى حركة 27 نوفمبر قد توصلنا من خلال دراسة وتحليل سلوك النظام خلال ال28 سنة الماضية إلى أن هذا النظام لايمكن أن يتحول إلى حزب يقبل بالتداول السلمي للسلطة وما كانت حوارات الوثبة سوى خدعة من النظام لإطالة عمره وإضعاف العمل المعارض ، عليه فإننا على قناعة كاملة بأن إسقاط النظام هو الطريق الوحيد لإنقاذ البلاد من الفقر و الجوع و المرض و الأزمة السياسية العميقة ، و الانهيار الاقتصادى و التردي الخدمى ، و كذلك التهديدات والتحديات التى تجابه البلاد بالانقسام و التشظي.

تتقدم حركة 27 نوفمبر بدعوة لكل الحركات و التنظيمات الشبابية لتقدم الصفوف و الوحدة والعمل المشترك ، من اجل إنجاز المهام الوطنية العاجلة المتمثلة فى التجهيز للانتفاضة و الثورة ، وتحريك الشارع ضد هذا النظام الدكتاتوري القمعي الظالم.

وفاءً لروح شهداء انتفاضة سبتمبر المجيدة نرجو من الجميع العمل الجاد من أجل إكمال تكوين لجان الإنتفاضة
في أنحاء البلاد المختلفة ، و تفعيل أدوات المقاومة و التغيير ، و السعي من اجل تكوين الكتلة التاريخية و التي تمثل قوى التغيير ، الاتفاق على عقد إجتماع يعالج كل قضايا و أدوات التغيير وخططه ، و يناقش الفترة الانتقالية ومهامها ، و المشروع الوطني الذي يعالج الأزمة الوطنية ويتكفل بإعادة بناء الدولة على أسس المواطنة، و التنمية المتوازية، و حقوق الإنسان و العدالة الاجتماعية والاعتراف بالتعدد الثقافي و العرقى وعدم الاقصاء.





والعزة للسودان..

عبدالغفار سعيد

الناطق الرسمى
حركة 27 نوفمبر





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- قراءة فى الاحداث ، بين.. بيان أمانة طلاب التعليم العالي - ول ...
- الانتخابات الزائفة منسأة النظام الفاشى
- سلطة امراء الحرب أو ... الطريق نحو تحطيم مشروع الدولة فى الس ...
- مسدس (غوبلز) و اتحاد الكتاب السودانيين .. أو اخر تجليات (الو ...
- الحبر
- حول منهج وادوات العمل التضامنى
- جدل الريشة و الالوان
- الاحزاب السياسية السودانية : بين قصور الخيال السياسى و الضعف ...
- الاحزاب السياسية السودانية : بين قصور الخيال السياسى و الضعف ...
- الاحزاب السياسية السودانية : بين قصور الخيال السياسى و الضعف ...
- الاحزاب السياسية السودانية : بين قصور الخيال السياسى و الضعف ...
- الاحزاب السياسية السودانية : بين قصور الخيال السياسى و الضعف ...
- شعر / نيزك المطلق ...أو الفعل
- قصائد ...... الهايكو السودانى
- احتمال اخر
- رسالة ودية الى السيد الرئيس ، لماذا لاتستقيل ياسيادة الرئيس؟


المزيد.....




- النقابة الوطنية للتعليم كدش: المكتب الإقليمي زاكورة يدعو لإن ...
- مجموعة من المعتقلين بعكاشة يعلقون الإضراب عن الطعام
- اليسار المغربي اليوم .. إلى أين؟
- حزب اليمين المتطرف بألمانيا يواجه طريقا وعرا
- تعيين أول جلسة لمحاكمة مجموعة الزفزافي ومن معه باستنافية الب ...
- حزب الشعب الفلسطيني: اقتحام وإغلاق المكاتب إعلامية إرهاب دول ...
- الذكرى العشرون لاغتيال الشهيد عبد الله موناصير: حياة نضال وث ...
- مؤسسة الدعارة كجزء من بنية النظام السياسي المغربي
- حزب التجمع وقياداته يرسلون برقيات تهنئة لإنعقاد المؤتمر ...
- «الديمقراطية» تدين إقتحام سلطات الإحتلال للمراكز الإعلامية ف ...


المزيد.....

- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين
- الماركسية هل مازالت تصلح ؟ ( 2 ) / عمرو إمام عمر
- حوار مع نزار بوجلال الناطق الرسمي باسم النقابيون الراديكاليو ... / النقابيون الراديكاليون
- حول مقولة الثورة / النقابيون الراديكاليون
- كتاب الربيع العربي بين نقد الفكرة ونقد المفردة / محمد علي مقلد
- الربيع العربي المزعوم / الحزب الشيوعي الثوري - مصر
- قلب العالم العربى والثورات ومواجهة الإمبريالية / محمد حسن خليل
- أزمة السلطة للأناركي النقابي الروسي الكسندر شابيرو - 1917 / مازن كم الماز
- تقريرعن الأوضاع الحالية لفلاحى الإصلاح الزراعى بمركزى الرحما ... / بشير صقر
- ثورات الشرق الاوسط - الاسباب والنتائج والدروس / رياض السندي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - عبدالغفار محمد سعيد - بيان هام من حركة 27 نوفمبر بمناسبة الذكرى الرابعة لانتفاضة سبتمبر المجيدة