أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أحمدعلي الجندي - شبه حول الخمر في الاسلام الجزء الاول















المزيد.....

شبه حول الخمر في الاسلام الجزء الاول


أحمدعلي الجندي

الحوار المتمدن-العدد: 5617 - 2017 / 8 / 22 - 16:03
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


وقبل ان نبدا المقال علي توضيح بعض الامور الاساسية عن مقالتي السابقة
http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=569072
1 انا كتبت تلك المقالة للرد على بعض الشبه الكثيرة التي قراتها في التعليقات لا لاعطاء راي عن مقالة الشيخ مصطفى راشد فتعدد الزوجات ليس الهدف من مقالتي وانما الرد على بعض الاسئلة
2 ومن الغريب ان اتهم باسخدام الاساطير فان قصدتم بالاساطير قصص العهد القديم ؟؟ فاعتذر واقول ان العهدال قديم كتاب يؤمن به المسيحيين واليهود اذن ما هي الاساطير التي هربت اليها رجاء االتوضيح اما لو كنتم تقصدون قصة ليتيث زوجة ادم الاولى فيبدو ان صاحب القول رغم انه شاتر في انتقاد الاسلام والاستهزاء به جهلا لا يعلم ما في العهد القديم من قصص وبالتالي قبل ان يحكم على القصة الم يكن المفروض ان يبحث فيها ؟؟؟
3 وومن الغريب وليس الاغرب ان يقول شخص
وقال الرب الاله: «ليس جيدا ان يكون ادم وحده، فاصنع له معينا نظيره». 19
ولكنك ذهبت بعيدا واتيت لادم زوجة قبل حواء يعني حضراتكم تتركون النص وتهرعوا على الخرافات وكل هذا لتبرؤا القران
1 اخي الكريم الاية لم تتحدث عن الزواج وانه زوجة واحدة فلماذا تاويل النص ام نسيت كلامك (الاية الشيطانية هذه وكل القران لايمكنكم ان تفهموه بشكل صحيح لماذا لاان كاتبه يريد ذلك وجعله قابل للتاويل والمد والجزر واذا اتيت بمئة شيخ ليفسروا ايه واحدة ستستنتج مئة تاءوي
..................................................................................................................................................................................
اذن لو كانت معناها مساوية له في كل شيء اذن لماذا هي ليست مساوية له في القوة وهو ليس مساوي لها بالحنان والعطف وحسن التصرف
وهذا قرابة السبع اسطر ويقول انني لم اتحدث عن الاية الانجيلية وهربت منها ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
تهرعوا على الخرافات ( انا لم اذكر التنين ولا ميديوسا ولا اي شيء اخر موجود في الكتاب المقدس واكيد ما ذكرت الخارق شمشون الذي مسك 100 ثعلب او لا اعلم قديش صراحة وربطها مع بعض
ااخي الريكم اذا كنت تقصد ان العهد القديم خرافات اذن انا مليار بالمية معك والمشكلة الزوجة الالى لادم موجودة ف يالعهد القديم فشو رايك تروح تقرا عنها
فهل تقرا بعض الاخوة مقالاتي ام انها بتفشك وهي بتقرا ام تنزل الى التعليقات مباشرة وتبدا بالتعليق جون الرجوع الى المقالة نفسها ؟؟؟ فيا له من امر غريب
وطبعا من الاساس انا لم اقل ابدا الاغرب فالاغرب ان ياتي شخص ويقو لي انني متعصب ومتحمس وبعدها يقول نبيك اللواطي وطبعا لا يحتاج الانسان العاقل الى قراءة اكثر من تعليقين له حتى نعلم من المتعصب بيننا فيتهمني بالتعصب وبعدها يقول سيدنا محمد لواي فيا للامر من غريب ان ياتي لك انسان عجيب يتهمك بامر مريب في نفس التعليق فلا يراعي الكلام القريب ؟؟؟؟؟؟

اما الان فموضوعنا
اليو عن شبه حول الخمر في الاسلام

ومن هنا نفتتح شبه تحريم الخمر
الشبهة واحد :
وى إجتناب شرب الخمر (المائدة - 90) جاءت بعد ان تجاوز عمر نبي الإسلام الستين !!!! وقوله (إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه) ،و
الرد
انا لا اعلم مقدار ذكاء قائل الشبهة ولكن كونه كثير الكلام عن الاسلام ودائما كلامه غير صحيح احب ان اقول ان الاية هناك اختلا ف يوقت نزولها فهل هي السنة الثانية او الثالثة للهجرة ومهما اختلفنا سنجد ان النبي كان عمره عندما نزلت 53 او 54 او 52 فصاحب الشبهة ذكي جدا فاعطانا معلومة بكل ثقة ظانا منا اننا لن نبحث عن وقت نزولها والمشكلة ليست هنا وانما من قال له انه نزلت بعد 60
فعليا النبي مات على 63
وانا اظن قال بعض الستين ليقول ان نبي الاسلام نصاب حرم الخمر بعد ما اخذ كفايته منها وعلى الرغم من التحذيرات منها وعمليات التحريم والتدرج في تحريمها واستنكار النبي شاربها الا انك تريد ان تستنهز الفرصة وتشوه صورة نبينا عليه السلام
2 فعليا سبب تاخر تحريم الخمر ليس ان الله كان نائما في ذلك وانما الرحمة
نعم الرحمة ففعليا القران والاسلام نزل على قوم جاهلي ينامون ويستيقظون على شرب الخمر والخمر تؤدي الى الادمان الشديد فكان من الصعب عليهم يتركوا الخمر مرة واحدة ولذلك لجا الاسلام الى التدريج في التحريم
1 فاولا قال انها لها فوائدها ولكن مضارها اكثر
بعدها
2 انها رزق سيء
3 بعدها ان لا تشربها قبل ان تصلي
4 بعدها ورد التحريم النهائي
فكان من المستحيل ان تحرمها في يوم وليلة على قوم عاشوا عليها
ففعليا في الدول الحديثة او في العالم اجمع عندما يراد معالجة انسان على درجة علية من ادمان المخدرات لا يتم منعها بتاتا عنه لان ذلك مستحيل وقد يقتله وبالتالي يقومون بتقليل الجرعة اليومية مرة على مرة حتى ينتهي الادمان
ونفس الشيء في التدخين وحتى في اكحوليات بل حتى في امور عادية كاسمنة فقد اثبت العلم ان المعالجة السريعة للسمنة لا تقضي عليها تماما وقد تضع الانسان في مشاكل صحية وسوف يعود الوزن لجسمه بسرعة وبالتالي يفضل فقدان الوزن بانتظام تدريجيا
لذلك تم تاخير تحريم الخمر لسبب بسيط هو التدريج ولتدريج اتى للرحمة
طبعا الشبهة الاصلية انه كان عمره اكثر من 60 ولكن الحمد لله حتى التاريخ وواضح الامور تصنعون به شبهة
غدا سنسمع شبهة ان القران وردت فيه كلمة الكذب شي 30 مرة اذن هو كذب ( سمعت هاي الشبهة والمشكلة تفاجات عندما قرات مواضع ورود كلمة الكذب )

3 يبدو اخي الكريم نسي ان ما صح من الحديث اثبت كره النبي للخمر ومنع اقترابها منه
وقد يات لي بحديث شرب النبيذ ليثبت لي جهله بالعربية فالنبيذ كل ما يصب يا ذكي

الشبهة الثانية
فالخمر يدخل الى جوف الإنسان ولو بكمية قليلة عن طريق الفواكه الناضجة شاء الإنسان أم ابى وسوى صنعه ام وجده بالطبيعة
والله العظيم انا استغرب هل تعلم ما معنى الخمر ؟؟؟؟
الخمر اصطلاحًا: اسم جنس لكل ما يسكر، والخمر لغة: " كل ما خَامَرَ العقل، أي غطاه من أي مادة كان" . الخمر مادة سائلة مسكرة يتناولها الفرد لغايات النسيان مثلًا، والخمر ما خامر العقل أي خالطه وغطاه، ومن حيث الشرع عبارة عن كل شراب مُسكِر تسمّى " خمرة " وعندما بُعث النبي صلى الله عليه وسلم بُعث في قوم ديدنه شرب الخمر، والخمرة كانت محبوبة لدى العرب بشكل لم يحدث له مثيل، وكانت لها أهميّتان الأولى أنها تسليتهم الوحيدة مثل التلفاز حاليًا الوسيلة للتسلية كانت الخمر حينذاك وسيلة للتسلية، والأهميّة الثانيّة الأخطر أنهم كانوا يصنعون الخمرة حتى يشربوها ويتاجروا بها وكانت التجارة الرئيسيّة حينذاك.

إقرأ المزيد على موضوع.كوم: http://mawdoo3.com/%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D9%8A%D9%81_%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%85%D8%B1
هل ما زلت متاكد من كلامك ؟؟؟؟؟
ما تعريفك انت للخمر ؟؟؟؟
فكيف يدخل علينا الخمر من اكل الففواكه ؟؟؟؟؟؟؟
ويمكن انت تقصد سكر الكحول وليس الخمر نفسه صح ؟؟؟؟؟؟

على الاقل تاكد من معلوكتك
3 الاسلام عندما يحرم شيء يحرمه لضرره لا اكثر ولا اقل وفي بعض الحالات يكون اختبار وابتلاء
وايضا لا تنسى حديث
ما اسكر قليله اسكر كثيره صق رسول الله
وبالتالي لا يوجد خمر من الفواكه و على الاقل بالمعنى االمحرم وتعريف الكلمة عربيا
الشبهة الثالثة

، هذا وقد اثبتت الصحة العالمية فوائد كثيرة للإنسان لو تناول كميات قليلة من الخمر
1 اخي الكريم يبدو انك لا تفهم مبدا التحيل والتتحريم في الاسلام
الاسلام ينظر الى فوائد الشيء وماضره فاذا وجد مضار الشيء اكثر او طاغية او لدرجة عالية او يعني مؤثرة بشكل كبير حرمها
والقران قال واعترف بان للخمر فوائد اقتصادية مهمة فهي اقتصاد كبير ( في ذاك الوقت كانت اقتصاد بمعنى الكلمة اي قبل 1400 عام ) وايضا تعطي فرص عمل والى اخره مع ذلك مضارها طغت عليها فحرمت
2 اخي لكريم منظمة الصحة العالمية لم تتحدث عن فوائد الخمر انا اتمنى حدا يعطيني رابط للموضوع في التعليقات وغير ذلك هروب من قال ان لها فوائد هو بعض الدارسين الذين نسوا او تناسوا على ما يبدو المضار الكبيرة الي بتيجي مع هاي الفوائد فهل علي تعلمك هذه المضار التي تبتدئ من شرب قطرة خمر حتى لا تقول قليل
3 يبدو انك نسيت منع الخمر في امريكا في الثلاثينيات وقبل ولم تعد الخمرة مسموحة الا بعض الاعتراضات الكبيرة وعمليات الانتحار والفوضى والمشاكل والسجن والاعدام والمليارات التي خسرتها الدولة لهذا القرار الشجاع في ذاك الوقت

الشبهة الرابعة
ولو كان الخمرُ رجساً ، فكيف سيصنعه الله لعبّاده في الجنة ؟ وإن كان خمر الجنة تختلف مواصفاته عن خمر الدنيا فلماذا سُميّ خمراً وليس شرابا لذيذا مثلاً
الر
1 خمر الاخرةة ليس كهمر الدنيا ابدا فهو يقوي العق وعكس المفعول

الشبهة الخامسة
ولو كان الخمرُ رجساً ، فكيف سيصنعه الله لعبّاده في الجنة ؟ وإن كان خمر الجنة تختلف مواصفاته عن خمر الدنيا فلماذا سُميّ خمراً وليس شرابا لذيذا مثلاً

الرد
لتُ:إن هذه التسمية من باب تقريب المعاني التي يعرفها الإنسان لا أكثر،وليس ما في نعيم الدنيا ونعيم الجنة إلا أسماء فقط ،وأما المحتوى يختلف بكثير ... جاء في صحيح البخاري برقم 3005 عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ -رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ- قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ r: قَالَ اللَّهُ:" أَعْدَدْتُ لِعِبَادِي الصَّالِحِينَ مَا لَا عَيْنٌ رَأَتْ وَلَا أُذُنٌ سَمِعَتْ وَلَا خَطَرَ عَلَى قَلْبِ بَشَرٍ فَاقْرَءُوا إِنْ شِئْتُمْ: { فَلَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَا أُخْفِيَ لَهُمْ مِنْ قُرَّةِ أَعْيُنٍ }".

والنفاق يا اخوتي الرام ينتهي في قول
فالنفاق والتقية يظهران بين رفض الخمر وقبول التحشيش
1 اين قبل التحشيش في الاسلام
2 نسيت حديث لا ضرر ولا ضرار اي حرم كل هاي الانواع من الموبقات ؟؟؟
3 افهم من كلامك ان المسيحية نفاق فالمسيحي حرمت اكل الطيور صاحبة ال4 اجنحة وهي طيور في خيالكم فقط ولكنها سمحت بالجنس في دبر الفتاة رغم مضائبه بعدم تحريمه ف ياي موضع من الكتاب المقدس فعلى الرغم من ان الكتاب المقدس اضعاف القران الا انه لم يتذكر كاتبه ان يحرم الجنس من الدبر فمن المنافق الان
هل تعلم ما معنى التقية اصلا ؟؟؟ وايضا اين وردت التقية اصلا في الاسلام

وانا ساعطيك معنى التقيية
االتقية ان 1 ان تقول معلومة عامة وتكذب فيهامثل سن ال60 اي الشبهة الاولى 2 التقية ان تذكر نصف الحقيقة 3 التقية ان تقتطع الكلام من نصفه 4 التقية ان تكيل الامر بمكيالين 5 التقية ان تقول يليق او لا يليق وبعدها تقول حرام 5 التقية ان تنادي بعبارة على انها من دينك ودينك لم يقلها قبل ما يسمع دين اخر ( لا الاه الا الله ) 6 التقية ان تتهم الاخرنب التقية ظلما 7 او لزيادة مجد الرب
واخيرا وليس اخرا التقية ان تتحدث عن شيء لا تفهم فيه
فهل ادخل في المتنصرين على المسيحية ؟؟ وهم اصلا مسيحي الاص
هل عرفتم معنى التقية ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,563,677,259
- الرد على رشا نور (شهادة المسيح عن الإسلام) الجزء الاول
- الرد على شبه من تعليقات الزواج من زوجة واحدة لسماحة الشيخ مص ...
- شرك المسلمين بمحمد الجزء الثاني ( العصمة من الخطأ)


المزيد.....




- بعد استهداف معبد يهودي.. إجراءات بألمانيا لمواجهة -إرهاب أقص ...
- لجنة الشؤون الدينية في مجلس النواب المصري تضع 10 إجراءات لتج ...
- في أميركا.. التدين في تراجع حاد والإلحاد يزداد
- لماذا يتراجع عدد القساوسة بصورة مثيرة للقلق في إيرلندا؟
- الفارق بين -بني إسرائيل- و-اليهود- و-أصحاب السبت- و-الذين ها ...
- بسبب المخاوف الأمنية.. نيوزيلندا تسيّر دوريات مسلحة تجريبية ...
- مديرة مدرسة إسلامية غير مسجلة في بريطانيا تتحدى السلطات وتوا ...
- الفاتيكان يبتكر مسبحة صلاة إلكترونية بصليب ذكي
- الأردن يدين الانتهاكات الإسرائيلية في المسجد الأقصى
- ما هي أبعاد تبني تنظيم -الدولة الإسلامية- إطلاق سراح عدد من ...


المزيد.....

- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي
- ديكارت في مواجهة الإخوان / سامح عسكر
- الاسلام الوهابى وتراث العفاريت / هشام حتاته
- قراءات في كتاب رأس المال. اطلالة على مفهوم القيمة / عيسى ربضي
- ما هي السلفية الوهابية ؟ وما الفرق بينها وبين الإسلام ؟ عرض ... / إسلام بحيري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - أحمدعلي الجندي - شبه حول الخمر في الاسلام الجزء الاول