أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - عدوية السوالمة - الحل يكمن في سائق متهور














المزيد.....

الحل يكمن في سائق متهور


عدوية السوالمة
الحوار المتمدن-العدد: 5572 - 2017 / 7 / 5 - 15:54
المحور: حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات
    


الحل يكمن في سائق متهور

مقتل سيدة وأطفالها الخمسة في حادث سير في اول ايام العيد عنوان أثار موجة سخط عارمة احتجاجا على القيادة المتهورة لسائقي السيارات العمومية . إلا أن الفاجعة كانت أكبر حين تم تسليط الضوء على التفاصيل الحياتية لهذه الاسرة مظهرة اعتيادها القسري على التنقل في السكن بفعل اعتراض المتساكنين على مجاورتهم بدون معيل ذكر . والذي يبدو أنه وضع كشرط اساس لقبولهم اجتماعيا .الآراء التي رصدت على شبكة التواصل الاجتماعي بينت مدى امتعاض الشارع من سلوك الزوج الغيرمسؤول تجاه أسرته التي هجرها وذهب لينشئ أخرى علما أن الانتقال المتكرر حدث بفعل عدم التقبل الاجتماعي للأسر وحيدة الوالدية تحت رعاية امرأة . حدث للحماية القانونية التي تعفي الزوج من مترتبات ترك الاسرة بلا معيل في مجتمعات تعاني النساء فيه من ارتفاع نسبة البطالة . وهو ما تؤكده نتائج مسح القوى العاملة في فلسطين التي أشارت الى تدني مشاركة الاناث مقارنة بالذكور خلال الربع الاول من عام 2016 فقد بلغت 19.4% في حين أنها شكلت بين الذكور 71.6% ووصلت نسبة البطالة بين الإناث المشاركات في القوى العاملة إلى 42.8% مقابل 22.3% بين الذكور .
اذا كانت ظاهرة النساء المعيلات للأسر تتحمل جزءا لا بأس به في انتاج الفقر المدقع فكيف يمكن أن نقف مكتوفي الأيدي أمام القوانين الجائرة بحقهن .

وانتهت القصة بعد ذلك . وكالعادة في القضايا الكبرى نتفاعل لفظيا ومشاعريا مدعين اننا من صفوة البشرية التي تذرف الدموع في القضايا الانسانية مربتين على كتف الزوايا الاخلاقية التي نطمئن اننا قد اشبعناها .
هي قصة الكثير من النساء في مجتمعاتنا الخاضعة للتأثر المشاعري اللحظي وسكونها دون محاولة التفكير بايجاد الحلول حتى لا تتكرر المأساة .
المبادرة الوحيدة التي حظيت بالترحيب هي تصوير السيارات العمومي اثناء ارتكاب المخالفات والتفاعل الايجابي معها من قبل اجهزة الشرطة علما ان الحادث كما تبين لاحقا لم يكن بفعل القيادة المتهورة للسائق .جهود مشكورة الا ان المشكلة الحقيقية التي كشف عنها الحادث واوجع ضمائرنا كما ادعينا كانت اكبر بكثير من اعتقادنا وطرق حلنا . القضية الحقيقية كانت تتعلق بالمعاناة الكارثية لهذه الاسرة بسبب تخلي المعيل والمجتمع عنها.
الطلاق دائما وارد في العلاقات الزوجية حتى وان بنيت على حب وتفاهم منذ البداية .
الكثير من الدراسات النفسية اوضحت ان الاطفال لاسر تعرضت للانفصال اكثر صحة نفسية من الاطفال في ظل الاسر المنهارة . طبعا هي دراسات غربية التشريعات فيها تكفل حقوق المرأة والطفل بعد الطلاق. بمعنى انهم في ظل ظروف تكفل لهم العيش الكريم بأمان في حين ان الطلاق لدينا كارثة حقيقية تمنى بها المرأة اقتصاديا واجتماعيا ونفسيا .ويبدو أن الفرج الحقيقي لهذه الاسرة في ظل هذه الاوضاع المبشرة بالأسوأ كان مجاورة الرفيق الاعلى .فهل عجزنا عن تقديم حلول للنساء في نفس الوضعية حتى يكون الموت هو خلاصهن الوحيد من المعاناة .





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,818,973,972
- عريس اللقطة قد يشعر بالملل.....؟
- اعترافات من تجربة انهيار- من تجارب النساء
- الصمت تكنيك نسائي قاتل
- ما الذي يجعلنا نخاف من العلاج النفسي في مجتمعاتنا ؟
- النساء في مواقع السلطة /لما يفعلن ذلك ؟؟؟؟
- فضيحة الستر والحرمان من الايزو
- لا حاجة للنساء في المستقبل
- ملهاة التمثيل السياسي النسوي
- المرأة .....من منطوق الذئب والحمل
- نساء جلسات العلاج النفسي
- ضعي الحجاب يا ايمان
- ذهانية الصورة في رسم كينونة المرأة
- تجارب نسائية مريرة (1)
- البحث عن صكوك الغفران في يوم المرأة العالمي
- بين جدبنة النساء .........واستجداب الرجال
- خمس لحظات مهمة في حياة مرضى السرطان
- سندريللا وتكريس العبودية النسوية
- صورة الادراك النفسي للتمكين في المجتمع العربي
- تابو الواقع النفسي للمرأة العربية


المزيد.....




- التحرش والاكتئاب والصورة السلبية عن الجسم مشكلات القاصرات ال ...
- تونس اليوم : النجمة العالمية هدير جمال تطرح اغنية - لو كنت ك ...
- استدعاء الناشطة النسوية مزن حسن للتحقيق في سياق قضية التمويل ...
- كتبت لمياء لطفى: الأمم المتحده تحيى اليوم الدولي للقضاء على ...
- شاهد: المرأة السعودية تستعد " لليوم التاريخي" لقي ...
- إيران.. النائب العام يهدد إماما تحدث عن تعرض فتيات للاغتصاب ...
- شاهد: المرأة السعودية تستعد " لليوم التاريخي" لقي ...
- الفتيات اللواتي -هزمن تنظيم الدولة الإسلامية -
- امرأة روسية تطلق على مولودها اسم مسجل أجمل أهداف الخماسية في ...
- رئيس الترفيه بالسعودية.. هل أطاحت به -الروسيات العاريات-؟


المزيد.....

- طريقة استعمار النيوليبرالية للنسوية، وسبل المواجهة / كاثرين روتنبرغ
- -النوع الاجتماعي و النسوية في المجتمع المغربي - - الواقع وال ... / فاطمة إبورك
- النسوية واليسار / وضحى الهويمل
- بحث في كتاب (الأنثى هي الأصل ) للكاتبة والأديبة نوال السعداو ... / فؤاده العراقيه
- الماركسية وقضية المرأة / الحزب الشيوعي السوداني
- تحرير المرأة التنوير أية علاقة؟.....الجزء الأول / محمد الحنفي
- حول تحرير المرأة / أڤيڤا وﺇهود
- المرأة: الواقع الحقوقي / الآفاق..... / محمد الحنفي
- المرأة والفلسفة / ذياب فهد الطائي
- النسوية الإسلامية: حركة نسوية جديدة أم استراتيجيا نسائية لني ... / آمال قرامي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات - عدوية السوالمة - الحل يكمن في سائق متهور